24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الدرك يوقف متورطين في التهريب الدولي للمخدرات (5.00)

  2. بوعشرين: أؤدي ضريبة الصحافة المستقلة .. ملفي "سياسي ومخدوم" (5.00)

  3. غزو منتجات تركية وصينية يخفّض أسعار أجهزة التلفاز في المغرب (5.00)

  4. تركيا تستعد لـ"تحرير الفيزا" مع الاتحاد الأوروبي (5.00)

  5. هواوي تمنح برنامج المطورين 1,5 مليارات دولار (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | مغاربة والذبيحة السرية

مغاربة والذبيحة السرية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - nassiha السبت 24 غشت 2019 - 19:18
نصيحة هوالابتعاد عن اكل اللحوم خارج البيت انتهى الكلام .لم ارى هناك حل لهذا
المشكل بدون الدخول في التفاصيل
2 - zawak الأحد 25 غشت 2019 - 00:17
pour fermer l'oeil sur une famille dont les frères s'adonnent à l'abattage clandestin, un agent d'autorité
percevait 3000 dhs par semaine
3 - kenz الأحد 25 غشت 2019 - 13:09
أن الحكومة هي المسؤولة التي لابد أن تعمل قانون صارم و المراقبون وا لبطريين و المسؤولين عن حماية المستهلك والتفتيش المكتف من طرف المسؤولين و وضع طابع خاص من طرف البطريين ومراقبة الجزارين بصفة متوالية كل يوم من البطريين و النظافة وتأكد من الجزارين من اين لكم هذا الجن وأين شهادة انه تم في مراقبة من الاول من المجهزة الي تتبعه في المتجر ولابد أن تكون علامة و محاربة الذبح السري المراقبة السارمة والعقاب الشديد كل من ضبط في خرق القانون او تلاعب بصحة المواطنين لان كذلك عن الذبيحة السرية من غير نظافة او ذبح الحيوانات الحمير واللبغال والكلاب والقطط هذا خطر علي صحة المواطنين الأمراض الخطيرة التي ستسبب هذه اللحوم
الغير مرتعة لشروط
وأن المواطن يضع تقته في التاجر لا كن يالاسف انعدمت الثقة في التجارة في كل شيء من مطاعم او ووو كل هذا من الجشع والطمع الزائد في الربح من دون أن يتقوا الله وأن لا يخنون الثقة الذي وضعه فيهم المواطن ف هذا الزمن سار كل طمع والبشع عمي عيون الناس عن الأمانة وسارو خونة
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.