24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | مع أخ ضحية الحِجَامة

مع أخ ضحية الحِجَامة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - يمهل ولايهمل الاثنين 14 يناير 2019 - 17:49
اش بغيت نقولك يااخي لك الله سبحانه والله العضيم حق اختك حتى غتاخدو إنشاء الله في الاخرة ماشي دبا
2 - متتبع الاثنين 14 يناير 2019 - 18:08
الصحة في المغرب اصفار . لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.
3 - محمد الاثنين 14 يناير 2019 - 18:25
لاحول ولا قوة الا بالله ،و اش هاذ القوم ماباغييش يتقاو الله فهاذ الشعب المغلوب ولا ،حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
4 - خالد السوسي الاثنين 14 يناير 2019 - 18:38
اولا اخي ماذا تخاطب؟؟؟؟ كل المسؤولين مات قلبهم. و راح . و ثانيا حينما ادخلتها للمستشفى كان عليك ان تقول لهم بانها من دولة اسكندنافية حتى يقوم باللازم. وكيف يعقل ان يحملوا مريض على سيارة الاموات و ليس للاسعاف؟؟؟؟؟؟
5 - kamal chnaoui الاثنين 14 يناير 2019 - 18:42
نفس الامر وقع لاختي رحمها الله اتفقو على موتها بمستشفى محمد السادس بمراكش وكانت المسكينة تقوم بالاتصال بالدكتور ليقول لها اطمإني سندخلكي الاسبوع القادم. الى ان فوجئنا بتدهور صحتها فجأة وتفارق الحياة. الحالة تسمى تعفن الدم وتستوجب العلاج في المستشفى على وجه السرعة لان المريض يكون بصحة جيدة بينما تنشط البكتيريا وتصل الى الاعضاء وتقوم باطلاق السموم التي تعمل على توسيع فتحات مجرى الدم ليكون القلب غير قادر على الضخ والتالي السكتة المفاجئة. choc septique
6 - amaghrabi الاثنين 14 يناير 2019 - 18:43
بسم الله الرحمان الرحيم.انا اعرف الحكامة يمارسها المشعوذون التقليديون الذين يضحكون على السفهاء وطالما حذرت اخوتي من المشعوذين وأصحاب الرقية الشرعية,وكم من ضحايا ذهبت ادراج الرياح مع الرقاة والدجالين والشعوذين والعشوب المسمومة,فان كانت هذه السيدة مارست الحجامة التقليدية وبعد ذلك استغاثت بالمستشفى ,فليس من حقك اخي الكريم ان تصرخ على اطباءنا وممرضينا بل يجب ان تصرخ على الذي قتل اختك بشعوذته.اما اذا كان الحجامة من اعمال مستشفياتنا فمن حقك ان تصرخ ويصرخ الشعب كله وراءك.انا صراحة لم افهم جيدا هذا الأخ الكريم لماذا يبكي ويشتكي,وارجو من المعلقين ان يوضحو قضية الأخ الكريم
7 - سوس الاثنين 14 يناير 2019 - 18:43
لاحول قوة الا بالله لخصت الواقع الذي يعيشه الانسان الضعيف في هذا البلد .الطب في المغرب تحتكره عصابات لا انسانية فيهم ولاتهمهم المصلحة العامة ... المسشفيات العمومية عندما تدخل اليهامن اجل التداوي تزداد مرضا.
8 - محمد الايفناوي الاثنين 14 يناير 2019 - 18:53
لنا و لك الله ذو الجلال و الاكرام.
لن يتغير شيء، وستبقى دار لقمان على حالها، حتى يتغير تفكيرنا، و نصبح نفكر كادميين، كبشر و ليس كبقر.
اما مادمنا نسب الجراء و نقبل الكلب، فسنبقى أسفل سافلين إلى أجل مسمى.
9 - محمد الاثنين 14 يناير 2019 - 18:56
حسبنا الله ونعم الوكيل ان لله و انااليه راجعون
10 - البعمراني الاثنين 14 يناير 2019 - 19:12
انا اقوم بالحجامة من فترة. لأخري. وهي جيدة. لكن. من يقوم. بها. له خبرة. واشتري. معداتي بنفسي واعقمها. قبل اي عملية
11 - عبدالله الاثنين 14 يناير 2019 - 19:12
الحقيقة المرة هي في المغرب الاقصى اشياء ضعيفة جدا ولا نعرف لماذا الصحة التعليم العدل لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
12 - مواطن غيور. الشطط الاثنين 14 يناير 2019 - 19:17
هدا هو الفرق بين الدول الديمقراطية ودول الحق و القانون و ..... لهدا مؤشر التنمية في المغرب في الدرك الأسفل.
في الغرب شعب يقام له و يقعد و المسؤول ينصت له، وهنا لا داها فيك حد.
أخي حقك أن ترفع دعوى عن هؤلاء أمام المحكمة الادارية للشطط في استعمال السلطة، عدم تقديم مساعدة لشخص في خطر، عدم تأدية الواجب المهني.
يمكنك مراسلة الوزير الرئيس التسلسلي للموظفين. و الله يعاونك .
أعرف أن هدا التعليق لن ينشر و أرسله للأمانة.
13 - زياني الاثنين 14 يناير 2019 - 19:27
اطلب من وزير الصحة ان يرسل لجنة تفتيش لهده البناية التي تسمى مشفى بمدينة خنيفرة لانها فارغة من كل شيء اطباء الاختصاص موزعون بين المصحتين الموجودتين بهده المدينة الحالات المستعجلة يخيرونك بين المستشفى الجهوي ببني ملال او المصحات وانا اتحمل مسؤولية ما اقوله
14 - مغربي الاثنين 14 يناير 2019 - 19:33
هاد السيدة هي ضحية الاهمال العائلي وليس الحجامة لان هاد التعفن لم يحدث بين عشية او ضحاها بل استغرق مدة كافية لاصابتها بتسمم في الدم الذي تسبب في وفاةها !!!!!! كل ما كانت تحتاجه هو مضادات حيوية لا غير ...
15 - mosi. الاثنين 14 يناير 2019 - 19:33
انا لله و إنا اليه راجعون...
لا حول و لا قوة الا بالله العظيم...
استغرب كيف لبعض الممرضين و الاطباء ان يناموا مرتاحي الضمير و هم يعاملون الناس بهذه القسوة...
اريد ان اقول لكل الاطباء و الممرضين كلمة...اقسم بالله لو انكم تقومون بعملكم كاملا في الجهد الجهيد من اجل اسعاف الناس و انقادهم و مداواتهم أقسم بالله العظيم انكم ستدخلون الجنة بإذن الله و لو كنتم تفعلون الموبقات...مصداقا لقوله تعالى: من اجل ذلك كنبنا على بني اسرائل انه من فتل نفس بغير نفس او فساد في الارض فكأنما قتل الناس جميعا و من احياها كانما احيا الناس جميعا.
هل تتصورون هذا الفضل العظيم....من احيا نفس كأنما احيا الناس جميعا....
الشفاء من عنذ الله و أنتم هم الصلة المباشرة بين المريض و الله..الا تستحيون من الله و تعالجوا المرضى بضمير.....
اذا لم تستحيو من الله فاصنعوا ما شئتم...
لا حول و لا قوة الا بالله و إنا لله و إنا إليه راجعون..
16 - rbati الاثنين 14 يناير 2019 - 19:53
well if i say thank god i left morocco what ur answer would be morocco will never ever change
17 - كمال هولندا الاثنين 14 يناير 2019 - 20:08
أولا أسأل الله ان يتغمد الفقيدة بواسع رحمته و إنَّا لله و إنَّا إليه راجعون.
لقد تأثرت كثيرا بالأمس عندما شاهدت أخر كلماتها قبل وفاتها و سمعت أيضا كلام والدها و أخيها و أمها.
كان الله في عون الأسرة و رزقهم الصبر على هذا المصاب الجلل.
يجب محاكمة مدير المستشفى بخنيفرة و كل من تقاعس على خدمة هذه المريضة.
كل يوم نسمع عن مسؤولين و مدراء يتقاضون الملايين شهريا و لا يؤدون عملهم جيدا.
يجب على القصر ان يتحرك و يضرب بيد على كل مسؤول متقاعس و يُطرَدَ من عمله لان هناك كفاءات لا تجد الفرصة للعمل بينما المناصب يتقلدها من لا يستحقها.
على القصر ان لا يترك مسألة المحاسبة للحكومة او الأحزاب...لان هؤلاء لا يمثلون الشعب المغربي.
نحن نعترف فقط بالملك اما الباقي فلا احد يعترف به و الدليل ان نسبة المشاركة في الانتخابات أقل من 50% و بالتالي فإن نتائجها غير شرعية و لا تمثل إرادة الشعب
18 - عابر سبيل الاثنين 14 يناير 2019 - 20:50
ادا بكي الرجال فاعلم أن همومهم فاقت الجبال
19 - مستير رباطي الاثنين 14 يناير 2019 - 20:54
رسالة موجهة إلى رباطي: I think I recognized you . are you so called RICHARD?hhhh. ضحكتيني
20 - لاحول ولاقوة الا بالله الاثنين 14 يناير 2019 - 20:55
قلة الاطباء وغياب التنظيم و أنتشر الرشوة يجعل المستشفيات عبارة عن مجازر فجل الأطباء والممرصين همهم الوحيد جمع المال الحرام حتا ماتت قلوبهم
21 - الىالدي سمى نفسه مغربي الاثنين 14 يناير 2019 - 21:00
لقد حملت المسؤولية لاسرة الضحية .وقلت انها تحتاج الى مضاد حيوي فقط فمن المسؤول عن اعطاء هدا الدواء هل الاسرة ام الطبيب.
22 - hicham الاثنين 14 يناير 2019 - 21:23
خلاصة القول
الصحة في المغرب مجرد إشاعة , التعليم في المغرب مجرد ستار دلكلاخ بهاذ البرامج و السياسات العمومية لي مشين بها
الحق و القانون و الصحة غتعرفوا مزيان نهار تطيح الأرض أمسكين
لا صحة لا تعليم لا أمن
واش حنا فعلا نعيش في دولة
23 - Rachid الاثنين 14 يناير 2019 - 21:29
يجب على الدولة محاربة المشعودين والعشابة والحجامة الذين يمارسون المهنة بدون دبلوم او دراسة .
يجب تقنين كل شيئ حتى نتفادى مثل هاته الكوارث .
24 - Mouatene الاثنين 14 يناير 2019 - 21:48
la santé publique est un métastases c'est a dire un cancer au stade terminal
25 - From Europe الاثنين 14 يناير 2019 - 21:49
اخو تاسفت ولاكن بش يكون عندك نظام صحي فعال وتغظية صحية ناجعة وجب على كل اطراف الشعب الاشتغال والجهد والتضحية. المجان غير موجود ,كل واحد بجهده.ه يجب كدالك دولة فعالة وتسديد الظرائب وعدم التهريب والتهرب من الاتزامات الظريبة ومعاقبة الجنات بدون تمييز .وجب كدالك التعلم والجهد والمثابرة من اجل الوطن بدل الهروب الى مجتمعات اخرى والعيش كطفايليات. بدون هذا لاتنفع الولولة مذا فعلت في حياتيك لتهرب من الفقر? شعوب تحلم بنظام صحة السويد بالاقتصاد الموزمبيق.
26 - hicham usa الاثنين 14 يناير 2019 - 22:01
الله يرحمها ويغفر لها ويوسع عليها ويدخلها الجنة بغير حساب. بقت في مسكينة. الله يصبر عائلتها. انا لله وانا اليه راجعون
27 - مصطفى آيت الغربي الاثنين 14 يناير 2019 - 22:36
الى أخ الضحية
ان الشعوب العربية تعيش في معتقلات. والحياة في السجن محدودة الحرية والانسانية منعدمة تماما.
لقد اعتدنا على هده الخرجات وأصبحت روتينية . ان الدي سيحل مشاكلك هو الدي يصدر الأوامر. تدكر جيدا أنك تعيش في السجن. وزير الصحة مثلك طاءع لأسياده وفوق كل مايسمى بسيد سيد.
اصبر كما نحن صابرون اننا ميتون وتربينا على الجهل و ااجبن وعندما (نعيقوا غادي نثوروا أما الآن الصبر.
28 - mouhajir الثلاثاء 15 يناير 2019 - 00:25
et le premier ministre nous dit que le Maroc est mieux que la France
rigolo le ministre :il n'a pas honte de nous dire ça

pauvre ministre
29 - ملاحظ الثلاثاء 15 يناير 2019 - 09:11
تعازينا الحارة لك أخي الكريم وهذا محزن ويبكي كل غيور على هذا الوطن الذي يعيث فيه مجموعة من أشباه المغاربة فسادا فهناك من الأطباء النزهاء والممرضين والممرضات الأكفاء ولكنهم يعيشون صراعات مع من مات ضميرهم الأخلااقي والمهني وليس في المستشفيات بل حتى في العيادات .أقول لك تحرى الحقيقة لترتاح أخي وتابع أولا مشعود الحجامة وأيضا إهمال المستشفى لعدم تقديمهم الرعاية لحالة تلك الفتاة ولاحول ولا قوة إلا بالله .الناس المغلوب على أمرهم وهناك حالات كثيرة تعاني الآن الأمرين في المستشفيات وأيضا الأخطاء الطبية في العيادات بما فيها عيادة الأسنان ولا أحد يبادر لإيقاف هذاه المصائب حسبنا الله ونعم الوكيل أين الجمعيات أين الضمائر الحية للتكفل بهذه الحالات ينبغي على المحسنين إنشاء مستشفى للخدمات الإنسانية وإستقبال هذه الحالات المستعجلة وأيضا إعطاء الدعم النفسي لأسرهم وإيجاد متنفس للمكلومين فهناك من يعاني من الأمراض فيلجأ غلى المشعوذين والدجالين هؤلاء من يحاسبهم لأنهم يزيدون من مآسي الضعفاء ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء .
30 - عبدالرحمان الثلاثاء 15 يناير 2019 - 11:16
والله لو كان لي الحكم لاخدت المسؤولين على المستشفى وادخلتهم الى السجن ليدوقوا وبال امرهم
31 - mostafa الثلاثاء 15 يناير 2019 - 19:04
ألله يرحمه ويسكنه فسيح جناته كرهنا من هاذ الحكومة ماذيرينش خذمتها ان مقيم في سويسرا غير منين ذخلت لهنا كنت مريض ذواوني وكيشكروني من لفوق خصهم غير شهاذا
32 - m.dr الثلاثاء 15 يناير 2019 - 21:36
هذا هو السبب لهوروبنا الى اوروبا
الصحة في المغرب 2-/10
33 - مغربي الثلاثاء 15 يناير 2019 - 22:29
الصحة في المغرب اصفار . لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.