24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/06/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2606:1313:3117:1120:4022:12
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. دراسة تفضح "جهل" الأساتذة وطلبة الجامعة بتقنيات التعليم عن بعد (5.00)

  2. الحَجر الصحي يؤثر على مبيعات شركات توزيع المحروقات بالمغرب (5.00)

  3. ناعورة فاس على وادي الجواهر .. معلمة إنسانية وتحفة من النوادر (5.00)

  4. خلاف أرباب التعليم الخاص واتحاد آباء التلاميذ يصل إلى القضاء (5.00)

  5. 27 إصابة جديدة ترفع حصيلة "كورونا" إلى 8030 حالة في المغرب (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | زيادة أسعار الكشف الطبي

زيادة أسعار الكشف الطبي

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - حسن الجمعة 24 يناير 2020 - 13:11
لا اعتقد انا هناك زيادة بلعكس الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي رفع التسعيرة المرجعية التي يحتسب عند وضع ملفات التغطية الصحية يعني الشخص الدي لديه تغطية صحية سيلاحظ ارتفاع فالمبلغ المسترجع و الله اعلم
2 - متقاعد الجمعة 24 يناير 2020 - 13:37
هناك أمور في الحياة يصعب استيعابها! ليس لأنك لا تستطيع.بل لأنك لم تتوقع أن تحدث يوما ما!!! انظروا إلى فقراء المغرب ومشاكلهم مع الرميد المشؤوم !!! عندما تذهب الى مشفى عمومي مجبرا مع ورقة الرميد!!! هناك موعدا يقدر بأكثر من شهرين!!! أما إذا ما حالفك الحظ وأردت استعمال تحليلات فكن على يقين على انك سيتعملون لك الا التحليلات الرخيصة التي لا تساوى 30او40درهم أما التحليلات المكلفة فهي غير موجودة بثاتا بدعوى عدم التوفر على REACTIF لذا ستكون مجبرا للذهاب الى . مختبر خاص الذي سيجبرك على دفع ما لا طاقة لك به!!! اذا لماذا تصلح ورقة الرميد اذا كان الفقراء وما اكثرهم في هذا البلد العزيز!!! أما الطبيب الخاص مع الزيادة الاخيرة فما علينا الا ان نقول حسبي الله ونعم الوكيل!!!! هى اصلا ليست في متناول أغلبية المواطنين الفقراء. فما على المواطن المغلوب على أمره الا التداوي بالأعشاب التقليدية ربما قد يكون العطار ارحم من مستشفى اوطبيب خصوصي في انتظار مشيءة الله!!!
3 - soufiane الجمعة 24 يناير 2020 - 14:02
الشافي الله رقد الثوم في زيت العود احسن علاج مجرب والله اجيب الشفاء
4 - choukri الجمعة 24 يناير 2020 - 15:06
pourquoi les médecins ne payent pas les impôts de 38 pour cent sur le revenus il y a des médecins qui gagnent plus de 10 000 dh par jour en consultation pas les interventions c'est autres chose normalement ils doivent payer 3800 dh x 300 jours ce qui donne plus de 1 million de dh alors qu'ils ne donnent que 10 000 à 20 000 dh par an ou est donc l'état le système de la santé est entre les mains d'un lobbi
5 - الرامي الجمعة 24 يناير 2020 - 15:35
لايعقل 5 ( خمس ) دقائق ب 250.00 درهم . حشوما بزـــــــــــــــــــــاف بزاف
250 درهم تعني 6 أيام عمل بالنسبة للعامل المياوم بالمغرب
6 - بن عمر الجمعة 24 يناير 2020 - 16:15
هذه الزيادة في نظري هي بمثابة السرقة الموصوفة مع اعتراض سبيل المرضى . في هاذا الزمن الكل يسرق حسب اختصاصه وحسب سلطاته ، الا لمن لا يستطع الى ذلك سبيلا .
7 - souss الجمعة 24 يناير 2020 - 20:11
مافيا الصحة .العيش الكريم فقط في الاوراق الواقع العيش المر .
8 - الشبح الجمعة 24 يناير 2020 - 20:37
الذي عنده التخطية الصحية محمي و الذي ليست له فالخلاص كاش بدون نقاش 350 درهم و الذي من لم يرضى بالزيادة يمشي ينتحر و الأطباء أصبحوا لصوص و بالقانون و الذين شرعوا لهم ذلك بما أنهم جماعة موظفين لصوص بالنسبة لهم الثمن مناسب أظن أنكم تبحثون عن ثورة الفقراء قريبة على الأبواب مثل العراق و لبنان .
9 - علاء الجمعة 24 يناير 2020 - 23:51
واذا مرضت فهو يشفين . اللهم باعد بيني وبينهم ومتعني بالصحة إلى أن ألقاك يا شافي يا كافي
10 - مغربى صريح السبت 25 يناير 2020 - 11:59
قتلونا بالزيادة كان عليهم إشوفو من حال المواطن البسيط راه التسعيرة الأولى غاليا بزاف عاد زادوها بالزيادة الأخيرة على الحكومة تدخل من أجل حماية المواطن عاد زيد الدواء غالى بزاف ... كان الطبيب هو منبع الرحمة والشفقة لكن الآن تغير كل شئ حسبنا الله ونعم الوكيل الجشع والطمع والربح السريع هو السائد وهو الغالب على تفكير الكثيرين ... أغلب الأطباء مصاصى الدماء للأسف ...
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.