24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0706:4113:3017:0720:1121:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. "طعم الماء" يدفع إلى الاحتجاج في الفقيه بن صالح (5.00)

  2. صالون "فكرة" يجمع حاملي مشاريع بمهنيي المقاولات (5.00)

  3. طلبة الطب يقاطعون الامتحانات .. وشبح سنة بيضاء يلوح في الأفق (5.00)

  4. نقل المغربية ضحية هجمات سريلانكا إلى السعودية (5.00)

  5. حبس رجال أعمال جزائريين مقربين من بوتفليقة (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | التعايش بين الديانات

التعايش بين الديانات

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - marocaine الخميس 20 دجنبر 2018 - 21:40
ما يهم هو الانسانية وحسن التعامل بين بني البشر . اما الديانة فهي بين الشخص والالاه . والله وحده من له الحق في الحكم على الانسان حسب افعاله ونواياه .
2 - khalid الخميس 20 دجنبر 2018 - 22:58
اذا اردتم الحديث عن تعايش الديانات، اسألوا الفلسطينيين عن معاناتهم على يد اليهود.
3 - yousfi الجمعة 21 دجنبر 2018 - 09:35
(وجعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا) لا مشكلة لدينا كمسلمين في التعايش مع جميع البشر لأن في الأول و الآخر نحن صنعة الله و لا إكراه في الدين لكم دينكم و لي دين هدا هو الاسلام كما علمنا رب العزة لكن المشكلة فيمن يستهبلنا و يستغل طيبوبة قلوبنا ضانا انه ذكي و هو في الحقيقة خبيث و شيطاني همه الكبر و التسلط. كما فعل إبليس حين أمره الله بالسجود لآدم استعار و استكبر.ان أكبر عدو للإنسان هو الكبر تعدنا الله و إياكم منه.
4 - Mustapha Azayi الجمعة 21 دجنبر 2018 - 19:51
Times of Grand Narratives are over. We live in Postmodern world. Therefore respect of other Little Narratives is not only necessary but it is an uncompromising Obligation.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.