24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | محنة أسرة مع التوحّد

محنة أسرة مع التوحّد

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - محمد الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 13:40
هذا مايحز في القلب في هذه البلاد السعيدة
الحق يطلب.....
والأحزاب كدير الزردة لناس
2 - متألم الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 13:43
السلام عليكم
مرض خطير يتفشى في صمت!!في أطفال المملكة!و نذرة في أطباء الإختصاص!و المسؤولون نيام!!والمرض غير مؤمن عليه في cnops et mutuelle وسائر الهيئات!!فهل من المسؤولين من يستمع لنداء الأسر المكلومة في فلذات أكبدها!!هل من حلول!!اللهم كن مع هؤلاء المتضررين و خد بيدهم أمين والحمدلله رب العالين.
3 - جلال الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 14:10
للاسف لا توجد حقوق لمثل هؤلاء الابرياء كيف يعقل ان الدوله لم توفر ولو مركز في كل مدينه للاطفال التوحديين بالاحرى يجب دمجهم مع الاطفال ربما يذهب منهم التوحد الله يفرج عنكم ان شاء الله ويرزقكم الصبر كم من مثل هؤلاء الاطفال يكونون مبدعون في شتى المجالات اذا توفرت لهم الفرصه
4 - hachim الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 16:11
Nations Unies
La Convention relative aux droits de l'Enfant:
Article 23
1. Les Etats parties reconnaissent que les enfants mentalement ou physiquement handicapés doivent mener une vie pleine et décente, dans des conditions qui garantissent leur dignité, favorisent leur autonomie et facilitent leur participation active à la vie de la collectivité.

2. Les Etats parties reconnaissent le droit à des enfants handicapés de bénéficier de soins spéciaux et encouragent et assurent, dans la mesure des ressources disponibles, l'octroi, sur demande, aux enfants handicapés remplissant les conditions requises et à ceux qui en ont la charge, d'une aide adaptée à l'état de l'enfant et à la situation de ses parents ou de ceux à qui il est confié....
No Comment!
5 - buongiorno الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 16:18
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم يارب تشوف من حال هاد الولد أوريد حق التعليم و الاندماج أو غدي اجبليه الله شفاء
6 - معلق الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 16:20
العديد من النوابغ من ابرزهم بيل غيتس كانو من المتوحدين...لكن لظروف جغرافية والتي كانت السبب في وجودهم ببلاد تحترم وتقدم العون وصلو بطاقتهم لابعد الحدود...اتمنى لهدا الطفل طريق لاوروبا حتى يعتنو بمؤهلاته
7 - انه الهاتف و التلفاز الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 16:55
الهاتف النقال و التلفاز هو السبب الوحيد لتوحد اتركو الاطفال يصرخون و يمرحون و يكسرون و يرسمون لتنمو داكرتهم اما الهاتف و التلفاز تجعلهم منغمسون في العالم الوهمي الدي هو الاكتئاب بنفسه
8 - مغربي الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 17:26
أين توصيات السيد الوزير بالأقسام المدمجة أليسوا هؤلاء مواطنون لماذا لا تفرض على المدارس الخاصة شروط معينة لبقائها ضرورة قبول هذه الحالات .
9 - rachid الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 18:12
متلازمة التوحد مرض مناعي. بخلاف مايقال عنه فحسب احد الاطباء ممكن علاج هدا المرض بالا دوية مشكل التوحد هو انقطاع الاتصال بين الجهاز العصبي والا عضاء السفلية مثل الكبد والكلي فيتم ربط الاتصال بينهما احد اسباب المرض هو الزؤبق الدي يكون خاصة في جسم الام حتى قبل الزواج
10 - مواطن2222 الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 19:44
التوحد هو اعاقة غير مراية تدخل في اطار ذوي الاحتياجات الخاصة وليس مرضا والتوحد درجات لكن الطفل الذي يدخل في اطار التوحد يحتاج الى مختصين في ا لبدغوجية الخاصة الذين لهم معرفة علمية بطرق ادماج وتاهيل هؤولاء الاطفال لكي يندمجوا بسلاسة مع باقي الاطفال مع مرعاة وضعيتهم الخاصة
11 - مغربي الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 20:10
كلنا مع الاطفال المتوحدين في سبيل ادماجهم في المجتمع من خلال حقهم غي الرعاية الصحية والدراسة والمتابعة النفسية
12 - راصد الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 - 21:09
وفين هوالشعار د الوزارة "من اجل مدرسة دامجة"...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
13 - جسار الأربعاء 23 أكتوبر 2019 - 12:29
ينتظركم عمل كبير ونفس طويل الله يعاونكم
بصفتي اب لطفل توحدي متلازمة اسبرجر عانيت وامه من نظرة المجتمع المغربي لحكار
قي فترة الدراسة الابتذائي والاعدادي في القطاع الخاص شكاوى يوميا عدم التفهم في الثانوي رفضوا تسجيله فقمت بنقله للقطاع العام واصبحت امين مال جمعية الاباء لاكون بالقرب منه واتابعه
الحمدلله في القطاع العام وجدت مدير وطاقم اداري يتفهم وضعيته
دعواتكم
14 - سعد الخميس 24 أكتوبر 2019 - 00:30
اسأل لله العظيم رب السماوات ورب الارض ورب العرش العظيم ورب كل شيئ ان يشفي هذا الطفل ويعين والديه على تربيته ويشفي جميع الاطفال الابرياء الذين يعانون من نفس الحالة..امين
15 - SANAA الخميس 24 أكتوبر 2019 - 09:26
لقد قرات ان هناك ام سعودية تحسن وضع طفليها متوحدين باعطائهم كل يوم عصير من كركاع ويقطين وثمر مع اظافة اي فاكهة يحبها الطفل وكانت هناك نتيجة ايجابية بعد سنة حيث بدأ التركيز و الهدوء بعد الاسبوع الأول والله هو الشافي
16 - Abdel الخميس 24 أكتوبر 2019 - 19:05
التوحد او Autism ليس مرضًا بل يدخل في خانة ذوي الاحتياجات الخاصة وتختلف درجة الإعاقة من حالة الأخرى ويمكن للطفل ان يتعلم اَي شىء ادا توفرت له الطرق الخاصة وان يتقن ما يفعله وعلى الدولة مسؤولية توفير كل الوسائل لإدماج هذه الفءة في المجتمع من خلق أقسام لدراستهم في كل المدارس وإعطاءهم وتوفير كل الإمكانيات المتاحة لمنحهم فرص الاندماج في المجتمع وكذلك على الدولة والمنضمات ان تمنحهم منحة مادية قارة كل شهر حتى يستطيع الأبوين العناية بهم وتوفير كل ما يحتاجونه وتخفيف الأعباء وكدلك اعطاءهمً التغطية الصحية الكاملة
17 - صديق الاسرة الجمعة 25 أكتوبر 2019 - 01:11
اسعد الله اوقاتكم بكل خير قراء منبر هسبريس اوجه الشكر لكل من ساهم في التعريف بحالة ايمن الطفل البريء وما هو الا نافذة لاطفال اخرين في نفس الوضع نتمنى ممن لديه اي حس انساني وتربوي ان يؤطر هذة الفءة من الاطفال فلهم حق التمدرس كاقرانهم والعلاج المجاني خاصة ان تغيير عمل الاب كان له الثاتير الكبير على وضع الاسرة نفسيا و معنويا والحمل ثقيل في وجود اطفال اخرين والتزامات المعيشة من كراء و مستلزمات ضرورية واقول هذا لانني زميل سابق للاب وعلى دراية وانني لاتمنى لهم كل الخير فرب الاسرة رجل مكافح صبور وعلى خلق لكن لم ينل حظه من التقدير باعتبار شغله في القطاع الخاص ومعاناته من عدم الاستفادة من وضعية قانونية كاجير والكلام في هذا الباب كثير........اعانك الله اخي منصف ورزقك برزق اولادك فالاطفال احباب الله اتمنى ان ارى البسمة من جديد على وجهك والله يسمح لينا من الوالدين لك مني الف تحية وتقدير ولا تقلق فرحمة الله واااااسعة
18 - ingenieur الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 11:09
لنا الله نحن أسر الأطفال المتوحدين
أكتب هذه الكلمات و دموعي تسيل على خدي
- مصاريف العلاج باااااهظة مع كثرة المتخصصين المتدخلين لعلاج التوحد ( pédopsychiatre, neuropédiatre, psychomotricien, orthophoniste,...)
- جمعيات تتاجر في المرض بدل مد يد العون و المساعدة
- مدارس تجهل طبيعة احتياجات أطفال التوحد
- مجتمع غبي يرفض التعامل معهم كأطفال مميزين لهم مواهب عديدة
- غياب نهائي لبعض التخصصات في الكثير من المدن، مما يجبر الأسر على التنقل نحو الرباط أو الدار البيضاء لزيارة الطبيب
- .......

واقع مرير يجعلنا نتمنى لو كنا في بلد يحترم احتياجات مواطنيه غير هذا البلد السعيد
19 - ingenieur الاثنين 28 أكتوبر 2019 - 11:46
ابني الأكبر كان من ذوي التوحد و هو الآن طفل متميز و متوفق و يتابع دراسته بشكل عادي تماما و لا يعاني من أي شيء... لدرجة أن لا أحد في المدرسة يعرف أنه كان مصابا بالتوحد.
و قد رزقني الله بطفل ثان لديه نفس الحالة و لله الحمد على كل حال... و أحاول أن أتبع معه نفس ما كنت أقوم به مع أخيه الأكبر:
- الخروج يوميا لزيارة فرد جديد من الأهل أو الأصدقاء أو حتى المعارف (حتى يخرج من دائرته المغلقة)
- الكثييييير من اللعب في البيت (خاصة الألعاب التشاركية، كالكرة مثلا)
- تمرين الصور مع أسمائها
- مرافقته لي المستمرة في البيت و خارج البيت، و الحديث معه باستمرار
- تمارين حسحركية في البيت
- جلب الأطفال للبيت للعب معهم
- الاستغناء عن التلفاز
- .....

و أهم شيء هو الدعاء باستمرار خاصة في السجود

أحببت أن أرسل هذه الكلمات لكل أسرة أكرمها الله بطفل توحدي حتى تعلم أن الأمل موجود، و يمكننا أن نتخلص من التوحد بالاصرار و التوكل على المولى سبحانه

أسأل الله العون لي و لكم ... و الله يفرحنا بوليداتنا. قولوا آمين :-)
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.