24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2206:5413:3417:0820:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | الجامعي وعقوبة الإعدام

الجامعي وعقوبة الإعدام

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (22)

1 - مواطنة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:33
باش نكمل للاستاد المناضرة ديالو هدا المجرمين مساكن صغار أو معارفينش ماشي مشكل نصيفطوهوم يصيفو فالحبس راه قنطو برا يبدلو الجو يجيهوم عفو ملكي ويلا عاودو قتلو شي حد يعاودو يرجعو يكملو العطلة حتا يموتو موت الله حنا نقتلوهوم حرام الروح عزيزة
2 - yaaaaaaaaadris الاثنين 22 يوليوز 2019 - 15:34
من حق السيد الجامعي أن يعطي رأيه في هذه العقوبة الردعية ، و من حقنا أن نضع رأيه هذا تحت أقدامنا ، يتحدث السيد عن إحترام الحق في الحياة ، لكن لماذا الجاني لم يحترم هذا الحق ، هذا من جهة ، من جهة ثانية ، لو أن جريمة لها علاقة بالحق في الحياة أصيب بها هو أو أحد أفراد عائلته ، هل يكون له نفس الرأي
3 - hafidi الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:01
je n'arrive pas à comprendre le fonds et la philosophie de la pensée de maître JAMII. le droit à la vie doit être respecté à tous les niveaux, par tout le monde y compris les citoyens entre eux. " ...un criminel commet un meurtre....on le mets en prison pour être protégé et vivre à la charge du contribuable..." bizarre
4 - CHAHID الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:20
الأصل في فلسفة القانون أن الدولة تقوم مقام المطالب بحق الثأر انت لو فقدت عزيز عليك مثل إبنك إغتصب و شنق أو و.. ماذا كنت ستطلب له الحياة من أموال الشعب هو أزهق روح بريئة و أنتم تطالبون له بالحق في الحياة هذه خيانة ماذا لو كان قاتل متسلسل مثل سفاح تارودانت عيب ما تتفوه به حماقات أنا أريد أن أعرف الجهة التي تمولكم حتى تأتون بمثل هذه الحماقات ضع نفسك مكان أم الطفل أو فتاة الرباط إتقوا الله يا جهلة
5 - مواطن الاثنين 22 يوليوز 2019 - 16:51
لسنا في حاجة إلى هؤلاء المجرمين.يجب تصفيتهم من هذه الأرض المباركة لكي نعيش في سلام .
6 - يوغرطة الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:12
الذي أزهق روحا بريئة عن صبق إصرار وترصد اعدامه لن يضر المجتمع في شيء بل سيكون هد المجتمع قد حقق للعدالة القتيل واقتص له من القاتل. عدم اعدامه سيكلف المال العام الكثير بخصوص تغديته وتطبيبه وحراسته.
لدا فالحكم بالإعدام حكم عادل ، عدم الحكم به أو الحكم به وعدم تنفيده هو المحاكمة غير العادلة بعينها.
كما لا ننسى أن البعض جعل من مناضهة الاعدام أصلا تجارية نظرا للدخل.
7 - ابراهيم الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:13
اللهم سلط على هاذا الرجل وأمثاله من يقتل أبنائهم وبناتهم حتى يرجع إليهم عقلهم ويكفوا عن تضليل الناس.
8 - halim الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:25
البلاد صارت مرتعا للقتلة و اللصوص بسبب مثل هذا الشخص و أفكاره. صرنا نرى و نسمع في بلدنا عن جرائم قمة في الوحشية . في نظري الإعدام لكل قاتل و لما لا قطع يد كل سارق . فاللصوص كثروا و صاروا لا يرحمون .
9 - fidel marocain الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:32
هذا الشخص يمثل نفسه نحن المغاربة مع الإعدام الفعلي وليس مجرد الأحكام هؤلاء الجمعيات والأشخاص أقلية قليلة لا يجب الإستماع إليها ونحن نشك في نواياهم واتمنى ان نعرف يوما السر في دفاعهم عن المجرمين
10 - رشيد مارتيل الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:35
سؤال اريد له جواب من طرف هاد الشخص
لو حصل لاحد اولاده ما حصل لضحيتي شمهروش البريئتين هل سيبقى يدافع عن الغاء عقوبة الاعدام . والله اتمنى معرفة رايه .
11 - said الاثنين 22 يوليوز 2019 - 17:43
لا أتمنى أن يعترض سبيلك أحد هؤلاء الوحوش وينتهك إنسانيتك بالنهب والسلب أوالضرب أو...أو...فهل ستثبت على رأيك باراكا علينا من الفلسفة الخاوية هؤلاء وحوش في صورة بشر .لا سبيل إلى الحد من الجريمة إلا بإعدامهم لأن القصاص حياة كما قال تعالى وليس كما تقول أنت
12 - bouthirit الاثنين 22 يوليوز 2019 - 18:08
سي الجامعي هدا رايك الشخصي . ولنا الخق كمواطنين في المشاركة في سن القوانين التي تناسبنا . انتم تتحدتون عن وقف الحكم بالاعدام إلى أننا لا نتفق معك . بل ان بعض الدول ما زالت تعمل بهدا الحكم . ولا أدري لما تدافع بعض الجمعيات التي تريد تدمير هدا الوطن عن هدا الحكم .من يريد أن لا يعدم عليه اجتناب قتل الأرواح البشرية عمدا . فقط اريد ان اسالك هل لو كانت حنان من بناتك أو زوجتك كنت ستدافع عن هدا المجرم . المشكل انكم تملكون حراس وسيارات فخمة ومنازل مجهزة ومحروسة . ولا تعلمون خطورة الوضع في المغرب الف نعم ونعم للإعدام . الإعدام سيقضي على الجرائم وعلى الإرهاب . نحن كمواطنين نؤيد إعدام من يتعمد قتل الأبرياء من المواطنين مجرمين وارهابيين .
13 - mido الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:17
لا يمكن القول إلا أن نتمنى من الله أن تعيش الموقف و ستتغير كل المفاهيم لديك.
14 - محمد الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:18
ما حاس بالمزود غير لي مصوط به والسمطة كادور كل واحد أشد النوبة ديالو
15 - عبدربه الاثنين 22 يوليوز 2019 - 20:33
غريب مادا جاء في القرآن الكريم ،الدين يزهقن روحا بدون حق ،ما رأيك في قاتل طفل مكناس ،وطالبة مكناس ،وقاتل بنت الرباط،ومجموعة القنيطرة،والعصابة التي قطعت الطريق على عائلة بإطلاق الرصاص ،وووووووو.... .........وقص على دلك ،والله لو كان الحكم بيدي لما عيدت بهم احسن ،لأن الروح عزيزة عند الخالق للمضلوم قبل الضالم ،حلل وناقش ،وهدا هو الإصلاح يا أيها العالم
16 - farhat الاثنين 22 يوليوز 2019 - 22:00
المطالبة بإلغاء عقوبة الاعدام في حق مجرمي الحق العام .كهتك العرض للصبية و والقتل وبيع المخذرات أمر مرفوض .لا للضغط الدولي يجب تنفيد الاعدام . اعظم الدول التي تؤيد الغاء عقوبة الاعدام لا تتردد في تنفيد الاعدام .و خير مثل لذلك U S A
17 - هاشمي الاثنين 22 يوليوز 2019 - 22:09
وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا (93)
18 - غيورة الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 09:32
قال الله تعالى في كتابه العزيز " و في القصاص حياة يا أو لي الألباب" و "السن بالسن و العين بالعين" صدق الله العزيز.
بما ان الله عز و جل أحل القصاص فمن أنت يا عبد حتى تحرمه؟؟
19 - الثأر و الإنتقام الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 10:04
هيا لنقتل من قتل لنا نفسا و نأتي عند السيد الجامعي ليدافع عن نفسيتنا !!!!!!! وأهل الضحية الميتة البريئة ( مثلا زوجات قتلو من طرف أزواجهن ) من يشعر بنفسية أهلهم المريضة من يشعر بالظلم والحكرة التي يعيشونها هل أحسست بمعاناتهم النفسية هل رأيتهم إن أكلو أو شربو أم لا ؟؟؟ كرامتهم لطخت في الأرض. أنتم تدافعون عن المجرم القاتل أكثر من غيره أحسستم بمعاناته النفسية و صحته أكثر من الضحية الميتة أكثر من ذويها وعائلتها المريضة نفسيا. الله إسلطو عليك باش ذوق مرارة الظلم و الحكرة حسبنا الله و نعم الوكيل.
20 - مغربي فحسب الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 20:31
هل يقصد ا. الجامعي أن الدولة لو وفرت الشغل المحترم للمغاربة ووفرت أسباب العيش الكريم، وهل يقصد أن الدولة لو ساهمت في رفع وعي المواطنة لدى المغاربة وعي المواطنة وليس الوعي الوطني فقط، وهل يقصد أن المجتمع المغربي لو كان ناضجا وراقيا وديموقراطيا وإنسانيا ... هل يقصد أ. الجامعي أن كل هذه الشروط لو توفرت سيكون حكم الإعدام سالبا للحياة فحسب ، ومجرد انتقام ليس إلا؟ أظن أن الدولة الديموقراطية والمجتمع الديموقراطي هما الكفيلان بإزالة عقوبة الإعدام. وأظن أن إزالة عقوبة الإعدام سيضع الدولة والمجتمع أمام مسؤولياتهما التاريخية. وطرح المسألة للنقاش هو طرح للأسباب الحقيقية التي تجعل هذه العقوبة قائمة. وهذا ما يخشاه الفاسدون في الحكم والمجتمع. نحن نعاقب الشخص ولا نعاقب تخلف المجتمع وتأخر الدولة.
21 - متأفف الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 10:43
لن يضيع المجتمع ولا الدولة من التخلص من سفلة وقتلة اغتصبوا نساء واطفال وازهقوا أرواحهم بدم بارد، لماذا يصر السيد على الدفاع عنهم،واكثر الديقراطيات في العالم تطبق عقوبة الإعدام.
22 - nizar2 الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 10:44
علينا انشاء جمعيات مع الا عدام ومسيرات في الشارع لكي يسمع صوتنا الئ متى
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.