24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3805:2012:2916:0919:2920:58
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

بعد 5 سنوات .. ما تقييمكم لأداء فوزي لقجع على رأس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم؟
  1. اعتداء على نقابيّ يُسبب إضرابا عمّاليا بتطوان (5.00)

  2. اشتاتو يرصد ضرورة الإصلاح بالمغرب بعد حِراكي السودان والجزائر (5.00)

  3. المتعاقدون يؤازرون والد أستاذة ويتوعدون أمزازي بصيف ساخن (5.00)

  4. "أطباء الغد" يصدمون الحكومة ويقررون الاستمرار في "المقاطعة" (5.00)

  5. سلمى بونعمان .. قارئة متألقة تمتطي صهوة الإيمان بحفظ القرآن (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | الحكومة واستعدادات رمضان

الحكومة واستعدادات رمضان

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - لبنى السبت 20 أبريل 2019 - 13:55
الله يدخلو علينا و عليكم بالصحة و السلامة و قوة الايمان و زيادة الرزق
2 - فرحات السبت 20 أبريل 2019 - 14:36
الاهتمام برمضان أمر عادي بالنسبة للمسؤولين المغاربة عن الأسواق لكن عليهم بالاهتمام بأمور يومية على طول السنة وهي الصحة المنعدمة والتعليم والشغل و السكن والمتقاعدين والمتسولين عبر الطرق كان أفضل
3 - للتذكير فقط السبت 20 أبريل 2019 - 14:38
حبذا لو قمت بمراجعة نفسك أالسي الخلفي في هذا الشهر الفضيل .
وقارنت بين ما كنت تقول قبل الوصول وما أصبحت تقول بعد الوصول .
أليس رمضان فرصة لمراجعة الذات ؟
4 - زكرياء ناصري السبت 20 أبريل 2019 - 15:21
وزير /ناطق رسمي باسم الحكومة تحدث عن الاستعدادات التي اتخذتها الحكومة لشهر رمضان المبارك وأشار إلى كثير من المتدخلين لضمان توفر البضائع والجودة ومحاربة الغش ومحاربة الاحتكار و...و... وتحدث عن جل القطاعات الحكومية المتدخلة في الموضوع ،ولم يذكر وزارة المالية تناسيا وليس نسيانا ،لأنّ شهر رمضان الأبرك يخلق دورة اقتصادية جد مهمة تجني من ورائها الحكومة ضرائب بأرقام فلكية على حساب الجيوب المنهوكة للمغاربة، فحبَّذا لو عاد هذا الوزير بعد رمضان (وله المهلة الكافية) لكي يقدم لنا مداخيل ضرائب رمضان ؟
5 - مغربي حر السبت 20 أبريل 2019 - 15:44
هنيئا لأعضاء الحكومة لانهم سيتركون المغرب ويذهبون الي السعودية من أجل العمرة نظرا للامكانيات المتاحة لهم فالسبد بنكيران والست بتاعو كمال حيعتمروا اما الشعب فقد قهره بنكيران....
6 - المحتسب السبت 20 أبريل 2019 - 16:30
في عهد الملك الراحل الحسن الثاني تم خلق بمبادرة منه منصب " المحتسب " في كل ولاية او عمالة واسندت له مهام معينة الا انه لم يتم تسليط الضوء على منجزات هذه الشخصية او المصلحة التي يديرها والتي طرحت عدة تساؤلات حولها ودورها ومسؤولياتها ولحد الساعة لا ندري اين اصبحت وما دورها وهل تعمل او الغي دورها..... فهل من مجيب ...
7 - حسن السبت 20 أبريل 2019 - 19:59
بكل صدق وبكل حسرة، لم أعد أثق في هذه الحكومة، وأعتبر كل وعودها مجرد أكاذيب. نعم لقد فقدت الثقة بين المواطن وأصحاب القرار في جميع المراكز وعلى كل الأصعدة. حكومة لا تملك ذرة من خجل، تمعن في إشقاء المغاربة، فهي لم تدع أمرا يعمق جراحنا إلا فعلته. لقد تفننت في في سلب المواطن كل أسباب العيش الكريم. ثم تظهر بمظهر الشخص المهتم بأحوال الشعب. لا حول ولا قوة إلا بالله.
8 - Me again السبت 20 أبريل 2019 - 20:13
في شهر الصيام، يتحدثون عن المواد الغذاءية و الأكل و البطن و الإسراف، كان رمضان شهر المجاعة! كما يصبح الليل نهارا و النهار ليلا اي النوم طول النهار و السهر ليلا و حثى الأطفال و الرضع لا ينامون! لاحظوا في المناطق السياحية و غيرها، و لو ان السياح الاجانب الغربيين في عطلة، يخرجون ليلا بعدما نوموا أطفالهم مباشرة بعد المغرب قبل العشاء و يخرجون و يتعجبون في المغاربة مع ابناءهم من أطفال و رضع وسط الليل في الشوارع و الأزقة، بل حثى الثالتة صباحا! ليس في رمضان فقط، بل طول السنة! التخلف! و جعلنا الليل سباتا و النهار معاشا!
لا حول و لا قوة الا بالله!
9 - jamal السبت 20 أبريل 2019 - 22:18
دائما نفس الكلام يتكرر عن إجراءات وتدبيرات تسبق الشهر الفضيل وفي الأخير يبقى السوق حكرا للمضاربين والمحتكرين. مشكلة الحكومة في المغرب هو أنها لا تزال تعتقد أنها بالفعل تحكم بينما هي في الحقيقة مجرد حكومة تصريف أعمال. الفاعلون الحقيقيون في هذا الوطن ليس هو العثماني ورفاق النضال إنما هم العفاريت والتماسيح. وقد كان بن كيران قريبا من قول الحقيقة وحين علموا أن زلات لسانه قد تفضي إلى قول الحقيقة تم تحييده وإكرامه كي يبقى صامتا. هكذا تمشي الأمور في بلدي الحبيب.
10 - The Northern Citizen السبت 20 أبريل 2019 - 23:14
لدي اقتناع ان المغاربة يستهلكون في رمضان المبارك ما يستهلكه الصينيون في السنة! فشكرا لناطق الحكومة الرسمي على توضيح عمل حكومته على امداد بطون المغاربة. وهكذا اذن يختزل الشهر الفضيل في هموم الاكل والشرب. يا ساتر استر!
11 - SAYMOU الأحد 21 أبريل 2019 - 13:45
وماذا عن تزويد المساجد بالوعاض و الدروس الأخلاقية الدينية لإخراجنا من ظلمات الوهم و الجهل إلى نورالصواب و المعرفة.
12 - مجلوق فنيويورك الاثنين 22 أبريل 2019 - 06:43
ؤعرفنا راه كولشي موجود ولكن الناس ماعندهاش الفلوس واش نتا كضرب مع رسك 100.000 درهم فشهر وكولشي فابور وواحد كيربح 2000 درهم فشهر اش هدي يدير بها فرمضان,,,ؤرمضان كيطلب لفلوس…..بقات فبلا بلا بلا.
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.