24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1213:3317:1320:4422:18
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. 15 مليون سنتيم تنتظر هداف البطولة المغربية (5.00)

  2. المغرب "يخترق" أمريكا اللاتينية بـ"حصان الاقتصاد وعربة السياسة" (5.00)

  3. نشطاء وطلبة الطب يرفعون بالبيضاء "الما والشطابا" في وجه أمزازي (5.00)

  4. تظاهرة ضد أمزازي (5.00)

  5. الزياني ينفي اتهامات "إلموندو" ويستعد لمقاضاة الدولة الإسبانية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | اليوم العالمي للمتاحف

اليوم العالمي للمتاحف

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - صابر السبت 18 ماي 2019 - 15:09
بداء تجميع الثروات مند سنة 1920 . هذا ما قال السيد عميد الجامعة اي في فترة الحماية و الى يومنا هذا . والسؤال اين هي هذه الثروات ؟
2 - مواطن مغربي صحراوي السبت 18 ماي 2019 - 15:16
إخواني الجزائريين النظام العسكري الحاكم عندكم من وراء الستار على مدى 45 سنة تدخل في حياتي الشخصية وأراد حرماني من اصولي الصحراوية بإيوائه ودعمه وتسليحه لمجموعة من البيادق المسلحة والممولة من خزينة الشعب الجزائري.. فأنتم القاضي والحكم بيني وبينه أتمنى منكم ان تنصفوني من الظلم الذي لحق بي من طرفه
3 - أستاذ سابق الأحد 19 ماي 2019 - 16:27
من المؤسف أن الكاميرا لم تصاحب الزيارة لأجنحة الجيولوجيا و الجيوفيزياء و الطيور و الحشرات و النباتات لرؤية ما تزخر به منذ قرن من الزمان. على أي يجب الاهتمام بسياحة المتاحف التي تدر على البلدان المجاورة الملايير ومن الأفضل أن تكون كل جهة تتوفر على متحف طبيعي كالمعهد العلمي الذي يزوره كل سنة الآلاف من تلاميذ المدارس كما أصبح قبلة للطلبة من أجل البحث عن المعلومات و حتى تحضير رسائل الدكتوراه أو الماستير.
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.