24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

06/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3707:0613:3517:0519:5621:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | التبول على سور تاريخي

التبول على سور تاريخي

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - من خارج الوطن الجمعة 20 دجنبر 2019 - 04:19
أنا ألوم المواطن إذا وفرت له أماكن الراحة و لم يحترم هذه الأماكن أما في هذه الحالة ألوم المسؤولين و المنتخبين الذين لم يوفروا له مراحيض عمومية في الشوارع العامة و بالمجان كما هو الشأن في أوروبا
2 - dokalli الجمعة 20 دجنبر 2019 - 04:32
ملي فتحت عني في هاد لمغرب فيما دزت نقرا ممنوع البول نحشم نقراها . مسؤلية كيتحملها لجميع وخا ادارو مراحيض في شارع غادي اتخربو راه حتى بعض لمغاربة موسخين ولفو لعفن . شفو غير لمراحيض لي في لمقاهي و طريق السريع متقدش دخل ليهم . حنا انبقاو هكدا حتى نتمسخو نولو قرودا عاد نوعاو
3 - سعدو الجمعة 20 دجنبر 2019 - 04:39
الحل سهل وبسيط، أمام كل نقطة سوداء أنشأوا مرحاض عمومي نظيف وبالمجان.
4 - مواطن الجمعة 20 دجنبر 2019 - 06:11
فرق شاسع بين من بنوا هذا الصور وبين جيل السكايرية. وأصلا طلاء الصور لا يوحي بتاريخيته .يعني حتى واحد ما عطا للصور حقو لا البلدية لا المواطن.
5 - سليم الجمعة 20 دجنبر 2019 - 07:26
في المغرب لا توجد ثقافة المراحيض العامة وان وجدت فإنها تكون في حالة كارثية وقد تصاب بالاغماء او الغثيان اذا دخلتها ومن حق الناس ان تقضي حاجتها البيولوجية واذا لم تتواجد مراحيض فاين ستقضي حاجتها؟؟؟؟
6 - السلاوي الجمعة 20 دجنبر 2019 - 08:27
انا لا الوم المواطنين الذين يتبولون على الاسوار التاريخية او مختبئين وراء اشجار بالحدائق في انعدام حدائق بجل المدن المغربية ظاهرة اصبح يعاني منها حتى السياح حيث من غير المعقول ان لا توجد مراحيض عمومية بمدن بها حضور سياح مغاربة واجانب او مدن مليونية كمدينة سلا التي كانت المدينة العتيقة بها تتوفر على العشرات من المراحيض قبل وبعد استقلال المغرب حيث تحولت واستغلها اناس الاوقاف ونظارة الاوقاف وحولوها الى دكاكين تجارية لابناء عائلاتها او للمتاجرة بها وايضا نلاحظ في بعض المدن وحتى بالعاصمة الرباط تحويل مراحيض عمومية الى مراحيض خاصة بالمساجد اي بالمصلين واغلاقها بعض اتمام الصلاة في المسجد . فعلا مافيات تتحكم وتبيع وتشتري في اي شيء مخصص للمواطن
7 - موسى الجمعة 20 دجنبر 2019 - 08:38
الجهل وما أضراك من الجهل شحوم وعار لشهرة مراكش عالميا
8 - بوجميع الجمعة 20 دجنبر 2019 - 09:04
من الطبيعي ان نقول هدا وسخ وقدارة ولا معقول
لكن عندما تكون في حاجة لقضاء حاجتك
هناك ناس عندهم مشكل البروسطاط والسكري
والمتانة
ولا وجود لمرحاض عمومي
فلا يمكن ان تتبول على نفسك
المشكل هو اين المراحيض العمومية نساء ورجال
اظن ان انشاء عدد من المراحيض سيقلل من وطئة البطالة
في كل مدن المغرب

بوجميع
9 - إلياس الجمعة 20 دجنبر 2019 - 09:38
شعب يحب التبول في شارع شعب يحب الأزبال يعشق الكلام النابي شعب عدو الطبيعة
10 - مغربي الجمعة 20 دجنبر 2019 - 09:54
المعلق الثاني كان غير كايخربق
حمل كل المسؤولية للسلطات ولم يتحدث قط عن اولئك الهمج اللذين يتبولون على السور وسماهم مواطنين عن أي مواطنة تتحدث
وتحدث عن المجانية
دير طواليت مجانية أشوفها كيغاتولي
المتذخل الأول تحدث عن المسافرين اي ان هناك من يترك مراحيض المحطة ليتبول عاى السور
اي ان المشكل ليس بالضرورة غياب المراحيض
اولك اللذين تسمح لهم انفسهخم بالقيام بهذه الأمور الحيوانية واخا تدير ليه طواليت غاذي يتبول على الحيط
11 - Azerty الجمعة 20 دجنبر 2019 - 10:00
في المغرب تجد سوقا ٱسبوعيا يقصده الالاف من الناي تجني منه الجماعات الملايين لكن لا مراحيص عمومية به ومٱثر وٱماكن سياحية يكثر فبها الناس ولا مراحيض.
توفير المراحيض العمومية من اختصاص الجماعات المحلية يتوجب عليها توفيرها ومقابلتها وإصلاحها والناس مستعدون لالداء درهم ٱو درهمين مقابل التستعمال لكن يجب ان تيقى نظيفة ومتوفرة على مايلزم.
12 - شعب المرقة الجمعة 20 دجنبر 2019 - 10:09
لا حول ولا قوة الا بالله, هذه قلة التربية , انه عيب و عار ان تتبول في الشارع امام المارة سواء كان سور اثري او شجرة
للاسف لست مثفق مع المراحيض العمومية لان نصف الشعب امي و جاهل ولا يحترم المنفعة العامة يسرقون الروبينيات, و المصابح و حتى ورق التواليت...
13 - abou mariem الجمعة 20 دجنبر 2019 - 11:19
شكرا جزيلا الإخوان على هذه الالتفات.على الله يفيقوا بعينهم
14 - حائر الجمعة 20 دجنبر 2019 - 11:24
اليست تلك الاسوار مقدسة؟ ههههههمنذ متى تلقى المغاربة دروسا في في هذا الباب؟ تريثوا لان في الامر حتى ونحن جزء منها....
15 - مراكشي الجمعة 20 دجنبر 2019 - 11:46
(المرابطون، امبراطورية إسلامية حكمت شمال غرب أفريقيا والاندلس ما بين 1056 الى 1147 ميلادي. امتد حمكها من شمال غرب إفريقيا وجنوب الصحراء إلى شبه الجزيرة الإيبيرية ( اسبنيا و البرتغال ) . اتخذت من مراكش عاصمة لها واحاطتها بصور عضيم مازال شاهدا على قوة الدولة , كان المغرب يسمى اد داك باسم عاصمته مراكش) : صورها اتخد منه سكانها وزائروها مكانا للتبول.
لاحول ولا قوة الا بالله
16 - عادل الجمعة 20 دجنبر 2019 - 12:07
مما لا شك فيه ان هناك قانون يمنع تخريب او الحاق الضرر بالممتلكات العامة و الخاصة ولكن في ضل غياب حلول (مراحيض عمومية) باثمنة رمزية فاين نحن من القانون واين هي الشرطة البيئية
17 - متقاعد الجمعة 20 دجنبر 2019 - 12:20
لا اعمم فبعض الناس لايحترمون أنفسهم يتجهون دائما ضد المنع مثلاً:
ممنوع الوقوف لا يقفون
ممنوع البول شرف الله قدركم يبولون
ممنوع رمئ الزبال يرمون الازبال
ممنوع التدخين يدخنون
ممنوع الكلام يتكلمون
ممنوع الدخول يدخلون الخ لأن الاحترام مكينش بعض الناس مستكبرين اذا تكلمت معه لا يتحمل ويقول انصح راسك
18 - المهدي الجمعة 20 دجنبر 2019 - 12:57
شعب يتبوّل على ماضيه ويتبوّل عليه حاضره أما مستقبله فيلزمه لوضو الكبير ...
19 - rabatage الجمعة 20 دجنبر 2019 - 15:37
الحل هو يديرو سياج واقي للسور وحارس وبالنسبة للناس ما دام ان السلطات ما فهماتش راسها بانشاء مراحيض و بثمن رمزي على الناس حمل قنينات يكون فمها واسع شوية فوقما جاتو البولا يقضي حاجة وها مريضنا ما عندو باس وكثرت الهم تا ضحك ولا حول ولا قوة الا بالله
20 - امزابية الجمعة 20 دجنبر 2019 - 15:56
واش غيرالرجال لي عندهم مشكلة؟؟؟ مجتمع ذكوري، لا يستحون من التبول أمام الملا، لماذا لا تتبول النساء أمام المارة و بهذه الطريقة البذيئة و تحاولن ان يجدن طريقة ما، طبعا مع اتفاقي الكامل للاراء في الفيديو و تحميل المسؤولية للدولة والشعب الذين لا يحترمون تاريخهم و حضارتهم.
النهوض بالسياحة! !!
21 - خدوج الجمعة 20 دجنبر 2019 - 17:48
باختصار الظاهرة تختزل واقعنا المرير : الأجداد كافحوا بتاريخ مجيد وتركوا إرثا حضاريا ومعرفيا ...والخلف يتبول عليه بكل ما لكمة تبول من معنى رمزي أشمل من فعل بيولوجي ، السياسة والتدبير والفاسدون وانعدام الضمير والغيرة على الوطن من المسؤولين قبل غيرهم = تبول جماعي ، ومن العجيب أن من يقول خاص تعاود التربية لفئة معينة هو براسو أحد المسؤولين عن إنشاء جيل منفلت ، إلا التربية خاص تعاود ، خاص تعاود لمن ينهبون الوطن أولا
22 - larrbi الجمعة 20 دجنبر 2019 - 18:28
سلام عليكم. نحن ننقل الموضا في لباس من الغرب ولما لا ننقل أنهم في الاماكن العمومية لهم امراحيض للعموم .
فالمواطن المغربي لا نوفر له أدنى الحقوق . انا رايت دلك في رباط العامه أناس يتبولون على الحائط ولربما أنهم مرضى لا يكاد حصر البول لمده طويله لهدا وجب على الجماعات ان تقوم بدورها بدلا ان ننتقد ،
وتصرف على فيستيفال سينما الملايين مبني المراحيض في الجهات مكتضه و الأسواق.
شكرا..
23 - العربي الجمعة 20 دجنبر 2019 - 18:38
سلام عليكم
في حي المعاريف شارع الدي كان فيه ص دور لسنما لا أدرك اسمه كان هنا مرحاض للعموم ستولى عليه وبيع اللخواص في شارع جردا في وازيز كان هناك مرحاض للعموم يتولى عليه صاحب خماره وضمه لنادي وزيد وزيد بلد راجعه للوراء الهم فعل بما خير.
24 - hakim الجمعة 20 دجنبر 2019 - 23:53
لا توجد مراحيض مجانية في أي دولة في العالم فكيف ستكون في المغرب؟في أروبا 0.50 cent/€ للاستعمال الواحد
25 - khalid السبت 21 دجنبر 2019 - 08:42
إذا لاحظتم جيدا هذه الظاهرة فهي تشمل كثيرا من المدن ،وتخص الذكور فقط،الرائحة النتنة للحمض البولي تجعل الماريحبس نفسه قسرا لبعض الوقت !أنا شخصيا أرى حلين لهذه المعضلة ،الأول وهوالمفروض أن يكون هو توفير مراحيض نقية ولو بالأداء درهم واحد أودرهمين ،ومن أراد أن يدفع أكثر فله ذلك،الحل الثاني هو حمل قارورة فارغة واستعمالها لقضاء الحاجة ورميها في سلة مهملات خاصة.إذا لم نعالج هذه الظاهرة جدريا فسيأتي زمان نجد فيه توأم البول ،أعزكم لله ،حاضرا أيضا.
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.