24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. أقراص هلوسة تجرّ شبانا إلى القضاء بابن سليمان (5.00)

  2. إجلاء 54 ألف شخص لتعطيل قنبلة بمدينة إيطالية (5.00)

  3. وقرَّر تِبون ألا يعتذر.. (5.00)

  4. الملك محمد السادس يدعو الرئيس الجزائري إلى فتح صفحة جديدة (5.00)

  5. صوت الوطن (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | هدم محطة طرقية بطنجة

هدم محطة طرقية بطنجة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - مواطن مغربي مقهور الاثنين 11 نونبر 2019 - 17:49
حسبنا الله ونعم الوكيل الكل فى المغرب يشتكي والناس لي كانو بعاد على المحطة اشنو كانو يعملو اليوم لك وغدا عليك نتما الخير للجميع وليس لك وحدك
2 - مفيد الاثنين 11 نونبر 2019 - 17:56
أكبر مدار حضري بطنجة الملقب برياض تطوان تدخل إليه 7 طرق و تخرج منه مثلها ..هذه المحطة الطرقية كانت بمحاداة 2 طرق الأولى المؤدية إلى الكرنيش و الثانية المؤدية إلى محطة TGV ..الحافلات الآتية و الذاهبة و كذا المسافرين و الطاكسيات التي تأتي بهم و تذهب بهم تخنق هذا المدار ..هذا و رغم النفق الذي ربط بين طريقين لتسهيل المرور..نعم من الجهة الشمالية يعني جهة المحطة القديمة المشكل سيحل ..لكل تبقى جهة الجنوب المؤدية إلى الرباط هي المشكل الكبير لهذا المدار ..الذي بمحاداته محطتين للبنزين و 6 عمارات يجعلون الخروج من المدار صعب جدا بفعل ازدحام السيارات على ممر واحد..مما يؤدي إلى الإختناق و عدم الإنسياب..لا بد من التضحية من هذه الجهة كذلك ليسهل المرور بهذا المدار..
3 - عامل مكافح الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 09:31
فين داروا المحطة الجديدة من فضلكم
4 - عمو الثلاثاء 12 نونبر 2019 - 16:15
اظن سوف يكون مشروع كبير بدل المحطة ليستفيد منه اصحاب الحظوظ الدائمة
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.