24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4708:1813:2516:0018:2219:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. فن التأمل: مستوى الممارسة (5.00)

  2. عاصمة النخيل تحتضن "حُزم التحسينات بالطيران" (5.00)

  3. انقلاب سيارة يصرع شابا نواحي ابن أحمد (5.00)

  4. الجمهور السعودي ينبهر بأداء وقتالية أمرابط (5.00)

  5. الدخيل: الساكنة في الصحراء لا تنتظرُ الطّرق والعمارات و"الكريمات" (5.00)

قيم هذا المقال

1.50

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | عصابة الرصاص

عصابة الرصاص

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - اوعنا بلعيد الأحد 08 يناير 2012 - 02:28
اخطر المجرمين لحد الان لم يمسكهم القانون لانهم اعلى واقوى من القانون نفسه .
اما هولاء فهم ضحايا الجهل والتخلف والفقر وسلبيات التهميش
مثل هولاء يوجدون في جميع انحاء العالم لكن كان عليهم ان يكونوا متوارين في بلدنا لاننا مسلمين والاسلام يحرم كل هته الاشياء لهذا موقف الدين من هولاء انهم عصاة ارتكبوا دنب عظيم الا وهي الكبائر السبع .

هدى الله الجميع ونتمنى لهولاء ان ينالوا العقاب الدنيوي المستحق لعل وعسى يكون لهم خير وازع لتدكر عقاب الاخرة ولما لا الثوبة والعودة الى طريق الحق والاستغفار رغم ان دنبهم كبير الا ان الله غفور رحيم وشديد العقاب لكن رحمته سبقت غضبه وباب التوبة مفتوح للجميع فمن يريد ان يثوب ؟؟؟
ننتظر ان يتم عرض احد ناهبي المال العام ومن تسبب في تخلف وفقر وتهميش هولاء لكي يكون هذا البرنامج يشمل الجميع اي جميع المجرمين وليس فقط الاقل قوة وجاها منهم .
2 - مصطفى بيلباو الأحد 08 يناير 2012 - 02:35
تحية إلى المفتش الخلوق بن عيسى الدي ضهر في الشريط... من مصطفى بيلباو
3 - الدمراوي الأحد 08 يناير 2012 - 03:56
هذا مصير الشباب عندما يفقد الامل في العيش الكريم يتحول الى الاجرام ويفقد صوابه ويبدا الهجوم على الضعفاء والسكان الذين لاحول ولاقوة لهم . والفنيدق مكان معروف ان جل ساكنته تتاجر في تهريب السلع للبحت عن القوت اليومي .....انضروا كيف هذا الشباب تحول من انسان عادي الى انسان مجرم هل السلطات فكرت في الاسباب سؤال مطروح على جميع المسؤولين عن البلد طبعا الامور واضحة وضوح الشمس وهم من المجتمع الراقي النافع والاخارون....الى المزبلة. ولكن الامل في الجيل الذي اخد زمام الامور واعني بذلك حكومة ابن كيران فهل تسطيع ان توفر العيش الكريم للعالم القروي النا ئي المهمش لتفادي مستقبلا ماحصل لهذه الشريحة من المجتمع الا هو الشباب العاطل بكل اطيافه.
4 - Marocain pure الأحد 08 يناير 2012 - 04:04
Pour commentaire numero 1,
Tu est UN salafit qui veut nous imposer UN system oppressive comme celui DES talibans....
5 - AMAZIGH الأحد 08 يناير 2012 - 05:05
ـــ تحية بطولية حارة إلى إخواننا رجال الأمن ، فوا الله إنهم ليستحقون كل التقدير والتشجيع والاحترام . واصلوا تفانيكم في العمل ، وتجنبوا الظلم والإهانة واتقوا ربكم تنالوا رضاه ورضى الشعب ، وذلك هو الفوز المبين .
6 - Yosef korea الأحد 08 يناير 2012 - 07:27
شكرًا عمل رائع لمصور ومخرج هذا الوثائقي ونطلب من الله ان يهدي المغاربة الى الطرق المستقيم
7 - عبدو الأحد 08 يناير 2012 - 08:25
لماد لم تتحرك مصالح الامن عند اول شكاية من المواطنين لكنها تحركت يعد مقتل اجانب خوفا من رد فعل الغرب وتحميل المغرب المسؤولية يا للعار لازم يموت اجنبي او يسرق في بلدنا حتى تتحرك مصالح الامن هل شكاية المواطن وسرقته ليس لها معنى؟
8 - jamal de france الأحد 08 يناير 2012 - 11:03
شاهدة البرنامج بأكمله يوم الخميس وما أثار إنتباهي وشمأز له قلبي هو أن العصابة بدأت من قبل الكارتة التي وقعت للأفارقة المساكين وخاصة أنهم من السنغال مسلمين وأحب الشعوب للمغرب من إفريقيا . هذا لا يعني أن الأخرين يجاز فهم التعدو والسرقة فهم فعلا المستظعفين على أرض المغرب . المصيبة أن السلطات المغربية عامة وتطوان خاصة لم تحرك ساكنا لأكثر من 3 سنين رغم علمهم بالوقائع الإجرامية لكن المفارقة العجيبة أنه عندما وصلت الأخبار للإعلام الإسباني ونشر الصور والتعاليق المسيئة للمغاربة ونعتهم بالعنصريين ونعلم كلنا الحقد المكمون للمغرب من إسبانيا .. هنا بدأت السرعة الفائقة التي كانت من المفروض أن تقوم بها السلطات من قبل . إذنا الفظل هنا يعود لصحافة الإسبانية ولولها لما زالت العصابة تصول وتجول حرة طليقة
9 - Anti_Lkhawana الأحد 08 يناير 2012 - 11:31
سبحان الله العظيم في تصوير وقائع عصابة الرصاص. وشحال سيارات الشرطة والاسعاف ...

ام الى كانت شي حادثت سير. اوا تسنا ساعات عاد الى بانت ليك شي سيارة اسعاف مخرشش

مشي بحال هدوا لي في الفلم.
10 - nada الأحد 08 يناير 2012 - 12:45
تحية طيبة لكل عناصر الشرطة المرابطة بمدينة تطوان وخاصة الفرقة التي كان لها الدور الفعال في القبض على العصابة ولك يا أخي مولاي رشيد السماعيلي كل التقدير والإحترام والحب من أختك الغالية وأذكرك أخي كما أذكر نفسي بوصايا والدنا رحمه الله الذي قضى نحبه مرابطا ومجاهدا في سبيل وطنه بالعمل الشريف والإخلاص فيه وحسن معاملة الناس وقضاء حاجتهم لا نرجو منهم جزاءا ولا شكورا وختاما أخي الغالي أقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عينان لا تمسهما النار عين بكت من خشية الله وعين باتت تحرس في سبيل الله صدق رسولنا الكريم لك بكل ضحية من ضحايا هاته العصابة أجر وخير نحتسبه لأبينا رحمه الله والسلام عليكم
11 - AHMED الأحد 08 يناير 2012 - 14:13
الشكر كل الشكر لكل عناصر الشرطة الذين اشتغلوا لتفكيك اللغز أولا و تطهير المنطقة من أولئك المجرمين.
و نتمنى من كل المسؤولين أن تكون لهم مثل هذه الروح لمحاربة الجريمة
اللهم أدم علينا نعمة الأمن و الأمان
12 - المعلق رقم 0 الأحد 08 يناير 2012 - 14:18
أسوأ برنامج يمكننا أن نشاهده، ضعف على جميع المستويات، تأتأة مقدم البرنامج، بعض عناصر الشرطة التي تجد عناء كبيرا في التحدث بالعربية، صياغة ضعيفة للأحداث جعل البرنامج يتحول من برنامج يحاول رصد الحقيقة إلى برنامج يحاول أن يرد على الاتهامات الإسبانية بالعنصرية.
أنصح قراء هسبريس بألا يضيعوا وقتهم في مثل هذه التفاهات الدوزيمية.
13 - الدكتوررحمنوت سعيد باحث الأحد 08 يناير 2012 - 16:30
كل ما ذكره التقرير هو تقرير تضمن العديد من الاكاذيب لتحسين صورة الاجهزة الامنية بولاية تطوان
فلماذا لم بقم الاعلام المغربي التطرق لهذه الوضعية الا حين يتطرق لها الاعلام الاسباني
فالشمس لا يمكن ان تغطى بالغربال
فالامن في تطوان ضعيف جدا لا يقوم بدوره كاملا من ولاية تطوان ونزولا بعين الخباز بتطوان
سوى ان القائمين بالامن ينتظرون الشهرية والبذلة الانيقة والتدويرات بمختلف الاجهزة والتقرير المصور الذي سنقوم بانزاله سيكشف العديد من الحقائق
الحقيقة تقول ان الامن الجهوي هو المسؤول عن ما جرى ويجري بالمنطقة وهو الذي اوعز الى هؤلاء بهذه الافعال بغية تخويف الناس ونشر الرعب في اوساط المهاجرين والمهربين قصد الحد من هذه الظاهرة وهذا راجع الى العقلية العقيمة لافراد داخل الامن الاقليمي
هذه المعالجة العقيمة جاءت برد فعل غير منتظر ومعاكس لما كان ينتظر خاصة في ظل انتشار الجمعيات المدنية والاجتماعية والعيون الاجنبية والتصنت على ما يدور في هواتف مسؤولي الامن والتى في غالبها ليست باسمائهم ولماذا يتحرك امننا واعلامنا الاحين تحركه ايادي خارجية
نتمنى من الدولة فتح تحقيق مستقل في القضية داخل الاجهزة الامنية
14 - Marocain pure الأحد 08 يناير 2012 - 17:44
Bon travail....j'aime bien savoir que ces criminels ont eu au moins 50 ans de prison chacun....mais au maroc, le system juridique est trips faible.....ils serons libre dans mins de 4 ans.....trips faible...pas DES hommes mais DES poulets...
15 - هـ. س. الأحد 08 يناير 2012 - 22:12
تنقصنا نحن المغاربة كثير من الأشياء الثقافية، و ثقافة حمل السلاح و احدة منها.
لست أدري لماذا يخافون في المغرب ـ الرسمي بالخصوص ـ من الأسلحة النارية و لو كانت خراطيش جد بسيطة..
ففي اليمن و في العراق و كذا في كثير من بلدان المشرق العربي لا يخلو بيت من سلاح ناري أو أسلحة نارية عديدة متنوعة و خطيرة( ظاهرة أو غير ظاهرة) و مع ذلك لم تستعمل في مظاهراتهم ضد قوات الجيش و الشرطة او ضد بعضهم البعض.
أما وبالولايات المتحدة الأمريكية، ذات التاريخ العريق في القتل و العنف ـ فالأسلحة و العيارات النارية تباع كالسجائر عندنا في المغرب. و على الرغم من إساءة إستعمال تلك الأسلحة في الجرائم داخل كل الولايات فإن السلطات الأمريكية لم تضع قيودا و لا منعا للتجارة أو في إمتلاك تلك الأسلحة.
ملاحظات حول الشريط:
ـ إن الطلقات(الرصاصات) النحاسية التي ظهرت في بداية الشريط لا تستعمل في الصيد بالمغرب و لا وجود لها بمساكن المواطنين العاديين.
ـ يظهر بإن هذا الشريط أعد لتكذيب اللإعلام الإسباني.
ـ التلفزة المغربية تحاول تقليد الغرب في إنتاج الأفلام الوثائقية.
ـ لا معرفة و لاخبرة للصحافة بأنواع السلاح.
16 - ouarzazi الأحد 08 يناير 2012 - 22:16
الشكر كل الشكر لكل عناصر الشرطة الذين اشتغلوا لتفكيك اللغز أولا و تطهير المنطقة من أولئك المجرمين.
و نتمنى من كل المسؤولين أن تكون لهم مثل هذه الروح لمحاربة الجريمة
اللهم أدم علينا نعمة الأمن و الأمان
17 - المساعد لحسن الأحد 08 يناير 2012 - 23:33
تحية شاملة لكل المغاربة من طنجة الى لكويرة
ام بعد تحت شعار الله الوطن الملك
اشكرالقنات الثانية على تصوير هذا الوثائفي الدي لو وجدت عبارة تفةق الروعة في الجمالية لكتبتها باسطر عريظة عن هذا الانجاز الرائع واقول لاخواننا رجال الامن انهم سائرون في طريق اذا مشو على هذا النحو ولكم كامل الشكر مني ومن جميع اخواني المغاربة
واريد ان اقول للصحافة الاسبانية انها صحافة عمياء متهمة لشعب الكرم والجود بالعنصرية منها لله واتمنى زيارتكم لمنطقة كيكو لترو الحيات الماساوية التي يعيشها سكان منطقة كيكو
وشكرا وبالاخير عاش ملكنا محمد السادس
18 - adil الأحد 08 يناير 2012 - 23:34
لمادا ازدادت حدة الاجرام في هدا البلد السعيد ...انا لم افهم .. هل بسبب البطالة ام بسبب المخدرات .. اعتقد ان كل هدا بسبب بعدنا عن الله و شرع الله ... فكروا معي مند متى عرف المغرب نسبة انتحار كبيرة ..و القتل بمنتهى الوحشية ..و الدبح و التقطيع ببرودة تامة .. خلاص و نجاة الامة المغربية يكمن في دينها ...الاسلام .. قال الله تعالى ( ومن لم يحكم بما انزل الله فاوالك هم الظالمون ...)
19 - مالكي الاثنين 09 يناير 2012 - 00:02
قال الله تعالى "إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ (33)

قال مالك و الشافعي و أبو ثور وأصحاب الرأي : الآية نزلت فيمن خرج من المسلمين يقطع السبيل ويسعى في الأرض بالفساد قال ابن المنذر : قول مالك صحيح وقال أبو ثور محتجا لهذا القول : وفي الآية دليل على أنها نزلت في غير أهل الشرك وهو قوله جل ثناؤه : { إلا الذين تابوا من قبل أن تقدروا عليهم } وقد أجمعوا على أن أهل الشرك إذا وقعوا في أيدينا فأسلموا أن دماءهم تحرم فدل ذلك على أن الآية نزلت في أهل الإسلام
أين هو مذهب مالك ياأيها المدعون أم هو في الوضوء والتيمم والتسليمة الواحدة في الصلاة
لما ذا لم يعجبكم مذهب مالك في مثل هذه المسائل أم أن مالكا هنا إرهابي متشدد ظلامي وووو
20 - عبدالعالي الشبلاوي فاس زواغة الاثنين 09 يناير 2012 - 00:34
كل سنة بل كل اسبوع بل كل يوم نسمع خبرا تصم له الادان ضحايا تمزق تفكيرهم وتلاشى عقلهم الانساني فهم ضحايا مجتمع الدي لم يهتم بهم ويقدم لهم يدى العون ليصبحوا مواطنين كسائرهم .
اللوم بل كل اللوم على اناس لهم سلطة ومال ولم يهتموا بشئون مواطنيهم ويفتحوا امامهم مجال لي يعملوا ويحسنوا مستواهم المعيشي.
ايها الغافل وصاحب النفود ما اغناك ما عندك فانت ميت لا محال فالموت كأس وانت شاربه وقبر بيت وانت ساكنه اذن ما عليك فعله هو الاهتمام بوطنك وسخر مالك لخدمت الصالح العام وعمل بما يرضي الله عز وجل ولا تسرق مال ليس لك فأنتم من جعل اجرام يكثر رويدا رويدا .
وشكرا زووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووواغة فاس
21 - abderrahim dafir الاثنين 09 يناير 2012 - 03:26
الشيء الذي تم التركيز عليه بشدة في هذه الحلقة هو تبرئة هؤولاء المجرمين من تهمة العنصرية ضد الأفارقة و كذلك وصفه بالباحثين عن المال و لقمة العيش وأنهم لصوص مسالمون رغم المجزرة التي ارتكبوها في حق المهاجرين الأفارقة
22 - اسامة العلج الاثنين 09 يناير 2012 - 04:09
الحقيقة ليست في وسائل الاتصال والتلفزات المغربية والدبلاجات والتقطيع والتصوير لوقائع لا وجود لها ومخالفة للواقع وحسب ما يصوره بعض المسؤولون مستعنين في ذلك بمرتزقة لا يستحيون الله يعطينا وجههم نسعاو بيه من اساتذة واسماء ومنظرين خلف الجدران وعلى كراسي مريحة او في مقاهي الدردشة بعيدة عن واقع المواطن المغلوب على امره للمحافظة على مناصبهم وماء وجههم بالاكاذيب والترويج لحقائق مزيفة بات يعرفها الجميع عن المغرب في الشمال المتخم بالمشاكل والاحداث تنتظر من يحلها او مول الوقت ديالها ويعلمه الله
ان العقلية الدامجة والموروثة من قب جم في ادارة الشان العام في تطوان او النواحي من افراد ترسلهم الداخلية او تباع لهم مناصب هذه المنطقةاو تورث لهم اصبحت لا تساير الوقت فهذه الافعال ما هي الا نتائج لخفايا عظيمة في المنطقة يجب ادارتها بداية من الامن العام ليس بالامن بالمفهوم الذي جاء في هذا التقرير اولا الامن الاقثصادي والاجتماعي والديني
فاين الدور الديني الذي بات محصورا فقط ايام الجمع بين الجدران محاصرا وفي كلية اصول الدين والمدارس في حين بدا المد الديني ينحصر عن معالجة مثل هذه الظواهر الا بضوئ من الامن
23 - rajae de fes الاثنين 09 يناير 2012 - 12:32
تحية تقدير لكل عناصر الامن الوطني والله يحسن عوانهم امام الكم الهاءل من الملفات المطروحة امامهم اعانكم الله .
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

التعليقات مغلقة على هذا المقال