24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1606:4813:3117:0720:0621:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | تضامن مع ضحايا نيوزيلندا

تضامن مع ضحايا نيوزيلندا

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - aziz الأحد 17 مارس 2019 - 09:18
اينكم يا من كنتم تتضامنون وتشعلون الشموع وتنثرون الورود وترفعون اعلام ضحايا غربيين ويهود.ام ان دم المسلم رخيص ولا يهتم به احد من بني جلدتنا!!!!
2 - حزينة على إخواننا الأحد 17 مارس 2019 - 15:17
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاحظت ان عددا من الدول الأوروبية تضامنت مع شهداء المسجدين ان شاء الله وهم أغلبهم مسيحيين حتى مدينة باريس اطفأت أنوار برج إيفيل لكن قنواتنا المسلمة بالإسم فقط في الوقت الذي نحن في اشد الاحزان على اخواننا كانت تبث سهرات الفسق والمجون وتغني فرحة غير مبالية فلا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم وحسبي الله ونعم الوكيل
اذا كنت متضامنة معنا فالمرجو النشر يا هسبريس
3 - مواطنة في المهجر الأحد 17 مارس 2019 - 17:50
جزاكم الله خيرا ايها الشرفاء مِنْ من أخذتم ولو شيئًا من وقتكم لتعبروا عن قلقكم وغضبكم وتستنكروا ما قام به هذا المجرم والعنصري المقيت ، كما أنني لاحظت غياب مجموعة من شرائح المجتمع التي تدعي الدفاع عن حقوق الإنسان وكرامة الإنسان وما إلى ذلك من الشعارات... مِنَ الذين نراهم يخرجون ويستنكرون ويكتبون بل وحتى يحاضرون حين تكون مثل هذه الجرائم ارتكبت من طرف من ينتمي للإسلام ولو بالإسم فقط والإسلام كما يعرف الجميع بريئ مِنْ مثل هذه الأفعال الشنيعة لهاجموا الإسلام كأنهم كانوا ينتظرون الفرصة للنيل‬‎ من الإسلام وأهله وعلى رأسهم عصيد ورفاقه ...
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.