24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. بنعبد القادر يؤكد إلزامية التكوين المستمر لتطوير كفاءات الموظفين (5.00)

  2. بوعشرين: أؤدي ضريبة الصحافة المستقلة .. ملفي "سياسي ومخدوم" (5.00)

  3. سلطات البيضاء تشن "حربا ضروسا" ضد هجوم الحشرات الضارة (5.00)

  4. "خيانة الأمانة" تعتقل مستخدما بوكالة بسيدي قاسم (5.00)

  5. ملفات الفساد (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | المعمورة وجهة صيفية

المعمورة وجهة صيفية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - said الاثنين 19 غشت 2019 - 15:57
il faut interdire l'accès aux forêt car les marocain ne font que polluer environnement
2 - خالد F الاثنين 19 غشت 2019 - 19:39
Allumer le feu au forêt est un crime punissable d'emprisonnement et d'une amende bien sûr en Europe. Au Maroc la tolérance et la coexistence avec certaines manifestations sont totalement inacceptables.
3 - مهاجر الثلاثاء 20 غشت 2019 - 09:55
نعم من اجل التفسح بالغابة شئ جميل لكن من ملاحظااتي هو المحافظة على الغابة والنظافة هناك نوع من التسيب في ورمي الازبال لماذا لا يتخذ قرار بالانظباط ومنع اشعال النار بالغابات على مدار السنة ,كما هو محرم بكل الدول الاوروبية تجنبا للحرائق رغم انخفاض الحرارة , لفت انتباهي هو رغم حرارة الصيف توقد النيران داخل الغابة للطهي وتحضير الوجبات , هذا نوع من الجنون دون ادنى حماية للسلامة من الحرائق , وهذا يدل مدى مساهمة الدولة في حرائق الغابات ببلادنا ,دون اتخاذ قرارات منع اشعال النار بالغابات صيفا .
4 - مغربي الثلاثاء 20 غشت 2019 - 22:08
حافظوا على الغابة بتفاذي رمي الأزبال واشعال النار
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.