24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1006:4313:3117:0720:0921:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. الشرطة القضائية تشن حربا ضد لصوص وقراصنة المكالمات الهاتفية (5.00)

  2. عائلة "مختطف صحراوي" تطالب غوتيريس بالضغط على البوليساريو (5.00)

  3. مغربي يطور علاج الزهايمر (5.00)

  4. الطرد من العمل يدفع منجب إلى إضراب عن الطعام (5.00)

  5. إضراب الممرّضين (5.00)

قيم هذا المقال

2.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | بنكيران وخلع الحجاب

بنكيران وخلع الحجاب

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (83)

1 - البيضاوي السبت 12 يناير 2019 - 13:24
الملاحظ ان المنتمين للحزب الاسلامي لا يملون ابدا من الدفاع عن اخوانهم وأخواتهم المتورطين في الفضاءح الاخلاقية وفي النفاق الديني ..مع العلم انهم داءما يطبقون فيهم مقولة " انصر اخاك ظالما ومظلوما " عندما يقع احد اخوانهم اوأخواتهم في المحظور، و داءما ما يبحثون لهم عن الاعذار والمبررات تارة يكذبون الاخبار ، ويدعون انها مدبرة وملفقة ، وعندما يضبطون متلبسين بالصور والادلة الدامغة ،،،يدافعون عنهم باسم الحريات الشخصية وحرية الجنس بالتراضي .؟
ومتى كان الاسلاميون اصلا يعترفون بالحريات الشخصية وبالمبادىء العلمانية؟
الخلاصة ان تجار الدين انفضح امرهم امام الراي العام المغربي كله، واتضح للمغاربة جميعا انهم مجرد منافقين يستغلون المقدس الديني للوصول الى مصالحهم الشخصية وأهدافهم الخسيسة.
2 - ولد تنغير ورزازات مسمرير السبت 12 يناير 2019 - 13:25
معرفت امتى واشمن عام والمغاربة يدخلو سوق روسهم بالمعنى كل واحد يدها فشغلو الناس كيقلبو على التنمية والازدهار حنا باقين كناقش اللباس والفولار هده راه غبر السياسة والشياشة
3 - abdou rabat السبت 12 يناير 2019 - 13:26
لقد بدأت تتساقط أوراق التوت عنكم فابشرو بالقادم. قليب لفيستة بزربة عندكم ولكل حادثة تخلقون لها فتوى أو تخريجة
4 - CHAHID السبت 12 يناير 2019 - 13:30
لماذا أنكرت جملة و تفصيلة ثم عادت وأقرت بأن الصور حقيقية حقا هي حرة في تصرفاتها ولكن لماذا هنا الحجاب و في الغربة شئ آخر أما أن الحزب للمغاربة كلهم أقول لك السيد بنكيران ليس في المغرب أحزاب وطنية بل أحزاب من ورق ولكن الخطاء فينا نحن الشعب لم يعي بعد و أتمنى من المغاربة أن يقاطعوا الانتخابات القادمة ليس هناك بين القنافد أملس
5 - رشيد السبت 12 يناير 2019 - 13:30
وجهكم قاصح أ تجار الدين و لكن ربي فضحكم من دون غيركم حيث الله لا يحب المنافقين و لي كايستغل الدين باش يوصل للمناصب و الفلوس..
6 - معنى السبت 12 يناير 2019 - 13:31
حين يقع أحد أعضاء حزبكم في المحضور تبحثون عن مبرر في ايديولوجيات تتناقض مع منطقكم وفي انتظار تضامنكم مع كل المختلفين جنسيا وفكريا اقول لكم لن اصوت عليكم في الانتخابات المقبلة
7 - واك واك الحق السبت 12 يناير 2019 - 13:32
جواب معقول.. كل ما جاء في كلامه قنعني شخصيا..
8 - النفاق والحرية الفردية السبت 12 يناير 2019 - 13:33
المسألة ليست مسألة مخالفة للدين ولا للقانون ، المسألة مسألة انسجام مع الذات قبل كل شئ ، هل الله موجود في المغرب وغير موجود في فرنسا ، حتى تزيل ماء العينين الحجاب في فرنسا وتتركه في المغرب؟ ...من حق ماء العينين ان تزيل الحجاب ومن حقها ان تقتتنع بما شاءت لكن إذا ثبت صحة الصور فليس من حقها ان تتخد موقفين من الحجاب باختلاف الأمكنة : حلال نزعه في فرنسا وحرام نزعه في المغرب ....لأن هذا يسمى بالنفاق ...ثانيا : ماء العينين شخصة عمومية وهي برلمانية وتقدمت للساكنة بانتماء حزب يقول بان مرجعيته هي المرجهية الإسلامية إسمه العدالة والتنمية والناس صوتوا عليها على هذا الأساس ...إن لم تكن ماء العينين لا ترى الحجاب فرضا من حقها ذلك لكن لا ترتديه لا في المغرب ولا في فرنسا حتى تكون منسجمة مع نفسها وان تكون أمينة مع من صوتوا عليها ...نحن مع الحرية الفردية لكن ضد النفاق ...لأن النفاق يعني أن تتخد موقفين مختلفين من نفس المسألة دون أن تبرر ذلك ...وبالتالي رجاء سي بنكيران لا تحاول تبرير ما لا يقبل التبرير ...للأسف العدالة والتنمية أصبخ يبرر كل شئ حتى أصبح حزبا بدون طعم ولا رائحة
9 - جميل المهاجر السبت 12 يناير 2019 - 13:35
كلام منطقي وواضح ..ان ترتدي الحجاب ام تنزعه امر يخصها اما ما يمكن للعامة والشعب مساءلتها عليه هو ءاداءها وجودة خدماتها في مركزها ووضيفتها ان كانت في طموحات الشعب ام لا وغير دالك يقى شخصي . ومن الواضح الفراغ الذي تركه بنكران كاحسن رءيس حكومة في تاريخ المغرب
10 - منطقي مع نفسه السبت 12 يناير 2019 - 13:36
الاصطياد في الماء العكر من شيم الجبناء والفشلة واليائسين.خليو السيدة الفاضلة فالتيقار أيها الرعاع المرتزقة. مند ان أمسك هدا الحزب مقاليد رئاسة الحكومة والكل شحد سيوفه واسنانه ودق طبول الحرب. انا موظف بسيط لا تربطني بهدا الحزب اية صلة ولكنني احبه لله في الله
11 - rahim السبت 12 يناير 2019 - 13:38
كنت تأتي إلينا إلى فاس تقول لنا غي صوتوا علينا ندخلوا للبرلمان ندعيوهم إلى الصلاة ويلبسوا حوايجهم حيت احنا مسلمين أي عندكم مرجعية إسلامية ....منين وصلتوا للبرلمان سمعتكم فيه كتقولوا كلام غير الكلام اللي كنتم كتقولوه لينا...يعني اذا لقيتمونا تقولوا لنا كلام واذا لقيتموهم قلتم لهم كلام يعني ان لكم أكثر من وجه أي منافقون فصدق فيكم قول الله تعالى:واذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزءون...زعمة تستحمرونا وتستخفون بعقولنا وتستغلونا .... فبيننا وبينكم السنون المقبلة.....--يا تجار الدين أن شاء الله إلى مزبلة التاريخ
12 - medmod السبت 12 يناير 2019 - 13:39
واش فهمتو شي حاجة ً هههه ديما الخزعبيلات للتغطية على الموبيقات .
13 - مواطنة حرة السبت 12 يناير 2019 - 13:39
حزب المنافقين يدافع عن إخوانه المتورطين باسم الحرية الخاصة وهذا كذب وبهتان وليعودوا إلى موقفهم في سنة 2001 في البرلمان مع أمينة خباب ويتضح نفاقهم الجارف
14 - رشدي السبت 12 يناير 2019 - 13:40
نهار البواجدة نوضو صداع فالبرلمان على مصورة القناة الثانية حيث لابسة سروال جينز ديك الساعة ما كانوش كايآمنوا بالحريات الشخصية هههههه
15 - ضحك على الذقون السبت 12 يناير 2019 - 13:40
هههه قاليك حزب ديال المغاربة الله يعطينا وجهك. هدا حزب ديال الذئاب الملتحية والنساء العاريات المستورة.
كاع لي بغا يضحك على المغاربة يلبس فوقية ويدير اللحية ولا امرأة دير الحجاب وأراك للفراجة.
الله ياخد فيكم الحق.
16 - Said M السبت 12 يناير 2019 - 13:41
اتق الله يا شيخ. تفتري الكذب وتتاجر بالدين. وتتسيس به ماذا ستقول لله؟ سبحان الله العظيم تحلل ما تشاء و تحرم ما تشاء. .
17 - abdou السبت 12 يناير 2019 - 13:42
طيب، أسي بنكيران، السيدة فاجتماع ديالكم ديال الأمانة أو أي لقاء اخر، جاتكم هاد السيدة بلباس فرنسا، هل ستقبلونها،؟؟ ماغاديش تبقى حرية شخصية عندكم ههههه
18 - dak السبت 12 يناير 2019 - 13:43
الجميل في الأمر هو أن التوني ديالكم بان لكل المغاربة.
أحمر في الخارج وأخضر مع القصر وأسود مع الشعب
19 - مغربي السبت 12 يناير 2019 - 13:43
و الله أنتم و امثالكم من جعل هذا الدين الحنيف محطة للتساؤلات .
تجار الدين لا غير .
20 - حاميدو السبت 12 يناير 2019 - 13:45
تبارك الله عليك أسي لفقيه....كاليك حرية شخصية...وقل للمومنات يغضضن من ابصارهن و يحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن الا ما ظهر منها....حتى لو كانوا في باريس أو ميامي.
21 - مدوخ السبت 12 يناير 2019 - 13:47
حرام علينا فالمغرب حلال عليكم في فرنسا !،كادوخو الناس باش تربحو الفلوس.الأعراب أشد كفرا ونفاقا.....الآية
22 - مغربي ساكن فالمغرب السبت 12 يناير 2019 - 13:49
هذا الكلام قلته قبل 2011 وسأعيده الآن :
بنكيران هو مرآة حزب العدالة والتنمية، وحقيقة هذا الحزب هو أنه حزب ليبرالي برغماتي علماني مخزني مغلف برداء إسلامي شفاف .. وهو يستغل كل عقيدة على حدة كلما احتاج إلى ذلك .. ولذلك فمن الإفتراء على الإسلام نعته بالحزب الإسلامي وإن كان أعضاءه يرفعون شعارات ذات مرجعية إسلامية فهي تبقى شعارات للاستهلاك الشعبي مثله في ذلك مثل كل باقي الأحزاب، بل ومَن هو أعلى سلطة من كل الأحزاب .. لأن النفاق بالنسبة للساسة والسياسيين كالقراد بالنسبة للكلاب ..
ولهذا فبقاء حزب العدالة والتنمية أو ذهابه لن يغيّر من الأمر شيء .. وكل من أتى بعده سيفعل مثل فعله وأكثر ..
ولذلك فأنا دوما ألعن الأحزاب والسياسة والساسة لأنهم من أكبر المنافقين والكذابين والإنتهازيين .. ومهما حرصت على الدعاء لهم بالصلاح والهداية فهم لا يزيدون إلا نفاقا وكذبا وخيانة لله وللشعب ..
23 - حلا السبت 12 يناير 2019 - 13:50
حبذا لو كان الاخوان الذين أثاروا هذه الزوبعةحاسبوا تلك البرلمانية على عملها والتزامها بحضور جلسات البرلمان وتفانيها في خدمة المواطن الذي اوصلها بتصويته للجلوس تحت تلك القبة وتأخذ تعويضات خيالية على ذلك رغم أني لم أصوت على هذا الحزب وغيره بالمرة مقاطعة للانتخابات سنين عديدة.أما الحجاب فهو أمر شخصي ومرتبط بقناعاتها الدينية.فإن كان وضع الحجاب فقط لتحقيق مآرب فمن الاحسن إزالته.الحجاب الحقيقي وليس ذاك الذي تلبسه ماء العينين طبع يبين مدى الارتباط الوثيق بين المرأة وربها ومدى التزامها بدينها وتطبيقه سلوكا وأخلاقا في كل شيء بحياتها.المؤاخذة الوحيدة التي أخذتها عليها الازدواجية والكذب.أما حجابها فلا يهمني بتاتا بقدر ما يهمني عملها ومردودها.
24 - صاحب دراجة السبت 12 يناير 2019 - 13:51
و ما رأي رئيس رابطة علماء المسلمين سي الريسوني ف خلع الحجاب. و ما رأيه ف هاته النازلة. و هل يحق لبنات المسلمين خلع حجابهم. أمام أصدقائهم. انا بعدا والله من سامح ليك . زدتي الوليد ف تقاعد ؤهو قليل صحة. دمرتي ليه حياتو
25 - دانكيشوث السبت 12 يناير 2019 - 13:56
لا تم لا أيها السيد المحترم. هده السيدة نصبت على المغاربة بمظهرها و حجابها .في حين كانت تعيش النقيض في الخارج و هدا يسمى .بالنفاق..النصب ..الاحتيال....يجب على سكان الدائرة التي تمتلها أن يرفعوا دعوى قضائية استعجالية ضدها من أجل طردها من البرلمان
26 - مدوخ السبت 12 يناير 2019 - 13:59
لقد سبق للسيد بنكيران ان طالب داخل قبة البرلمان بطرد صحفية بمبرر انها متبرحة فما هاذا التناقض اين المبادإ النفاق
27 - بوجادي السبت 12 يناير 2019 - 14:01
لا نعيب عليهم البيكيني أو المساج أو الدروس الدعوية على شاطئ البحر أو قيس وليلى كل هذا داخل في الحرية الشخصية، لكن نعيب عليهم ازدواجية الخطاب السياسي واستغلال المقدس الديني وفقر وسداجة الأتباع للوصول إلى مراكز القرار، لأن كل هذه الأفعال تتعارض مع المرجعية الإسلامية بكل قيمها وضوابطها وأخلاقياتها التي تعد رأسمال الحزب حسب زعمهم وعليه وجب التمسك وعدم التفريط فيه، زد على ذلك حجم الخطاب الديني الذي تبناه الحزب والذي كانت سببا مقنعا ومحفزا أساسيا لدى الكتلة الناخبة رغبة في تحقيق العدالة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية ومحاربة الفساد والمفسدين، فأن ضاع رأسمال هذا ضاع معه الربح، وعليه فالمطلوب إذن من الشرفاء داخل الحزب وخارجه شيبا وشبابا قياديين ومناضلين ومتعاطفين أن يتحملوا مسؤولياتهم في التغيير وطرد كل من سولت له نفسه استحمار الكتلة الناخبة والتلاعب بالمباديء الأساسية التي قام من أجلها الحزب...
28 - moha azghar السبت 12 يناير 2019 - 14:04
اكبر خطا ارتكبه المغاربة هو التصويت على هدا الحزب المشؤوم.عاد المهرج الى الحلقة من جديد بعدما ظن الكل ان امره انتهى مع زمن البلوكاج الحكومي.ان نزع الحجاب للاخت امنة لايضع مجالا للشك ان السيدة يمكنها ان تفعل كل ما يحلو ويطيب لها عكس ما قال شيخها في الاستجواب والخبر الصحيح واليقين عند الناس.اقول لهم لا تحاولوا ان تبرروا خطاياكم للناس بما هو افضع لان الخطة انكشفت.
29 - hassia السبت 12 يناير 2019 - 14:05
لقد نسى محاربته لسميرة السطيل فى القناة التانية ونسو تشويه بنات انزكان ومحاصرتهم
30 - الثابت السبت 12 يناير 2019 - 14:11
الله يتبتنا على الحق.تدكرون معي يوم احتج كل فريق البيجيدي اثناء جلسة بالبرلمان على صحافية ب قناة2m بسبب اللباس لا غير .والان يتحدث عن الحرية الشخصية
31 - momo السبت 12 يناير 2019 - 14:12
من المسألة شخصية علاش منعتي صحافية من التصوير لأنها ترتدي تيشورت أثناء مزاولة عملها ولا حلال على هذه وحرام على هادك
32 - وارزازات السبت 12 يناير 2019 - 14:16
لقد خلع هو اللحية فلم لا تخلع هي الحجاب
33 - سليمان السبت 12 يناير 2019 - 14:16
اولا وقبل كل شئ ارتداء الحجاب من عدمه مسألة شخصية والله هو الوحيد من يحاسب عليها لكن كمواطن مغربي احاسب بنكيران ومن حوله على استغلال الدين من اجل اغراض سياسية هذا نوع من النفاق والكذب .
34 - الاسلاموين السبت 12 يناير 2019 - 14:19
والله ما أخاف على الأسلام إلا من الاسلاموين الذين يستغلون الدين للوصول لمناصب دنيوية فيشوهون صورة الدين.لو كانت عندها ذرة من الأيمان لأعتدرت لشعب وقدمت إستقلالتها ولكن لكل إمرأ من نوى فنيتها وصول مناصب فلها ما أرادت.
35 - شاهد على حملة انتخابية. السبت 12 يناير 2019 - 14:21
حضرت حملة انتخابية قادتها البرلمانية ماء العينين....
لازلت أذكر بالحرف ما تحدثت عنه أثناء لقائها مع المواطنين....تحدثت عن برنامج الحزب واستعملت كل الحجج الإقناعية لاستمالة الناخبين......لم يتناول البرنامح الذي قدمته الحجاب قط وأنا شاهد على ذلك.
كان الحديث مركزا أساسا على فقرات البرنامج فقط.
شخصيا قمت بالتصويت على حزب المصباح ليس بسبب اللحية أو الحجاب....لكن انتقاما من الأحزاب القديمة المعروفة التي جربناها سنين ولم تقدم شيئا للمواطنين والوطن ...باستثناء ما قدمت لأعضائها وذويهم.
لكن الذي يتباكى الآن ويصرح بأنها خدعته بالحجاب فهذا شأنه هو؛ ولاينبغي أن يلقي اللوم على غيره...
أين كان عقله وقتها؟ "المشكل فيه هو."
36 - boulevard de Hamid السبت 12 يناير 2019 - 14:22
الدي يمكن استخلاصه هو أن الناءبة المحترمة كانت تشعر بعدم الرضى على طريقة لباسها فلما سنحت لها الفرصة تخلصت منه كما يستريح المقاتل .امي الامازيغية لم تتخل قط عن املحافها ولو مرة واحدة وحتى في بيتنا في الدارالبيصاء لكونها تترتاح اليه ومؤمنة به مند شبابها .
37 - مغربي السبت 12 يناير 2019 - 14:25
علاش اسي بن كيران الرفيق ديالكم لحبيب الشوباني طرد صحفية مغربية من باب البرلمان لا لشيء سوى أنها ارتدت ملابس عصرية ؟؟ ما هذا التناقض
38 - بالله عليكم السبت 12 يناير 2019 - 14:28
يحز في نفسي أن تعطى كل هذه الهالة لامر كهذا ويحزفي نفسي أن أسمع نقاشا في المذياع عن هل تقديم الطعام للمعزين حلال أم حرام كفى من فضلكم نريد أن نرقى بنقاشاتنا وبمجتمعنا وأن تنتزع نحن وانا ولغة الفردانية فلا نرضى أن يعيش بيننا جاهل اومحتاج اومريض فهل وجدنا الحلول لذلك ما اتعس هذه الحوارات الجوفاء وما اتعسنا لو عاش كل لنفسه ومعتد برأيه ماذا نقدم لهذا الوطن من إضافات ومن قيمة مضافة البس ما شات وكن ما أردت أن تكون المهم بماذا تنفع الامة
39 - نهاية الإستثناء السبت 12 يناير 2019 - 14:35
في البداية كان حزب العدالة والتنمية يبدو وكأنه الإستثناء، لكن وبعد كل ما حصل للحزب فسيتحول شأنه شأن من كان قبله إلى ديكور لتزين الساحة الساسية ولا أعتقد أن المغاربة سيصوتوا عليه بكتافة في الانتخابات المقبلة. الحزب كان هو أخر أمل أو الأمل ما قبل الاخير للشعب إذا ما أضفنا العدل والإحسان في الحساب.
40 - عبد السبت 12 يناير 2019 - 14:49
الشيء الذي لم يفهمه السيد بنكران ان هده السيدة لو كانت سافرة مند البداية لكان الامر طبيعيا اي لو كانت برلمانية او وزيرة تنتمي لحزب العدالة و التنمية و بدون حجاب لكان المر طبيعيا لان القانون يمنع حزب العدالة و التنمية اختيار اىمنتمين اليه على اساس المضهر و لكن المشكل الحقيقي هو في النفاق و الضهور بوجهين فالله سبحانه و تعالى موجود في كل زمان ومكان فهو موجود في المغرب كما هو موجود في فرنسا و يوم اختر تكم انا العبد المدنب في الانتخابات لانكم قلتم لنا ان مرجعيتكم اسلامية وتصريحكم هدا سبب لي تشويشا في فهمي للامور و تصريحكم هدا سبب لي الما اكثر مما سببه لي نزع حجاب ماء العينين فكيف يصدق الشعب المغربي خطابكم بعد الان ما تفعلونه في السر
41 - احمد السبت 12 يناير 2019 - 14:59
انتم ما فاهمين والو الامر جد بسيط في المغرب البرد بزاف دارت الفولار باش تسخن و في فرانسا الحمان بزاف حيداتو باش تعون واش ما شتوش المسؤولات الاوروبيات المسيحيات يديرو الفلار مين يمشيو يقابلو مسؤولين ايرانيين و هي غي قلدتهم مين مشاة عندهم
42 - السعيد السبت 12 يناير 2019 - 14:59
هذا العراب يتقمص دور اليخماهو كبير الكهنة ... هذا الشخص وحزبه يمثلون قوم تبع في العصر الحديث ...
هؤلاء يشرعنون الفساد الاخلاقي والمالي والمحسوبية والزبونية .. اخطر المنافقين في العصر الحديث
43 - العكاري السبت 12 يناير 2019 - 15:07
عدر اقبح من الزلة تساقطة الأقنعة عمي ابن كيران
44 - سعيد السبت 12 يناير 2019 - 15:08
الحكومة التي ضربت الرقم القياسي في النفاق والكذب على الشعب هي حكومة تجار الدين واتضح أن همهم الوحيد هو تقسيم واحتكار المناصب بينهم
45 - abderrazzak السبت 12 يناير 2019 - 15:15
المنافقين في الدرك الاسفل من النار... صورة ل pjd واضحة لجميع المغاربة، فهي تجمع بين الرعونة السياسية مع النفاق : قول شيء وفعل شيء آخر مختلف....
46 - samir السبت 12 يناير 2019 - 15:18
LE CHEF DU GOUVERNEMENT DES CADAVRES chargé auprès des cemitières
47 - Peace السبت 12 يناير 2019 - 15:33
مزيان اسي بنكيران, هو قانونيا ما تيسالها حتى واحد شي حاجة شغلها هداك و لكن كيفما قلت, ان على الحزب مراجعة منهجيته او اديولوجيته, و الى كان حزب وطني فان عليه تقبل جميع المغاربة في صفوفه دون تمييز, سواء كات لابسة الحجاب او لا او مربي اللحية او لا. الاخلاق و الصدق و الامانة و النزاهة و احترام التوابث و الوحدة الوطنية و الدينية و الاخلاص للوطن هو الاساس.
48 - الحبر اكترون السبت 12 يناير 2019 - 15:36
لا تتعجبو ا ان الرهبان والاحبار موجودون في الدين الاسلامي كدالك بيع الصكوك ههههه
49 - صابرعبدالصبور السبت 12 يناير 2019 - 15:42
كيذكرني تصريح هذا الرجل بتصريح بعض قادة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية يوم فتح باب الحزب على مصراعيه لمن هب ودب باسم سياسة الانفتاح .فكان الاجتياح الذي هز اركان الحزب وهد بنيانه.فهل يخطط ابن كيران لتدمير حزب العدالة والتنمية عندما يفتح ابوابه للحداثيين ان لم نقل للعلمانيين. وان طلب المثليون الانتماء فما قول سيد الجماعة في الامر؟
50 - لا منتمية السبت 12 يناير 2019 - 15:54
بنكيران عندو الحق كل إنسان حر في شخصيته وكما يقول المثل المغربي كل واحد كيتعلق من كراعو أمام الله السيدة ماء العينين انسانة مغربية اولا وقبل كل شيء فلايجب ان نفتح الباب أمام أعداء هذا الوطن اذا كانت هناك حسابات سياسية اوحزبية فلا تخلطوا الأوراق
51 - حسن السبت 12 يناير 2019 - 16:00
نعم كيد سياسي من المغرضيين اصحاب الشدود و الافطار العلني عبدة الشيطان و اصحاب الريع و الفساد المالي ابحثوا عن ناهبي المال العام و اصحاب الصفقات المشبوهة اما حزب العدالة فلن تنال من سمعته هده الطرهات لان المغاربة يميزون بين الصالح و الطالح يمكن ان يتسلو بعض الشئ بهده الامور التافهة و لكن عند الانتخابات سنرى افرس تحتهم ام حمار ام حمار تحية تقدير لبنكران نعم الرجل و نعم الكلام رغم حقد اللحاقديين
52 - كيحكمو فينا المفسدين السبت 12 يناير 2019 - 16:01
المناظلين الاحرار الشرفاء المثقفين غبروهم في السجون والمنافقين والمفسدين النهابين الظالمين النهابين الكسلاء كيمسحو بنا الارظ صباحا ومساءا,غرقونا في الديون وشردونا وجوعونا وهمشونا وكلاو لينا رزقنا ونهبو ثرواتنا وسرقو اموالنا وغرقونا في الدعارة والمخدرات والمشرملين والمشعوذين والمشعوذات
53 - المجيب السبت 12 يناير 2019 - 16:05
المشكل في النفاق والارتزاق السياسي بالاخلاق والدين وليس في اللباس او القوانين. باراكا من تعويم القضية واطلاق القنابل الدخانية لحجب الرؤية. راكوم غالطين اذا كنتو تظنو أن المغاربة "مداويخ".
54 - جوطية بنكران السبت 12 يناير 2019 - 16:11
ظهرت حقيقتهم انه مجرد حزب طاءفة انصر اخاك و لو ظالم.من فضيحة الفساد العلني الى النصب و الاحتيال الى زنى المحارم الى القتل العمد و اليوم يريدون القول ان الاسلام في المغرب و خارج المغرب لا حرج عليهم .شياطين داخل الندوات الطائفية لحزبهم.انها الموضة يا مغاربة
55 - arenas السبت 12 يناير 2019 - 16:14
أكبر خيانة تعرض لها المغاربة في حياتهم هي خيانة حزب العدالة والتنمية .حرام في المغرب، وحلال في باريس، اصبح الدين وسيلة لبلوغ اعلى المراكز
56 - Hamza السبت 12 يناير 2019 - 16:41
ابتعدوا عن الدين، أبعدوا الدين عن السياسة. تقدم المغرب رهين بفصله الدين عن السياسة
57 - ذ.نجيب بالعاصمي السبت 12 يناير 2019 - 17:27
راية صفة يفتي البنكي ران في مسالة فقهية وفي مسالة اخلاقية وهو لا زاد له حتى يفتي.او لا يعلم ان الحرام بين والحلول بين.وان لا محل لشطحات قردة المهرج في امرالافتاء. وان الافتراء الدنيوي مردود عليه يوم اللقاء الموعود والذي قد يكون تناساه.
58 - salem السبت 12 يناير 2019 - 18:09
نحن لا نعاتبها على خلع الحجاب و في هذي عندك الحق. ولكن على النفاق اللي كتمارسو انت و تدافع عنه. واش حتى لهذه الدرجة كايبانو ليك الناس حمير و مزال كتخرج في عينك تراوغ و تحور الكلام. السكوت حكمة.
59 - مغربي السبت 12 يناير 2019 - 18:21
أعرف عدد من الأعضاء يشترطون الانتماء لحزب العدالة والتنمية الحجاب ..المغاربة عاقوا وفاقوا السؤال المطروح هو لعب دور محامي الشيطان ؟
60 - حلالة boys السبت 12 يناير 2019 - 18:28
بصراحة بن كيران ،تنطبق عليه مواصفات حددان لحرامي أو جحا.
61 - مصطفى آيت الغربي السبت 12 يناير 2019 - 18:36
ياله من مجتمع ترك من ترتدي المايو في الشاطئ ويتكلم عن من تضع شرويطة فوق رأسها. المغربيات اللي راسهم عريان ولابسات دجين مزير على . . . . هن الأغلبيات ونحن نعيش وسطهن ليلا نهارا ولا مشاكل. ما هي المشكلة الآن؟
لو أن أمينة لبست في الرباط الدجين وعرت رأسها لكانت مثلها مثل سائر المغربيات.
لكن الحقيقة أن حزب بنكيران مستهدف. يالها من حرب تشن على الاسلاميين.
وأصارحكم ان حزب بنكيران سينتهي و سيخسر وسيؤدي ثمن خطاه. ظن أنه سينال رضى الملك ولكن هيهات. ان الهمة ومن معه قد انتصروا .
62 - يونس العمراني السبت 12 يناير 2019 - 18:45
سلام سي بنكيران نحن المغارب نعلم انها من ناحية القانونية ومن ناحية الحرية الفردية فهي حرة تلبس ماتشاء
لكن كأنها تمثل الحشمة والعفة في قبة البرلمان هذا ضحك على المغاربة دايرين فيها انصر أخاك ظالمًا، أو مظلومًا أعضاء حزبكم من سنة 2011 وهم فضيحة وراء فضيحة وفضحكم الله فكفى من التحاقية والضحك على المغاربة وضعنا فيكم الثقة في خنتو الأمانة لكن نحن عرفنكم الانتخابات المقبلة إنشاء الله سنصوت على الاصالة والمعاصرة
63 - محمد السبت 12 يناير 2019 - 19:08
جالسين بفارغ الصبر ينتظرون اخطاء الحزب ولو كانت داخل منازلهم او في حياتهم الخاصة ، لانهم لم بضبطو اي شيء عنهم حد الان من مخالفات او اختلاسات اوماشابه ، لكي يجعلوا منها مادة دسمة للكتابة فالوقت لي خاص نقيموا عمل الحكومة ونطالب بالاصلاح الذي نحن في امس الحاجة اليه سنخسر اعوام واعوام من حياتنا غير فملاحظة ناس شنو كلات ولا شنو لبسات ولاشنو قالت ،فالوقت لي وصلوا وحنا باقيين حاضيين بعضيتنا ولاحول ولا قوة الا بالله خير الكلام.
64 - ميلود السبت 12 يناير 2019 - 19:09
سؤال الذي يطرح نفسه هو علاش انسان يتبى واحد سلوك في المغرب ويدير العكس ديالو خارجه
أي أن هناك نية مبيتة الخداع
خداع من
خداع المواطن من خلال بعض سلوكيات و المظاهر التي لا يؤمن بها الشخص بداخله
وكأنه يقول انا مظطر لفعل ذالك لخداع أولائك المغفلين لأن من خلال استحمارهم احصل على إمتيازات و أموال تمكنني دون عناء من العيش فوق السلك داخل المغرب و خارجه زائد الحصانة و و الوضع اجتماعي أو لهدر يرعف
65 - ع.العزيز السبت 12 يناير 2019 - 19:10
هذا ليس بشيئ جديد،بحيث هناك من ترتدي الحجاب عن اقتناع منذ البداية،وهناك من يفرضه عليها الوسط والمحيط ديالنها،اودايرينوا غير على عنين الناس،شوفوا غ الفتيات فالليسيات والجامعات،فيهم اللي متتلبس الحجاب حتى تجي تزور واليديها فالواكاند أو العطل،اغيرهم تتحيد بمجرد تبعد من الدريبة فين ساكنة،فتكبر تلك الفتيات فيبقى نفس السلوك،إلا من رحم الله.
66 - Hassan السبت 12 يناير 2019 - 19:26
الإنتقادات الموجهة إلى طريقة تعاطي حزب العدالة والتنمية مع قضايا المرأة محطتين بارزتين في النصف الأول من ولاية الحكومة. الأولى ضد الحبيب الشوباني، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني عن الحزب نفسه، الذي منع الصحافية خديجة الرحالي شهر نيسان/أبريل الماضي من ولوج قبة البرلمان بداعي أن لباسها «غير محتشم». وصرحت الرحالي أن الشوباني خاطبها بالقول: «لباسك غير محتشم ويمس سمعة البرلمان» طالبا منها مغادرة المؤسسة التشريعية على الفور لأن لباسها «لا يليق بمؤسسة عمومية». ما أثار إستياء العديد من الصحافيين والفعاليات الحقوقية والسياسية في البلاد.
67 - ملاحظ السبت 12 يناير 2019 - 20:11
مســــــــــــــــــــــــــــــــالة شخصية ؟؟؟؟
لكل حادث عندهم حديث .. لكن أرى أنهم يخربون مصيرهم بأيديهم و أيدي الشرفاء من هذا الوطن ..
نعم في هذا الوطن نحب تلك الحرية الشخصية على أساس أن لا تعيبوها على الذين يمارسونها بكل أريحية سواء داخل أو خارج المغرب ..فهم واضحووووووووووووون وضوح الشمس وليس لهم وجهان و لا قناع
68 - بلابلا السبت 12 يناير 2019 - 20:36
بقاو حاضيين بعضيتكم طفرتم بكري ههه المغنيين طيحو الهضرة كلش متبع و عاجبو الحال بنت تصورت بدون حجابها و تسربو نوضتم القيامة و الله في المغرب لا تستغرب
69 - أبو هاجر السبت 12 يناير 2019 - 21:03
البيجيديون يعبدون بنكيران . ربما في القريب سيصدرون فتوى بقول : بن كيران رضي الله عنه .
ألا لعنة الله على المنافقين. غلت أيديكم ولعنتم بما تقولون يا منافقي القرن 21
70 - harag السبت 12 يناير 2019 - 21:09
هههه قال لك كيد سياسي انوظو راكم بنتو على حقيقتكم لي كنت مغظينها بلاحياكم او حجابكم الماكر ساعتكم سلات هدا ماكان و حزبكم ليس حزب سياسي بل تجمع ظائفي او راني عارف المراحل او اسباب انشاء "حزبكم" ولدالك كفى من الضحك على الدقون اسي بن كيران راه ناس عاقت بكم وكفى
71 - باحث عن الحقيقة السبت 12 يناير 2019 - 21:40
لا السي عبد الاله نحن لسنا حزبا ولسنا هيئة ولسنا جمعية ولا اي تنظيم سياسي او حزبي او طائفي او جماعاتي ... لا شيء ، نحن مغاربة احرار صوتنا على ماء العينين باعتبارها تمثل مرجعي معينة وهي اليوم تظهر انها لا تحترم المرجعية التي دفعتنا للتصويت عليها اذا هي مستهزئة بآيات الله اولا ، وباصوات الناخبين ثانيا ، فلا داعي ان تفلسف انت السي عبد الاله كي تلتمس العذر وانت تعلم علم اليقين انها مخطئة
72 - حنضلة السبت 12 يناير 2019 - 21:51
نحن كمتتبعين للشان العام نتابع تحركات ومواقف نوابنا و مسؤولينا.
التصرفات الشخصية مسألة لا تعنينا لكن الكذب خط احمر و وصمة عار في جبين السياسي. في بداية الامر انكرت و زايدت ضد الخصوم و نهاية المطاف تعنتت و تجردت من اخلاقيات اخوات الفة والالتزام!
بغظ النظر عن التصرفات التي يمكن نقاشها كون الحزب ادعى سابقا انه ذو مرجعية إسلامية. لكن سياسيا وبعيدا عن الدين و كباقي دول العالم. اي مسؤول ظبط انه كذب على الجماهير فلازم من معاقبته. لان الكذب خط أحمر بين السياسي والجماهير.
73 - khalid الأحد 13 يناير 2019 - 00:12
نحن نقول بنكيران
أن لم تستحي فقل ما شئت
ليس لأعضاء حزبكم أي مهارة لتسيير البلاد
العباد صوتوا عليكم لا لشيء إلا لزعمكم انكم تخافون الله و من الممكن أن يأمنوا لكم بعد أن فقدوا الثقة في أحزاب المخزن والاستقلاليون والاشتراكيين وغيرهم
74 - عبد الصمد الأحد 13 يناير 2019 - 09:23
حجابي عفتي.....عفتي فقط في المغرب ....اما في باريس لا حجاب لا عفة لاهم يحزنون.....
75 - said الأحد 13 يناير 2019 - 10:21
سبحان مبدل الأحوال .. كانوا يقيمون الدنيا ولا يقعدونها لمجرد كلام لا ينسجم مع مرجعيتهم ويشترطون في الأشكال .. أما اللباس فأمره كان محسوما عندهم .. وخاضوا معارك واتهموا وحاربوا .. وحملاتهم الانتخابية تتأسس على هذه التمثلاث .. وماء العينين ألم تأت من حركة التوحيد والإصلاح .. في هذه المحاضن تترعرع خطابها ونما .. أليس الحجاب شرعيا منصوص عليه دينيا .. ما الذي تغير يا ماء العينين ويا بنكيران .. عار عليكم هذا التخبط من حق الناس بعد هذا الذي يحصل عندكم أن يتهموكم بالتجارة في الدين .. خطاب القيم عندكم أصل تجاري .. والحجاب شكل من أشكال التجارة بالدين وشراء الأصوات .. أما وفد أوغلتم في مواسم الغنائم فلا معنى للتمسك بتلك القيم .. ثم إنكم عند ربكم تختصمون .. وإن غدا لناظره لقريب ..
76 - التسبيح و الذب...! الأحد 13 يناير 2019 - 11:34
كيقول مثل جدودنا المغاربة لحرار " لفقيه دير بكلامو و مديرش بفعايلو" و هاد السيد و من معاه كلهوم فقهى و فقيهات كيفما كيقول مثل ألماني يتوافق مع مثلنا المغربي اللي كيقول "مثله كمثل اللذي يعظ الناس بشريب الما و هو كيورد في الخمر". للأسف نعيش في عصرنا ما عاشته أوروپا في القرون الوسطى مع السلطة الدينية من سلطة المظهر الديني لجني الأموال و إبقاء السلطة على عقول البسطاء و تهويلهم بجهنم و صكوك الغفران من طرف صحاب اللحي و الدرة ديال المشرق، و لكن اللي ماعارفينوش هاد خياتي هو أننا في عصر النت و العولمة أي في عصر الضو ماشي الظلمات و ديرها غير زوينا راه تبان تبان. المهم الملايين و الفيلات و الإمتيازات و قراو ولادهوم و خدموهوم على حساب المكلخين مقابل لحاهم و شرويطة الراس هي اللي خص بنادم يفهمها و السؤال يبقى: واش شفيق غادي يعيق و يفهم راه الدين مسألة شخصية و بين العبد و ربه و ما يهم ليس المظهر و واش كيصلي في الجامع و يصوم علنا و يقول هانا شوفوني بل هو هل يقدم السياسي شيئا للبلاد و العباد أم لا أولا لا؟؟؟
77 - بلا واوا الأحد 13 يناير 2019 - 15:48
ازيلوا الحجاب عن الملايير المهربة واطنان الذهب واموال الفوسفاط والحوت والمساعدات الاوروبية ازيلوا الحجاب عن القضاء الفاسد والامن المفقود ومافيا العقار ورجال ونساء السلطة المتورطين في النهب والسرقة بمساعدة المشرملين وبارونات كل انواع المخدرات وهلما جرا
78 - Brahim الأحد 13 يناير 2019 - 17:02
اشوفو الفضائح ديال بصح خلينا من هد دارت الدرة هدي حيدتها راه كولشي عاق بكم عينكم في العدالة او التنمية جبدهم في الاصلاحات المعطلة او غيرها هبطتو المستوى السياسي بزاف
79 - ذو الوجه الواحد الأحد 13 يناير 2019 - 19:21
جوابي على الفيديو أولا:
السيد بنكيران رجل تقاعد من الحكومة.. ولا زال له حارس أمني شخصي وهذا يدل على أن الرجل سيعود قريبا للساحة السياسية.. ثقوا بي وتذكروا كلامي هذا..
ثانيا جوابا على كلامه أقول له:
ماء العينين بما أنها خالفت شرع الله.. وخالفت حزبها ذو التوجه الإسلامي
فكيف لها ألا تخالف مصالح وقضايا المواطنين الذين وضعوا ثقتهم فيها وجعلوها في موضع صنع القرار؟؟
سؤالي هذا موجه للسيد بنكيران قبلها ..
وكيف للمواطنين أن يثقوا فيها؟؟؟؟
80 - البشر يضل دائما بشر الأحد 13 يناير 2019 - 22:40
الناس لا يريدوا أن يفهموا أن الإسلامي مهما كانت إسلاميته فهو معرض للزلل، في نهاية المطاف بشر، قد تغلب عليه شهوته ويقع في الزنى لا قدر الله أو قد يضعف ويقع في السرقة، في الحديث سؤل الرسول عليه الصلاة والسلام هل المؤمن يزني قال نعم وهل يسرق قال نعم وهل بكذب قال لا، في معنى الحديث. لكن المغرضون يستغلون هفوة المؤمنين فيتهمون الإسلاميون بإستغلال الدين للوصول إلى السلطة وهذا كيد واضح. وبطبيعة الحال لأنهم غير إسلاميون فكل شيء مباح عندهم.
81 - مواطنة الاثنين 14 يناير 2019 - 15:59
غير معلومة ليكم هاد السيدة مكانتش دايرة الحجاب اصلا
82 - Mohamed sahraoui الثلاثاء 15 يناير 2019 - 13:08
Vous êtes tous des hypocrites,nous demandons au roi radié touts les ministères et arrête de subventionne toutes les parties politique sans exception par l argent du peuple et fermé le parlement, et crée des organismes communautaires base des jeunes pour servir leurs pays.
83 - sarah الأربعاء 16 يناير 2019 - 10:06
les champions du foutage de gueule
المجموع: 83 | عرض: 1 - 83

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.