24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2607:5513:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. سائق زعيم "شبكة تجنيس إسرائيليين" يكشف للمحكمة تفاصيل مثيرة (5.00)

  2. الإمارات تمنح إقامة دائمة لـ 2500 عالم وباحث (5.00)

  3. تجار سوق الجملة بالبيضاء يطالبون السلطة بوقف "ريع الوكلاء" (5.00)

  4. المدرسةُ المغربية وانحطاط القيم (4.33)

  5. "فيدرالية اليسار" تقترح تغيير ألوان النقود لمحاربة التهرب الضريبي (4.00)

قيم هذا المقال

1.27

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | إيفانكا ترامب في عشاء ملكي

إيفانكا ترامب في عشاء ملكي

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - ابن المملكة المغربية الشريفة الجمعة 08 نونبر 2019 - 05:02
إذا سألوك عن الأصالة، فالمغرب عنوان.. فخورون بالعائلة الملكية الشريفة التي تحافظ وتثمن الموروث المغربي الأصيل..ومرحباً بضيفة المملكة، السيدة ايفانكا ترامب.
2 - خبير الجمعة 08 نونبر 2019 - 05:13
زيارة في وقتها ومواكبة لاحتفالات المغرب بعيد المسيرة الخضراء ، نتمنى من الرئيس ترامب ان يتخد اجراء وقرار تاريخي بانهاء نزاع الصحراء المفتعل والاعتراف بمغربية الصحراء ويكفي ان تعترف امريكا علانية بمغربية الصحراء لكي ينتهي هذا المشكل المفتعل من جارة الشر لان امريكا هي الحاكم الوحيد في العالم فلما قرر ترامب ان تكون القدس عاصمة اسرائيل لم يتحرك احد حتى الفلسطينين انفسهم وهذا يعني ان راي العالم لا يعني شيئا مقابل الراي والقرار الامريكي ، فالجزائر تدعم وتحتضن جماعة ارهابية واعتراف امريكا بالصحراء المغربية لا يكفي بل يجب على ترامب وضع عقوبات اقتصادية وعسكرية على الجزائر ومنع تصدير البترول الجزائري والحجز على ممتلكات والحسابات البنكية لكابرانات الجزائر وتعويض المغرب ماديا عن كل الخساير التي تسببت فيها الجزاير تاريخيا لأقاليم الصحراء وتوجيه تلك الأموال لتنمية مناطقنا الصحراوية العزيزة،
او كما حصل في العراق ابان حرب الخليج ، سنضع خطة البترول الجزايري مقابل البطاطس المغربية وهذا هو الحل الوحيد للجزائر لتصريف بترولها ويجب ان يكون من بنوذ العقوبات التي ستسلط على الجزائر البترول مقابل الطعام.
3 - ملاك الجمعة 08 نونبر 2019 - 08:20
إيفانكا ترامب جات زوينة بالقفطان المغربي تبارك الله على الباس التقليدي المغربي .
4 - amaghrabi الجمعة 08 نونبر 2019 - 10:38
ايفانكا ترامب بنت ترامب ومستشارته وهوالرءيس العالمي الذي اذل كبار الرؤساء في العالم حينما زاروه فلا فاءدة لذكر اسماءهم والشعب المغربي لا يخفى عنه اي شيء والحمد لله.واحترم ملكنا وملك الاردن ولقد تعجبت كثيرا حينها وكل مرة يرسل مستشارا امريكيا ليشاور ملكنا في بعض القضايا العالمية او الاسلامية وهذه الاشياء يعرفها العام والخاص وحتى حكام الجزاءر يزيدون غيضا وغضبا وحسدا.والدليل التقرير الاممي في هذا الشهر الذي مال الى المصالح المعربية وبالتالي اقول للمستشارة الجميلة اهلا وسهلا والف مرحبا واقبل يدك من المانيا
5 - ملاك الجمعة 08 نونبر 2019 - 12:00
يجب العناية بالصانع المغربي الى مرتابة عاليمية لينال تقاعد مريح وتغطية صحية تليق به .
6 - Abdelghani الجمعة 08 نونبر 2019 - 13:41
ايفانكا ماري ترامب ازدادت سنة 1981 اي سنها الان 38 سنة,وهي اصغر بكثير من الذين يتناولون معها العشاء.هي جد صريحة وذكية ولهذا جعلها ابوها ترامب مستشارة له.وهي امراة اعمال حيث تسير عدة شركات امريكية وبعض القنوات التلفزية.تعرف الكثير عن المغرب وخباياه اكثر من المغاربة انفسهم.هي جميلة وجد انيقة ووجها دائما بشوش لانها غير منافقة او متكبرة وتحب مساعدة الفقراء من افريقيا وامريكا الاتينية بالخصوص.مهما تكلم معها مسؤولينا من كلام صحيح او غير صحيح فهي تعرف اكثير بما يدور ذاخل الحكومة والادارة المغربية.هي ابنة المجتمع الامريكي وتعيش كبقية مواطني الولايات المتحدة وهي تعرف جيدا ان كل مواطن امريكي له الحق في العيش والسكن والعمل لان هذا هو دستورهم في حين مسؤولينا مجتمعين حول مائدة العشاء وهم مبتهجون في حين نصف المواطنين المغاربة يصيحون جوعا وفقرا وابنة الرئيس تعرف هذا وهم يبتهجون امام محياها.
7 - Driss DJARI الجمعة 08 نونبر 2019 - 15:17
Bienvenue pour l'invitée du Maroc madame IVANKA TRAMP ...Le Maroc est le pays de la générosité et du bon accueil...
8 - عابرة الجمعة 08 نونبر 2019 - 16:32
يا إخوان إنكم سذج كثيرا ! تفرحون لزيارة بنت ترامب وكأنها بنت سيد المرسلين؛ استغفر الله العلي العظيم . ألا تعلمون ان هذه السيدة اعتنقت اليهودية و من أشد المؤيدين لإسرائيل ؛ و كانت من المدشنين لالسفارة الامريكية الجديدة في القدس ؛ كاعتراف منهم بأن القدس هي العاصمة الأبدية لإسرائيل.
9 - jara السبت 09 نونبر 2019 - 01:03
Il suffit d'etre ignorant pour voir avec ses yeux que cette femme O combien généreuse!?et venu pour faire des dons de la sorte et gratuitement!?la population certes arrivée a ce satade ne manque malheureusement pas d'élites au niveau de la traitrise,il faut que cela perdure,les commentaires en disent long sur la façon des commenditaires et leur niveau,elle est venu vers sa proie comme le crocodile au moment de la consommation O combien émotionnelle,ça coule des larmes en lieu et place des sourires...
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.