24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4507:1213:2616:4919:3020:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. كلينتون يخطف الأضواء في ساحة جامع الفنا .. تحايا وصور تذكارية (5.00)

  2. مخيم القوات المسلحة بإفران (5.00)

  3. مجلس حقوق الإنسان يتمسك بالاستقلالية ويدعم تعزيز الحرية بالمملكة (5.00)

  4. بطيخ يتيم (3.00)

  5. الساسي يتهم "إسلاميين مغاربة" بكُره الديمقراطية و"أسلمة المجتمع" (3.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | جريمة قتل بالبيضاء

جريمة قتل بالبيضاء

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - الدكالي الجمعة 22 فبراير 2019 - 11:44
السؤال المطروح هل الدوله عاجزه ام متواطئه مع هدا الارهاب اليومي الدي يمارس على الشعب المغربي ! النهب و القتل والاغتصاب في الليل و النهار ، في الشوارع و الطرقات ! جيوش من المجرمين تترصد بالمواطنين لتسلب امولاهم و تهتك اعراضهم و تسلب امولهم ! فان كانت عاجزه فلتدعنا نحن الشعب نحمي انفسنا بنفسنا بتشكيل لجان شعبيه للدفاع و الحراسه ! واما ان كانت متواطئه ، كي يبقى الشعب منشغلا يأكل بعضه ، بينما الدمدومه قاضي حاجه فلله الامر من قبل ومن بعد ، و يمكرون و الله خير الماكرين ! حمل السلاح يجب ان يجزر باقصى العقوبات ، تجاره المخدرات يجب ان تكون عقوبتها الاعدام ، نواب البلاد اليس فيكم غيره ، الا تخافون على اولادكم و بناتكم ! القضاء متساهل مع المجرمين ، و السجون مريحه بما لد و طاب ! المغرب في طريقه الى ان يصبح دوله فاشله كجمهوريات الموز في امريكا الاتينيه ، أرواح المغاربه رخيصه جدا جدا جدا و لا قيمه لها في نظر أصحاب القرار !
2 - ahmed ahmed الجمعة 22 فبراير 2019 - 12:08
حسبي الله ونعم الوكيل,أين أمن؟
3 - نور ابو سلمان الامريكي الجمعة 22 فبراير 2019 - 12:34
لاحول ولاقوة الابالله العظيم.ظاهرة الجريمة وتفشيها في مجتمع التفقير والتجويع والتجهيل انها قضية مسيسة والمستهدف منها اولا تدمير الشعب وترهيبه بالعصابات الفاشلة دوي السوابق العدلية حيث البطالة وتجربة مخدر الهلوسة لمصلحة الكبار في تجارة الممنوعات داخل( مملكة امير المؤمنين).واصبحت المملكة الان محط تساءل عن الفساد المستشري في كل القطاعات وعن تفاقم جريمة القتل بالسلاح الابيض والسرقة والاغتصاب في وضح النهار رغم جهود الغيورين تبقى تغطية الامن المركزية في الاحياء والبؤر السوداء منعدمة والتدخل جد بطيء وليس بالسريع كما يدعون.والاستهتار بارواح الناس وامنهم خطة مخزنية بتواطؤ سافر مع المسؤولين حتى يبقى النهب والادلال وضرب الشعب بالشعب دون التطلع الى الافق الحضاري والبناء الديمقراطي الدي يعزز العدل والمساواة والعيش الكريم لشعبي العزيز.ابو فاطمة الزهراء من نيويورك.1
4 - stitou hamou الجمعة 22 فبراير 2019 - 12:40
Un pays qui s’enfonce chaque jours davantage dans la violence et va vers le chaos !!
Ce qui est incompréhensible c’est l’indifférence des responsables et le manque de la volonté politique de redresser la situation avec des mesures drastiques !!
On dirait que c’est voulu et prémédité !!
C’est grave Ce laxisme inquiétant !!
Violence à fes oujda casa !!!
5 - FARHAT الجمعة 22 فبراير 2019 - 12:55
الجريمة بالدار البيضاء خاصة والمغرب على وجه العموم منتشرة بشكل مرعب لأن العقوبات الصادرة في حق المجرمين تبقى ضعيفة . نطالب بإصدار قوانين صارمة و مشددة خاصة الصادرة في حق كل من كانت له سوابق
6 - مرزوك عبدالله الجمعة 22 فبراير 2019 - 14:00
انا لله وانا اليه راحعون الحياة صارت رخيصة جدا وعاد الانسان يموت في الشارع يقتل ويقتل دون مبالات لله الله يرحمه ويسكنه فسيح الجنان
7 - مواطن الجمعة 22 فبراير 2019 - 14:02
مزال ماشفو والو تسناو حتى اطبقو العقوبات البديلة
8 - أبو اية الجمعة 22 فبراير 2019 - 15:12
السلام عليكم وجمعة مباركة علينا جميعا. أولا رحمة الله على الضحية والقصاص بالنسبة الجاني ويجب على الحكومة تطبيق العدالة الإلهية :"النفس بالنفس والجروح قصاص".لا سجون نفعت ولا تدابير امنية اتخذت بحزم من اجل إحلال الأمن الاجتماعي.اقترح ان يشكل أمن الأخلاق والأدب حيث الفاحشة استشرت.وعدم السماح ببيع المخدرات تماما وتقنين بيع الكحول في الفنادق فقط والمهم أولا وأخيرا تنفيذ وتطبيق القوانين بشكل حازم.وما اريد الا الاصلاح ما استطعت.والله الموفق.
9 - عادل بوموجة الجمعة 22 فبراير 2019 - 15:30
أصبحنا نخاف على تعرية الواقع في بلدنا الحبيب قولوا معي الله يرحم الوالدين قولوا العام زين هاهاهاهاهاها
10 - la sécurité des citoyens الجمعة 22 فبراير 2019 - 16:16
Bonjour
A mon avis si la police n’a pas pu arrêter ce fléau, -- A condition qu’il est pas fabriqué--, la Force Armée Royale, doit s’impliquer, et d’ailleurs, ses soldats ne font rien , tout le temps assis dans les casernes et attendent la retraite . C’est le moment de créer des patrouilles qui seront chargées à prospecter tous les quartiers, surtout ceux qui sont sièges de la criminalité.
1- Prendre une ville comme échantillon, puis généraliser en pas à pas sur l'ensemble des villes
11 - au commentaire 3 الجمعة 22 فبراير 2019 - 17:04
tu dois porter un gilet par ball quand tu sors de chez toi hier soir un vol ,hold up,,dans Un magasin de liqueur a east side a fait 4 morts 3 voleurs et un employer du magasin ,,un arabe peut etre un Palestinian
12 - chouaffa الجمعة 22 فبراير 2019 - 17:19
tant qu,il n.y,a pas de peine de mort et l,autorisation d,abattre et tuer les criminels par la police rien ne va changer, ,,,,le boss doit vraiment changer ca politique envers les criminels.
13 - كمال الجمعة 22 فبراير 2019 - 17:22
عندما تغيب العدالة وتصبح دولة الحق والقانون أسطورة لاتوجد إلا في حكايا الجدات...فلاغرابة أن نستيقظ كل صباح على خبر جريمة من الجرائم وكأن دماء الماء أضحت أرخص مايكون؟؟؟؟
14 - dokalli الجمعة 22 فبراير 2019 - 19:14
بصراحة المغرب وليت نخاف فيه لا بالليل وولا النهار . هادشي ولا اكتر من الارهاب دولة ولجمعيات مدصرا شمكارا . الحمد الله دبا خويت المغرب كونت عايش في الرعب الى بغيت نخرج او ندخل لداري خاسني نتلفت يمين وياسر.
15 - deterye الجمعة 22 فبراير 2019 - 19:57
قد يخرج لنا مسؤول امني ليقول لنا ان الامن مستتب ويصرح لنا بلائحة الارقام تضم عدد المعتقلين وعدد الموضوعين تحت الحراسة النظرية حيت يتحدثون عن الالاف من التدخلات هذا كله جميل ونحيهم عليه لكن تلك الاعداد والارقام لا تنم عن الافتخار بالمنجزات بل هي ناقوس الخطر يجب على الحموشي ان يضعه نصب عينيه فارقام الاعتقالات مع كثرتها هي مؤشر على تفاقم الاجرام وتكاثر المجرمين وانعدام الامن وليس العكس انا كمواطن افضل ان اسمع ان الشرطة هي في عطالة ولا تجد من تعتقله وان الدولة شرعة في اغلاق السجون فهذا يشعرني ان الدولة امنة اما ان تصرح لنا بالالاف التوقيفات والاعتقالات فهذا يخيفني ويشعرني انني قد اكون ضحية اعتداء في اي وقت ولست في امان والله كل الاباء اليوم في البيضاء يستيقضوا فجرا لا للصلاة فقط بل لمرافقة بناتهم الى الترامواي او الطاكسيات خوفا عليهن وينتظرونهم بعد صلاة المغرب في المحطات فهل هذا شعور بالامن والامان ام شعور بالانفلات الامني
16 - حمادة الجمعة 22 فبراير 2019 - 20:50
لوبي الفساد هو المسؤول عن كل مايقع في هده البلاد من فقر وإجرام وتهميش ونهب للتروات ....
17 - عبدالاله الجمعة 22 فبراير 2019 - 20:54
المسؤولية يتحملها الجميع القضاء يجب أن لا يتساهل مع المجرمين وعليه الحكم بأقصى العقوبات مع الاعمال الشاقة،السجون يجب تصنيفها حسب نوع الجريمة والتعامل مع المجرمين بصرامة ،الجمعيات الحقوقية تمشي دخل سوق راسها،المواطن الغير القادر على المسؤولية وتربوية ورعاية الأبناء عدم الإنجاب أو على الدولة تحديد النسل
18 - كريم فرنسا الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:55
لا حول ولا قوة إلا بالله
ماذا يقع في المغرب؟ جرائم ذموية وأرواح تُزهق وجو من اللا أمن يعم أغلب أحياء الدار البيضاء .
ولدت في بداية الستينات على مقربة من مكان وقوع هذه الجريمة ، لم تكن الأمور على ما هي عليه الآن خلال سنوات السبعينات و حتى التمانينات لم نكن نرى شباباً يحملون سيوفاً و يقطعون الطرق ويسرقون المارة ، أنا إبن درب مولاي الشريف وأفتخر بإنتمائي لهذا الحي المناضل ، حي المقاومين الذين دوخوا الإستعمار الفرنسي ، حي الغيوان، والمشاهب وتكادة و اللاعب الدولي الغزواني والعربي الزاولي و الفنان محمد مفتاح واللائحة طويلة...
كانت العائلات كالأسرة الواحدة علاقات يسودها الحب والإحترام والتآزر والتآخي لم يكن حيي حي مجرمين قتلة بل كان حي مثقفين وفنانين ورياضيين . رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جنانه وألهم ذويه الصبر والسلوان.
19 - مبرك السبت 23 فبراير 2019 - 00:51
حسبونا الله ونعمة الوكيل هادشي بزاف الناس ولات تخاف فالكل مكان الله يهدي لعقول الطايشة الناس تعاني الفقر يعمل كل شيء
20 - صالح الصالح السبت 23 فبراير 2019 - 05:03
الي الدكالي رقم 1
لا تضع وقتك انها مؤامرة صهيونية مع الدولة لكي المغاربة يزيدون في كراهيتهم لبعضهم ولا يكون اي اتحاد بينهم وبين الشعب ولكي يرهبون وينتهكون اعراضهم بعضهم البعض وتزيد كراهيتهم لبعضهم البعض ويقتلون بعضهم البعض ولكي لا يشتغلون افكارهم بمسيرون الدولة ولكي لا يكن الشعب متحد عليهم الهدف هو خلق التفرقة وتخويف الشعب المغربي لكي يغادروا البلاد والحكومة والمسيرون يستمرون في بيع بلاد المغرب وبحورها وخيراتها هده هي المؤامرة ضد الوطن وضد شعب المغرب عشرة 10 ملاين من المغاربة يعيشون خارج وطنهم والعديد مشردون ودوّل اخري أوروبية وامريكية أحنضنت ابناء المغرب والدولة المغربية استعملتهم لجلب وادخال العملة الي المغرب وهده الأموال لا تعطي ايتها نتيجة في تحسين الوطن وبناءه وتشيده لامن مجال التعليم ولا من مجال الشغل ولا من جهة الصحة والعلاج ولا من جهة السكن والفق والهشاشة تزداد حكومة ترهب شعبها عن طريق هاد الاجرام لكي يتركون البلد اليهم ليفعلوا ما يشاءون بدون معارض .
21 - صالح الصالح السبت 23 فبراير 2019 - 06:14
الي الرقم 15
الرعب والخوف اصبح المغرب مجزرة الدبح وتقطيع الرؤوس لانه الدولة تريد ارهاب الشعب وإدخاله في جواه لكي يرحل والعصابات تنهب وتسرق حتي الممتلكات العقارية اصبحوا يزورون الوتائق العقارية ليسرقون منازل واراضي الناس, الهدف من هدا يريدون الشعب ان يرحل خارج البلد الي الخارج ،لا توجد ضمان للحيات ولا العيش ولا صحة ولا للعمل ،اصبح المغرب يعيش حربا أهلية المجرمون والارهاب الداخلي احتلوا المدن والقري والشارع والأزقة والادربة الا السلاح لن يوجد وقريبا سوف نعيش متل زمان حرب الفيتنام او حرب (isis) القنابل من السماء والرصاص من الارض متل العراق ولا للمستقبل اخرون يااتون لشراء المغرب واراضيه وشواطئ المغرب انها مؤامرة لترحيل المغاربة من ارضهم وإجبارهم الخروج من أراضيهم الي الخارج والتشريد والرمي بأنفسهم الي البحر ودوّل اخري تحضن وتتكفل بابناء المغاربة وبناتهم تشريد الشعب المغربي والآخرون ينهبون تروات المغرب .
22 - Khadija السبت 23 فبراير 2019 - 10:20
وفين ديك الهيليكوبتر لي كانو كا يديرو لينا بها الإشهار واش ما لقاوش ليها الشيفور
الوقاية المذنية راخ خاصة للبورجوزية بالنسبة للغرقى أحنا كاطفي لينا غا العافية
لكى الله يا شهيذة
23 - مغربي أصيل السبت 23 فبراير 2019 - 11:58
انا لله وانا اليه راجعون إن تعمقنا في بحت كل الجرائم التي وقعت في هده السنين نجد السبب الرئيسي يرجع الى الضغط القوي والتي تمارسه جمعيات حقوق الإنسان المدفوعة من طرف المنضمات الصهيونة على الدولة لتمتيع المجرمين بكل الحقوق والحفاظ على سلامتهم وتمتيعهم بالحريات والعدالة ضد داك المواطن الضحية المسكين المقتول او المشرمَل او المغتصب لهدا الغرض اسست تلكم الجمعيات التي تقف ضد تطبيق الاعدام والعدالة للمجرمين .
24 - رشدي السبت 23 فبراير 2019 - 16:22
لقد كثرت الجراءم ضد المواطنين بكل انواعها القتل السرقة النصب حتى صار جل المواطنين يهابون من الشارع انا في نظري الامن في هذه البلاد ليحمي المواطنين غير موجود حتى رقم 19منعدم لاوجود له هناك حل لهذه المعضلة يجب على المدير العام للامن ان يشغل الاطر الكفءة للشرطة المتاقاعدين الذين لهم خبرة طويلة في هاذا الميدان وذلك عبر التعاقد مثل التعليم وسوف ترون النتيجة المبتغات لان موظفي الشرطة الجدد لاخبرة لهم في هاذا الميدان .
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.