24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1906:5113:3517:1020:0921:29
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. نصائح ذهبية للتحكم في استعمال الهواتف الذكية (5.00)

  2. "أزمة الشقق" تخفض عمليات اقتناء المنعشين العقاريين للأراضي (5.00)

  3. بركة يرهن نجاح النموذج التنموي بإعادة الثقة (5.00)

  4. دواوير في تاونات تحتج بالدواب والقنينات الفارغة (5.00)

  5. "موت الأخبار" .. هل تمطر "سحابة فيسبوك" وظائف صحافية جديدة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | مستجدات ملف بوعشرين

مستجدات ملف بوعشرين

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - بوعيون الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 08:14
كل الوقائع تدين بوعشرين وحتى الفيديوهات لم يتم الطعن فيهما وفي صحتهما كما كانوا يقول دفاع المتهم في بداية المحاكمة وخصوصا بعد عرضها في المحكمة وتبث وجود بوعشرين بلحمه ودمه بصحبة بعض الضحايا . الان فقط دفاع بوعشرين بعد فشله في اقناع الفريق الاممي الذي بعد اضطلاعه على الملف كاملا عاد وساند الضحايا واثنى على سير المحاكمة وعلى القضاء من خلال هذه المحاكمة. فقط محاموا بوعشرين يمددون النقاش علما انهم مقتنعين بجرم موكلهم . حتى الهيجان الذي كانوا يقيمونه في بداية المحاكمة اختفى
2 - بلازواق الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 09:08
ادا لم تستحيي فافعل ما شات هدا المدان بافعال مشينة مجرم في نظر القانون وقام بكل ما في وسعه للمس بسمعة المغرب في المحافل الدولية للضغط من اجل عدم نيل العقاب عن جرائمه الاخلاقية التي تمس الاعراض والمعتقدات والاعراف
3 - sarah الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 09:23
L'épouse de Taoufik Bouaichrine, journaliste condamné à 12 ans de prison ferme au Maroc, croit que l'Arabie saoudite a dit au gouvernement marocain de faire taire son mari, puisqu'il était critique envers l'Arabie saoudite.
4 - الصراحة راحة الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:01
السعودية لم تكترت للولايات المتحدة في قضية خاشقجي وستلتفت للسجين المدان لتفاهة كتاباته يتابعها قراء معدودين على رؤوس الاصابع بالمغرب
5 - abou sara الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 18:09
جميع طلبات دفاع بوعشرين رفضت من طرف المحكمة وهدا امر غريب ولا طلب واحد قوبل حتى القرار الاممي تم تجاهله والتحقيق اللدي قامت به صحيفة بريطانية كل هدا يسيء الى بلادنا مع الاسف
6 - مواطن الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 18:52
كان قضاة الزمن الجميل علماء في المنطق ( الحكمة ) و الرياضيات (الدقة) فلاسفة (علم الاجتماع و علم النفس ) و اطباء بحيث يمكنهم حل اي لوغاريتمية معقدة , قضية بوعشرين فيها تناقضات , اينكم يا قضاة الزمن الجميل للقضاء في هذه النازلة و الجواب على السؤال بو عشرين مجرم ام لا , لهذا اقترح ان يكون تكوين قضاتنا جيدا ثلاث سنوات تحضيرية تدرس فيها طرق الاستدلال و المنطق والرياضيات التطبيقية و الاعلاميات و علم الاجتماع و النفس و اللغات ثم اربع سنوات لدراسة القانون تتوج بشهادة عليا رفيعة ومن اجل ذلك وجب اختيار التلاميذ والطلبة النجباء بشروط دقيقة
7 - البوهالي الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 19:44
وللمدافعين عن بوعشرين وما أكثر تعاليقهم حول أي مقال ينشر أو يدينه ،أقول أنكم خسرتم كما خسرتم في عدة قضايا وفضائح قيادات حزبكم منذ 2011 وما اكثر فضائح قياداتكم الاخلاقية والنصب واستغلال النفوذ،هل تعرفون لماذا تخسرون في كل فضيحة ،فقط لأنكم لا تستخدمون جيدا عقلكم وتغوصون في مواضيع ربما ليس لكم باع أو معرفة ،تلجؤون في أحكامكم على العاطفة وعلى ما يقال لكم قوله دون تمحيص أو تفكير .في قضية بوعشرين نفس الشيء قامت القيامة في كل أجهزة البيجيدي وللدفاع عنه فقط لأنه كان بوق ومدافع على القرارات الجائرة التي تبناها بن كيران
8 - البلغيثي الخميس 04 يوليوز 2019 - 13:39
الحقيقة ان محاكمة بوعشرين كانت اكثر من مضبوطة وعادلة واعطيت لها الوقت الكافي ورغم ان الحجج تابثة والفيديوهات صحيحة لم يطعن فيها حتى محاموا الضحية . فالنيابة العام اثناء الاستئناف اجابت على كل النقط التي طرحها محاموا بوعشرين وبالتفصيل وبدقة متناهية . محاولة تبرئة بوعشرين باي وسيلة لا يمكن ان تنجح مع دلائل ووقائع ملموسة وجدية . وحتى الفريق الاممي الذي تم تغليطه في البداية . فعندما اضطلع على الوقائع واستجوب الضحايا غير كليا ما كان صرح به واعتذر للضحايا وثمن عمل المحكمة .
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.