24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. صغار المنعشين يستنجدون بالتمويل التعاوني لمواجهة الركود العقاري (5.00)

  2. هذه تفاصيل مسطرة الانتقاء الأولي في الترشيح لمباريات الشرطة (5.00)

  3. الشطرنج يلج المؤسسات التعليمية بسيدي سليمان (5.00)

  4. دراسة دولية: مراكش بين أرخص المدن السياحية (5.00)

  5. البيجيدي والإجهاز على الحقوق والحريات (3.50)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | تأجيل محاكمة حامي الدين

تأجيل محاكمة حامي الدين

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - م المصطفى الثلاثاء 03 دجنبر 2019 - 16:46
بغض النظر عما اتهم به حامي الدين، فإن المحكمة هي التي تفصل في ذلك، إلا أن هذا لا يمنعني من القول بأن هذا السيد يعجبني ولو من بعيد، رغم أني لست من المصفقين ولا من المؤيدين لحزبه ولا لأي حزب آخر.
كل ما في الأمر أني تلاقيت معه في مأرب للسيارات وسط مدينة الرباط، وسلم علي ولو أني لا أعرفه، خلافا لبعض الذين درست معهم من نواب الأمة ، ومنهم من ينتمي لمسقط رأسي الرشيدية، وكلهم غلظة وكبرياء...
2 - العدالة الثلاثاء 03 دجنبر 2019 - 16:46
بعض المحامين سامحهم الله يدافعون عن المجرم ويدعون ببرأته رغم علمهم بحقيقته وهذا ظلم في حق المظلوم
3 - Noran الثلاثاء 03 دجنبر 2019 - 19:51
we want justice no more no less
I SAW him with a great heart and caring about that woman but unfortunately, his crime will not be forgotten and he has to speak out the truth and say what was his participation to kill Ait Ljaid; AT least he will not be in jail for a long period if he only helped the killers
4 - amaghrabi الثلاثاء 03 دجنبر 2019 - 20:15
اذا افلت هذا من العقاب فلا عدالة في المغرب قطعا,واتمنى ان اسمع الحكم عما قريب وكفى من التماطل والانتظار الى ما لا نهاية,ان كان بريئا فاتركوه حرا وان كان مجرما فارموه في غياهب السجن ليجد ما يستحقه من عقوبة فلا رحمة ولا رافة على المجرمين وخصوصا اذا كانوا من المسؤولين
5 - لبيب الثلاثاء 03 دجنبر 2019 - 20:25
ملف مسيس. كلما تطرقتم لملف أيد الجيد الذي مر عليه أزيد من 20 سنة نستمع إلى محامي الضحية ومن معه ولا نستمع للمدانين المزعومين. وكأننا نتواطأ مع محامي أيت الجيد ونعطيه الحق فيما يقول ضد من زعموا أنهم القتلة رغم أن القضاء قال كلمته في هذا الموضوع. المفروض أن نستمع أيضا لهؤلاء المدانين حنى لا نظلم أحدا. تعاد القضية الى القضاء مرة أخرى ليقول كلمته. تحية لرجال القضاء ليقولوا كلمتهم بكل موضوعية وتجرد.
6 - Marroquino الثلاثاء 03 دجنبر 2019 - 20:28
لا أرى في هذه القضية إلا تصفية حسابات الزمن الماضي، فحتى القاضي الذي سيتولى النطق بالحكم، فحكمه سيكون وفق انتمائه إذا كان له انتماء لأي جهة، اللهم إذا كان القاضي نزيها فالملف سيأخذ مجرى الجدية، أما التأجيل تلو التأجيل فهذا سيف ذو حدين بالنسبة للطرفين.
والمفروض من دولة الحق والقانون أن تتجنب صراعات الأفراد والأحزاب والإديولوجات.
7 - ملاحظ الأربعاء 04 دجنبر 2019 - 02:33
سلام،التساؤل الموضوعي الذي يجب طرحه بكل حيادية:لماذا الآن يتم طرح هذا الملف،ولماذا لم تقم السلطات آنذاك عند وقوع الجريمة بالإجراءات اللازمة؟على أية حال الأمر الآن بيد القضاء:قاض بالجنة وقضاياه في النار...ولكم في القصاص عبرة يااولي الألباب.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.