24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0407:2913:1816:2618:5820:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. برلمانيون يُطالبون بإنهاء ظاهرة متاجرة أساتذة الجامعات بالكتب (5.00)

  2. المغرب يضاعف الصادرات السمكية إلى البرازيل (5.00)

  3. كاظيمي يتحوّل إلى شرطي مغربي في مسلسل كوري (5.00)

  4. المغرب يفوز بالبطولة العربية للمواي طاي بالإمارات (5.00)

  5. الاحتفالات تعمّ تونس بعد إعلان فوز سعيّد في الانتخابات الرئاسية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | الاعتداء على شاب

الاعتداء على شاب

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - عينك ميزانك الاثنين 23 شتنبر 2019 - 09:18
دبا هدا فيديو مفبرك كيفاش غدي تشعر أنت كمواطن وأنت تري مثل هاده الجرائم و ما تراه في الشارع العام في الأحياء الشعبية هدا لا يقع في حي الرياض او اكدال او حي السفراء هدا يقع في إحياء الانبعاث الدار الحمراء حي الرحمة الواد دوار الكرعة دوار الدوم المحاريك الملاح او ما يعرف بالنقط السوداء حيث يكثر الشماكرية و متعاطي المخدرات رآه يتعدى على بنادن لأتفه الأسباب.
2 - سليم الاثنين 23 شتنبر 2019 - 09:26
هل ستخرج إدارة الأمن الوطني كعادتها لتكذب هذا الخبر وتقول لنا ان الفيديو مفبرك او يعود لسنوات خلت او الاحداث وقعت في بلد غير المغرب؟؟؟
3 - فرنزة الاثنين 23 شتنبر 2019 - 09:30
لا حول ولا قوة الا بالله .المستوى الرديء الذي وصل اليه المغرب الحبيب .اصبح المغربي يعيش الهلع كل يوم خوفا عن نفسه و عاءىلته .من المجرمين المقرقبين والدولة عاجزة عن وقف هذا الإجرام الذي يخلق الهلع كاننا نعيش في ألعاب . أين الأمن أين لاستقرار ؟ والى متى يستمر هذا الوضع .؟؟؟
4 - mahmoed الاثنين 23 شتنبر 2019 - 09:41
لا حول ولا قوة إلى بالله
مفهمتش أنا طبيب لي كيخيط الناس واش حتى هُو مقرقب
5 - ber nour الاثنين 23 شتنبر 2019 - 09:48
الله اكون في عونكم أمام هاذ الموصيبة لي حلت بينا كلما نطالب بي حلول لها تزداد يعني التشرميل ولا من شهامة بعد الشباب ربي استرنا من هاذ المصيبة
6 - Chakib Tounsi الاثنين 23 شتنبر 2019 - 10:06
c est une fausse video,,ces garcons sont du brezil ou le mexique comme a dit le policier
7 - أنتقد جلسة رجال الأمن الاثنين 23 شتنبر 2019 - 10:22
يقولون أن المغرب بلد الأمان، أين هو الأمان؟ هذا بلد التشرميل، الفواحش والإرهاب. وهذه الجرائم بحد داتها إرهاب. إرهاب لأنه يرهب شعب البلاد بالخوف. حتى المستجوبين يتناقدون في كلامهم إنه إنسان زوين الله يعمرها سلعة هذا يدل على أنهم خائفين منه.يا أخي من أين أتى له الزين من يرتكب مثل هذه الجريمة فهو مجرم و إرهابي. أما الجلسة التي عقدت ذا مجلس الأمن فقدت شرعيتها. لا أمن في البلاد.
8 - Allal الاثنين 23 شتنبر 2019 - 10:47
ما فائدة نشر هذه الفيديوهات إلا نشر الهلع بين الناس و عدم الطمأنينة ٠ الضحية عليها أن تتجه إلى القضاء ، أما التعاليق فلن تنفع في شيء٠
9 - شكرا هسبريس الاثنين 23 شتنبر 2019 - 10:52
صوت وصورة / شكرا هسبريس
10 - ريفي من امزورن الاثنين 23 شتنبر 2019 - 10:56
بالنسبة للمشرملين والبيدوفيليين راهم عايشين عيشة الملوك في المغرب معززين ومكرمين ومحترمين وتيديرو لي بغاو ويشرملو لي بغاو ويغتصبو لي بغاو,هاد الجرائم لي تيوقعو يوميا في المغرب ماتيوقعو حتى في الدول لي فيهم حرب اهلية طاحنة .
11 - لا للاجرام الاثنين 23 شتنبر 2019 - 12:17
شكرا هيسبريس على والمساندة والوقوف على قضية تريد الدولة اخفاءها.
12 - ALI الاثنين 23 شتنبر 2019 - 12:30
بمنطقة الدراركة تنشط عدة عصابات لديها هدف واحد هو حماية بؤرة سوداء قرب واد سوس تعتبر المزود الرئسي لساكنة أكادير بالمخذرات الصلبة في غياب الصرامة الأمنية
13 - simo agadir الاثنين 23 شتنبر 2019 - 14:08
الله يكون فعوان هاذ الدري مسكين,المشكلة انهم ما تيجيوش واخا تعيط ليهوم مليون مرة...علاش ما تيجيوش؟ فالشهر لي فات تنعيطو ليهوم قدام سوق الاحد و بنهار الاحد و كانت الدنيا عامرة.. واحد حارس سيارات كان مقرقب و سكران و مسلح و مدابز مع واحد السيد تيتخبا ليه مورا طوموبيلات و تيهرب ليه... و الناس تتدخل بيناتهوم..عيطنا ليهوم حتى عيينا ,الناس تتعيط و قالو ان فراسهوم و هوما جايين.. والو انا شخصيا تسنيت تماك ساعة ماجاوش حتى مشا داك المقرقب,كون ضرب شي حد؟ غادي نوليو فبحال هاذ الحالة... خص التدخل يكون سريع حينت هاذيك هي خدمت البوليس...خصوصا فاماكن حساسة بحال السوق..
14 - brahim الاثنين 23 شتنبر 2019 - 14:09
من إستطاع ان يغادر البلاد فل يغادر قبل الإنهيار
15 - مغربي متشائم الاثنين 23 شتنبر 2019 - 14:27
غادي إشدوه وبعد ساعة إطلقوه..كما العادة
16 - ben الاثنين 23 شتنبر 2019 - 15:21
بالنسبة للأخ الذي قال : الطبيب لخيط واش حتى هو مقرقب ؟ في المغرب الممرض هو الذي يقوم بهده العملية (تخياط) وعندما لا يتم ارشاءه( كيديرلك الخياطة دلمخدة ) ، اما الطبيب يقدم لك فقط شهادة العجز . اما في الدول الأوروبية فالطبيب هو الذي له الأهلية للقيام بهذه. العملية وبطرق علمية متطورة .
17 - بركاني ابن الشرق الاثنين 23 شتنبر 2019 - 16:12
دون ان ندخل في تفاصيل التعريف بالتشرميل ا و ما يعانيه المجتمع من خوف بسبب هؤلاء الحشرات المضرة التي تشكل الظاهرة الحديثة العهد التي يمكن ان نسميها السيبة اي بمعنى اعطاء الحرية تحت غطاء ما يسمى بالديموقراطية التي عرفتها البلاد من تغييرات في اطار حقوق الانسان لكن حقوق الانسان والديموقراطية تستوجب الحدود التي يجهلها هؤلاء في غياب الهبة الامنية التي لا حول لها ولاقوة بعد ان اصبح رجل الامن نفسه معرض للخطر ولا يستطيع ان يقوم بمواجبه في التصدي لهذا الخطر تحت ذريعة التعليمات فحين كان رجل القوات المساعدة والشرطي والدركي يحسب له الف حساب فقد ولى الزمن ليبرز لنا ان القوة اصبحت لدى هذه الجراثيم التي اصبحت تهدد كل شيئ
في غياب الزرواطة التي احييها واحن الى رجوعها يوما لتأمين المجتمع كما احن ايضا الى احالة هؤلاء المجرمين على التجنيد الاجباري لكي يدركوا الحرية ومعناها لان التجنيد هي وسيلة للتربية والانضباط والا لماذا نحارب الكلاب الضالة والخطر ياتي من الانسان
18 - Adam الاثنين 23 شتنبر 2019 - 18:15
هؤلاء المجرمون يعيشون وسط الشعب فلمادا لا يبلغون عنهم باتصالهم بالشرطة قبل أن تحصل متل هده الجرائم ولا ينسوا أن يسجلوا اتصالهم بالشرطة حتى تكون دليلاً واضحاً أن لم تتحرك مصالح الأمن.
وان استمر الحال على ماهو عليه فما على السكان إلا أن يشكلوا مليشيات من أبناؤهم ويسلحوهم لأننا قريبا سندخل في دوامة الفوضى.
19 - مواطن الاثنين 23 شتنبر 2019 - 20:44
هؤلاء الحيوانات البشرية اصبحت تشوه وجوه المواطنين فقط للتباهي بانهم مجرمين خطيرين. لو كان هناك احكام مشددة مع الاعمال الشاقة و قلة الاكل لمدة طويلة لما تجرأ أحد على ارتكاب هذه الجرائم، لكنهم يعلمون انهم مهما فعلوا فسوف يذهبون الى فندق فيه امتيازات لا يتوفر عليها المواطن الصالح ، حيث يسردون افعالهم الإجرامية بكل افتخار كأنهم أبطال حرب. و اتمنى من كل قلبي ان يتعرض اصحاب جمعيات عقوق الانسان التي تدافع عنهم الى ابشع الجرائم لكي يشعروا بما يشعر الضحايا
20 - LARSAD الاثنين 23 شتنبر 2019 - 20:57
الى المعلق رقم 8 يبدوانك من اصحاب العام زين ولا راك عايش في حي دبلوماسي الشرميل اصبح يهدد المواطن البسيط اكثر الف مرة من الارهاب لمادا لايتم تعديل قانون العقوبات ضد حاملي الاسلحة البيضاء بمختلف احجامها وادراج التشرميل واعتراض السبيل وبيع واستهلاك القرقوبي في خانة الارهاب رسالة لكل مواطن مغربي الانتخابات القادمة الاولوية لمن له برنامج جاد في محاربة الجريمة ما بغينا صحة ولا تعليم ولا عمل نريد فقط الامن هادا هو هدف المخزن شكرا هسبريس على تطرقكم المستمر لقضية المواطن المغربي الاولى استمرو
21 - Ammar الاثنين 23 شتنبر 2019 - 21:00
الكل يتأسف على الضحية ٠ من الذي يؤكد لنا أن الضحية لم يكن مسلحا هو الآخر وأن عدوه كان أخف منه. الحقيقة لا يعرفها أحد ونحن من باب العاطفة نتضامن دائما مع الضحية ولا نبحث عن الحقيقة وهذه سمة من سمات تخلفنا٠
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.