24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:2913:1816:2618:5820:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. برلمانيون يُطالبون بإنهاء ظاهرة متاجرة أساتذة الجامعات بالكتب (5.00)

  2. المغرب يضاعف الصادرات السمكية إلى البرازيل (5.00)

  3. كاظيمي يتحوّل إلى شرطي مغربي في مسلسل كوري (5.00)

  4. المغرب يفوز بالبطولة العربية للمواي طاي بالإمارات (5.00)

  5. الاحتفالات تعمّ تونس بعد إعلان فوز سعيّد في الانتخابات الرئاسية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | السعادة في صفوف المغاربة

السعادة في صفوف المغاربة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - لي بغا الدنيا الدنيا بلمال السبت 23 مارس 2019 - 20:25
السعادة بالنسبة للإنسان ككل هي المال ولا نزاع في الأمر فالخالق سبحانه قال المال زينة الحياة الدنيا.
2 - سامي السبت 23 مارس 2019 - 20:27
المال فقط . لاشيء غير ذلك وشكرا
3 - عبد الله السبت 23 مارس 2019 - 20:42
السعادۃ الحقيقيۃ تكمن في الايمان بالله سبحانه واتباع اوامره واجتناب نواهيه
4 - ابن سوس المغربي، عفواً السبت 23 مارس 2019 - 21:14
المسؤولين في المغرب قتلو السعادة في قلوب الشعب المغربي لأنهم وصلو المغرب الى دول متأخرة في العالم لا تعليم لا صحة لا ديمقراطية حقيقية لا محاسبة مخدرات فساد تخلف شعوذة جهل المغاربة اتعس شعوب الأرض
5 - عبد اللطيف السبت 23 مارس 2019 - 21:31
صحيح ما قاله الاستاذ
فقط لتعليق الاول المال والبنون زينه الحياه الدنيا فقط
يا اخي .المال وسيلة فقط لارضاء النفس وان تسعد به غير ك .ولكن الرضا الله ورضا الوالدين وقوة اخلاصك وان تخلق سعادة الغير .تجعلك اسعد الناس في الدنيا والاخره .السعادة الحقيقية وهي كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم.،" من أصبح منكم آمناً في سربه ، معافى في جسده ، عنده قوت يومه ، فكأنما حيزت له الدنيا بأسرها "
اللهم جعلنا من السعداء الاتقياء
6 - المجيب السبت 23 مارس 2019 - 21:54
الذي يجب الاعتراف به بدون لف ولا دوران هو ان المغرب يحتل مراتب غير مشرفة في مؤشر السعادة ويحتاج المغاربة الى العمل بجد وصدق لتغيير هذا الوضع. التفسيرات اللغوية والسفسطائية المبهمة والتبريرات الطوباوية لا فائدة منها. فمؤشر السعادة الخام المتعارف عليه دوليا ( B.N.B ) شيئ محسوس ويمكن حسابه، وهو يشمل ويجمع ما بين مؤشر الناتج الداخلي الخام (P.I.B) ومؤشر النمو البشري (I.D.H). ومحتوى هذه المؤشرات يبرز جل العناصر التي مطلوب من الدول ان توفرها لشعوبها كي يكون جل أفرادها سعداء.
7 - صالح السبت 23 مارس 2019 - 22:18
السعادة عطاء الله لايدركها الا من عمل من اجلها ومنبعها الايمان بالقدر خيره وشره هناك من الناس من يتظاهر بالسعادة ولكنه في داخله نار وعذاب ولكن سرعان ما ينكشف امره الى ادلكم عن شئ ان فعلتموه تحاببتم افشوا السلام بينكم
8 - khalid الأحد 24 مارس 2019 - 02:06
Sans doute, les marocains sont les plus heureux dans le monde, les plus riches, les plus gens qui voyagent dans tout le monde sans visa.Les maroacins sont les plus meilleurs avec in grand system de sante et education.Tout le monde , et surtout les pays scandinaves viennent pour apprendre les cours en education . Meme les allemandes viennent apprendre comment les marocains fabriquent les avions .Mais les americains viennet manger le couscous
9 - aziz الأحد 24 مارس 2019 - 17:44
السعادة عند المغربي بالمعنى الدارجي.هو تكون هاني في حياتك كل شيء متوفر. ولا تحمل هم للمستقبل لأنه من البداية مضمون. وما نعيشه الآن فالعكس هو الصحيح. المغربي يعيش في خاص بكل ما يتعلق بحياته اليومية. ونادرا ما يذخل في المساء لمنزله محملا بمشكلة أو مشاكل. والسبب يعود إلى انعدام ضمير من يتولى تسيير شؤون الشعب. ربي خلق الإنسان ورزقه من كل الثمرات والثروات لكن اختلط ولد لحرام مع ولد الحلال. واخلطت السياسة بالدين. وخلقت العنصرية والفوارق والحقرة والتسيب وضغط الحاكم على المحكوم وانعدام العدل والمساواة. هاذه كلها أمور تجرد الإنسان من السعادة. فأي سعادة الإنسان شاخ ولم يتزوج بل ليس له القدرة على الزواج. ومن عدة جوانب. 1 لا يشتغل 2نقص المال 3 ليس له سكن 4 لا يجد من يساعده ليكمل دينه وهو في الخمسين من عمره. فأين هي السعادة. زائد تنظر بأم عينيك من يسرق الثروات الطبيعية وانت لا تستفيد ولو بقسط بسيط فأي سعادة هاذه. تريد التعلم ولا تجد. وووووووووووو.المهم أن المغربي يوجد في مراتب متأخرة من السعادة وهناك دول إفريقية أقل منا شأنا أحسن منا ومتقدمة علينا.
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.