24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1906:5013:3217:0620:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | صوت الهامش: فحم الموت

صوت الهامش: فحم الموت

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - yaaaaaaaaadris الجمعة 12 أبريل 2019 - 11:21
أرخص شيء في هذه الرقعة الجغرافية البئيسة ، هو المواطن .
أيها المسؤولون ، إتقوا الله في هذا الشعب ، فالمسؤولية أمانة ، و ستقفون غدا يوم القيامة أمام عزيز جبار و منتقم ، و سيحاسبكم على كل شيء
2 - جرادة المنسية الجمعة 12 أبريل 2019 - 11:56
جرادة حكاية لا تنتهي فصولها الموت ومستقبلها السجن لك الله يا شرق المملكة اللهم ارنا في المسؤولين عجائب قدرتك
3 - بني تجيت الجمعة 12 أبريل 2019 - 12:23
منعدمي الضمير اتسائل كيف سينامون بعد رؤية هدا العجوز يعمل في هدا السن .عديمي الانسانية يظنون انهم يحسنون صنعا قمة الدنائة بشواهدهم العليا عاجزين عن ايجاد الحلول لهده الفئة المستضعفة .
4 - ابو احمد الجمعة 12 أبريل 2019 - 12:46
مع مثل هؤلاء يجب التضامن و اطلاق حملات الدعم الشيخ يبكي أمام آلاف المواطنين سارعوا إلى دعمه
5 - said الجمعة 12 أبريل 2019 - 13:05
من المؤسف أن تعيش في وطن لا تحلم فيه بشيء سوى مغادرته.
6 - سئمنا الجمعة 12 أبريل 2019 - 17:28
شاهدت هذا الفيديو بحرقة و الأعين تدمع و أقسمت أن أتقدم بملف الهجرة مع عائلتي لكي لا تعاني إبنتي من ظلم وطنها أمام أعين والديها رغم ظروفي المالية الجيدة، سئمنا تهميش الفقير والله
7 - اوفال الجمعة 12 أبريل 2019 - 17:29
واله حشوما وعيب وعار شيخ ستيني يبكي ابى ان يستسلم لقساوة الزمان،ما تبكيش يا بابا اترك هاتفك ان شاء اله أيكون الخير
8 - نور السعيد الزرموني الجمعة 12 أبريل 2019 - 17:57
كيف يحلو العيش ونذوق راحة البال ولا تنسف مضاجعنا ونحن نتفرج على إخواننا يموتون ببطء موجع ....هؤلاء أحياء /أموات.....ماذا نفعل ...كيف نستوعب هذا الوضع الفظيع...!!؟....هل هذه الفواجع ترضي الخالق سبحانه ،وهو بفضله والمنة له قد "كرم بني آدم."...!!
الآن يتلذذ أصحاب الحل والعقد بهذه المشاهد.....أو لعلنا مخطئون ، وخياليون.....فهل ماشاهدناه حقيقة أم تلفيق....؟؟؟
إنه الحق الصارم والواقع الفتاك.....فأين ترسانة الحق والقانون ومبدعي حقوق الانسان في بلدنا....!!!؟؟؟
9 - طريق الحرير الجمعة 12 أبريل 2019 - 18:45
عندما يجتمع اليأس و الفقر و الظلم عندها لايكون هناك نظام يتمثل في الدولة،لايكون هناك أي شيئ،لهم فقط حياة سوداء ويعملون في سواد.
ملاحظة : بالنسبة لاهمية الموضوع تجد تعليقات محسوبة معدودة،فانها تدل على اننا فعلا شعب مستعبد.
10 - محمد الجمعة 12 أبريل 2019 - 22:16
حسبي الله ونعم الوكيل.
ايها المسؤولون الا يوجد في قلبكم ذرة من الرحمة????
11 - منطقة شرقية محكورة الجمعة 12 أبريل 2019 - 22:25
إن سكان المنطقة الشرقية النزهاء يحتقرهم موظفو الدولة بتنسيق مع مافيات الإدارة على مستوى الرباط فيهضمون حقوقهم ويزورون نتائج المباريات لصالح أناس آخرين ويفضلون عقد صفقات لشركات على حساب شركات محلية ويتم هذا بين موظفين فاسدين ليدفعوا سكان المنطقة الشرقية إلاحتجاج لخلق العداوة بين المواطنين والدولة لذا على هذه الأخيرة أن تعاقب هؤلاء الموظفين الفاسدين
12 - Rachid الجمعة 12 أبريل 2019 - 23:12
ماذا أقول لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. مثل هذا الاب نفتخر به وندعمه اليوم قبل الغد. أين المسلمين في المسؤولين. حشومة و من سيحاسب من. سبحان ألله على لطفك. اللهم اعنهم على المحن يا ارحم الراحمين
13 - جمر و رماد الجمعة 12 أبريل 2019 - 23:32
ماشاهدته أقرب الى فيلم رعب.
يستحيل اننا نقول باننا ننتمي الى أمة الاسلام.
ولكن الله ينصركم ولو بعد حين:فين الفاروق والصديق،فين عثمان و صلاح الدين،فين الغيرةو التكافل،فين العدل و الرحمة،الاخوة والانسانية....
14 - ابو مريم الجمعة 12 أبريل 2019 - 23:41
انا مغربي الاصل،مزداد بمدينة جرادة،عمل ابي ما يناهز 40 سنة بمناجم الفحم،عندما انذاك كانت شركة مفاحم المغرب لازالت لم تغلق ابوابها.لكن بعد اغلاق المنجم،مرض ابي ،ووصلت نسبة مرض السيليكوز القاتل به ،100 لكن لم يعترفوا له الا بنسبة قليلة حتى لا يتم تعويضه،.دخل المستشفى ومات على الفور.هاته نهاية كل من عمل في هاته المناجم.اختر بين الجوع او الموت.رحمك اللّٰه يا ابي، ورحم الله كل شهداء اللقمة بمدينة جرادة الصامدة.لك اللّٰه يا وطني.حسبنا اللّٰه ونعم الوكيل
15 - غيور السبت 13 أبريل 2019 - 01:22
هذا عيب هذا عار المواطن باقي تحت غار .اين انتم ايها المسؤلين ارحموا من تحت الارض يرحمكم من السماء اين هم اصوات الامة البرطمان لايسمن ولايغني من جوع والله حراااااام عليكم حسبنا الله فيهم ونعم ااوكيل
16 - barouita السبت 13 أبريل 2019 - 04:51
la liberte s arrache et ne se donne pas
revoltez vous pacifiquement arretez de pleurnicher ,jaimerai bien lire un commentaire de bouchiki dans ce sujet
17 - Sniper السبت 13 أبريل 2019 - 05:00
نحن من ابناء جرادة عشنا فيها إبان الحسن الثاني وبحصولنا على الإجازة في الانجليزية غادرنا بذريعة الدراسة الى فرنسا ومنها الى كندا ولله الحمد اننا نعرف ما يعانيه سكانها وعشنا معهم الحلو والمر لكن عندما نرى ما يحصل لابناء عمومتنا وابناء جرادة على مختلف أنماطهم يحز في قلوبنا ولا يزيدنا الا اصرارا على البقاء في بلادالمهجر. حيث الرحمة الإلهية وانعدام الظلم .رغم ان الأمل ضعيف والأفق بعيد لتنجلي غمائم الاستبداد عن اطياف الشعب الابي في مختلف بقاع المغرب ندعو من الله ان يلطف بهؤلاء الضعفاء وان يطلق سراح المسجونين تعسفا وما هذه الا لوحات من تلك التي عاشها المغرب إبان سنوات الرصاص لكن بصور اخرى فتازمامرت لا زال قائم في جرادة وأبوبكر والحسيمة وتنغير وانفكو وغبرها من بقاع المغرب وهذا أن دل على شيء فانما يدل على ان الحريات لازالت تعاني وان انفتاح المغرب على الاخر غرضه المال ومن لا تيرحم ابنائه فكيف يرحم الاخر لكن الظالمين لهم يوم يوعدون
18 - Peace السبت 13 أبريل 2019 - 06:26
اولا احيي اصحاب هذا الفلم الوثائقي على مدينة جرادة. و هي مدينة منجمية تكونت اصلا او تجمع الناس فيها من مختلف انحاء المغرب للعمل في مناجم الفحم. و يقال ان اسمها جاء من جرادة تبعها شخص فاخذته للغابة.

مدن المناجم يقع فيها مشكل اليد العاملة عندما تتوقف المناجم عن العمل او تفرغمن محتواها, فتبقى و كانها خاوية على عروشها و تلك الالات المنجمية مثل الاطلال.
اذن يجب البحث عن بديل للعمل و كسب لقمة العيش, يا اما تتدخل الدولة و تمنع الدخول الى المناجم لحماية الاشخاص المعتادين على هذا العمل من الاخطار, لانه عمل لم يعد رسمي...و تبحث معهم عن بديل, او يبحثون هم عن بديل لانفسهم و يهاجرون الى منطقة اخرى للبحث عن العمل. اكيد ان الكثيرون رحلوا و بقي ن هو ربما مرتبط بهذه المنطقة. انا ارى اشجارا غابوية في الفيديو, يمكن تشجير الغابة و انتاج الفحم منها, بدل الفحم الحجري او انتاج حطب التدفئة, باشجار تنبث و تكبر بسرعة يتم الاستثمار في تشجيرها خصيصا لهذا الغرض, ربما مع الوقت يمكن انتاج منتوجات غابوية او طبيعية اخرى بزرعها في الغابة, فتكون عبارة عن غابة اصطناعية و ليست غابة عذراء.
19 - Salam السبت 13 أبريل 2019 - 09:06
وقفوهم انهم مسؤولون صدق الله العظيم خليهم عيشين وامبرعين بفلوسكم
20 - مهاجر السبت 13 أبريل 2019 - 11:31
اسهل حلول المشاكل الاجتماعية والاقتصادية عند الحكومة هو لهراوى والزج بالمتضاهرين بالسجن .
إلى المسؤولين عليكم أن تضعوا نفسكم في شخص هذا العجوز
21 - سرحان السبت 13 أبريل 2019 - 15:39
حسبي الله ونعم الوكيل صراحة يعجز اللسان عن التعبير . الله تعالى على كل شيئ حسيبا
22 - sbr السبت 13 أبريل 2019 - 18:01
ناضلو على حقوقكم, هل هؤلاء المسؤولين نائمون او هدا نهج مقصود. خصوصا رئيس السلطة في المغرب ومسؤوليه اكبار ( مستشاريين, وا جطوووووووواه انقدنا اين المحاسبة ). لا يمكن الاستمرار في هدا التسيير للبلاد. المغرب الحبيب يسع الجميع و ليس الاشخاص المتنفدين فقط . اطمئنو نحن معكم
23 - مغربي السبت 13 أبريل 2019 - 23:23
لك الله يا وطني. كلنا نتحمل المسؤولية في هذا العبث. كيف يستطيع منتخبو الشعب النوم قريري الاعين و هم يرون هذا الشعب الذي وثق بهم وصوت لهم يموت يوما بعد يوم في صمت وهم يتشدقون ببلد الحريات والديموقراطية والامن الإجتماعي. الا يحزوا فيكم دموع الرجال،الا تعلمون انها غالية، اتناسيتم ان الله ينصر اامظلوم ولو بعد حين. اتقوا دعوة الملظوم فان ابواب السماء تفتح لها ولا تقولوا يوما لما يثور الشعب فقد تعفن كل شيء من كثرة ظلمكم واستهثاركم.
وا معتصماه، وا رباه عليك بمن ظلمنا واكل حقوقنا.
لك اله ياوطني.
24 - سليماني الأحد 14 أبريل 2019 - 16:15
اين انت يابوشيخي إعطينا رأيك و تحليلاتك القيمة في هذا الموضوع .
25 - عابر سبيل الأحد 14 أبريل 2019 - 16:19
ويضيق صدري ولا ينطلق لساني...
‏(رب إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين)
26 - سلام الاثنين 15 أبريل 2019 - 17:11
هذه نتيجة إنتخاب حكومة تجار الدين وحكومة لا عدالة ولا تنمية افقرت الشعب بالزيادات والإرهاب المخزني وزحت بشبابه في السجون ليكون عبرة للاخرين حتى لا يفتحوا افواههم ويطالبون بحقهم في العيش الكريم. حراك جرادة وحراك الريف وصمة عار على جبين هذه الحكومة التي لم تأتينا بشئ الا بالفضائح المالية والجنسية. يجب علينا مقاطعة كل الاحزاب بدون إستتتاء خلا الانتخابات القادمة.
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.