24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3806:2413:3817:1820:4422:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟
  1. صناعات السيارات في المغرب .. مشاريع ضخمة وآثار اقتصادية ضئيلة (5.00)

  2. اجتماع قريب يحسم في مصير الفرنسي رونار مع المنتخب المغربي (5.00)

  3. 19 عاما سجنا لإسباني قتل مهاجرا مغربيا ببندقية (5.00)

  4. افتتاح متحف ومركز إبداع نجيب محفوظ في مصر (5.00)

  5. المغرب يعتزم شراء غواصات حربية برتغالية لتعزيز أسطوله البحري‬ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | قنطرة تهدد الأرواح

قنطرة تهدد الأرواح

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - Hmida الخميس 20 يونيو 2019 - 06:58
Oui c'est la faute des habitants, car vous aviez voté pour des gens cons, corrompus qui sont pris par leurs intérêts et non ceux des citoyens. C 'est la faute du système qui donnes le droit aux gens qui n'ont aucun niveau de se présenter aux élections,
2 - Yahia الخميس 20 يونيو 2019 - 07:48
لا أدري على من نضحك، عن أي قطب سياحي و مؤهلات سياحية تتكلمون عنها¿¿ لا نمتلك من السياحة إلا الإسم، إذا أردت أن تعرف المعنى الحقيقي للسياحة فعليك بزيارة إسبانيا أو اليونان لترى بأم عينيك كيف يهتمون بالسياحة و السائحين خاصة. السياح لي كيجيو يزورو المغرب 99% كيجيو عن طريق ما يحكون لهم مغاربة المهجر، و كيجيو باش يعيشو و يجربو شويا من الفوضى و عيشة القرون البدائية
أنا على يقين أن أغلبية السياح الذين يزورون المغرب لا يعودون مرة ثانية، لأننا شعب عديم التربية و الحياء و النظافة، ولا نتوفر حتى على بنيات تحتية نفتخر بها ما عدى في بعض المدن الكبرى.
3 - [email protected] الخميس 20 يونيو 2019 - 08:23
قال منتجع أوريكا قال!! من يسمع كلمة منتجع يحسبه منتجع مازغان أو منتجع ديزني !! وهو أشبه بقرى في أفغانستان، لو كان هذا المنظر الطبيعي في بلد أوروبي لكسوا الجبال غابات ولبنوا فنادق ومنازل حوله تسر الناظرين ، ولكانت الطريق معبدة من النوع الممتاز، منتجع مازغان هو الآن تحت ملكية مالكه الملياردير الجنوب إفريقي، سيأتي عليه يوم ويتأمم ويصبح ملكا للدولة ، وبعده بعشرين أو 30 سنة سيصبح حاله مثل هذا المنظر، نحن أمة صدق علينا قول ابن خلدون في مقدمته .
4 - محمد بلحسن الخميس 20 يونيو 2019 - 08:38
أتمنى ميلاد شراكات متنوعة من صنف جديد بين المهندسين المغاربة و زملاءهم من دول العالم و خاصة من إفريقيا جنوب الصحراء. الروتين يقتل الإبداع !
أتذكر استقبال المغرب لخبراء في الجيوتقنية .. ملتقى علمي تقني دولي نظم بمدينة مراكش كان فرصة للإطلاع على تجارب بعض الدول من بينها جمهورية جنوب إفريقيا أبهرت الحاضرين بنقل أجزاء منشات فنية (قناطر) من مكان إلى مكان !!
هل سيقبل رئيس جماعة اوريكة ببيع تلك القنطرة لجماعة زحيليكة بـ 5 ملايين درهم مثلا يخصص للرفع من جودة المشروع الوارد في الفقرة الأخيرة من مقال نشرته جريدتنا يوم 13 يونيو 2018 (أسبوع واحد فقط قد مر) ها مقطع منه: "ربطت هسبريس الاتصال بالمندوب الإقليمي الجيلالي سحيتة، الذي أوضح أن "الدراسات الخاصة بهذه القنطرة لم يتم الانتهاء منها بعد. مباشرة بعد إنجازها سيتم إطلاق صفقة أشغال هذا المشروع الذي خصص له غلاف مالي يتراوح بين 26 و30 مليون درهم" ؟
إذا كان الجواب هو "لا" لماذا تخريب قنطرة لازالت صالحة لا تتطلب إلا بعض اللمسات المهنية بمبلغ مالي لا يتجاوز 500.000 درهم و إعادة النظر في تهيئة المناطق المجاورة للوادي ؟ علاش أخويا ؟ علاش ؟!!
نهاركم سعيد.
5 - khalid de Nantes الخميس 20 يونيو 2019 - 09:23
ترى من قام برمي تلك الأزبال!؟ ربما سقطت من السماء شعب عديم النضافة
6 - mehdi3 الخميس 20 يونيو 2019 - 09:32
هدا ماتتميز به أجمل البلدان في العالم ؟؟؟؟
7 - marocaine الخميس 20 يونيو 2019 - 09:32
مشكلتنا في جميع المجالات ، ليست لدينا ثقافة مصلحة الأشياء ادا نظرنا إلى حالتها ، وليس لديها الكثير من الأشياء لكي تكون يمكن للجسر هدا أن ينظف ويضع لها الحواجز ، وسيكون أفضل من الجسر الجديد الذي سنبنيه من قبل مهندسينا ، ويجب أن يكون مفهوما أن جميع الأشياء تحتاج إلى اهتمام لا نملكها ، لسوء الحظ لدينا ثقافة المزانيات التي يستفيد منها الجميع ، في أوروبا توجد جسور منذ القرون لا تزال قائمة الاستمرار
8 - abdou الخميس 20 يونيو 2019 - 11:46
نفس الوضعية كانت قد حدثت بمدينة الريش (إقليم ميدلت) حيث تم تشييد قنطرة على وادي زيز وكانت من حيث الصلابة متينة للغاية لكن لم يتم وضع حواجز على طول القنطرة رغم علوها بعدة أمتار على مستوى النهر قصد حماية العربات والناس من السقوط ولم يتم في الأول تزويده بالإنارة حيث يسود ظلام حالك بالليل. لكن تم تدارك الوضع مؤخرا بوضع قطبان حديدة للحماية من السقوط وتم وضع الإنارة لكن هذه التجهيزات ليست بجودة كبيرة مما أفقد القنطرة جماليتها حيث أن ترقيع المشاريع يعطي في النهاية مرافق غير جميلة.
مثل هذه القناطر بالمناطق المحادية للعالم القروي يجب أن تتوفر على مايلي بمساحات مناسبة:
- معبر للعربات
- معبر للراجلين
- معبر للدواب
- واقيات وحواجز جانبية صلبة
- الإنارة
9 - جواد الخميس 20 يونيو 2019 - 14:44
juste je tiens à signaler que les dégâts étaient à cause des inondations de 2014. le grand problème c'est les habitations au niveau des deux. Le débit a évacué est ès grand avec un grand charriage solide. Il faut surelever le pont et encore le recalibrage.
10 - وليد من فنلندا الجمعة 21 يونيو 2019 - 12:59
المغرب ليس عنده سيولة عنده فقط ما يدفع لفرنسا لترميم الكنائس صدق من قال العرب ليس عندهم حكام بل عندهم عملاء للخارج بينما تصرف الملايير في موازين ومن هنا المنطلق يتبن أن المسؤلين ضد الشعب وهم من يسعون للفتنة
11 - ولد البلاد الأربعاء 26 يونيو 2019 - 03:12
علاش 11 مترو ونصف راه القنطر لازم تبنى للمستقبل ماشي فقط لليوم...
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.