24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3806:2413:3817:1820:4422:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟
  1. صناعات السيارات في المغرب .. مشاريع ضخمة وآثار اقتصادية ضئيلة (5.00)

  2. اجتماع قريب يحسم في مصير الفرنسي رونار مع المنتخب المغربي (5.00)

  3. 19 عاما سجنا لإسباني قتل مهاجرا مغربيا ببندقية (5.00)

  4. افتتاح متحف ومركز إبداع نجيب محفوظ في مصر (5.00)

  5. المغرب يعتزم شراء غواصات حربية برتغالية لتعزيز أسطوله البحري‬ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | كروط ودفاع بوعشرين

كروط ودفاع بوعشرين

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - مخبر عضوي الاثنين 24 يونيو 2019 - 03:31
<<المرء مخبوء وراء لسانه>> لعل الأستاذ يعرف ما يقول حين قال(الضحايا كلهم يعانون)بصيغة المذكر في حين أننا أمام إناث ،فالمرجو مِن الأستاذ أن يكون صريحا وواضحا فيكشف لنا عن هؤلاء الضحايا ! وبحديثه عن إحدى (الضحايا) وعن الأجرة التي تتلقاها والامتيازات التي تتلقاها من زوجة بوعشرين فهذه مهمة أخرى أضافها الأستاذ إلى ملف اشتغاله وأنا واحد مِن الذين لا يقبل عقله المغالطة بسهولة!
2 - التطواني الاثنين 24 يونيو 2019 - 07:43
معك حق استاذ كروط . كل الوقائع والحقائق تظهر ان بوعشرين ارتكب افعال شنيعة في حق عاملات عنده بمؤسسته الصحفية بالصورة وبوقوف الضحايا وبشجاعة رغم التشنيع والسب من طرف مجتمع ذكوري لا يرحم وايضا بالوقوف ماديا ومعنويا بجانب بوعشرين من طرف حزب البيجيدي وهذا لم يعد يختلف فيه اثنان وحتى الهجومات على الضحايا عبر المواقع الالكترونية وعلى من يساندنهن من طرف زمرة من المتشددين الذين لو لم يكن بوعشرين بوقهم وصوتهم طوال حكم بن كيران لما سمعنا هذه القضية يحاولون بشتى الوسائل تدويلها و يحاولون جعلها قضية صحفي راي وقلم يهدد النظام وهي في الحقيقة قضية جنس واتجار في البشر واستغلال رئيس مؤسسة لمشتغلات عنده
3 - عبد المغيث الاثنين 24 يونيو 2019 - 09:47
كل شيء تبخر الان .لان الادلة واضحة وحاول اصدقاء ومحاموا بوعشرين اخفاء حقائق عن الفريق الاممي ولكن اذا كانوا قد تم تغليطهم في البدئ وخرجوا بتقرير اولي مليئ بالنقائص والمغالطات .فان الحقيقة بعد ذلك حصل عليها الفريق الاممي عبر وسائله الخاصة وعبر الانصات للجميع بما فيهن الضحايا والاضطلاع على جميع حيثيات الموضوع . لذا خرج باستنتاج ان اعتذر للضحايا واعطاهم الحق واشار ايضا ان بوعشرين ليس ببريئ وان القضاء المغربي نزيه في هذه القضية
4 - abou sara الاثنين 24 يونيو 2019 - 18:10
بوعشرين معتقل تعسفا والدليل طريقة اعتقاله وتعيين جيش من المامين ضده وتعيين 8 مارس للجلسة الاولى وانعدام حالة التلبس وهدا ما جعل القرار الاممي يصدر وتوصلت به الدولة وليس دفاع بوعشرين عكس الرسالة المعلومة حيت تم تسفير المشتكيات الى الامم المتحدة والله اعلم من تكلف بمصروف هده الرحلة السؤال اين الهشاشة
5 - لغريب العربي الاثنين 24 يونيو 2019 - 19:46
اذا ما قارنا بين محاموا الضحايا ومحاموا بوعشرين يمكن الجزم ان محاموا الضحايا اكثر واقعية والتحليل الجيد وايصال الفكرة دون تدليس اومحاولة طمس الحقائق ويمكن للمشككين ان يرجعوا الى فيديوهات في الارشيف بالمواقع الالكترونية او لدى يوتيوب وهي فيديوهات تقوم باستجواب المحامون اثناء المحاكمة وبعدها ويلاحظ للمختص او للمواظن العادي الذي يتجرد من عاطفته ان يلمس شيء ما غير مضبوط وغير مركز وفيه نوع من النفاق لدى محاموا بوعشرين وفي كل مرة يظهرن بوجه جديد يسودها اجواء ضبابية وارادة لطمس حقائق واضحة . المهم هي مهمة يقبضون عليها الثمن وتبقى الحقائق واضحة ولا تشوبها شائبة . والمحكمة هي الفيصل
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.