24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | مغاربة والتعديل الحكومي

مغاربة والتعديل الحكومي

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - لا منتمي الخميس 10 أكتوبر 2019 - 01:09
قشلة ديال بنادم مع الاسف حتا واحد ما عارف اهضر ولا اعطينا جملة مفيدة ما فهمنا منكم والوا ادا كان الشعب متخبط كيف للحكومة ان لا تتخبط هي الاخرى تكرار و ،،،،،و ،ووووو ،او او ،،ووو اكتر من الف مرة
2 - وجدي الخميس 10 أكتوبر 2019 - 09:40
هناك حلين للخروج من الازمة السياسية المغربية، اما تجميع كل الاحزاب في حزبين اثنين كما هو معمول به في ارقى الدول الديموقراطية ويتنافسان بالصندوق الذي يفرز حزب فائز وحزب معارض او منح راحة بيولوجية لمدة 5 سنوات لاعادة هيكلة الاحزاب مع تغيير نظام الاحزاب ليتماشى مع المرحلة وانا افضل تجميع الاحزاب في حزبين ما دامت الاحزاب الحالية تشارك في نفس الحكومة على شكل تحالفات رغم اختلاف اديولجياتها وهو ما يتسبب في عرقلة اي مشروع والامثلة كثيرة "بلوكاج" في كل وقت تصادم على الحقائب صراع داخل الاحزاب نفسها
3 - mido الخميس 10 أكتوبر 2019 - 11:03
افضل ان تحل جميع الأحزاب وان يرتاحوا لمدة 25 سنة وان نستقدم وزراءا من اليابان ليسيروا المغرب ثم سترون الفرق بعد ذلك.
4 - جليل الخميس 10 أكتوبر 2019 - 17:59
ما دام نفس رؤساء الاحزاب على الساحة السياسية فلا يسمى بتغييرانها لعبة الانتخابات القادمة لبيع الوهم للمغاربة
اتمنى الخير لبلدي العزيز افضل ان الملك ان يعين جميع الوزراء غيرمنتمين لاي حزب ونشوف الفرق والله الموفق
5 - LAILA الجمعة 11 أكتوبر 2019 - 11:23
الحكومة المغربية ماهي الا خشبة مسرح يتبادل فيها الوزراء الأدوار والسيناريو نفسه "خدمة المصلحة الخاصة فقط "
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.