24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | سطو على بنك في طنجة

سطو على بنك في طنجة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (46)

1 - ali الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:22
maroc come colombia
maroc de amirica latina
2 - med الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:29
نقص في التربية.نقص في الأخلاق.نقص في الشخصية.نقص في الاعتماد على النفس. هذه أحد الأسباب المؤدية إلى ارتكاب مثل هذه الجرائم
3 - miman الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:32
بوليس هاوي حتى شدو عاد كايقلب على الأصفاد و واحد داخل هز أداة الجريمة بيديه والمتهم مستسلم في الأرض!!
4 - عماد تريكي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:33
البارح ورزازات واليوم طنجة البلد يدخل في نفق مظلم نتيجة انعدام الردع وانهيار هيبة الدولة فيما يخص جراءم السطو والعنف فقط قطاع الزرواطة المتظاهرين المطالبين بالحقوق هو اللي خدام مزيان !!
اما قمع المجرمين والحد من العنف والسطو والاعتداء والتطاول على الاملاك والفساد فصار يتفشى بشكل رهيب !!
الدولة صعافت والسبب هو سياسية رموز الفساد السياسي والسلطوي وتواطءهم لكسب مصالح مادية وتكريس السيطرة والتحكم اما عملية الصبط والانضباط وبعث الطمأنينة بين المواطنين فأخر ما يفكرون فيه ما داموا لا يكتوون بنيرانه !!
5 - yassine الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:36
طرق بدائية لتدخل الشرطة من اجل القبض على اللص ينقصهم الاحترافية ليس الوقت مناسبا للتكلم على السلبيات نرجو ان يكون لنا جهاز شرطة فوق التوقعات و المتمنيات لاننا اولا و اخيرا لا نستطيع العيش بدون تواجدهم
6 - زينب الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:43
واو عمل بطولي من رجال الامن الاشاوس . واو عمل رائع ههههه ياريت هاد البطولية فالاعمال البوليسية تكون حتى لاصحاب البرلمان والكروش الكبيرة ديال الحرام فهاد البلد .. صحيح ان السرقة ذنب لا يغتفر وان الي قام بيه هاد السخص عمل جبان ..لكن الواقع هو هاد الشخص ومجموعة من الاشخاص الي تهضمت حقوقهم فهاد البلاد يرون ان السرقة حلال بدليل في الفيديو الاشخاص الي موجودين خارج البنك بغاو يدخلو ياخدو الفلوس رغم وجود الشرطة في عين المكان ...
7 - من المانيا الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:46
شرطي مبتدأ جدا !!!! أغلاط فادحة جدا ،، اللي في الميدان الأمني غادي إعرفوا اشنوا أنا تنقصد.
الحمد لله اللص مبتدأ !!!
8 - حاصلة بصلة الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:48
بعد نجاح عملية السرقة فورزازت وكازا ولم يتم إعتقالهم أو تعرف عليهم ستكون مزيد من عمليات الصطو على الأبناك وليس مستبعد أن يكون مديرين الواكلات البنكية أو أحد الموضفين مشتركون فعمليات سرقة عبر تزويد العصابات بالعلومات
9 - dell الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:05
هيبة الدولة اصبحت تستخدم فقط مع من يطالب بحقوق مشروعة
اما الجانح واللص والمروج فهيبة الدولة مسحو بها الارض
10 - بوتزكاوت الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:13
التاريخ يعيد نفسه من كان يسمع عن زمان السيبة في المغرب
كان السكان يدفعون الضرائب او الخراج للمخزن اي خزينة السلطان ومن تم جاء اسم المخزن للدولة او السلطة الحالي ولاكن الحاكم لايقوم باستتباب الامن الا من حوله واعيانه والمدن التي لديه فيها منافع و المغرب العميق لا حظ له من امن السلطان وانتشرت الجريمة وقطاع الطرق واضطرت الرعية لحماية نفسها بلجن محلية من الحراس لحماية ممتلكاتها و قوافل التجار وبذالك امتنعوا عن دفع الضرائب وثارت القبائل على المخزن الذي استنجد بفرنسا التي كانت جاثمة على انفاس الجزائريين ولذالك سميت بالحماية الفرنسية
هذا هو التاريخ لمقرونا
11 - عبدو أبو ماضي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:14
أوىلا تدخل ركيك لرجل الأمن.. لم يتخد احترازات وقاية ضد الهدف.
ثانيا يجب تأمين مكان الحادث قبل الولوج إليه. ومعرفة عدد مرتكبي العملية الموجودين في الداخل. استعمال الواقي ضد السلاح وعدم العبث بروح رجل الامن، ربما لقدر الله كان المجرم مسلحا...ماذا كان سيقع؟؟ مجزرة الله يستر.
ثالثا إبعاد الجمهور قدر المستطاع عن مكان عملية السطو.
رابعا وأخيرا على الابناك والوكالات المالية ان تجعز محلاتها بأحدث الوسائل الوقائة وأجهزة الإنذار المبكر قبل الولوج الى مسرح العمليات...
الله يحفظنا وإياكم من الكوارث والمصائب ياربي.
ويجب الضرب بيد من حديد على مرتكبي مثل أو ما شابه هذه الجرائم
12 - البيضاوي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:14
بالله عليكم هل هذا الشخص عنده ذرة من الذكاء أم كلنا مثله !!!!
13 - bella4272 الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:16
أنا شبعان غير أفلام غندر تدخل حسن من البوليس .مازال يناهجون طرق قديمة في التعامل مع المجرم
14 - Moha الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:21
الاخوان الذين نتقدون تدخل الشرطة عذرا لكم فانتم لا تفهمون ولا تعرفون شيئا عن تدخلات الشرطة كون التدخل انجز بمجرد استسلام المجرم لانه خاف من السلاح الوظيفي الذي كان موجها تجاهه حيث ان اسقط من يده السلاح الابيض خوفا من عواقب مقاومته الفاشلة اذا التدخل ناجح 100% ولا مجال للدخول في حيثيات فارغة المضمون ولا يحق للهواة من المعلقين المنتقدين الفاشلين والذين معظمهم لا يستطيع الامساك ولو حتى بدجاجة الخوض في امور لا يفقهونها
15 - Mohamed الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:21
تدخل رجال الامن غير احترافي ,عشوائي بالدرجة الاولى , يجب اعادة النظر في تكوين رجال الامن الخاص ,مثلا يتم اختيارهم من خريجي التجنيد وتزويدهم بالسلاح الضروري وكفى من كلمة siquiritiبلsecurité
16 - kamal الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:31
لص هاو يسرق بطريقة غير قانونية لص آخر يسرق بقوة القانون
17 - kiko الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:32
الى MOHA14

والذين معظمهم لا يستطيع الامساك ولو حتى بدجاجة الخوض في امور لا يفقهونها .

انت خارج التغطية
18 - محمد المغربي الطانطاني الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:33
تحية لرجال الامن الوطني و لقوات الأمن العام عموماً.
المرجو إصلاح التعليم لأنه سيحد من هذه الظواهر.
19 - karim الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:37
مثل هؤلاء المجرمين كثر في كل مكان في مغربنا الحبيب لكن لو كان الحكم عليهم اشد والاعمال الشاقة وحرمانهم من كل مقومات الحياة لما عادو لمثل هذه الاعمال من هذا المنبر ادعو الى تغيير فصول القانون لكي يرتاح الشعب المغربي من مثل هذه الحثالة نريد ان نعيش في أمان
20 - Mourad الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:41
الى تعليق رقم 14السيد موحى المحترم.

يجب عليك ان تشتري صحنا هوائيا
21 - مواطن الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:42
بداو الشفارة بسرقة هواتف المواطنين و في غياب رد رادع من السلطات دازو للبناكي. علي الدولة تحمل مسءوليتها في حماية الواطنين و الاملاك.
22 - محمد لوكيلي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:48
الدولة هي المسؤولة رقم 1 على ما يقع للشباب ورفع القلم..
23 - فربد الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:55
بدون تعليق..!
أنا و أسرتي الصغيرة في عطلة غرب فرنسا،أبواب الغرفة يبقى مفتوح 24/24,السيارة أيضا،اللوازم خارج الغرفة..أمن مثالي ،إحترام لا مثيل له.....!
ما يقع في المغرب من الناحية الأمنية لا يبشر بخير...و لا يشجعنا للعودة إلى الوطن الأصلي...!
حان الأوان لقطع هاته الأيادي التي تنشر الرعب في المجتمع...!
24 - عبدو(برشيد الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 19:08
السلام..الله.يجعل.السلامة.في.البلاد..الناس..وصلتها.العظم...مخصوصين.. الى.ما.تقادت.البلاد.في.اجاد.الفرص.العمل.للشباب..سنرا..اكثر.من.دالك..ولهادا..يجب.على.الراعي..والمسؤولين..على.البلاد.اجاد.حل.قبل.ان.تتفاقم.الامور.والأوضاع..والسلام. انشري.ياهسبريس..وشكرا..
25 - mouaad 69 الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 19:13
ا ين المصلحة العامة للمواطنين الذين هم أصحاب الحق الرئيسى فى ثروات البلاد الطبيعية.ثرى لواخذ كل ذي حق حقه انرى هاذه الاشياء???
26 - Chaouqi Rabat الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 19:15
خير الكلام ماقل ودل.اعادة النظر في استقبال المجرمين بالسجون المغربية.مثل ما كانت عليه سابقا
27 - الصحراوي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 19:28
مقطع مهم ليس فقك كدليل لارتكاب الحرم ولكن لتقييم التدخل الامني ومعالجة الخلل في التعامل مع هكذا حالات تقنيا وقانونيا ادات الجريمة في يد شرطي وتدخل الامني لتصفيد المجرم محفوف بالمخاطر كان الاجذر ان يقوم شخص اخر بوضع الاصفاد ويبقي الشرطي مشهرا سلاحه للتغطية
28 - abakou الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 19:42
il fallait lui envoyer 2 policiers d,elite B.I.R pour le faire sortir de la banque paralyser.
29 - مهتم الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 19:47
الى الدين يؤكدون ان طريقة التدخل كانت ناجحة. نعم ناجحة لانه المجرم استسلم بعد اشهار الشرطة للسلاح الناري لكن طريقة التدخل والحفاظ على الادلة سيئة بمكان الجريمة بدائية للغاية بشهادة المحترفين في البحث والتحقيق الجنائي.اقول لهم ان الاعتراف لم يعد سيد الادلة انما الادلة هي التي تعزز الاعتراف.وشكرا ايضا للدين شتموا منتقديهم لانهم فعلا مبتدؤون
30 - عابير سبيل الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 20:02
واش هدا تدخل لشرطة محترفة .بالله عليكم ؟
31 - عصام الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 21:17
شكرا للموظفة أو الموظف الذي صور الحادث لأن اللص ظهر وهو يخبط في الباب المغلق كفأر وقع في فخ المصيدة، وهذا درس للمجرمين أن لا مفر لهم السكيريتي من خلفهم والشرطة أمامهم وليس لهم سوى التعرية عن ذراعهم للعمل بعرق جبينهم. يجب الآن إحضار المجرم ليس لإعادة تمثيل جريمته لأنها مصورة بل إحضاره لتسييق البنكة بالماء والصابون وتجفيف الزليج وتنظيف المقاعد
32 - قبح الله الفقر الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 21:44
كونما الحاجة مسكين ميديرش هاذشي فين تغطية ديال راميد
33 - Foad الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 21:46
رجال الامن مفهم همت رجال الأمن أن تبينو لى قدى حجى اكان لاكن المهم قبضو عليه لاكن هو السرق ما هي الظروف إلي جعلته يسرق حتى هاد الجانب لبد من أن يناقش ولو انه صرق زعمى كبيرة لكى يصرق البنك في واضح النهار
34 - ان بعدا مشتهمش الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 23:18
سيدة بغات تهدر او صافي ناس تيطلوا أو ديما هما جزء من الحل هاذ سيدة خصها تعتاذر
35 - wald baba الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 23:28
لقد شاهدت الفيديوهات في مواقع التواصل وما اثارني عدة ملاحظات أوردها كالاتي:
1:تدخل الشرطة لم يكن بالاحترافية اللازمة.
2:الشرطي لم يكن يحمل معه الإصفاد علما أنه في لحظة عمل.
3:عند بحث الشرطي على الاصفاد لم ينتبه ان المجرم قد ينزع منه المسدس في غفلة منه وتقع الكارثة
4:الشرطي الثاني الذي يرتدي الأسود قام بضرب المجرم وهو مصفد اليدين.
5:رجال الشرطة وفي غفلة منهم لم يوفروا الحماية اللازمة للمجرم بحيث ان مستخدم البنك ضربه أعتقد بالواصل الكهربائي.
6:عمل الشرطة لم يكن منظم بالشكل الدقيق على اساس أنهم لم يوزعوا المهام بينهم قبل دخول البنك خصوصا ان الأموال كانت مشتتة قرب الباب وأن مستخدمي البنك بعد تصفيد المجرم اختلطوا مع رجال الشرطة ولم نعد نعرف شيئا.
7:الشرطي الذي كان يرتدي بدلة باللون الصفر قام بوضع رجله على رأس المجرم بطريقة محتقرة وهو مصفد اليدين.
كانت هذه ملاحظاتي على التدخل وشكرا للشرطة.
36 - بوكس الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 23:44
اصحبي الا خصك تكون سارق ناجح خصك تكون عصابة نتقاسم المهمة وخصك تكون تتوفر على لوجستيك وعلى الأسلحة
هد السرقة مقبوله حسن من كريساج
37 - بوضوح الأربعاء 17 أبريل 2019 - 00:18
90 فالمئة منا محتاج ولكن هذا لا يبرر السرقة أو الكريساج في الطرقات.ولو كان القانون تيعطي للشفارة 40 عام حبس ولله تا تولي تلقى بزطام طايح في الليل وتديه للكوميساريا
38 - Sniper الأربعاء 17 أبريل 2019 - 03:06
انا خريج مدرسة البوليس بكندا وما اثار انتباهي هو لحظة استسلام اللص دخل اول رجل بوليس ووجه مسدسه نحو الجاني واراد اخراج الأصفاد او menottes لكنه لم يجدهم بحوزته وهذا دليل على انه عندما خرج من بيته الى العمل لم يكن مستعدا بما فيه الكفاية والاستعداد يتم بالقول هل مسدسي معي وهل هو مملوؤ بالرصاص وهل الرصاصة الاولى في مسارها للخروج وعلى استعداد وهل لدي الأصفاد وهل لدي مفتاحها الى غير ذالك من التساؤلات والإجابات وهنا نقول على انه كان في zone blanche عوض zone noir .او كنّا في دولة يتداول فيها السلاح الناري لكانت حياة هذا البوليسي الذي يبدو اول من ذخل في خطر بتصرفه هذا
39 - محمد مغربي الأربعاء 17 أبريل 2019 - 05:53
وجب اعادة النظر في تدريب الشرطة. اخطاء مميتة لا تعد و لا تحصى من طرف الشرطة المتدخلة في هذه الثواني القليلة كان من الممكن ان تأدي لمقتلهم جميعا لو كان اللص محترفا. ندعو الاجهزة الامنية لمراجعة مثل هذه الفيديوهات المصورة بطريقة حية للتعرف على الاخطاء المميتة و تصحيحها.
40 - rachid الأربعاء 17 أبريل 2019 - 06:14
هناك من استغل الفرصة واختلس ركزوا في الفيديو جيدا .............؟
41 - sami75 الأربعاء 17 أبريل 2019 - 07:41
god bless America تعالو تعلمو من nypd شوية les technique
42 - fouad الأربعاء 17 أبريل 2019 - 09:18
في بلد كالمغرب يبدو ان الجرائم التى لا تصل الى المحاكم للبث فيه بكل عدالة...وكذلك الفساد المستشري في المحاكم ...وعدم تطبيق القانون بالصرامة اللازم هي من بين الاسباب الخطيرة التي تدفع المتطاولين في التفكير في نهج السلوك الجرمي لتدبير الزمن الرديء المعاش...ناهيك عن اختلالات على مستوى تربية المواطن على تحمل المسؤولية وحب العمل المشروع والبحث عن كرامة العيش بالطرق المشروعة والنضال الراقي ...
43 - عبد العزيز الأربعاء 17 أبريل 2019 - 12:41
هادوك بنادم هوما المغاربة لي جاو شدو الباب على السراق علاين يوصلو لبوليس... هادوك بنادم اولاد ناس و بنات ناس على لي شد تلفون كصور بحال يلا الوكالة مفيها كميرا... الله يعطينا وجهك
44 - beljika الخميس 18 أبريل 2019 - 00:07
Braqueur amateur et intervention dangereuse, M. Hamouchi, il faut revoir le recyclage du personnels de police et laisser l'intervention de ce genre à une équipe spécialisée. Les premiers intervenants doivent rester à l'extérieur pour sécuriser les lieux et attendre leurs collègues PROFESSIONNELS. Wa Salam.
45 - حلا الخميس 18 أبريل 2019 - 00:50
عجبا لعقلية شعب تبرر للسارق سطوه على ممتلكات الغير وللعاهرة العهر بسبب الفقر وللتلميذ الغش بسبب المقرر الصعب وللموظف الرشوة بسبب اجرته الضعيفة التي لا تمكنه من تغطية كل مصاريفه.....الخ لا حول ولاقوة إلا بالله.تريدونها فوضى وهرج ومرج وتمييع القوانين وإلغاؤها ليعمل كل فرد قانونه الغابوي.هكذا عقليات خطر على المجتمعات والدول.كل لا يفكر الا في نفسه ولو كان بغير حق.الغش والسرقة والكذب والعهر والفسق والفجور والفساد والرشوة وأكل أموال الناس بالباطل والتبوحيط وتشلاهبيت والنصب والاحتيال.المهم الوصول للمال بأي وسيلة وبأي طريقة كانت لاحرج إن كان بالطرق غير المشروعة.مجتمع تدنت منظومته الاخلاقية اصبح خطرا على هذه الدولة وعلى استقرارها.
46 - حيمود الخميس 18 أبريل 2019 - 10:33
الى رفم 38 الفناص كلامك منطقى و ملاحظتك في محلها سواء كنت حرفي أو أكاديمي أم غبر ذلك. لكن البشر ليسوا سواسية و لو أنهم جميعا مروا في نفس المدرسة تبقى الممارسة و الموهبة . نحن في المغرب كما تفضلت الحرامية أغلبهم لا يملكون لأسلحة مثل الخالة في أمريكا و غيره من الدول التي تباع فيها الأسلحة في الأسواق السوداء و المرخصة. كما هو الحال في بعض الدول العربية مثل اليمن الذي تلاع فيها الأسلحة في أسواق البوادي و المدم النائية عادي كما تباع الذخائر و غيرها من القنابل اليدوية و ذلك قبل الحرب, أما في دول الخليج مثل السعودين عادي عندهم أن الشخص يملك مسدس أو رشاش لأو بندقية ألية و لا يحتاج لإذن أو ترخيص و هذه ثقافة بدوية منذ القدم لتكون الهائلة في مأمن من أي إعتداء من قريب أو بعيد. كما هو الحال في المغرب يحصلون على بندقية صيد بترخيص ولو أن أغلبهم لا علاقة له بالصيد فقط ليحنى نفسه من أي سطو و حتى أعدائه يهابونه أنه مسلح
المجموع: 46 | عرض: 1 - 46

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.