24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | رسائل إلى المرأة القروية

رسائل إلى المرأة القروية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - البعمرني عزالدين الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 22:29
المرأة المغربية في البادية تتحمل و تعاني بل انها في مرتبة القديسات نظرا لما تقدمه من التضحيات و تراها تشتغل في البيت و خارجه متحملة كل انواع المشاق و المعاناة و انها لفضيحة كبرى بالمغرب حين يذهب الواحد منا الى اي مستشفى و تراه مكتضا عامرا مملوءا بافواج من النساء المغربيات الصامدات الصمتات المعذبات اللواتي يعانين من الامراض التي تصاب النساء من اعصاب و روماتيزم و مرارة و قلب و كثير من الامراض...ان المرء ليصيبه الدوار حين يمر بالقرب من مستشفى ما او سجن او ادارة ما: مئات الالاف من النساء تنتظرن بلا امل في فحص طبي بسيط...علاش كل هذه الاهانة للمرأة المغربية علاش؟ علاش القهرة؟ لم تم تفقير المغاربة كل هذا الفقر و الله الناس شادا غير بالبركة و الصبر و الدين و الايمان بالله و الصلاة و القناعة و التراحم بينها و اما الدولة فلا وجدو لها: الدولة مهتمة فقط بشراء الاسلحة (500 مليار درهم خلال 10 سنوات و فقط من امريكا علاش؟ نعرف لماذا؟) و التي جي في؟ علاش؟لم يعد لنا وطن و الكل يريد الفرار و الهجرة علما ان الله رزقنا من فضله الذي ينهب من المستعمر و وكلائه المحليين..لكن رجاؤنا في الله و لا يدوم للدنيا حال
2 - عبده الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 22:40
تذكرت جمعية"اماديوس" وانا انظر الى صورة هذه المراة القروية و هي تحمل قارورة كاز الثقيلة علة ظهرها .هذه الجمعية التي تعيش في المريخ بعيدا عن هموم المغاربة ومشاكلهم و انتظاراتهم . انصح اعضاءها يالتامل في هذه الصورة وهم " يناقشون"موضوع الطاقة الهيدروجينية اجل يا سادة ، بحضور - كما العادة- علماء من القارات الخمس مما يطرح العديد من علامات الاستفهام .في الوقت الذي يتظاهر المغاربة بسبب ارتفاع فاتورات الكهرباء ،بل لا زال البعض يعاني من غياب الكهرباء . وحتى الماء وبعد انتهاء المناظرة اقترح على الضيوف زيارة القرى الناءية والمغرب المنسي ليعلموا بانهم اختاروا الموضع الغلط والبلد الغلط والجمعية الغلط.
3 - H.S.S INGENIEUR الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 12:16
المرأة في البادية هي المرأة المناضلة، هي المرأة المجاهدة، هي المرأة المغامرة،هي رمز التحدي. ما أعبرعنه عشته مع أمي في البادية. أول من يستيقظ من الفراش وآخرمن ينام هي المرأة. الدولة تجهل حقوقها. لم تستفد من حقها لافي الصحة و لايسمع رأيها. من هذا المنبر أحيي جميع نساء البادية على تحديهم لصعوبة الحياة. أحبك أمي وأطلب من الله أن يشافيك و يشفي جميع الأمهات ، آمين يارب.
4 - hobal الخميس 17 أكتوبر 2019 - 16:54
في البادية عندنا المرئة حشوما تخرج تخدم تقوم باعمال البيت في بعض المرات تروح تجيب الماء ارجال عندنا فحولا ميرضاوش المرئة تخدم الخدمة الشاقة
الرجل يعمل اكثر من جهدو يعمل اعمال شاقة عندو هذا هو العز
قرى اقليم الناضور والحسيمة
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.