24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1706:5013:3617:1120:1221:32
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | القانون الإطار للتعليم

القانون الإطار للتعليم

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - محمد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 13:22
قمة الذل والعار و التبعية للمستعمر. و خرق واضح للدستور و الذي يحدد اللغات الرسمية للبلد. تحية للدول التي تحترم لغتها و استقلالها مثل الصين و ماليزيا و أندونيسيا و اليابان. مجلس نواب فيه ناس ليست لديهم البكالوريا و يصوتون على قانون للتعليم قمة الإفلاس و العبث بالوطن و مستقبل أولادنا.
2 - رافض الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 13:26
رغم أن الفرنسية في التعليم تمددت واحتلت مواقع جديدة ولكن العربية على الأقل بقيت محافظة على بعض مواقعها. بينما الأمازيغية لم تربح شيئا من القانون الجديد الذي ينص على التناوب اللغوي بين العربية والفرنسية دون الاشارة الى الامازيغية.
نستنتج أن الفرنسية احتلت المكان ااذي كان من المفروض أن يكون للأمازيغية. فبدلا من ازدواجية العربية والأمازيغية صرنا أمام ازدواجية العربية والفرنسية.
هذا قالب صحيح
3 - said الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 13:43
كل امر فيه ضرر للشعب فنحن على يقين انه سيصادف عليه بالاجماع.اما الغاء تقاعد البرلمانيين فمن المستحيل ان يصوت له احد بنعم.
4 - ريفي أصيل الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 14:26
أتحدى هؤلاء البرلمانيين والوزراء اللذين ابتلانا الله بهم أن يثبتوا لنا أن كوريا أو الصين أو اليابان أو الهند ....أنهم يدرسون أبنائهم بلغات أجنبية .وخير دليل جارتنا إسبانيا لا يتحدثون معك إلا الإسبانية وإذا اقتضى الأمر يتحدث معك بالإشارة وإن يجيد الحديث بلغتك.
5 - إن كنت ناسي أفكرك الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 14:35
ماعمرنا لا طفرنهاه فهاد البلاد,مادمنا تابعين لفرنسا وتتحكم فينا في كل المجالات وتملي علينا الصح والخطأ,
هل من المعقول ان ننتظر فرنسا حتى تترجم الكتب,حتى نقراها?,حتى ان الفرنسي الذي يريد ان ينشر بحثا علميا ينال اهتمام المؤسسات العلمية الدولية,عليه ان ينشره بالانجليزية او لا مايعبرو حتى حد,ونحن مازلنا في المغرب نتعامل بلغتهم ونتبعهم,
اول خطوة لنجاح الافراد كما الدول,هو الاعتزاز بالنفس و حب الذات و عدم تقليد الاخرين,و الافتخار بما عنده,
واما فرنسا فلسنا في حاجة لها على الاطلاق,فيوم ان نعتز بلغتنا وهويتنا ونعرف مانريد,فلن يبقى لفرنسا وجود في خريطة العالم,ان حدث الدول الافريقية نفس النهج
6 - charafi الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 15:10
نريد اللغة العربية الاولى وانجلييزية هئ الثانية اما امازيغية لا تسمن ولا تغني من جوع.شكرا هسبريس
7 - حميد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 15:14
تائه
اذا عربت خربت. أما إذا شلحت فاطامة اىكبرى .ﻻ لغة لنا .و ﻻ ثقافة لنا. و الدليل أنزل إلى الشارع و اطرح أي سؤال عام على أي أحد كيف ما كان مستواه. سيجيبك بلغة غير مفهومة أو مختلطة بالفرنسية وﻻ يجيبك في اﻹتجاه الصحيح.
8 - غ.ب الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 15:31
تحية للجزائر التي سارت في طريق معنى التاريخ و عممت الانجليزية مثل باقي الدول المستقلة...كيف تكريس لغة دولة استعمرتنا...لا أفهم...الناس تتواصل عالميا بالانجليزية كيف نمنع عن المغاربة التواصل الفعلي و الفعال مع العالم و نبقى نتواصل مع من في فرنسا؟ اليوم ماذا تنتج فرنسا ؟ فرنسا اصبحت فقط دولة سياحية و اقتصادها يرتكز على الخدمات و هي قطاعات تلزم الانجليزية...سوف ننقل ماذا من فرنسا؟ بالامكان القيام بجولة لفرنسا لمعرفة ما نقول...فرانسا مشات متذ 1945 و حنا ما زال تابعين لخوا الخاوي...لهذا تدافع عن الاستبداد لكن الشعب المغربي لن ينسى ما تفعله فيه من خبث و اضعاف..
9 - رشيد الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 15:40
فرنسة المواد العلمية تهدف بالأساس إلى تسهيل تصدير الطلبة المغاربة إلى الجامعات الفرنسية..لأن جامعاتنا أصبحت مكتظة بالطلبة والدولة غير قادرة على بناء جامعات جديدة..
10 - أستاذ الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 15:49
الجزائر تستعد للتخلي عن اللغة الفرنسية واستبدالها بالانجليزية وذلك بعد أن نجح ثوار الجزائر في اسقاط بوتفليقة ومطاردة أذناب فرنسا في أفق تطهير البلاد من نفايات الاستعمار ، بينما تعود عقارب الساعة في المغرب الى عهد المقيم العام الفرنسي بالرباط في أفق رفع علم فرنسا فوق المؤسسات الرسمية المغربية
11 - bihi الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 15:55
أسيدي خودوني على قد عقلي الى كنتي غتقري ليا واحد الدرس قريه ليا بلغة تنعرفوها بجوج سير نتا بحت أوقريني أنا بلغة تنعرفها هكا غنفهم مزيان أما تجيب ليا درس درتي ليه كوبي كولي أوباغي تشرحو ليا نتا براسك موحال واش فاهمو.واش نحاول نفهم الدرس أو اللغة باش تتشرحو ليا بعدا الحاصول نحن في مستنقع الإستعمار مستعمرون حتى النخاع
12 - غالب بدر الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 16:00
قرار ضد العقل و ضد التاريخ فجميع الدول تلتزم الانجليزية الا المغرب و لا نفهم كل هذا الاستيلاب و التبعية و قتل اية محاولة لتطور المغرب _ فرنسا فقدت كل نسيجها الاقتصادي منذ 1981 و نحن اليوم نتعلق بالاوهام و السراب.. سوف نستعمل الفرنسية من اجل ماذا مثلا؟لتصدير منتجاتنا؟ لجلب العلوم و المعارف؟ من اجل ماذا؟
13 - عمار طنجه الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 16:16
المغرب لازال تحت الوصايه الفرنسيه
واى امه يصبح التعليم بيد من لا يعرف التعليم فاكتب لها الفشل
لكن نسال الله ان ينصر الشعب المغلوب على امره على هذه العصابه
حسبنا الله ونعم الوكيل نعم المولى ونعم النصير
14 - ادريس الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 16:45
يؤكد معظم خبراء التنمية أن اي امة لا يمكن لها ان تتقدم بدون اعتماد لغتها الام في التعليم ولكن في بلادنا امام عجز الدولة وعدم قدرتها على تعريب التعليم العالي وانشاء معاهد للتعريب لمسايرة المستجدات في شتى العلوم يبقى الخيار الانسب هو اعتماد اللغة الانجليزية التي تعتبر لغة العلوم والبحث العلمي بامتياز ولكن هذا الخيار يبقى كذلك صعب المنال لعدم توفر الامكانات المادية والبشرية لتحقيقه اذن يبقى الخيار الانسب هو اعتماد تدريس المواد العلمية باللغة الفرنسية والمواد الاخرى بالعربية نظرا لكون كل اساتذة المواد العلمية تلقوا تعليمهم العالي في هذه المواد باللغة الفرنسية اذن سيحتاجون الى دورات تكوينية تأهيلية في اللغة الفرنسية والمصطلحات العلمية بالفرنسية خاصة الذين درسوا المواد العلمية بالعربية لمدة طويلة.
15 - محمد مراكش الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 17:30
هؤلاء درسو في فرنسا واصبحو فرنسين اكثر من الفرنسين انفسهم
وهناك عوامل مؤثره عليهم في فترة الدراسه العلاقات العاطفيه والحب
والحنان وبالفرنسى جيتيم PETITE AMIE
وهل يعقل قاعه فيها اقل من خمسين رجل يتحكمون في مصير شعب
بأكمله واى قانون هذا انه قانون الغاب
16 - امير الشعراء الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 17:34
في يوم من الايام سينال المغرب استقلاله الحقيقي وسيدرس ابناءه بلغته الام
عندها سيتم القضاء على الفساد وسينعم المغاربة بالرفاهية كباقي البلاد المتقدمة ولن يجرؤ الناس على ترك بلادهم المتقدمة
بالله عليكم
هل رايتم كوريا واحدا يهاجر بلاده للبجث عن عمل
هل رايتم يابانيا واحد يترك ارخبيل اليابان بحثا عن لقمة العيش؟
هل رايتم المانيا واحدا يطلب اللجوء السياسي في اسبانيا؟
المغرب لا يزال تخت الاحتلال بل الادهى احتلال ليس كالاحتلال التقليدي
انه احتلال ثقافي وهوياتي يمارسه العملاء الخونة الذين لا يملكون ذرة كرامة

يقول الشاعر:
مهانة الاحتلال لا تدوم دهرا...
سينجلي الاحتلال والذي اتى به
17 - Proudly Imazighan الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 17:44
we do not need the Arabic language in our schools so let our Imazighen kids learn their Imazighen language and discover their Imazighen culture
get out from slavery and never ever forget that the first slave Tari9 Iben Ziyad died homeless and poor in Damascus Syrian now
wake up now and refuse the Arabic language if you want to live and have proud
18 - Hassan temara الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 18:05
مل لفت انتباهي هي الابتسامة على أفواه نواب البرلمان ورابطات العنق وأكيد القاعة مكيفة الهواء والكراسي ناعمة والاجرة فاخرة وغالبيتهم لا يعرف ماذا يناقش أمامهم... ما قاله امحند أوزين يقترب من الصواب وله دراية بالعالم القروي ومشاكل التعلم خصوصا في الظروف المناخية القاسية وكيف لا وهو النائب البرلماني لافران وأزرو وتيمحضيت وتيكركرة ووادي إفران .. التعليم باللغات الأجنبية فيه إيجابيات كثيرة وتقلل من الفوارق الاجتماعية اللغوية بين أطياف المجتمع... أتذكر وأنا صغير كان والدي يخبرني بقدوم زعيم سياسي من فاس ويخاطب سكان الأطلس المتوسط ويحثهم على التجنيد العسكري والدفاع عن الوطن وحينما يعود إلى مدينته يخاطب اهل فاس ويحثهم على الدراسة والتحصيل ومنح الدراسة بالخارج.. وبالطبع نرى اليوم المناصب العليا لكل اسم يبتدئ ب "بن ..... " أما الأمازيغ فرتبهم العسكرية متفاوتة... لهذا من رأيي أن نعطي لللغات الأجنبية والمحلية العناية الكافية حتى لا نكون أميين أمام من بسطت لهم زرابي المؤسسات الانجليزية والفرنسية داخل المغرب أو خارجه...
19 - rja fellah الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 18:37
عار عليكم !!

أولاً: إن كان هناك شيئ يستحق التغيير فهو دورات تكوين الأساتدة و المقرر الدراسي الذي يجب أن يُشَكَّلَ من أساتدة و أكاديميين كُفْؤْ.
ثانياً : إن كان مرادنا هو تعليم ابنائنا فيجب الشرح باللغة الأم ، و إن كنا سنعتمد لغتاً أخرى فالأولوية للغة العلم.
ثالثاً : يجب تقديم التربية على التعليم فعلاً و ليس شعاراً.

الذين يريدون التغير حقاً يعلمون أنه ليس هناك تغيير بين ليلة و ضحاها !

والسلام.
20 - جواد الداودي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 18:49
نقول ليكم حاجة : المغاربة يستاهلو هاذ الشي اللي كيدار فيهم

الاقلية قاطعات موازين والاغلبية مشات لموازين

الاقلية قاطعات سنطرال وافريقيا وسيدهم علي والاغلبية ما قاطعاتش

الحاجة سيتزاد فيها وكيشريوها

حالين فمهم وتابعين المنتخب اللي ريحة الفساد فيه كتعطعط

وهاذ البرلمانيين اللي صوتوا على هاذ الشوهة غذا غيصوتوا عليهم وغردوهم للبرلمان

كون الناس مع بداية الموسم الدراسي يقاطعوا المدرسة

حتى واحد ما يسجل ولدو حتى يتم التراجع عل القرار

كون رأي المغاربة يولي محترم

كون غير الاساتذة تديروا اضراب لانهم مطرين دابا يدرسوا بلغة ما تكونوش بها

دابا غنشوا المغاربة كيقلبوا على اللي قراو بالفرنسية يديروا لاولادهم مراجعة

ربما حتى الاساتذة غيقلبوا عليهم باش يحضروا ليهم الدروس

وتدور نقيل كي العادة وكل شي يطلع خاوي

وما كاين مشكل

المهم رضى فرنسا
21 - ملاحظ الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 18:49
مع الفرنسية حتى يتساوى ابناء الفقراء مع ابناء الاغنياء في تعلم لغة اخرى وكفى .. العربية لغة ميتة كما كل لغات شعوب العالم الثالث
22 - الياس الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 19:47
حزب الاستقلال يرفض اعتماد اللغة الأجنبية في تدريس العلوم حينما يتعلق الأمر بأبناء عامة الشعب أما بنائه فطبعا غير غير معنيين بهذا الإجراء لانهم يدرسون في المدارس الخصوصية
السؤال الذي يُحير الجميع هو لماذا يُصرً هؤلاء على إقناع الأخر بفعل أشياء هم أصلا لا يؤمنون بها ؟؟
وعلى كل حال المغاربة والحمد لله لديهم من الذكاء ما يجعلهم يعرفون من هو صادق في كلامه
23 - saidr الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 20:09
مانزرعه اليوم سنحصده غدا،هكذا الحياة.
24 - جواد الداودي الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 20:27
المغاربة تقسموا ف موضوع التدريس لجوج ديال الفرق :

فرقة مع العربية : العرب + الامازيغ المسلمين

فرقة مع الفرنسية : المفرنسين + الامازيغ العرقيين

اللي كذبني يشوف اسماء المعلقين اللي مع الفرنسة : كلها اسماء امازيغية

الفرنسة ما غتنجحش - حيث لمغاربة كيتكلموا بالعربية - حتى اعداء العربية كيتكلموا بالعربية

كون كانت فرنسة المغرب ممكنة كون تمات ف عهد الاستعمار

الفرنسة ما غتنجحش ماشي حيث الاغلبية ضد الفرنسة

لا - حيث الاغلبية ما قادراش تتعلم الفرنسية وتستعملها

العربية الفصحى هي اللي كيقدروا يتمكنوا منها الى حد ما

ويلاه كيكونوا قادرين يفهموها سمعا وقراءة ويكتبوها

وما قادرينش يتكلموا بها

الطبيعة هي اللي غادية تفشل الفرنسة وغترجع الدولة للعربية مرغمة

لان التعليم غيولي كارتي
25 - ربيع الأسمراني الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 20:41
وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ....
To be continued
26 - عبدربه الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 20:44
انا استاد مادة الفيزياء مند بنكيران وجدت صعوبة كبيرة خلال تمدرسي وخلال تدريسي بالفرنسية وانكم ستأخرون البلد بكتير والله يدير شي تاويل
27 - كمال // الثلاثاء 23 يوليوز 2019 - 23:09
الى 26 - عبدربه
يبدو يا اخي ان عندك مشكلة ايضا في اللغة العربية و تعليقك بالعربية يؤكد هذا
وعلى كل حال استاذ الفيزياء لغته هي لغة الرياضيات و اتمنى ان تكون متمكنا من جيدا لان من دونها لا تستطيع اطلاقا تدريس مادة الفيزياء ،هذا اذا كنت فعلا استاذ الفيزياء كما تقول .
28 - جواد الداودي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 07:55
لو كانت الرياضيات لغة - ولو كانت هي اللغة التي تدرس بها الرياضيات - لما وقع الجدل حول لغة التدريس - عربية ام فرنسية ام انجليزية ام أمازيغية

لماذا الفرنسة؟ - اذا كانت للعلوم لغة خاصة بها؟ - لماذا اتهام العربية بالقصور اذا كانت العلوم تدرس بلغة الرياصيات؟

نعم هناك رموز ف الرياضيات - ولكن لهذه الرموز اسماء باللغات المعروفة : عربية - فرنسية - المانية - الخ - هذا الرمز (+) اسمه بالعربية زائد وبالفرنسية plus - وعندما يملي عليك الاستاذ قائلا plus وهو يقصد الرمز الرياضي (+) يكون قد استعمل الفرنسية في درس الرياضيات او الفيزياء

ثم ان كلام درس العلوم ليس رموزا فقط - بل فيه جمل لا رموز فيها بالمرة - مثلا : كيف تقول ((ينتشر الضوء في خط مستقيم)) برموز الرياضيات؟ حتى ان كان التلميذ قد اصبح يفهم كل تلك الرموز ويعرف اسماءها باللغة الاجنبية؟

افرض الآن ان التلميذ لا زال لم يعرف بعد ما هو معنى se propage
- وهذا شيء وارد بقوة - فكيف سيفهم جملة تتضمّن هذا الفعل؟ - هل كلما قلت له شيئا بالفرنسية سيفتح المعجم ليعرف معنى الكلمات التي لا يعرف معناها بعد؟ - طبعا لا

يتبع
29 - معلم الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 12:10
القانون الاطار ليس فقط لغة التدريس !
30 - جواد الداودي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 13:34
تابع :


الشيء الذي سيفعله هو انه سيجلس في القسم غير فاهم لمعظم ما يقوله الاستاذ - والانسان عندما يجد انه لا يفهم يضغط دماغه على زر كتم الصوت : mute بشكل تلقائي - لأن محاولة فهم شيء بلغة غير مفهومة يرهق الدماغ

بعد هذا الوقت الضائع - سيلجأ التلميذ الى استاذ خاص - هذا الاستاذ سيشرح له الدرس الذي القي عليه بالفرنسية - يعني سيلقيه عليه مرة اخرى بالعربية الدارجة

وسيبقى الحال هكذا الى ان يرتفع مستوى التلميذ في اللغة الفرنسة - وحينها سيكون بامكانه التخلي عن الاعتماد عن استاذ المراجعة - يعني سيكون بامكانه الانتقال من التعلم بواسطة العربية الدارجة الى التعلم بواسطة الفرنسية

هذا معناه - انك مهما فعلت سيتعلم التلميذ في البداية باللغة التي يفهم جيدا

سيقول البعض : هذا جيد - لا ليس جيدا - في هذه العملية هناك هذر للوقت - ما تتعلمه في سين تتعلمه سين في اثنين - التلميذ لا يتبقى له وقت للراحة - فيصاب بالارهاق الشديد

يتبع
31 - farid الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 23:45
اريد أن أعرف هل مستوي الناس اللي درسروا بالغة الفرنسية في 80/70 هادوا ديال اليوم واش احسن منهم. المستوي 60/70/80 احسن بكثير من هدا الجيل
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.