24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3107:5613:4516:5419:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. رصيف الصحافة: أطباء الجيش يقفون في وجه "كورونا" على الحدود (5.00)

  2. لوبيات تستولي على مخزون "الكمامات" الواقية من "كورونا" بالمغرب (5.00)

  3. بنعبد القادر يحذر من "مصيدة" عبر نقاش مشروع القانون الجنائي (5.00)

  4. الأسرة في خطر.. (5.00)

  5. مواجهة جديدة بين الهندوس والمسلمين في نيودلهي (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | غزو البضائع التركية

غزو البضائع التركية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - مغربي الثلاثاء 21 يناير 2020 - 14:14
والله نفس الحال هنا في السعودية الخردوات الصينية غزت الأسواق السعودية من الأجهزة الإلكترونية الملابس قطع الغيار السيارات
أدوات البناء
حتى الملابس التركية نفس الشيء
ومشكلتنا في المغرب دائما ننظر للمنتوج المحلي ليسى بالجودة
فمتى نقتنع بجودة منتوجنا
مرة أكتشفت هنا كان عندي ريموت التحكم في السيارة فلاحظت أنه من صنع مغربي
إذا كانت الدولة المغربية تراقب الجودة وتضع قوانين
وعقوبات صارمة فستكون الجودة وستكون المنافسة
لكن المسؤولون عندنا في المغرب يراقبون غير الزيادة في الأسعار ورفع الضرائب على أبناء البلد ويمكن الغائها على المستورد والمستثمر الأجني
2 - مغربية الثلاثاء 21 يناير 2020 - 14:25
تماما غزو،غزو السلع الإسبانية زائد السلع التركية،معامل تغلق،شباب معطل.أين حماية الإقتصاد الوطني؟
3 - المرابط . الثلاثاء 21 يناير 2020 - 14:26
على المغرب إعادة النظر في علاقته الاقتصادية مع تركيا . واللتي لم يجني من سوى الخراب الاقتصادي والاجتماعي. والتركيز على افريقيا .خصوصا الحلفاء الاوفياء للتحقيق التكامل الاقتصادي. دون إغفال محور الإمارات السعودية ومصر لانه الأقرب إلى مصالح المملكة الاقتصادية وإن كانت هناك مطابات سياسية ممكن تجاوزها .خصوصا مع مستجدات الملف الليبي و تهميش حكومة السراج لدور المغرب في إبقائها على قيد الحياة كل هده المدة .
4 - مواطن الثلاثاء 21 يناير 2020 - 14:46
ضحيو شويا من ارباحكم التي تقوق 100 في 100 و نقصو من الاثمنة غدي تبيعو ويكون عندكم الرواج .
الناس كتتبع الجودة و يكون الثمن بعض الشئ مناسب.
5 - اسماعيل الأدوزي الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:08
عشت في تركيا
وخراب الاقتصاد المغربي سببه أمران:
الأول ارباب المعامل والعمال المغاربة،لا ثقة لأحد منهم في الآخر،عدد من أرباب المعامل لا يهمهم سوى الاستغلال،ثم أغلب العمال لا تهمهم المنشآت التي يعملون فيها ولو أدى الأمر الى افلاسها اذا ترتب على ذلك كسب لهم.
الأمر الثاني التجار،من يدخل السلع ويوزعها ويزوق لها لتباع؟ هل الأتراك هم الذين يبيعون أو ينقلون أو يكذبون في التجارة؟؟؟ إنهم المغاربة،ثم يأتي الواحد منهم ليكذب:
كنخلصوا الضرائب...180 درهم في السنة عن المتجر والمصباح الذي يبيت فوقه يستهلك أضعافها من الطاقة؟؟
الصدق منعدم لا مع الغير ولا مع النفس
وفوق هذا
لو أن أحد قراء هسبريس ذهب يوما الى مطار محمد الخامس ونظر في طوابير المتجهين يوميا الى الصين لفقد عقله
كلهم مغاربة يجرون لاستيراد كل شيء الا بنادم
ومن بعد يأتون للتباكي
6 - karima الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:10
يجب تحسين الجودة وإتقان العمل وخفض الأثمان.
تركيا والصين سيحطمون الاقتصاد الوطني. الحكومة يجب أن تستيقظ قبل فوات الأوان.
7 - الى المرابط الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:21
اصنع الافضل ثم وزع باثمنة ةنافسية ... هذا هو الحل اما محاصرة المستهلك حتى يقتني سلعا باهضة الثمن وجودة اقل فامر غير مقبولل
8 - OSSAMA الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:25
في البداية التجارة شطارة ونفس الكلام قاله تجار القريعة الحركة عيانة ولا يربحون سوى البركة فجأهم الفقيه و كشف مكرهم فأخد الجمل بما حمل وطار بالمليارين تقريبا مبروك عليك و أصرفهم بالصحة و العافية و في الختام القافز أجمع لحصيصة ؤخلاليكم الكمبيالات
9 - جس النبض الثلاثاء 21 يناير 2020 - 15:43
انا بالنسبة ليا نشري سروال من سلعة تركية بأحسن جودة و أقل ثمن حسن ما نشري سلعة كازا غير الغش جودة مبهذلة و لغلى و تخراج العينين و الحلوف من الفوق والله حتى دوريجين ريحتوا كتعطعط.
10 - الصديق الثلاثاء 21 يناير 2020 - 16:02
ييجب محاربة سلع اسرئيل اولا السلع تركيا ممتازة ومتقونة والثمن مناسب
11 - 11 رشداوي مدغري الثلاثاء 21 يناير 2020 - 18:13
اي معاهدة اقتصادية لا تنبني على دراسة جيدة يقوم بها اهل الاختصاص الاكفاء (وليس اصحاب المناصب السامية الفارغة) مالها الى الفشل و هلاك الامة.
12 - 12 رشداوي مدغري الثلاثاء 21 يناير 2020 - 18:15
من تسبب في هذا و كيف؟
يجب ربط المسؤولية بالمحاسبة.
13 - Cango الثلاثاء 21 يناير 2020 - 19:44
الحملة ضد المنتوجات التركية تمولها منتوجات فرنسية مثل زارا التي لم تستطع ايجاد مكان لها في السوق المغربية بطريقة غير الإحتيال ودفع الحكومة للزيادة في الضرائب على المنتوجات التركية ثم منعها بطريقة احتيالية ومع ذالك المغاربة لاقبل لهم بأثمنة زارا فهم يدخلون يشاهدون ثم يذهبون إلى وايكيكي وديفاكطو ليشتروا بأثمنة مناسبة وجودة عالية، إذهبوا هناك وقارنوا...
الله يعفو علينا من الإستعمار الجديد
14 - محمد الثلاثاء 21 يناير 2020 - 20:02
وحنا أش كنصنعو طواجن والتبركيك كون ماكانتش السلعة ديال الصين وتركيا كن هلكنا البرد
15 - مرحبا الأربعاء 22 يناير 2020 - 01:22
الحل هو الحماية الجمركية لتشجيع .صناعة النسيج
16 - غير على سبة الأربعاء 22 يناير 2020 - 05:19
هداك لي مستف هادوك US POLO لمدرحين ,,,سلعة دلمغرب زبل كلها مدرحة jean diesel فنيويورك ب 200 دولار,ؤفالقريعة ب 180 درهم……….كاليك المول ,المول كلو franchise مايقدروش يبيعو المدرح.l,immitation بحالكم.
17 - Lamo الأربعاء 22 يناير 2020 - 08:55
Il faut mettre stop au tissu étranger. Les citoyens doivent être intelligents par leur acte d’acheter les produits marocain
Un grand merci à notre JALIYA (marocains du monde) ils achètent sal3a marocains
18 - Yahoo الأربعاء 22 يناير 2020 - 23:13
المغاربة المسيرون والمسيرون يبحثون كلهم عن الهمزة وليس الجودة أو التجارة ، الأول يكدب على الثاني والثاني كدلك.
المغرب ليس فيه مرض والكل مريض والاقتصاد بخير والكل يشكي ويبكي. السياحة خصها تبشر السياح بالخير مشي تنفرهم.
خصنا القولو كلشي بخير ونكنوا متفائلين وما نشوهوش ونبينو بأننا بخير وعلى خير. ؟؟؟؟ !!!!!!!!!!!.
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.