24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3107:5613:4516:5419:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. رصيف الصحافة: أطباء الجيش يقفون في وجه "كورونا" على الحدود (5.00)

  2. لوبيات تستولي على مخزون "الكمامات" الواقية من "كورونا" بالمغرب (5.00)

  3. بنعبد القادر يحذر من "مصيدة" عبر نقاش مشروع القانون الجنائي (5.00)

  4. الأسرة في خطر.. (5.00)

  5. مواجهة جديدة بين الهندوس والمسلمين في نيودلهي (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | الطريقة القادرية البودشيشية

الطريقة القادرية البودشيشية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - كل بدعة ضﻻلة. الثلاثاء 21 يناير 2020 - 11:40
الفقير او المتصوف ، كان رمز المحبة البساطة لباسهم المرقعات ، ﻻ يملكون اي شيء ، اما اﻻن أصبحت الزويا رمز اﻻفتخار والكبرياء ..! لبسوا لباس اﻻمراء ، سيارات فارهة، عمارات، أراضي... !! ﻻيغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.
2 - اجديك الثلاثاء 21 يناير 2020 - 11:50
جميع الطرق التي تهدب النفس وتبني الأخلاق والقيم مرحبا؛ طبعا تماشيا مع الفرض والسنة؛ لكن ما يتير بعض المخاوف هو تقديس شخص ما وهدا ليس من ديننا الحنيف؛ كما أن الطريقة التي تجعل الإنسان يخرج عن صوابه من خلال لهجات وطقوس مبالغ فيها تجعل الانسان العاقل يتحفظ عن هاته الطرق؛ فالدكر يكون في هدوء وفي تعقل حتي نعي ما نقول عوض الميل الي عادات وتقاليد مبالغ فيها احيانا وهدا من شأنه كدلك ان يجر بعض المستويات الضعيفة الي الانحراف عن السنة النبوية؛ صححوني ان كنت قد أخطأت من فضلكم....
3 - حسن النتيفي الثلاثاء 21 يناير 2020 - 12:02
هناك القرأن الكريم تنزيل رباني و السنة النبوية الشريفة ما دون هدا فهو بيع وثراء على حسب الضعفاء و ضعفاء الإيمان بالله العلي العظيم و ملأ الفراغ والسلام
4 - ابن رشد 14 الثلاثاء 21 يناير 2020 - 12:27
مصادر التشريع في الإسلام هي الكتاب و السنة، لا يزيغ عنهما الا هالك، أي أمر لم يرد فيهما، فهو مردود على أصحابه، فالعبادة يجب أن تكون خالصة لله.
5 - سليم الثلاثاء 21 يناير 2020 - 13:03
ان كان هذا ذكر وتقرب لله ومحبة رسوله فلماذا يحج اليها النصارى واليهود والملحدين
علامة استفهام كبييييييرة
6 - عبد ربه الثلاثاء 21 يناير 2020 - 13:55
السلام عليكم
ألاحظ سوء فهم للتصوف. الوقت يطول في شرح الموضوع ولهذا أقترح عليكم مطالعة كتاب إحياء علوم الدين للإمام الغزالي أو حقيقة التصوف للشيخ عبد القادر عيسى. ستجدون أجوبة كافية لكل أسألتكم
7 - اسماعيل الأدوزي الثلاثاء 21 يناير 2020 - 14:40
ذكرني الفيديو وأنا أسمع وأرى الرجل...يتمايل ويخرج الحروف والكلمات بأم كلثوم وهي تغني قصيدة أبي فراس الحمداني التي مطلعها
{أراك عصي الدمع شيمتك الصبر,,, أما للهوى نهي عليك ولا أمر}
8 - صوفي الثلاثاء 21 يناير 2020 - 14:57
التصوف بدعة يجعل صغار العقول يعتمدون على النقل وليس العقل .ماذا جنينا من التصوف سوى الجلوس على الزرابي والتفطح ولباس البرنس والدراعية وعمامة لا علاقة لها بالدين. فهل هناك من جديد لصالح البشرية ام وسيلة للتخويف من التعبان الاقرع .
9 - كمال الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:38
للاسف اصبحت هذه الزوايا والطرق كباقي النوادي جل المنخرطين فيها لهم اهداف شخصية ومصالح يحاولون الحفاظ عليها او انعاشها او تطويرها حيت ان داخل هذه الزوايا توجد شبكات علاقات قوية ومتفرغة يمكن من خلالها قضاء مآرب كتيرة فجل المنخرطين يكون ضاهرهم ورع وتقوى ديني كبير لكن باطنهم هو جشع ومصالح دنيوية تشغل بالهم اكتر ما هو ديني.
10 - عبد الحميد الثلاثاء 21 يناير 2020 - 21:30
كل هده الطرق سبل تميل بالمسلمين يمينا أشكالا ماعدا طرقة الرسول (ص) الطريقة الوسط المبنية على الوحي القران و السنة الصحيحة
11 - انتبه أيها المسلم الثلاثاء 21 يناير 2020 - 21:48
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
كتاب الله أولا ثم سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ثانيا، وأثر أصحابه رضوان الله عليهم التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ثالثا.
العبادة بالدليل وليس بالهوى والخرفات والشركيات، والبركة من الخالق وليس من المخلوق!
الجماعات والطرق حرّفوا الاسلام الصحيح .
12 - اوكيل الثلاثاء 21 يناير 2020 - 23:13
هاذا أمر محدث ومردود على أصحابه , فلا رهبانية في الإسلام , من أراد أن يتصوف ويتقرب إلى ربه فاليقم الليل ويناجي ربه في الأسحار بعيدا عن عيون الناس , وغير ذالك فهو رياء ضاهر . إن ما أعجبني في هاءلاء القوم هو اناقتهم وفساحة قاعتهم وجمال وجوههم وترانيمهم , وما اساءني هو تلك الجدبة واغماض العيون تضاهرا بالخشوع , ولا خشوع مع البدع , لأن الله يعبد بالصلاة وتلاوة القرآن والصلاة على النبي كما علمنا الله . وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله .
13 - عبد الله العلوى الأربعاء 22 يناير 2020 - 08:06
كل من يشاهد هذه الجماعة بلباسها الأنيق يظن انه في حفل زفاف او ختان او ازدياد مولود !
لكن الحقيقة المرًة هي ان هذه الجماعة وعلى رأسها ابن الشيخ المرحوم وجد وسيلة لكسب المال الحرام بدعوى التبشير والتبليغ والتصوف
ومع كامل الأسف التصوف والزهد لا يوجد في سياسة هذه الطائفة بل هي وسيلة للشعوذة والكذب والبهتان في زمن قلت فيه الثقة في أمثال هؤلاء الذين يدعون بأنهم ينشرون الاسلام ويحاربون التطرّف والخروج عن الدين، وهم بهده الوضعية لا يزيدون الناس الا نفورا من الدين، لان المتصوف يجب ان يكون متواضعا في لباسه وهيبته ومعاملاته ليستحق عطف ورضا اتباعه، اما اصحاب الجلاليب البيضاء كما تشاهدون فهم بعيدين كل البعد عن الدين وعن التصوف ،
كفى من الكذب على المواطنين، فالعالم كله تطور وأصبح الجميع يتطلع الى مستقبل زاهر يضمن للنًاس عيشا كريما ولا يحتاج الى تصوف بل يحتاج الى علم نافع يعود عليه وعلى بلاده بالخير والبركة مع الاحتفاظ بشعاءر الدين الإسلامى الذي يحرم هده الطواءف وهده الطرق التى خلقها الاستعمار أبان الحماية
فهده بدعة مضلة اذ لا واسطة بين الخالق والمخلوق، وتتحملون وزرها ووزر من اتبعكم فاتقوا الله..
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.