24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الدرك يوقف متورطين في التهريب الدولي للمخدرات (5.00)

  2. بوعشرين: أؤدي ضريبة الصحافة المستقلة .. ملفي "سياسي ومخدوم" (5.00)

  3. غزو منتجات تركية وصينية يخفّض أسعار أجهزة التلفاز في المغرب (5.00)

  4. تركيا تستعد لـ"تحرير الفيزا" مع الاتحاد الأوروبي (5.00)

  5. هواوي تمنح برنامج المطورين 1,5 مليارات دولار (5.00)

قيم هذا المقال

4.67

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | عقوبات تخريب الحافلات

عقوبات تخريب الحافلات

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (51)

1 - مولاي الأحد 25 غشت 2019 - 13:16
أول مرة نتفق معك في كلامك سبحان الله..
2 - مرحبا الأحد 25 غشت 2019 - 13:20
كلام في الصميم فعلا الإنسان السوي لا يقوم بأعمال تخريب
3 - karim الأحد 25 غشت 2019 - 13:23
Donc à votre à vis il faut donner de l’argent aux pauvres avant de moderniser les infra structures
On ne va jamais arrêter
Puisque nous un peuple assister d’ailleurs tous les musulmans sont comme ça
Tous les musulmans veulent aller vire en Europe parce que ils sont assistés par ce que on leur donne les aides
Sir tkemeche a Si Siyassi
4 - منصف الأحد 25 غشت 2019 - 13:26
لقد تاخرو قليلا في هدا الامر ما كان يجب إصلاحه هو هاد الشعب و شغبه كيف لمسؤول يرض حتا ان يخدم هدا النوع من الا اخلاقيه بنيه صافيه كيف تقف احتراما لمن لا اخلاق له نطالب بابرام الاشغال الشاقة في السجون خاصه للصوص و هدا النوع
5 - زهير الأحد 25 غشت 2019 - 13:28
يجب الحكم بأقصى العقوبات في حق المخربين مع إجبارهم بتسديد ما خربوه حتى وإن اقتضى الأمر بيع أملاكهم و ما يمتلكوه آباؤهم .. لكن الحكومة الحالية و الحكومات السابقة في خبر كان
6 - kamal الأحد 25 غشت 2019 - 13:28
10سنوات انشاء الله. لو في الصين 20سنه
7 - رباطي الأحد 25 غشت 2019 - 13:28
اكباش فداء وعبرة لكل من سولت له نفسه تكرار هذا الفعل الوضيع
8 - driss الأحد 25 غشت 2019 - 13:33
tous le monde doit respecter la loi , riche et pauvre.il n y a pas d exception.dans démocratie personne n est au dessus de la loi. c est ce qu il faut faire comprendre aux gents.sinon on trouvera toujours des excuses pour certains
9 - مومن الوردي الأحد 25 غشت 2019 - 13:39
مع الاسف الشديد حين يتحمل أي فرد المسؤولية لا نسمع له حس أو تفسير أو أو......وعندما يصبح على الهامش يبدأ في تفصيل كل شيء حسب هواه وكيف يجب أن تكون الديموقراطية بل قد يفهم من تحليلاته حتى استباحة الملك العام للانتقام !!! ومن هنا يجب أن نتسائل ؟ ألم يكن هدا الشخص هو محامي الدولة والمدافع عن حقوق الإنسان؟ بل لم نكن نسمع منه إلا الوعيد والأدهى من هدا انه كان يحمل شعار قولو العام زين .....ربما للتاريخ راي ...اتمنى من باب الديموقراطية ان تتفضلوا بنشر وجهة النضر هده وشكرا
10 - كمال الأحد 25 غشت 2019 - 13:39
راه إلى بغاو يحميو طوبسات راه عارفين كفاش يديرو انا كنشوه بحال إلى من مصلحتهم يبقاو مخربين
11 - Amal rabat الأحد 25 غشت 2019 - 13:40
و الله العظيم إن اصحاب الطكسيات هم اللدين يخربون الحافلات و هم اللدين يحرضون الشمكرية على كسر زجاج الحافلات. لا أنسى أفعال أصحاب الطكسيات لا يكتفون بزبون واحد يختارون اتجاه اللدي يناسبهم. لا يحترمون أبناءهم يشرب القهوة و السجارة و يشتمون و يتسابقون بينهم. السرعة و عدم إحترام القانن يشجعون الرشوة. ولا كن جاء الفرج هاده الحافلات هي تربية لهم
12 - hamdoune الأحد 25 غشت 2019 - 13:45
يجب علينا الإعتناء بهذه الحافلات لأننا نستعملها وتعتبر مكسبا لنا فنحن كمواطنيين علين على أن ننهي كل من سولت له نفسه بتخريب مكتسباتنا اما من جهة القطاع الوصي فعليه الحزم مع هذه الشركة حتى تحافظ عاى هذة الحافلات من نظافة وصيانة وعدم التساهل معها
13 - ملحقة وزارة الخارجية الأحد 25 غشت 2019 - 13:47
يفاجىء المواطن أو المغترب باكتضاض الملحقة فهناك 3 موظفين و واحد من القوات المساعدة ( غير ماهل لاستقبال المواطنين ) و حارسيي امن خاص اللذين يستقبلون المواطنين و الغريب ان واحد من المواطنين الذي جاء لقضاء حاجته يتطوع لكتابت اسماء الزائرين و التنظيم الغريب هو ما شهدته انه طول مدة الإجراءات ففي هناك مدة شهر الانتظار على الأقل و لما تطلب منهم انك لا تستطيع العودة لمعرفة أين وصل ملفك تمنح برقم هاتفي لا احد يرد عليك
أما إذا جاء موظف امن بلباسه الرسمي أو احد مرتدي كرافط فلا ينتظر اكثر من نصف ساعة أما المواطن العادي فحدت و لا حرج
14 - %%%% الأحد 25 غشت 2019 - 13:47
quelles sont les sanctions pour ceux qui delapident l argent publiques et les instruments de l etat et qui les mit a son profit. (rien) .??????
15 - شكري الأحد 25 غشت 2019 - 13:48
هذا ليس بكلام أو بتفسير، أي ديموقراطية تتكلم عنها أيها المحامي الناضج، نتكلم في هذا الصدد ان هناك فئة من الشباب الامي الجاهل للقانون لا يريدون تحسين افكارهم و اديولوجيتهم داخل المجتمع، دورهم سوى التخريب و البلبلة و الكلام الساقط، لا أظن ان القانون سوف يحمي هذه الفئة الضالة من الشباب للتستر وراء الفقر أو البؤس، بل نريد من القانون ان يضرب في العمق باقصى العقوبات على كل من يجرء في تخريب ممتلكات غيره، و ان يلقن العبرة للغير حتى نتعلم من الدروس في آداء حقنا بكل عفوية و ديموقراطية عكس ما ادلى به المحامي المحترم.
16 - abderrahim الأحد 25 غشت 2019 - 13:48
نطالب بحقنا بالطرق السلمية لكننا ضد التخريب ونطالب بأقصى العقوبات ضد التخريب لأن التهاون مع مثل هذه الأمور غدي تنتشر السيبة والبلطجة ويصعب بعد ذلك التحكم في الأمور لذا لا يجب التساهل مع هؤلاء المخربين
17 - نوع من الإرهاب الأحد 25 غشت 2019 - 14:00
لما نعرف من وراء تخريب الممتلكات العمومية ستختفى الضاهرة، من له مصلحة أو ينتقم من النقل العمومي وخاصة الحافلات؟ هناك أيضا قطاع الطريق السيار هل عرفنا من وراء إرسال الإرهابيين لقتل مستعملي الطريق؟ ن أجهزة الأمن تعرف الإرهابي باسمه وترصد تحركاته على مسافة آلاف الكيلومترات فكيف لا يعرفون من يرهبنا ويرعبنا في الداخل وعلى مرئا ومسمع من الجميع، نريد أن نعرف من هم المخربين الإرهابيون لنتصدى لهم.
18 - ayman الأحد 25 غشت 2019 - 14:03
كلام في الصميم يجب الاصلاح من الاساس اذا ارادت الدولة المضي قدما نحو التقدم فلتبدا باصلاح نفسها اولا والقطع مع الفساد والريع والاموطنة والمحاسبة لكل مسؤول كيفما كان حجمه واعطاء المواطن حقه وتوزيع ثروات البلاد بعدل حينها يصبح المواطن يحافظ على الممتلكات العمومية كانها جزء من حياته
19 - ولد القرية - سلا - الأحد 25 غشت 2019 - 14:12
كلام فارغ وشعبوي ." الفنانر" الذي تتكلم عنه كان اجدادنا واباؤنا يمرون من قربها في الشوارع وايضا "السقاقي" النحاسية ولا احد ينتزعها لبيعها في الاسواق رغم فقر وعوز اباؤنا وحاجتهم الى المال . المشكل الان هو ان الاباء لم يعودوا يعطون ولو قليل من الوقت لتربية ابناءهم ولا ساعة في اليوم ولا يتحدثون معهم حول مسارهم وكيف يتعاملون ويحترمون الاخر والملك العمومي . هل تعلم السيد زيان ان في النرويج مجرد مراهق يكتب في حائط ويوسخه يتم تغريم الاب بغرامة قوية حتى يقوم بتربية ابنه وايضا يجب ان تعلم ان هناك شباب متعلم وطلبة في المدارس هم ايضا يكسرون نوافذ الحافلات . لا يجب ان تلقي بكل اللائمة على الدولة . فانا وانت والاخر والجميع مسؤول عن وضعية المغرب وتسلل الارهاب والشغب والتخريب والتحرش بالنساء واحتلال الملك العام . فهل عندما نقوم بجرد ما يقع في المغرب نلاحظ اننا ايضا مسؤولون .اما شعبوية اتهام الدولة والنظام بجميع وكل ماسينا . فهذا هو "الخوار" الذي يتبجح به دوما الشعبويين لانها اسهل شيء لابعاد التهمة او المسؤولية عن المواطن والمجتمع
20 - حاميدو الأحد 25 غشت 2019 - 14:18
يا سيدي.....في بلدنا الكثير من االناس لا تنقصهم االثقافة ولا العلم ولا الشغل ولا المال ولكنهم مخربون بالفطرة نصابون ومحتالون .هم لا يخربون مصابيح الإنارة العمومية ولا واجهة الأطوبسات ولا ملاعب الكرة هم يخربون الميزانيات وأموال الدولة وصناديق الشعب....فهل نربي الشعب أم نربي المسؤولين.....
21 - الشبكي فالعلكي الأحد 25 غشت 2019 - 14:30
ما ندخلوش الشبكي فالعلكي كيف كيقول السي زيان دائما ،
هذه دعوة ضمنية للتخريب ، وتبرير غير منطقي لعمل المخربين ،
صحيح أن المشاكل التي تحدث عنها السيد المحامي موجودة ولا ينكرها أحد ،
لكن ،
ألا تعطي هذه السلوك الهمجية للمسؤولين الفرصة للقول بأن المغاربة لم ينضجوا بعد وبالتالي لا يستحقون ما ينجز من أجلهم ؟

درنا ليهم الطوبيسات مزيانين ، ناضو هرسوهم ، هذا ما سيقولون .

إذن ، أليس من واجبنا نحن المغاربة الغيورين على هذا الوطن أن نحرمهم من هذه الفرصة ؟
22 - ابو يحيى الأحد 25 غشت 2019 - 14:32
الشريحة الواحدة المسؤولة هم المراهقين وهم في حد داتهم يقرون بعدم رضاهم عن الحالة الاجتماعية فهناك لا تأطير نفسي او صحي أو حتي مرافق عمومية اين يفرغون طاقاتهم الهاءلة .هناك فقط مدرسة كاراسيها وحيطانها باردة وكذلك الأساتذة والإدارة. اين معاهد الموسيقى واين القاعات الرياضية اين الخرجات المدرسية اين و اين واين... انا عندما كنت مراهق كنت ميال الى التخريب بطبيعة الحال والسؤال كيف تقر الغرامة على مراهق أو تحبسه. واصلا الطوبيسات أصابها الخراب ومعضمها لا يصلح للعمل. ومن اراد ان تداس كرامته فليستعمل هذه الباصات المخربة اصلا. ففيها حيت تهان من الساءق بسياقته الخطيرة وتهان من صاحب التذاكر بألفاضه النابية وفيها تهان من المراقبين المتعجرفين ومن الزحام والراءحة التي تزكم الانوف...
23 - مغربي الأحد 25 غشت 2019 - 14:35
على هاد لحساب خاصنا 100 عام .و هاد لهضرة متصلاحش لهاد المخربين.في الدول الديمقراطية لي فرط يكرط. و الهضرة ما تشري خضرة. را الحكام وعدم التساهل هو الحل وفي جميع المجالات.
24 - أمين الأحد 25 غشت 2019 - 14:54
العقوبات في المغرب غير رادعة و زد على ذلك العفو الذي يفقدها صرامتها. إلى كانو شي وحدين ساخن عليهوم راسهم و حاسين بصحتهم أحسن حل هو إرسالهم للأشغال الشاقة لاستغلال عضلاتهم في بناء القناطر و الطرقات و تهيئة البنية التحتية في المناطق النائية بدل النوم والإستهلاك في السجون. أقسم بالله العظيم أن النتائج ستكون مبهرة
25 - بوگصعة الأحد 25 غشت 2019 - 15:00
سير ل الصين او ل كوريا الشمالية او الجنوبية او عند ترامب او الجزائر او إيران او توركيا او بلدان الاتحاد الاوروبي وهرس شي طوبيس وقول ليهم تتطبق ديمقراطية التهراس والتحريض والزيغة والبسالة وتهديد المواطنين والسلطة بالسيوف واحتلال الملك العمومي وووووو وغادي يبنيو لك نصب تذكاري وغادي يعطيوك خدمة ف الوظيف العمومي حتاش هما معندهمش التعاقد والزيار والمحاسبة والمراقبة وتطبيق القانون والانظباط والجدية والنجاعة والصدق والرجولة وتيخلصوك ف ايامات الاضراب وانهار الجمعة خرج مع العشرة د الصباح من الخدمة وماترجع حتى نهار الاتنين
عاشت ديمقراطية التهراس والتحريض والنفاق والسطحية والتنطع والوسخ والرداءة والاستهتار والسينما والعشوائية والمشاكل والغش والكذوب والتبوحيط وتحگارت والطنز وماشي شغلي وماشي سوقي
26 - رشيد مهاجر الأحد 25 غشت 2019 - 15:19
اولا اشكر لـ "هيسبريس" على مثل هذه المواضع المهمة، وربما طرف آخر لا يعطيها قمة! (سبق أن علقت على "المخربين") فقط اقول ما رأيت، لأني لا انتمي الا اي جهة في (سياسة)، لقد كانوا او يجدون مسؤولين يعملون بجد وبروح وطنية عالية.
كيف يعقل أن يغرس مسؤول أشجار على طريق بطول كيلومترات ومن بعد بضعة أيام لا تجد شيئ حتى من عروشها؟
وكذالك يقع مثل هذا المشكل مع علامات المرور، ضوء لـ في شارع، كراسي الحديقة، طاروات زبل..... الخ.
27 - ياسين الأحد 25 غشت 2019 - 15:26
عند تخريب حافلة فأول المتضررين هو المواطن نفسه لأنه سيجد نفسه بعد فترة يركب في دور صفيح متحركة
وسيتأزم وضع النقل وسيجد نفسه ينتظر ساعة وأكثر في الصف ريثما تأتي سيارة الأجرة التي تتلاعب في الأثمان ..
المخربين صحاب القرقوبي والمخدرات يقومون بأفعالهم وراء ستار الفقر والبطالة وما الى ذلك وهذا بالطبع عبث
مثال الطرامواي لماذا لانجد أحد يقوم بكسر زجاجه ؟
الجواب هو في بداية انطلاقه قام بعد المتظاهرين بتكسيره وحكم عليهم بخمس سنوات سجن ومنذ ذلك الوقت لم يجرأ أحد على القيام بأمر مماثل
اذن الحل جد سهل مع الحافلات تطبيق نفس الشيئ
وانتهى الأمر لأننا للأسف شعب يعمل بالعقوبات الرادعة فقط (كاموني )
28 - الجيل الجديد. الأحد 25 غشت 2019 - 15:27
حديث سليم ، لو كان الفاعل المخرب للأملاك العمومية سليما في تربيته العامة ابتداء من الأسرة والمدرسة والشارع لما أقدم على فعل ذلك. أصبح الشارع يحتل المرتبة الأولى في تربية الجيل أما الأسرة فأصبحت مقهورة ومكتوفة الأيدي وأن المدرسة غائبة كلية فبطبيعة الحال يبقي الشارع .
29 - صدق الله العظيم الأحد 25 غشت 2019 - 15:37
قال تعالى في كتابه العزيز "إن الدين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم ؤولاءك الدين لهم الأمن وهم مهتدون " أظن أنه الظلم يولد الكراهية وبالتالي الاامن. من أجل الأمن المطلوب تعليم جيد للجميع وصحة في المستوى و إيجاد فرص الشغل والمساوات بين جميع المغاربة .
30 - الزفة الأحد 25 غشت 2019 - 15:47
الديمقراطي المليونير. نصيحتي لك هو أن تقرأ عن شخصية أولوف بالم إبن البورجوازية المدلل الدي تحول إلى ديموقراطي و سكن في شقة بين المواطنين في حي شعبي ،
31 - مغربي الأحد 25 غشت 2019 - 15:58
يجب ان يكون عبرة لكل من يمد يده على افلات والأملاك العمومية
يجب عليه اداء ثمن الاصلاح تم السجن
32 - سعد الأحد 25 غشت 2019 - 16:03
دولة عادلة كانت ام ظالمة فلكل بداية نهاية لا محالة..نحن جيل اتينا في هذه المرحلة الحرجة وهذا مصيرنا لكن لا ينبغي ان يكون مصير احفاذنا كمصيرنا المظلم...اللهم استرنا بسترك الجميل..
33 - مهاجر الأحد 25 غشت 2019 - 16:07
الفراغ القاتل لكل الأشياء الجميلة في قلوب الناس ، والسكر والتخذير لا بالكحول ولا بالحشيش _ وإن كان _ بل بالقهر و الغلبة والفاقة المذقعة التي وصلت إلى حد الإنتقام من الذات نفسها فضلا عن قثل أعز الناس وأقربها إلى الناس من كل الناس ..... وأما الوطن فقد مات في عقول الناس منذ زمن بسبب من حكموا هذا الوطن وسموا أنفسهم برعات الوطن .... هذا الرجل معه كل الحق في قوله أنه يجب استئصال المرض بالقضاء على مسبباته.. وأن هؤلاء المرضى والحمقى يجب أخذهم للعلاج وليس للقصاص.... فأين أنتم يا رعات الوطن فقد احتاج إليكم الوطن...
34 - الغرامة هي الجزاء الأحد 25 غشت 2019 - 16:27
يحكي لي جدي أنه لما كان مراهقا ويلعب مع أقرانه في الدرب ونكسر بضربة كرة مصباح الزقاق يفرض المقدم غرامة على آباء الأطفال ويؤدون قيمة المصباح ضعف قيمته بينهم مرغمين ، فنحسب ألف حساب لما نلعب ونحذر أن نكسر ممتلكات الوطن لأن الغرامة تنقص من ميزانية تغذيتنا.
35 - boukhti widadi الأحد 25 غشت 2019 - 16:39
monsieur l"avocat même si l'Etat arrive à réaliser l'exploit concernant le programme de développement souhaité, une partie de peuple des classes populaires défavorisés continueront à saccager et à démolir une sorte de défis envers la société le problème de l’éducation a un rôle important l'absence des valeurs aussi
36 - عابر سبيل الأحد 25 غشت 2019 - 16:54
واخا السي زيان نمشيو في الطرح ديالك ان العقاب والصرامة ماش هي الحل،علاش الترام خدام سنين هادي ومعمرو وقع لو هاكا
37 - أبو بكر الأحد 25 غشت 2019 - 17:31
لو كان السي زيان يستقل الحافلة العمومية ( أو أحد أبنائه أو حتى أحفاده ) لتغير كلامه عن التخريب و حتى الحل الدي اقترحه ليس للحافلات قدرة على تحقيقه.

الحل العملي حتى لا تمر الحافلة و لاتتوقف و حتى لا تصل متأخرة هو الزيادة في عدد الحافلات في كل الخطوط ، وخاصة وقت الذروة،.

فما ستنفقة البلدية أو الولاية و معها الشركة المستغلة في حافلات كتيرة قد لا يساوي مجموع صيانة الحافلات المُخرَّبة. و يجنب بالتالي الفلاس المبكر للتجربة بين الولاية و الشركة.

ولا ننسى أن بعض المخربين تجدون " لذة " في عملهم الاجرمي فلا بد من زجرهم و لو بتحميلهم قسطا من الصيانة.
38 - عبدو الأحد 25 غشت 2019 - 18:00
أستاذي الفاضل ، وأنتم توزعون الديموقراطية بهاته الطريقة ، كما لو تطالبون بالتكسير المباشر للممتلكات ، باسمها وانتقاما لها. هنا لا تؤاخذني استاذي من جهتي ، وتركني اطبق ديموقراطيتك بالقرب من سيارتك ، لانظفها لك بكل ديموقراطية حقيقية .إن لم تجهز علي بسنة حبسا نافذا وكل عائلتي الكبيرة ولا الصغيرة. أليس هذا يسمى تحريضا !
39 - عمر المغربي الأحد 25 غشت 2019 - 18:11
تعريف غريب للديمقراطية يتعارض مع ما هو متداول اكاديميا من جهة أخرى انا مع تغريم كل من تسبب في تخريب الممتلكات العمومية بعشرة اضعاف تكلفتها حتى تتمكن الدولة من تعويض كل الخساءر و لردع كل من سولت له نفسه تخريب ممتلكات الشعب
40 - omar الأحد 25 غشت 2019 - 18:40
يجب ان تكون عقوبات رادعة وجد قاسية.
41 - الحقيقة الأحد 25 غشت 2019 - 18:58
اول مرة تتكلم في المعقول سبحان الله
42 - مغربي الأحد 25 غشت 2019 - 20:51
ادا كنت تبرر تخريب الممتلكات العمومية بانتقام المخربين الفقراء فهدا يعني بانك ستتفهم وستتقبل قيام جانح منحرف باقتحام منزلك ونهب محتوياته التي تقدر بالملايين والتي تعبر عن البدخ والتفاوت الطبقي
43 - عبدالله الأحد 25 غشت 2019 - 21:30
الى كانت العقلية ديال المحامي هاكا غير نصليو عليها الجنازة.
دابا يا رجل لي ما نجحش في حياته يخرب لي بقى في طريقه بقوة اللغط والجهل .
على ما فهمت يا رجل ما يخص حتى واحد في المغرب يكون لاباس عليه، كولشي يكون حازق او كولشي يكون غني او نخربو كولشي ونخرجو كولشي.
اش جاب الفقر لتخريب العمومي وسرقة الناس وقطع طرقهم؟ اش هاذ العقلية زعما راك قاري؟ على ما اظن انك كبرتي وهرمتي او وليتي تا ذخل او تخرج في الهدرة. على حسب كلامك وطريقته في التفسير راك خصي تمشي ترتاح مع راسك راك عييتي بزاف.
44 - مغربي الأحد 25 غشت 2019 - 21:59
ما هدا المستوى
كل فاشل منحرف من حقه صب جام غضبه على الممتلكات العمومية
وهل ستتقبل يا زيان اقتحام فيلتك في الرباط ونهب محتوياتها من طرف الفقراء
من اين أتيت يا هدا ؟
حاشى ان يكون هدا مستوى رجال القانون
من
45 - عبدالله الأحد 25 غشت 2019 - 23:28
لو قام هذا الشخص بتكسير سيارتك هل كنت تقول نفس الكلام
46 - محمد محسين الاثنين 26 غشت 2019 - 00:15
الاستاذ زيان عندك الحق وكلامك هو الكبير ولكن: إذا ناضت عليك الضرسة في الليل ماغديش تقول الانسان خاص يغسل سنانو ويحافظ عليهم من التسوس باتباع وسائل النظافة والتطهير للفم، أكيد غتمشي للطبيب باش تزولها ولا تداويها ولا تعمرها إلخ، بمعنى آخر كلنا متافقين أن التربية وتوفير الشروط الاجتماعية والاقتصادية ضرورية لتكوين مواطن صالح يدفع الضريبة ويحافظ على الممتلكات، ولكن ملي تكون عندي الحالة ديال مخرب ايا كانت الاسباب التي دفعته للتخريب راه خاص يتعاقب سواء بالغرامات المالية او العقوبات السالبة للحرية. الوقاية خير من العلاج ولكن اذا كان المرض قد حدث فعلا فخاص ضروري العلاج
47 - yassine الاثنين 26 غشت 2019 - 02:07
أحسنت كلام في صميم ولاكن 100 سنة أخرى أو أكثر لكي يتحقق إذا تحقق
48 - المشكل اعوص مما ... الاثنين 26 غشت 2019 - 12:05
... يتصوره الاستاذ زيان.
انعدام التوازن في المجتمع له سببان لا ثالث لهما.
- التوالد البشري العشوائي خاصة لدى الطبقة الفقيرة غير المتعلمة.
- الهجرة الزاحفة على المدن من القرى والتي تتسبب في تكدس الزاحفين في مساكن غير لائقة في احياء القصدير او البناء العشوائي في الهوامش المحيطة بالمدن .
هؤلاء المهاجرون الزاحفون على المدن يتوالدون بكثرة ويكونون اكثر من ثلثي سكان المدن .
يكون ابناء الاحياء الهامشية غير راضين على اوضاع اسرهم يلجؤون الى التخريب انتقاما من الدولة التي يحملونها المسؤولية على اوضاعهم المزرية.
هذا النوع من المشاكل يحتاج الى عقود من الزمن لايجاد الحلول الملائمة لها.
السؤال المطروح هو كيف يمكن للدولة التحكم في التوالد البشري خاصة لدى الطبقة الفقيرة ، و في الهجرة من القرى الى المدن؟.
49 - لو كان التخريب .. الاثنين 26 غشت 2019 - 13:38
... من نتائج الديمقراطية لما استعملت أجهزة الامن في فرنسا القنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه وفي الاحيان الرصاص المطاطي ضد المخربين في احتجاجات اصحاب الصدريات الصفر.
التخريب والاعتداء على ملك الغير سلوك مغروز في النفس البشرية والدليل على ذلك الاسوار الامنية المحيطة قديما بالمدن المغربية.
فتلك الاسوار الضخمة المكلفة فرضتها الضرورة الامنية بسبب هجوم الجياع في القرى على المدن وخاصة في فترات ضعف الدولة المركزية واستفحال الفوضى والتسيب او الحروب بين القبائل.
في بداية الحماية سنة 1912 كان عدد سكان المغرب يقدر بما بين 5 و 6 ملايين نسمة وكانت نسبة سكان البوادي تقدر ب92 % من مجموع السكان.
في بداية الاستقلال ارتفع عدد السكان الى 11 مليون وانخفضت نسبة سكان البوادي الى 70 %.
حاليا 35 مليون من السكان 70% في المدن.
50 - ميلود الاثنين 26 غشت 2019 - 15:06
ما يحز في النفس هو ان يكون لنا رجال منتسبون للقانون ويحملون مثل هده الافكار الهدامة
الافكار الهدامة اخطر من تخريب الحافلات
51 - Mockingjay الثلاثاء 27 غشت 2019 - 07:35
لا أجد اختلاف بين مسؤول بربطة عنق يرصف شارع وبعد يومين تبدأ الحفر هنا وهناك بميزانية أقل و الباقي وضعه في جيبه وبين شخص كسر زجاج حافلة كلاهما مخربين
المجموع: 51 | عرض: 1 - 51

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.