24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | تقنيات حديثة لعلاج الأورام

تقنيات حديثة لعلاج الأورام

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - ali الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 17:08
لا يوجد علاج فعال، هي دوامة يدخل لها المريض ولا يخرج منها إلا وهو مفلس ماديا وصحيا، عانينا مع ابي لمدة ثلاث سنوات، و توفي رحمه الله بعد صراع طويل، رحم الله كل موتى المسلمين
2 - tawfik الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 17:15
مرحبا بالتقنية الجديدة.هل ستكون للطبقة الفقيرة ام....؟؟؟هل سيطبق في فصل الانتخابات....؟؟؟؟
3 - Nabil الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 17:41
علاجات مؤقتة ومحلية ولا تعالج الأصل في المشكل وحتى ان عالجت فالعلاج يضل موقتاً ثم يعود المرض بعد سنين وبقوة اكبر لان الأشعة تضعف الكروموزومات التي تنتج ATP أي الطاقة
اما العلاج الدائم فهو نمط العيش السليم نوم سليم وتغذية سليمة وعلاقات اجتماعية سليمة وايجابية
فالمرض سببه التفريط في هذا او ذاك مما يؤدي الى نقص في المناعة ونفاذ الكورتيزول ومضادات الأكسدة وتصحيح التغدية والنوم والعلاقات يعالج ذالك ولذالك قال الله : إن الله لا يغير مابقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم
نسأل الله الصبر الشفاء لكل مريض ونساله العفو والعافية في الدنيا والاخرة
4 - Mouatene الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 17:59
بالنسبة للمواطن البسيط انصحه ان يمكث في داره امام ابنائه حتى ياخد مول الامانة امانته .
5 - علي الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 18:18
لا تنخدع بالتقنيات و كثرة الكلمات الرنانة . إذا نهش المرض جسمك فستعاني و في الأخير ترحل . الطب العصري كثير منه ثرثرة و فدلكة و ترف نظري . الواقع شيء آخر.
عزيزي المواطن سلاحك الوحيد هو الوقاية ، و هذه لا تقدر بثمن : عليك بالأغذية الطبيعية و العمل و التفاؤل و الإيجابية . و ابتعد عن كل المصنعات أغذية كانت أو مخدرات أو خمور . انقص من اللحوم بأنواعها و أقبل على السمك ، ابتعد عن الحليب و مشتقاته إلا ما كان من الأبقار البلدية المرعية .السكر و الزيوت المكررة مصيبة فتجنبها.و لا تأكل الخبز إلا إذا كان محضرا بالخميرة البلدية و الطحين الطبيعي الكامل.الفواكه و الغلال و النباتات كل مع راسك و اشرب الماء من الخابية الطينية و ابتعد عن الثلاجة . لا تخف من الجوع ، ففيه فوائد لا تحصى . فلا تأكل طول الوقت .اترك لجسمك فترات راحة ليهضم و يتخلص من السموم .صم ما شئت من أيام ففيه بركة لا تقدر بثمن و لا تفطر بشراهة .شوية كافية.
6 - مواطن الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 19:27
الله يحفظ الجميع من هذا المرض.العلاج هو الصوم مع الحركة .الخلايا السرطانية تكره مواد مثل: الحار .لبزار . زعفران شعرة . الخرقوم . سكنجبير .ولكن بكمية معقولة. كما قال الأستاذ محمد أحلمي متخصص في علوم التغذية. جزاه الله خيرا ....
7 - جمال الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 20:31
السلام عليكم هاد المرض ممكن اتعلاج انشاء الله انا متبع مع الدكتور كريم العابد العلوي في سلا على مرض معين وفي نفس المركز هناك اناس عندهم السرطان تشفو منو نهاءيا
المرجو اخوتي ديور البحت على اليوتب
اقسم بالله كنقول الحقيقة
ياربي جعلها صداقة جارية
8 - Chengaf الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 22:09
الزواق و الميزانيات و بهرجة القطاع الخاص شيدت على أنقاض القطاع العام.
9 - hamidd34 الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 22:15
الدكاترة في هذا الروبورطاج تحدثوا عن كل شيء في مصحتهم سوى نسبة نجاح العلاج لديهم، و كم عدد المرضى الذين يتم شفاؤهم نهائيا من هذا المرض.
الحقيقة المُرة التي لا يفصحون عنها إلا إذا فرغت جيوب المريض و دنا أجله هي أن ذلك المرض قاتل و لا شفاء منه حقا.
كل ما هناك علاجات تنتهي في غالب الحالات بإنهاك المريض صحيا و ماديا، بعدها يطلب الأطباء من أهله أن يأخذوه إلى البيت ليستريح بينهم، و لكي لا يلقى ربه على سرير مصحتهم خوفا على سمعتها.
حفظ الله الجميع من كل مكروه.
10 - houssain الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 22:23
لمن هدا المستشفى للفقير للفلاح للعامل للعاطل ؟ هدا الستشفى ماهو الا باطوار ان دخلته فستخرج منه اما ميتا واما مزلوطا.
11 - Chengaf الأربعاء 10 يوليوز 2019 - 22:31
الإطار العام ورد عند التعليق 5 علي
زد عليه عدم الغلو و التحفيز الذاتي.اعتبر مع نفسك أن الطب أو العلم عموما نسبي غير مطلق.أحد المرضى بسرطان بالجهاز البولي في أمريكا كان متحمسا للعلاج اقترح عليه الأطباء علاجا تجريبيا وافق و بعد الإجراءات الإدارية كانوا يحقنونه بحقنات سيروم عادية مع المدة تحسنت حالته فشفي تماما. أخيرا اخبروه بفحوى التجربة فانهار كليا. ..
المثل الفرنسي معناه بالعربية : النفسي هو أساس الجسدي.
12 - من بلجيكا الخميس 11 يوليوز 2019 - 04:02
البيتسكان جهاز لكشف عن اورام سرطانية لا لعلاجها، فالسرطان اذا اكتشف في مراحله الأولى يرجى منه الشفاء نهاءيا ، أما إذا اكتشف في مراحله الاخيرة فالرجاء في الله، بعض الأورام صامتة لا تنذر باي انذار مسبقا أدعو مع الله ان يشفي جميع مرضى المسلمين والمسلمات
13 - Le Marocain الخميس 11 يوليوز 2019 - 04:44
أكبر خطأ يقوم به مريض السرطان هو أنه ينساق ويسقط في فخ فكرة العلاج بالكيماوي ، حتى يفلس ويبيع كل ما يملك ، والله اللذي لا إلاه إلا هو الصوم ثم الصدقة ثم الصدقة ، والابتعاد عن تناول البروتينات الحيوانية والسكريات والدعاء . هذا هو العلاج الحقيقي للدنيا والآخرة.
14 - abdou الخميس 11 يوليوز 2019 - 11:27
خلال مرور سنين العمر يصول الانسان ويجول ويسمع ويرى كثيرا من الأشياء ويبدل مجهودا جبارا ومرهقا لفهم كل ذلك ويبقى لديه الخلط وكلما بحث عن أجوبة حصد مزيدا من الأسئلة وهكذا دواليك.
بينما أجوبة كثيرة لمناحي حياتنا هي موجودة في كتاب الله عز وجل ويسهل استيعابها وفهمها من طرف الجميع فمثلا تبين أن السطريس المفرط والركد العشوائي باستمرار والفتنة والتفريط في تغذية سليمة ونوم مريح والتدخين والمخدرات وشرب الخمور هي المداخل المضمونة لتسرب الأمراض إلى الجسم. وبالتالي فيجب على الانسان أن يتحلى بالتأني والكفاية (عدم الإسراف) من متع الدنيا كلها كيفما كانت.
هناك من الناس من أنعم عليهم الله بالحكمة لا يملكون إلا القليل من متع الدنيا لكن تجدهم أسعد الناس وأكثرهم إحساسا بالطمأنينة وراحة البال ولا يعطون للدنيا كلها إلا حجمها الحقيقي الذي حدده ووصفه الخالق عز وجل في كتابه العزيز.
نسأل الله الحكمة للجميع والشفاء للجميع.
15 - الطاهر عزيز الخميس 11 يوليوز 2019 - 13:25
نفاذ مخزون الدواء بمصلحة الطب النفسي بالمركز الاستشفائي الإقليمي لإنزكان - أيت ملول و المواطنون يشتكون

يشتكي المواطنون الذين يترددون على مصلحة الطب النفسي بالمركز الاستشفائي الإقليمي لإنزكان أيت ملول، من نفاذ مخزون الدواء الخاص بعلاج الأمراض النفسية و العصبية لدى هذ المصلحة منذ عدة أشهر، مما يضطرهم لتحمل تكاليف علاج ذويهم و شراء الأدوية لهم ،و هي أدوية باهضة الثمن في غالب الأحيان ، كما أن مخزون الأدوية من هذا الصنف نفذ لدى الصيدليات الإقليمية في المدن الجاورة منذ شهر فبراير 2019، مما يعمق معاناة المرضى و ذويهم الذين ينحدرون من عائلات فقيرة أو، في وضعية الهشاشة.
و يطالب المواطنون وزارة الصحة و كل الجهات المختصة التي لها علاقة بهذا الموضوع ،التدخل العاجل لتخفيف العبء عنهم، حيث إن غالبيتهم لا يستطيعون تحمل نفقات علاج ذويهم المرتفعة في ظل غلاء دواء الأمراض النفسية و العصبية و ضعف مداخيل هذه الأسر التي بالكاد توفر لقمة عيشها.
16 - رشيد الخميس 11 يوليوز 2019 - 16:08
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شكر خاص للجريدة. عموما يبدو الامر جيدا لكن ماذا عن التكاليف والمصاريف وهل المركز مفتوح حتى في وجه الضعفاء
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.