24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | سفير المغرب بجنوب إفريقيا

سفير المغرب بجنوب إفريقيا

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - الصياد الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 23:32
نتمنى له التوفيق في مهامه وينجح في اختراق النفوذ الجزائري هناك .. محملا بتجربته الدبلوماسية كببرة .. السيدة المرابط صورة جميلة للمرأة المغربية العصرية المثقفة
2 - hafid الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 23:36
Wishing you the best of luck Ssi Youssef.. South Africa is a very influencial country in the African continent and dealing with it in the past few years has been rather difficult with a lot of political and diplomatic clashes..Overcoming the misundertandings with this country is now your responsibility..We'll be looking closely at how the relationship with this country develops in the next few months...
3 - mohammed aziz berrada الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 23:41
الرجل المناسب بالمكان المناسب
4 - م المصطفى الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 00:15
ليس هناك أجمل من أن تسند المهام الديبلوماسية لأشخاص ذوي كفاءات عالية وشجاعة أدبية ومتقنين للغة البلد الذي تم تعيينهم فيه لتمثيل المملكة المغربية.
فهنيئا للسيد السفير العمراني بجسامة المسؤولية التي أسندت إليه في دولة جنوب إفريقيا، التي نتمنى صادقين أن تقوي علاقتها مع بلادنا وأن تتراجع عن موقفها الذي كان معاديا لوحدتنا الترابية.
نسال الله التوفيق والسداد للسيد العمراني حتى يتمكن من خلق مناخ أخوي جديد بين المغرب وجنوب إفريقيا.
5 - الصحراء المغربية الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 00:36
أتمنى أن تقتنع جنوب إفريقيا بعدالة قضية الوحدة الترابية والبشرية للمغرب : صحراءنا المسترجعة هي قضية حياة و وجود للشعب المغربي، والأمن و الإستقرار والإزدهار لدول وشعب المنطقة المغاربية وللقارتين الإفريقية والأوربية.
6 - berkani mokelekh الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 06:33
ان تكسب الأخر على المرء ان يتملق ولا يتنازل الناس تمشي مع القوي فكن قويا مع هوءلاء وكلمهم بالعربيه والدارجه والشلحه اذا اقتضى الامر على كل حال good luck with that hard policy of South Africa against Morocco an reminds them of the stay of Nelson Mandela a wajda
7 - Abdelghani الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 13:02
احس بفرح وسعادة عندماائ مغربي يتكلم لغته الام ويتكلم اللغة الانجليزية وخصوصا ذوو الكفاءت والخبرة باللغة الانجليزية فهي انفع واحسن بكثير من اللغة الفرنسية التي لا تغني ولاتسمن من جوع ولو بفرنسا.عندما نلت شهادة البكالوريا رياضيات عام 1987 حصلت عل نقطة 18.94/20 في الرياضيات و20/20 في اللغة الانكليزية لانني كنت اتقنها جيدا وكنت دائما استمع الئ الاخبار باللغة الانجليزية عبر الراديو.ولما قدمت طلبي للدراسة بجامعة Oxford ببريطانيا في مجال الهندسة والتصنيع تم قبول طلبي حالا بقنصلية بريطانيا بالدار البيضاء مع تاشيرة دراسة صالحة ل 3 سنوات مع تمديدها ذاخل التراب البريطاني والحمد لله كانت البداية صعبة وسهلة الئ ان تكونت وتخرجت والحمد لله عشت ببريطانيا 10 سنوات حتئ تعلمت واخذت تلك اللكنة البريطانية وفي سنة 1997 غادرتها في اتجاه الولايات المتحدة حيث قضيت سنتين لانه مجتمع راقي لكن خطر من كثرة الاجرام والقتل بالمسدسات ثم غادرت usa في اتجاه استراليا ولله الحمد لانها بلد الامن والامان والحقوق والازدهار والسلامة اي انها تبقئ حلم لاي شخص حتئ بالنسبة للامريكيين فهذا هو حلمهم نظرا للدخل الفردي المرتفع
8 - samir الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 13:18
il y a une ministre qui a une licence en études islamiques en arabe . et qui n'a jamais été en classe devant ses élèves . Donc sans expérience . alors cette ministre est -elle capable - avec son diplôme en arabe d’études islamique- de défendre les intérêts du Maroc à Washington en chine à Londres et paris en anglais . est elle capable d'intervenir devant un forum d'investisseur en anglais . et le chef de gouvernement prétend avoir choisi que des compétents . hahaha
9 - امازيغ الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 18:02
نار تحث الرماد
جنوب افريقيا و معها الجزائر و نيجيريا تساند اعداء المغرب على كل الاصعدة هم اعداء الوطن
10 - elmaroki الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 23:15
قبل اسابيع دار حوار مع قناة استراليا. ABC مع ممثل ما يسمى بالجمهوريه الوهميه باستراليا ونيوزلندا والباسفيك كان قاسح في الحوارومعلم فالانجليزيه هذا لمن يهمه الامر والسلام أم نتاوعنا فهم معروفين يريدون الفيلات والخدم والسيارات الفخفمه لزوجاتهم ولو ذهبت الى ادنى رتبه لجنودنا المحترمين لوجدته يتقن اكثر من لغتين وربما أفضل من هوءلاء
11 - abdou/canada الخميس 17 أكتوبر 2019 - 01:30
إلتقيت السيد العمراني مرة بجامعة لافال بكيبيك كمحاضر . وأسعدني فعلا أن أناقش معه بعض المواضيع الهامة . كان الرجل مؤذبا دبلماسيا ملما بالموضوع . أتمنى أن يهتم المخزن بأبناءه وبالقوة الناعمة التي تدافع عن قضايا الوطن . نحن دائما ندافع عن قضايا الوطن رغم الإجحاف الدي نتلقاه بعد أن تقابل أو شرطي بالمطار .
هؤلاء لا يدركون كم من الأوقات والجهد نقضيه من أجل أن ننظم محاضرة متلا من أجل قضية الصحراء.
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.