24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1806:5113:3517:1020:1021:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. القوات المسلحة الملكية تُسَخر طائرات عسكرية لنقل مرشحين للتجنيد (5.00)

  2. النموذج الصيني في محو الفقر .. سياحة قروية وقروض للفلاحين (5.00)

  3. رصيف الصحافة: حجز أموال ومجوهرات بمنزل مدير "وكالة مراكش" (5.00)

  4. كرنفال بيلماون وتمزيغ المجال العمومي (5.00)

  5. تاريخ آنفا .. فك الحصار عن المسلمين وسِر تسمية "الدار البيضاء" (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | هدية المنتخب لأطفال البورطَابل

هدية المنتخب لأطفال البورطَابل

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (66)

1 - مصطفى الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:28
مبادرة طيبة من اعضاء المنتخب الوطني وخصوصا القائد المهدي بنعطية مع تمنياتي بتتويج المنتخب الوطني بالكاس ان شاء الله
2 - zakaria الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:31
شكرا لكل من ادخل الفرحة لهؤلاء الاطفال
3 - rachid الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:33
إلتفاتة جميلة من قائد المنتخب اولا و من لاعبي المنتخب المغربي ثانيا، هذه هي الإنسانية الحقة التي للأسف الشديد مفقودة لدى ساسة الدولة لي تيعرفو غي يشفرو و يشفرو. لا يهم سوى نهب ثروات البلد و تفقير الشعب. بشئ بسيط ممكن تدخل الفرح و السرور لناس البسطاء. الله يأخد الحق
4 - ملاحظ الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:34
وكان المنطقة لا يوجد بها اي مسؤول . الا يستطيع المنتخبون أو المسؤولون من عمال وولاة أن يحققوا أمنية هؤلاء الأطفال...الكل يفكر في نفسه ...ويفكر كيف يخرج من المسؤولية بثروة يشتري بها عقار خارج البلد ... اين بن كيران اين العثماني يا من تتجاورون بمعاناة الناس من أجل خدمة أهدافكم ...
5 - من أكليم الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:36
مبادرة طيبة من العميد وحكيمي والأحمدي وكنتمناو من المسؤلين يخدمو هذا المنطقة وخصوصا الطريق
6 - ناس راقية الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:36
منطقة نائية صحيح لكن ناسها راقية ولي يستحقو عليه التنويه هو حبهم للوطن وللراية المغربية وتشجيعهم للفريق الوطني الله يكثر من امثالكم
7 - issam الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:37
بادرة جميلة تثلج القلب ،مشكورين اخواني و اتمنى ان تحققوا حلم هاد الاطفال بزيارة لمنطقتهم ولو قصيرة
8 - في بلادي ظلموني الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:38
هؤلاء المواطنون هم أولى بتلك المليارات التي ذهبت إلى فرنسا لإعادة بناء الكنيسة التي شبت فيها النيران
9 - ربيع الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:39
برافو عليهم شكرا للمنتخب الوطني متمنياتنا لكم بالفوز ان شاء الله
10 - karima bencheqroun الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:41
très bonne initiative. Mci aux joueurs qui ont pensé à rendre ces jeunes aussi heureux. Bravo
11 - زكي عنب الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:42
اين المسؤولون ؟؟ النوم والسبات العميق .. وانتظار الفرصة لاقتسام الكعكة.. اما مثل هذه الفئة من المواطنين فلا ينظر إليها بالمرة .. وكأنهم أجانب وليسوا مغاربة !!؟؟ شكرا للاعبي المنتخب المغربي .. رغم انكم لا تعيشون بالمغرب ورغم انكم منشغلون بكأس أمم افريقيا استطعتم أن تتعرفوا على هذه المنطقة المغمورة والمنسية من المغرب وتدخلوا الفرحة على شبابها وأطفالها .. صنعتم مالم يصنعه المسؤولون المغاربة والذي هو واجبهم الذي يأخدون عليه مقابلا ماديا دسما كل شهر !!؟؟ شكرا للاعبي المنتخب المغربي وحظ موفق في كأس أمم افريقيا " مصر 2019 " شكرا هسبريس
12 - babangima الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:45
بادرة طيبة من افراد المنتخب الوطني ... اتمنى ان تحققوا رغبة هؤلاء الاطفال و الشبان بزيارة منطقتهم ... لانه بهذه الزيارة ستفكون العزلة عن سكان تلك المنطقة . و انا كلي يقين ان السلطات و الحكومة ستتحرك عصبا عن ابوها .
فكونوا في الموعد و خليوها متورخا
13 - إن كنت ناسي أفكرك الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:47
نتمنى ان لا يكون مصير تلك التلفزات بعد نهاية كاس افريقيا,في بيت شيخ القبيلة او مسؤول جماعي كما هي العادة في هذه البلاد البئيسة
14 - ait baha الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:50
vous avez donner une mauvaise image sur le maroc le seule pays en afrique ou l'éléctrification atteint 95 pourcent
alors le probléme c'est pas l'éléctriçité ou méme la connexion mais tous simplement il y'avait une pression sur IP TV est ça était le cas de tous les marocains qui regardait le matche au maroc car le code a été piraté par plusieures unité durant le matche sur ip tv est qu'il ne sont pas abonnées au BIN SPORT tous simplement le maroc compte 35 millions d'habitants alors qu'il y'a plus de 40 millions des abonnées dans les réseau de telécomunications comme iam orange inwi est on est les premiers en afrique
15 - bouchra zago الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:50
كنشكر المنتخب على هذه الالتفاتة و كنتمنى انهم يزورو المنطقة لي من التصاور كتبان منكوبة و كل واحد فيهم يتبرع بلي قد عليه بحال كما كيديرو النجوم العالميين و يبنيو شي مرفق محتاجاه المنطقة. ربما مدرسة او مستشفى. اما الحكومة راه مابقينا كنتسناو منها والو و شكرا
16 - سرحان الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:56
مبادرة طيبة من العناصر الوطنية وشكر خاص الى كل من ادخل الفرحة والسرور على هؤلاء الشباب وحب الوطن والوطنية تبقى فوق كل إعتبار لكن ما يحز في النفس هو ان ترى مثل هذه المناطق بطبيعتها الخلابة والساحرة وشبابها الطموح خارج حسابات الحكومات المتعاقبة على هذه البلاد
17 - مواطن الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 13:59
الا يستحق هؤلاء الشباب و الاطفال وكل أبناء الوطن المنسي و المعزول العناية و الاهتمام اللازمين . إنها صورة معبرة و مؤثرة لكل مسؤول في هذا الوطن . تحية للاعبين الذين كانوا وراء المبادرة .
18 - abdelouahed الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:01
الوجه اللآخر للمغرب وجه بعيش الرفاهية ووجه آخر يعيش الفقر والهشاشة .عشق بدون حود للمنتخب رغم الهشاشة والفقر .
19 - kenz الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:02
اريد ان اعرف ما اسم هذه المنطقة الجبلية وفي اي إقليم او مدينة تنساب إليها
20 - مغربي في البحرين الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:04
لقاو الخير في الرياضيين أما السياسيين الله يعفو عليهم
21 - aissa الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:05
ما هذه الهدايا الضعيفة و الهزيلة من لاعبين تتكاثر عليهم الأموال شهريا، و بدون إنقطاع. الهدايا يجب أن تكون أكبر و أكبر من هؤلاء اللاعبين الأثرياء مثل تعبيد الطريق لهذه المنطقة مدرسة أو أكثر، مصحة للعلاج لأن أجر لاعب واحد في الشهر يمكنه أن يحقق أحلامهم.
22 - سبحان الله الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:12
مبادرة بسيطة ولكنها جميلة افرحة اطفال المنطقة المحرومة من العيش العادل. البلاد الدي كادّا ان ينطم كاس العالم ،الصورة تعبر عن حياة الأطفال والشباب المغربي ...
23 - عبدو عتيقي الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:13
ما عساي أن أقول لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. منطقة نائية جدا وأناس طيبون جدا جدا
24 - قنوات الزفت الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:19
ولما تسمع الاخبار في قنواتنا يتكلمون عن التسيير المحكم في ايطار استراتجية بعيدة المدى و تهتم بالمواطنة والمساواة في الرفاهية المعلنة و عدم الاكتفاء بالانتقاءية بل وضع خطة شمولية و محكمة تقطع الطريق امام الفوارق و الزبونية و كل هذه المجهودات تدخل في ايطار الالفية الثالة التي تجندت لها مختلف الاطر و رصدت لها ميزانية تقدر ب 8مليار درهم وقد عقدت الاتفاقية من طرف بلا بلا بلا بلا بلا بلا..........
25 - hamouda الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:24
إلى اﻷخ عيسى .يا أخي الكريم أنها لمناسبة طيبة . فهي اﻻ التفاتة قام بها المنتخب المغربي تطوعا منهم جزاهم الله خيرا. وهذه البادرة الحسنة ستنشر عبر الإنترنت في العالم و ستكون سبب انتباه الدولة إلى احتياجات كالطريق و............. ولكن أن أمكن ، زيارة ملكية و سترى القرية النور .
26 - خارج من المغرب الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:26
دائما المغربي لما يكون خارج أرض الوطن يطلع على أخبار المغرب وهذه ميزة لايعرفها الى لفي الغربة ولو تكون مؤقتة كذالك أشكر قأئد المنتخب الوطني المغربي الكبتانوا المهدي بن عطية وكذالك اللاعب أشرف حكيمي والحارس المحمدي على هذه الإلتفاتة التي فرحوا بها هذوك الأطفال رجلات مستقبل المغرب أما بلخصوص المسؤولون فلايهمهم الى كراسيهم وتسمين أرصدتهم على حساب الشعب المغربي مالعيب إذا هذا العمل قام به مثلا رئيس جماعة المنطقة وفرح هذوا الأطفال بمنتخب بلدهم لكن ما يتحركوا الى في وقت الانتخابات ويعجبوك في الزرود وبناء الخيام وإكرام الناس والكذب عليهم غير ينجحوا مايبانوا الى عندما تحل الانتخابات القادمة كذالك أوصي هذوك لوليدات لا يفرطوا في هذاك التليفون الى تعدا عليهم لمقدم أو الشيخ يبلغوا عليه ربما يبغي ياخذ هذوك البلازمات انتبهوا ياوليدتي ودعوا مع منتخبكم بالفوز إنشاء الله إبن الوطن... من السعودية
27 - حمادي الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:29
هاد الانسانية التي قاموا بها هاد اللعابة عندي لهم فكرة .هاد المنتخب الموجود الان بمصر كون عجابوه الحكومة ويتنحاو علينا هاد الشلاهبية لي ماتو فوق الكراسة .
بنعطية رءيس الحكومة ومن بعد يختار الوزراء المناسبين من اللعابة لمعاه في مصر او في المغرب
28 - hitch الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:30
Encore une fois El Capitano a montrer qu il est un marocain 100% et qu il est un humain d’abord..j espère que les autorités marocaines se penchent sur ces régions oubliées et qu ils n oubli pas qu il y a des marocains là-bas aussi
29 - youssef الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:35
How about building schools and Recreation centers for these kids ?
30 - أبو الفضل الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:40
ايوا أوفين الهدية ديال الفقيه أوليداتو؟ حتى هما كانوا كايتفرجو فالبورتابل.
31 - Omar1 الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:44
الحكومة تحرم الفرجة على اطفال شعب المغرب الغير النافع كما يسمونه ،شراء مباراة المغرب من بين سبور جاوها غاليين وتبدير اما فماوازين عندها باش تخلص اموال خيالة من اجل استمتاع ناس الرباط والنواحي، اللي كيسميوه المغرب النافع، حسبي الله ونعم الوكيل.
32 - تحية كبيرة أيضا لطاقم هسبريس الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 14:56
صحيح أن ما قام به بنعطية أمر جميل ومؤثر وعميق في نفس الوقت يشكر عليه هو وجميع لاعبي المنتخب الوطني، لكن لا ننسى أن طاقم هسبريس مشكور جدا على تفانيه في الوصول إلى تلك المنطقة التي تتخللها تضاريس ليست بسهلة العبور، هذا هو الاعلام المتحضر والراقي، واتمنى ان لا تكون هذه المغامرة الجميلة الأخيرة الأميرة الإعلام المغربي.
33 - هم......هم الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 15:01
و الله اني ذرفت دمعات ساخنة ....لأنني رأيت أناسا محبين لوطنهم بصدق و لو ان المقابل منعدم !!!! ما شاء الله على هؤلاء الشبان و هم في عمر الزهور.
34 - Abdelkader الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 15:06
Bravo à ces petits, bienque isolés, s'expriment mieux que pas mal de jeunes qui ont frequenté des écoles de
grandes villes.C'est un exemple parmi nombreux où des écoliers n'ont pas toute leur chance
35 - الا لعنة الله على الظالمين الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 15:09
لو يعلم الظالمون ما نعاني به من دوار الدراوش لكان خيرا لهم
36 - najib الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 15:21
السلام انا بغيت نعرف فيناهوا قائد المنطقة .باين غادي يكون قدارو تيتفرج فتلفازة 50 بوس 4k أو كليماتيزي مامسوقش لابناء المنطقة. الله اصاوب
37 - felix tahlaoui. الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 15:43
Je vous tends ma main avec chalheur,je vous souhaite une bonne victoire inchalah,ésperer c'est deja faire la moitié,je souhaite encore du bien pour cette belle touristique region,tant que nos responsables dormez vous bien et faites de beaux reves.
38 - جزائري مغربي خاوة الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 15:49
بالصحة والراحة. الدعوة ديال هاد الأطفال الصغار هي لي غادي تجيب الكاس للمغرب إن شاء الله
39 - said الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 16:18
مبادرة حسنة من اعضاء المنتخب لكنها ايقظت العالم ونبهته الى منطقة منسية. من بين مناطق كثيرة في المغرب لايزورها المسؤولون الا أثناء الانتخابات. في وقت تصرف فيه اموال الشعب في المهرجانات وسيارات المسؤولين الفاخرة. متى نصحو على مغرب اخر لامكان فيه للحكرة والظلم والمحسوبية والزبونية والفوارق متى متى متى
40 - الحسين حجيج الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 16:39
والله لقد ادمع هؤلاء الشبان عيناي من فضل كلامهم الذي يفيض وطنية خالصةونقص في ذات اليد . يستحقون ما وصلهم من فيض خيره وإن وصلهم أكثر فهم اهل له .
41 - الهواري الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 16:52
المغرب لاتنقصه الامكانيات ولا الثروات بل تنقصه التدبير والتيسير الصحيح وتقسيم العادل للثروة، حسبنا الله ونعم الوكيل في كل خائن للمسؤولية
42 - نبيل نبيل الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 17:07
الصورة لها الف معنى...فبعيدا عن الفقر والعزلة ووو... فالصورة رسالة للمسؤولين عن القطاع السمعي البصري بضرورة نقل مباريات النخبة الوطنية في القنوات الوطنية وكيفما كان الثمن. فيمكن أن نرى مثل هذه الصورة في قلب العاصمة، ليس لقلة الإمكانات بل لعدم نقل المباريات على التلفاز الوطنية ، وابتكار العقل المغربي للحل بالامكانات المتوفرة.
43 - اب البنات الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 17:22
شكرا لأعضاء الفريق الوطني على هذه المبادرة الطيبة ، ما أثار انتباهي هو أخلاق أبناء تلك المنطقة، و أسلوبهم اللغوي الراقي بالإضافة إلى حبهم للوطن بالرغم من المعاناة التي يعاني منها و عدم توفرهم على أبسط حقوق المواطن. تحية لأبناء تازة المدينة التي أنتمي إليها والتي هي منبع الرجال الأحرار.
44 - متأسف الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 17:30
إنها قرية تنشررامت قرب جبل بويبلان (beau et blanc) الفردوس المنسي تابعة لدائرة تاهلة عاصمة قبائل بني وراين. للتذكير فهذه المنطقة اشتهرت كذلك بفاجعة الموت المأساوي لراعي الغنم الذي قضا نحبه بين الثلوج. أتمنى ان يصحح التارخ أخطاءه اتجاه هذه المنطقة.
45 - simo الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 17:38
أولا إلتفاتة مشكورة ونتمى أن تسود ثقافة التضامن عندنا. ثانيا المشكل ليس في جهاز التلفاز ولكن في العولمة المتوحشة التي سيطرت حتى على المتعة في الساحرة المستديرة. فالهاتف المحمول ثمنه أكثر من جهاز تلفاز عادي لو كان البث غير مشفر. وأخيرا أتمنى أن لا يستغل البعض هذا المشهد ويتركوا الخير بينهم وبين الخالق.
46 - HOUCINE الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 17:53
j ai lu parmi les nombreux commentaires le souhait de quelqu un qui voudrait qui l equipe nationale rende visite a ces enfants chose qui est impossible bien sur mais l idde est louable alors je demanderai a nos trois mousquetaires en l occurnce benaatia hakimi et lamhamdi d aller rendre visite a ces petits enfants ce serait pour eux inimaginables et un cadeau qu ils n oublieront jamais faites le s ils vous plait vous gagnerez l estime du monde entier
47 - Hassan Temara الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 18:02
حكومة غائبة... سلطات محلية نائمة... منتخبون جياع... أطفال أبرياء متحمسون يملكون من الوطنية ما لا يتوفر عليه بقية المسؤولين... وقد لاحظتم انه بالقليل من المعدٌات أدخلت البهجة والسرور على هؤلاء الشباب والأطفال.. . .وصمة عار على جبين مسؤولي تلك المنطقة.. وإن كانت حبة غيرة فمن الغذ تعطى الأوامر لتشييد دار للشباب مجهزة بما يلزمها.. لكن مع الأسف ما رأيناه في هذا الفيديو موجود بمعظم جهات المغرب ولا أحد يفكر في تنميتهم.. الكل منهمك في الاستحواد على المال العام وقضاء المصالح الشخصية... كلمة أخيرة أهمس بها في أذن النائب البرلماني لتلك المنطقة إنك تأكل السحت وأبناء منطقتك أخذت منهم قلة الحاجة ويشكون إلى الله ضعفهم... والسلام.. ( من فضلكم دلوني على تلك المنطقة أين تقع وشكرا)
48 - جواد الداودي الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 18:12
شوفوا يا جمعيات السوء والرايات ديال بوبريص

شوفو ياجمعيات العمالة للاجندات الخارجية

شوفوا يا جمعيات تشتيت المغاربة

ها المغاربة الحقيقيين
49 - مريم الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 18:14
إلى الأخ أو الأخت أصحاب التعليق kenz
هذه المنطقة تسمى تنكرارامت و هي منطقة جبلية تابعة إداريا لمدينة تازة، و أقرب منطقة تؤدي إليها هي تاهلة و هي تبعد عن مدينة فاس بحوالي ساعة و نصف أو ساعتين ( الطريق الوطنية )، و سكانها أمازيغ من قبيلة بني وراين، و هم و أنا أنتمي إلى هاته المنطقة، اناس جد طيبين و المنطقة ككل سياحية بامتياز. وفقكم الله لكل خير في هذا البلد الأمين .
50 - مريم الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 18:35
جوابا على تعليق من سمى نفسه عيسى، إذا كان أجر الكابتن بنعطية، أو الحكيمي أو المحمدي يكفي للنهوض بمنطقة كهاته، تنكرارامت، فهذا لا يجبرهم على صرف و لو سنتيم واحد، لولا وحي من الله و رغبتهم في تزكية أنفسهم عن طريق مساعدتهم لهؤلاء الشباب الأبرياء، الأتقياء، الانقياء، و دعوتي لابطالنا الأسود الأشاوس الأكارم بزيارة المنطقة بعد الفوز بكأس الأمم الإفريقية إن شاء الله و بإذنه.
Mes origines ethniques, celles de mes parents sont là, et je vous recommande de visiter la localité de Tahla et celles avoisinantes dont Tankraramt, ne serait-ce que pour vous ressourcer, c'est garanti tant sur le plan Humain que Naturel.
51 - مريم الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 18:44
جوابا على المعلق Hassan Temara
إنها منطقة تنكرارامت و تنطق كذلك تنشرارامت، تابعة لدائرة تاهلة التابعة إداريا لمدينة تازة، و هي منطقة جبلية بجبل بويبلان، و ساكنتها أمازيغ قبائل بني وراين و أنا أتشرف أنني انحدر من منطقة القصارات التابعة لها كذلك.
52 - سلام الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 20:01
المغرب العميق المنسي الذي لا زال يعيش عصورا حجرية لا ماء صالح لشرب لا كهرباء لا طرق صالحة لا مستشفيات لا مدارس ولا مسؤوليين. نعم إلتفاتة طيبة من عناصر المنتخب الوطني ولكن هل تعلمون ان جل لاعبي أمريكا اللاتينية الذين يمارسون بالاندية الاوروبية قاموا بمشاريع عملاقة من بناء مراكز داخلية لتدريب بها ملاعب ومدارس ومستشفيات اسئلوا ريفالدو ورونالدو وحتى لا نذهب بعيدا قام النجم العربي المصري محمد صلاح ببناء مركز لغسيل الكلى بمسقط راسه.
53 - أبو شعيب الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 21:29
والله لقد أحسست بقشعريرة وذبيب يغمراني من أخمص القدمين حتى منبت الشعر وأنا أتأمل حال هؤلاء الفتية المفعمين بروح الوطنية الصّافية والصادقة... كما أحيّي فيهم طريقتهم الحضارية والبريئة في التعبير عن الخصاص والعوز الذي تعاني منه بلدتهم الوديعة، والذي تحيل عليه تلك الخلفية المؤثثة بأكواخ مهترئه موشكة على الانهيار... أقدّر فيهم أيضا روحهم المرحة التي تُقرأ في عيونهم المشبعة بالسعادة والفرح التي صنعتها هدية متواضعة تتمثَّل في تلفاز وبضعة قمصان رياضية....
ألف تحية لكم أيها الأبطال الذين لم تتكدّر بعد قلوبهم بخبث ومكر أهل هذا الزمن الرّديء...
54 - ابن سوس المغربي ،بلا ضمير الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 22:17
على المسؤولين و خاصة نواب المنطقة و مسؤولين حكوميين الذين لا ضمير وطني لهم على شعبهم ان بخحلو من أنفسهم المغاربة اذا كان عندهم ضمير و نفس، الشعب المغربي يحتاج إلى بنى تحتية مدارس مستشفيات طرق عيش بكرامة، تحية إلى بن عطية حكيمي المحمدي و إلى كل أعضاء المنتخب الوطني الشرفاء الذين احسو بمعاناة هؤلاء المواطنين الشرفاء الذين يحبون وطنهم
55 - Bouarous الأربعاء 03 يوليوز 2019 - 23:06
Alhamdoulillah
Ces jeunes ont pu atteindre à ce que les responsables et qui sont dėsormai fait partir de la région , n'ont pas osé à faire . C'est au moin publié ces jolies montagnes contenant de belles images à visiter et rencontrer ces gens-là .il y on a beaucoup à voir en allant dans l'autoroute au delà de Fès en sortant vers Tahala .merci à nos joueurs qui ont pensé à ce jeste et merci merci beaucoup à notre aimable Hespress. Bon courage
56 - محمد الخميس 04 يوليوز 2019 - 00:38
بادرة طيبة ومتوقع خاصة من عميد المنتخب لكن ما أثار انتباهي هو طريقة وفصاحة أبناء هده القرية كبارا أو اطفال في حواراتهم مع جميع منابر الإعلامية الف تحية بهده الطبقة المهمشة ونتمنى أن تتكرر مثل هده المبادرة
57 - بنعيسى الخميس 04 يوليوز 2019 - 02:36
السلام عليكم اشكر الفريق الوطني على الروح الوطنية في الملعب و الءلتفاتة الحسنة لمنطقة منسية من طرف ابناءها اولا مرشحين مسؤولين ساميين اطر عليا لا يهمهم ثنميت منطقتهم ينهبون لرز من جبال بويبلان وموسى وصالح وتنشررامت ويسرقون صناديق الجماعات القرويةواشجار الغابات وقد توبع رءيس جماعة قضاءيا الطريق المؤدية الى بويبلان من الطريق السيار فاس وجدة تمر عبر تاهلة ورباط الخيرلكن الطريق مند الحماية الفرنسية لم ترمم و قد كان يمر بها في الخمسينات و الستينات الا حافلة الغزاوي اما اليوم فهي طريق الموت كترت الحافلات والسيارات والشاحنات فيجب ان تصير طريق رءيسية فاينك يا رءيس الجهة و يا برلماني و يا مرشح ستسءل يوم لا ينفع لا مال و لا بنون الا من اتى االله بقلب سليم انا من مواليد مكناس وابواي من مغراوة و احب تلك المنطقة لا يريد الشعب منكم يا مسءولين الا البنية التحتية اشكرالمكتب الوطني للماء والكهرباء لكن الدين لم يصلهم فالسبب هي الجماعة القروية اما الطرق سالت الرباح وزير التجهيز سابقا فقال ان الجماعة والجهة والوزارة يتقاسمان تمن الطريق فعملوا متل الرباح الدي جعل القنيطرة من قرية كبيرة الى مدينة كبيرة
58 - وجدي الخميس 04 يوليوز 2019 - 08:38
الرسالة التي اراد ان يوصلها هؤلاء الشباب والاطفال في هذه المنطقة انهم لا يريدون تلفازا فقط لمتابعة الفريق الوطني لكن يريدون فك العزلة عن قريتهم انها فكرة ذكية لايصال صوتهم بصورة للعالم عوض الاف المراسلات والاحتجاجات امام المسؤولين فعلا الشعب اصبح ذكي وواع اكثر من مسؤوليه
59 - mohammed الخميس 04 يوليوز 2019 - 09:09
ابناء منطقة من المغرب المنسيي يكلمون كمتقفين وكنبلاء مقاونة مع مستوى بعض ابناء المدن الكبرى الذين لايحسنون سوى التدمر والكلام الساقط
60 - yas الخميس 04 يوليوز 2019 - 09:28
طريقه الكلام و الله راقيه رغم الضروف و الفقر الناس عندها مستوى محترم ماشي بحال موازين مزال الخير في البلاد
61 - Shokijina الخميس 04 يوليوز 2019 - 09:38
يقول رسول الله ( صلى الله عليه، وسلم ) ” أحبُّ الناسِ إلى اللهِ أنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ ، و أحبُّ الأعمالِ إلى اللهِ عزَّ وجلَّ سُرُورٌ يدْخِلُهُ على مسلمٍ ، أوْ يكْشِفُ عنهُ كُرْبَةً ، أوْ يقْضِي عنهُ دَيْنًا، أوْ تَطْرُدُ عنهُ جُوعًا ، و لأنْ أَمْشِي مع أَخٍ لي في حاجَةٍ أحبُّ إِلَيَّ من أنْ اعْتَكِفَ في هذا المسجدِ ، يعني مسجدَ المدينةِ شهرًا ، و مَنْ كَفَّ غضبَهُ سترَ اللهُ عَوْرَتَهُ ، و مَنْ كَظَمَ غَيْظَهُ ، و لَوْ شاءَ أنْ يُمْضِيَهُ أَمْضَاهُ مَلأَ اللهُ قلبَهُ رَجَاءً يومَ القيامةِ ، و مَنْ مَشَى مع أَخِيهِ في حاجَةٍ حتى تتَهَيَّأَ لهُ أَثْبَتَ اللهُ قَدَمَهُ يومَ تَزُولُ الأَقْدَامِ ، [ و إِنَّ سُوءَ الخُلُقِ يُفْسِدُ العَمَلَ ، كما يُفْسِدُ الخَلُّ العَسَلَ ] “ .
62 - منطلق الخميس 04 يوليوز 2019 - 10:49
أنا الذي أثار اهتمامي هو الطريقة السلسة في الكلام للمتدخلين الشباب .. أوصلوا لنا بدقة ما يخالجهم و ما يحسون به و ما يتمنوه بلباقة في الحديث .. ترى فيهم حسن الخلق و النظام و حب الوطن ..الله يكثر من أمثالهم خلقا و نظاما و حبا للوطن و رزقهم الله من حيث لا يحتسبوا..نحن سكان المدن لو كان هناك فندق و لو صغير و طريق معبدة لأتينا إلى هذه الناحية لاستنشاق الهواء النقي و أكل بيو و لو كان هناك ملعب صغير للعبنا معهم مقابلة تعارف .. لكن...!!!!
63 - peredesenants الخميس 04 يوليوز 2019 - 11:08
التفاتة تاريخية من اناس غيوريين على هذا الوطن متمنياتنا لهم بالفوز و التتويج لان بانتصارهم ستحل اللعزلة عن الكتير من الدواوير التي تعاني في صمت وهي رسالة ايضا الى المسؤولين المحليين للانكباب على متطلبات الساكنة التي لا تستدعي الشيء الكثير سوى دراسة متطلباتهم المعيشية لكي يحسوا بانهم ابناء هذا الوطن الغالي.
64 - سامي يوسف الفيلالي الخميس 04 يوليوز 2019 - 11:14
يقول رسول الله ( صلى الله عليه، وسلم ) ” أحبُّ الناسِ إلى اللهِ أنْفَعُهُمْ لِلنَّاسِ ، و أحبُّ الأعمالِ إلى اللهِ عزَّ وجلَّ سُرُورٌ يدْخِلُهُ على مسلمٍ ، أوْ يكْشِفُ عنهُ كُرْبَةً ، أوْ يقْضِي عنهُ دَيْنًا، أوْ تَطْرُدُ عنهُ جُوعًا ، و لأنْ أَمْشِي مع أَخٍ لي في حاجَةٍ أحبُّ إِلَيَّ من أنْ اعْتَكِفَ في هذا المسجدِ ، يعني مسجدَ المدينةِ شهرًا ، و مَنْ كَفَّ غضبَهُ سترَ اللهُ عَوْرَتَهُ ، و مَنْ كَظَمَ غَيْظَهُ ، و لَوْ شاءَ أنْ يُمْضِيَهُ أَمْضَاهُ مَلأَ اللهُ قلبَهُ رَجَاءً يومَ القيامةِ ، و مَنْ مَشَى مع أَخِيهِ في حاجَةٍ حتى تتَهَيَّأَ لهُ أَثْبَتَ اللهُ قَدَمَهُ يومَ تَزُولُ الأَقْدَامِ ، [ و إِنَّ سُوءَ الخُلُقِ يُفْسِدُ العَمَلَ ، كما يُفْسِدُ الخَلُّ العَسَلَ ] “ .
65 - محمد أمين شنقيطي الخميس 04 يوليوز 2019 - 13:01
قرأت التعليقات ولا ارى افق لنقاش هاديء وخلط موهل في القيم وتدني اخلاقي ،مع انني ارى بعض التعليقات كانت مفيدة ،ما أثارني واعتبره أهم شيء هو طريقة حديث الشباب في اقارنها بشبابنا في المغرب النافع والمركز الحضارية التي اضعها بين قوسين لو جئت بشاب من مدينة الرباط او الدارالبيضاء ومدن اخرى قريبة لاصبت قطعا بالاحباط لانه لن يستطيع تكوين جملة عفوية بلغة سليمة سيتحدث ويكمل الجمل بيديه بتوتر قد يحول فمه في اتجاهات (اعوجاج وهو نوع من التميز )ظاهرة" العياقية" ،اما ان كان من وسط بورجوازي سيتكلم بفرنسية هذا اكيد الامر يضعنا امام مسؤولية .جيل لا يستطيع ان يعبر بعفوية وهدوء عن تطلعاته انها ازمة ولدت العنف وقلة ذوق والانفصام نتيجة اهمال التعليم وتهميش الاطارات التي يمكن ان تصاحب الاطفال والشباب لذلك استوعبت درسا بليغا فليس المرة الاولى التي اصطدم وانا اسمع شباب او اطفال في مناطق نائية يتكلمون بعربية سليمة وافكار واضحة وفي المراكز خواء عقول اولادنا للاسف ينعكس في تصريحات كتيرا ما كانت مجال لتنكيت والبوز الاعلامي المعروفة بفهمتني اخويا بخليط من مصطلحات السوقية او عرنسية وهذه ازمة خطيرة
66 - Dictator الجمعة 05 يوليوز 2019 - 08:54
You know why the country still backwards, because we still have the big lone Shark who's eating everything without sharing with his own people
المجموع: 66 | عرض: 1 - 66

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.