24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1806:4913:3217:0620:0521:25
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | العلاقة بين الجيران

العلاقة بين الجيران

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - نواس المصطفى الثلاثاء 19 مارس 2019 - 06:33
غريب هذا الزمن نتسائل عن معاملة الجار وما بالك بالأقارب والإخوان والذين يقطنون في عقار مشترك ويعيشون قطيعة ربما ذهبت لسنين طويلة
2 - amaghrabi الثلاثاء 19 مارس 2019 - 07:03
بسم الله الرحمان الرحيم.هذه نقطة أخرى تبين بوضوح ان المغرب والعالم باسره يخطو بخطوات العصر ويبتعد شيئا فشيئا عن التقاليد الدينية التي توصي على الجار وتدعو الى التاخي والتضامن والتعاون بين الجيران,اما اليوم ففي العالم باسره كل واحد يغني على ليلاه وكل واحد يدخل في سوق رأسه.فطبيعة كثير من المغاربة الذين يستغلون القيم الدينية من اجل التسول وطلب القروض وطلب المساعدات ووو يجعل الناس اليوم يتهربون من العلاقة مع الجيران واغلبهم لا يحترمون ولا يستحيون ولا ولا.العصر اليوم الذي نعيش فيه هو عصر الدولة المواطنة فهي المسؤولة عن عيش المواطن وكرامة المواطن وسكن المواطن وصحة المواطن ,فالفرد غير مسؤول عن هموم المواطنين واحتياجات المواطنين,عصر التقار ثم التقار ثم التقار فمن يريد سلفا اليوم فالابناك موجودة لتعطي قروضا لمن له مشاريع او مشروع مستقبلي,فاعطيني التساع واتركني اتصارع مع حياتي وعملي ومستقبل اولادي
3 - sadaam الثلاثاء 19 مارس 2019 - 08:34
بسم الله الرحمان الرحيم.
سبب انقطاع علاقة الجيران راجع الى انقطاع علاقتنا بالله عزوجل وسنة نبيينا عليه السلام.انتهى
4 - aziz الثلاثاء 19 مارس 2019 - 09:45
قبح الله التطور الأعوج اللذي جعل من الإنسان روبو اصم اخرس لا يفكر الا في برمجوه له.انسان بالمظهر واجوف في المعاملات .لا يبحث الا عن مصلحتة الذاتية ولو على حساب امه وابيه وإخوته.اننانسير نحو الإنقراض لاننا انحرفنا كثيرا عن سبب وغاية وجودنا فوق الأرض.
5 - chorot الثلاثاء 19 مارس 2019 - 10:38
ام بالنسبة ناس البادية حنى باقي عندنى رحمة الله وبقي الجار مع الجار ديالو اهل القرية سيولو على بعضهم البعض او كيتعونو لكن اقل شويا من الفترة القديمة
6 - غيورة على حيها. الثلاثاء 19 مارس 2019 - 13:39
باسم الله الرحمان الرحيم
النبي صلى الله عليه وسلم أوصانا على الجار, فياحبدا لونعمل بالوصية, فالحمد لله أن هناك جيران يفتخر بهم وهم دائما على خطى آباءهم يسألون عن بعضهم ويآزرون بعض, وهم من يكونون السباقون في ااسراء والضراء,
فأتمنى أن لا نقطع هذه العلاقات فعار الجار على الجار,
7 - مغربية الثلاثاء 19 مارس 2019 - 18:37
كنت اسكن في مدينة صغيرة ثم انتقلت للعيش بمدينة سلا في اقامة.حل العيد واذا بي البس قفطاني وادق ابواب الجيران كي ابارك لهم العيد.كل من طرقت بابه تعجب من تصرفي وقد لمحت ذلك في تصرفهم واستقبالهم لمباركتي!!احسست بالاحراج فعلا وخصوصا حينما اخبروني انهم لايباركون بعضهم في العيد.المهم غيرت عادة العمارة واصبحنا نتبادل التهاني كل عيد ونزور ونساهم ماديا ومعنويا للجار في كل مناسبة.التغيير يجب ان ينطلة منا نحن اولااااااا.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.