24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3105:1612:3016:1019:3521:05
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "أفارقة ضد كورونا" شعار أيام تضامنية في مرتيل (5.00)

  2. المجر تسمح برجوع الجماهير إلى ملاعب كرة القدم (5.00)

  3. رجاء لا تبتزّوا الدولة في ملفات الاغتصاب والاتجار بالبشر (5.00)

  4. طعنة بالسلاح الأبيض تفضي إلى جريمة قتل بطنجة‎ (5.00)

  5. المقاهي والمطاعم تستأنف العمل بالطلبات المحمولة وخدمات التوصيل (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | حبس أستاذ تارودانت

حبس أستاذ تارودانت

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (38)

1 - أستاذ جامعي بصير الاثنين 27 يناير 2020 - 22:18
في بداية الفيديو معلمة تركت التدريس وجاءت الى المحكمة تعصبا لمعلم قام بجريمة نكراء بحق تلميذة 8 سنوات دخلت للتو الى المدرسة...
الحكم سيستأنف وأحبذ أن ترفع العقوبة حتى يرتدع بعض المعلمين الذين يجلدون أبناء المغاربة
2 - هستيرية الجهل الاثنين 27 يناير 2020 - 22:20
ا لاستاذة المحترمة تثور ضد القانون بطريقة هستيرية في تاييد زميلها باستعمال العنف ضد اصفال في سن البراءة. لا ادري ماذا سيكون رءيك اذا وقع لاحد ابناءك ما وقع من تعدي على هذه الطفلة البريئة من الاستاد التي انت تدافعين عنه وكانك تشجعينه على الاعتداء ,اثمنى ان لا تكوني مثله او حتى انت ستنتهي في زنزانة بجواره
3 - ابو عبدالله الاثنين 27 يناير 2020 - 22:47
أيها الاساتذة قوموا بواجبكم فقط ولي بغا يقرا يقرا ولي مبقاش لهلا يقريه, والسلام
4 - obsérvateur الاثنين 27 يناير 2020 - 22:53
l enseignante au début de la vidéo traite les élevés des ennemis a elle.elle doit être rencontré par les responsable de l académie car elle peut être dangereuse pour nos enfants.
5 - ملاحظ الاثنين 27 يناير 2020 - 23:17
ما صدمنيي في هذا الشريط هو تجمهر العديد من الاساتذة بباب المحكمة لمؤازرة الاستاذ المعتدي و التاثير على الحكم. وكان الامر يتعلق بمناضل حقوقي او سياسي يحاكم بسبب موقفه من قضية سياسية او حقوقية .بينما الذي يستحق المؤازرة هي التلميذة-الطفلة ضحية هذا الاستاذ .... انه موقف غير اخلاقي ومثير للاشمازاز على واقع تعليمنا و مدرستنا العمومية.
6 - ZakariaJ الاثنين 27 يناير 2020 - 23:23
لا أدري ماهي الأسباب التي دفعته الى ذالك، إن كانت حالة غضب فكان عليه على الأقل ان يعترف و يتقدم بإعتدار للطفلة، أهلها و الجميع. كان هاذا يساعده نفسيا و يخفف من عقوبته. لكن على ما يبدو خصلة الإعتراف بالذنب عملة لايملكها المواطن المغربي.
الأن ماذا عن اؤلائك الدين افلسو دوزيم و دمروا أخلاق المجتمع، بعبارة أخرى أغتصبو أطفال المغرب و نسائه و هم ايضا مسؤولين عن مشاكل كثيرة و قعت داخل البيوت وبالأكيد اخد فيها الأطفال و النساء ضربات ا بشع من هاذا إثر شجارات وقعت داخل البيوت و بعد ذالك لا يحاسبون بل الأكثر من ذالك يتم الحاقهم بقنصليات خارج البلد، اما كان الأولى ان يعاقب هاؤلاء أيضا ؟ ام ان القانون يقام فقط على ابناء الشعب ممن شهرت بهم وسائل التواصل الإجتماعي
7 - واكوتب الاثنين 27 يناير 2020 - 23:23
لو ارتكب جريمته في اوربا وامريكا .لطرد من العمل .حكم عليه ب 10 سنوات على الاقل.واجبر على الابتعاد عن اي مكان فيه اطفالب500 متر.بعد اجتيازه العقوبة
8 - مولاة لحريرة الاثنين 27 يناير 2020 - 23:32
ويلي ويلي معلمة مكتعرف حتا تعبر. قالت ليك الكفاءة. الكفاءة فلبونية حكر على بنت عندها 8 سنين؟ سيري لما وشطابة حتا لقاع لبحر نتي وهداك الاستاد. تجي معاك نكافة تغوتي عروسة مرهونة. ايلا لمعلم يتكرفص على ولد المواطن بهديك الطريقة، آش يدير البوليس للمواطن؟
عنداكم تسامحو ليه وتديو دنوب ديك لبنت.
9 - rabelka الاثنين 27 يناير 2020 - 23:46
ما يجب ان تستنكره الفاعلة الجمعوية هو تنقل اطفال القرى لمسافات طويلة في ظروف قاسية.ما يجب ان تستنكره الفاعلة الجمعوية هو عدم توفر حطب التدفئة في الفرعيات,وعدم توفر تعليم وصحة عموميين للمواطن رغم انه يدفع الضرائب.لست مع الضرب لكن مع تعليم الاباء فن التربية.فالاسرة التي تضرب الطفل وترفض ان يضربه الاستاذ تعيش في تناقض وهذا هو اصل المشكل.
10 - غيور على الوطن الثلاثاء 28 يناير 2020 - 00:10
ويبقى الاستاذة و المعلمين الشرفاء و النزهاء تاج فوق رؤوسنا ... لاداعي للخلط أو التأمر أين الجمعيات في الأعمال الإجتماعيةوالخيرية الهادفة وخوصصة التعليم .... لاأقصد الشرفاء منها .... فإدا كان الاستاد مدنبا فيجب عليه الاستقالة و طلب السماح . التربية تبدأ من البيت تم يأتي دور الاستاد لا تغطى الشمس بالغربال المجتمع المغربي يعرف ما يقع في الشارع من قلة الاحترام والكلام النابي من طرف التلاميد ...ووو المرجو من المحكة أن تأخد بعين الاعتبار قيمة المعلم في المجتمع .
11 - said الثلاثاء 28 يناير 2020 - 00:32
هذه فرصة مناسبة لكل فاشل وجاهل في هذا البلد لكي يتهجم على رجل التعليم الذي بات حائطا قصيرا. يعلق عليه كل مغبون وحاقد وفاشل فشله. فقد أصبح كل من هب ودب يدلي بدلوه في موضوع التعليم ينتقد وهو غارق في العيوب. كل هذا منتظر في بلد اغلب مواطنيه أميون.
12 - ممتبع الثلاثاء 28 يناير 2020 - 00:32
محاكمة الأستاذ في هذا السياق بالذات لها كثير من الدلالات، بعيدا عن مدى تورطه من عدمه.
1) تنصل جل الأسر المغربية من مهمة التربية، بينما رأينا أساتذة يشترون الملابس لتلاميذهم و يساعدونهم
2) تضرر سمعة الأستاذ عامة جراء ممارسة العنف عليه و من طرفه، حيث كان يتصالح غالبا عند الاعتداء عليه بدعوى أن هؤلاء أطفال أبرياء، بينما تجد مثلا في بعض الأوساط الفقيرة و المهمشة تلميذا عمره 23 عاما في الثانوي، يحمل سلاحا أبيض يسميه " الربعطاش" مستعدا في كل لحظمة لاستخدامه.
3) تساهل الإدارة مع عدد من التلاميذ وأسرهم في حالة خرق القانون وعقد المصالحة و التنازل وذلك لأن المدرسة فضاء تربوي بامتياز.
اعتقد أن إصدار هذا النوع من الاحكام فيه مبالغة، لأنه مثلما نعطي للتلميذ عقوبات بديلة مثل البستنة وتنظيف المكتبة، كان من الممكن معاقبة الأستاذ بشكل بديل وليس الحبس النافذ.
ربما هذه المحاكمة ستزيد من تأزيم العلاقة المتوترة بين الأساتذة والمجتمع والأسر، لأن الأول سيكف عن الأنشطة الموازية والتي قد تدخله في حيص بيص، كما أن مسألة التسامح بين الطرفين ستنمحي إذا ما ارتكب أحد التلاميذ اعتداء على الأستاذة مستقبلا، كرد للدين.
13 - said الثلاثاء 28 يناير 2020 - 00:35
نصيحة لكل رجل تعليم. دوركم فقط هو حراسة التلاميذ وإلقاء الدرس يفهم او لايفهم لا يهم. المهم انتبه لنفسك فأنت في مجتمع اغلب مواطنيه ينتظرون الفرصة للتشفي. فحقدهم منصب دون سبب واضح على رجل التعليم
14 - يوسف الثلاثاء 28 يناير 2020 - 00:37
اسئلة بريئة
علاش عمرنا سمعنا شي والي او عامل او وزير تحاكم
علاش عمرنا سمعنا شي قاضي او وكيل الملك تحاكم وكيفما كتعرفو القضاء ديالنا مشهود له بالنزاهة ولكن ضروري شي واحد فاسد
علاش و علاش وعلاش
15 - عبد الهادي الثلاثاء 28 يناير 2020 - 00:56
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، قرأت التعليقات كلها هناك من وقف الى جانب الاستاذ وهناك من يساند الطفلة، لكن الغريب هو ان لا احد سأل هل فعلا هذا الاستاذ عنف التلميذة ام ان التهمة كانت جاهزة والملف جاهز.... هل هناك ادلة واضحة ام انهم اعتمدوا فقط على تصريحات الاطفال الصغار الذين بالمناسبة تم اخذهم من طرف عائلة البنت وبالتالي قاموا بتلقينهم الكلام الذي سيقولونه امام القاضي خصوصا وان القضية اصبحت قضية رأي عام وطني.
16 - عبد الهادي الثلاثاء 28 يناير 2020 - 00:56
والغريب اننا لا نعير اهتماما لما ستؤول له الأوضاع في المدرسة العمومية.... اساتذة يعنفون من طرف المراهقين في الثانوي والاعدادي واستاذ سجن لأن تلاميذته (اطفال صغار) شهدوا ضده ورددوا الكلام الذي تم تلقينه لهم من طرف سكان الدوار والخبرة الطبية تقول العكس....
الا ترون انهم يدمرون ما تبقى من المدرسة العمومية وبالتالي سيفرضون على الجميع تسجيل ابنائه في المدرسة الخصوصية و بالفلوس. كما يقع الان في قطاع الصحة لي بغا يتداوى يمشي للكلينيك....
درسنا على ايدي اساتذة علمونا الادب والاحترام وعلمونا القراءة والكتابة والله يجازيهم بالخير تربينا على يديهم والعصا داخلة في اطار التربية الاسرية والتربية في المدرسة.... والأغلبية كايعصي ولدو والامور غادا نهار قالت لكم اوروبا والمريكان العصا لا تبعتوهم.... وبالتالي ما تستغربوش واحد النهار يهزوك ولادك ويحطوك في دار العجزة كما كايديروا اولاد الاوربيين...
17 - al moghrabi الثلاثاء 28 يناير 2020 - 02:37
quelle logiqe ! ou tu tortures les eleves ou tu feras rien à la classe .
18 - Za3touta الثلاثاء 28 يناير 2020 - 04:24
this teacher become crazy, so she will kill one of her students and she will be in jail the rest of her life
teachers are having bad reputation this time
19 - bonnd الثلاثاء 28 يناير 2020 - 06:19
تعنيف التلاميذ يدل على فشل الاستاذ وليس التلميذ
20 - 3ajibe الثلاثاء 28 يناير 2020 - 06:24
الى 4 - زهق الحق و جاء الباطل
تتهم صاحب التعليق 1 بالبلادة و هو لم يقل الا الصح . اما عن الادلة لا يملكها لا هو و لا امثالك وهل تظن ان المحكمة قررت بدون ادلة, اعطينا تبريراتك وتحليلك القويم والصائب وساكون انا و كثيرون معك واما ان تاتي هكذا وتتصور ان كل ما يقع بخلفية وحكم مسبقين فهي قمة الرعونة والبلادة.
واما عن دفاعك عن التعليم فهو في خراب, لا اتكلم عن المناهج والوسائل المستعملة, ولكن حتى المعلمين انفسهم لقد مارسوا علينا جميع مناهج القمع و الزمت والكبت الفكري فكيف لمجتمع جائع و مضطهد وغير واع … وفجاة ياتى شخص ويجد نفسه يقرر و يقول مايشاء وينفذ ما يريد على ابرياء لاحول لهم و لاقوة في خضم منظومة لاتكرث لهذه الفئة الهشة .. اقول هانه الاشياء من واقع معاش وليس حكايات الف ليلة و ليلة والغريب في الامر ان كل سنة دراسية على الاقل مدرسين معتوهين وسلبيين وغير كفئ بالبتة الله وحده يتولى امرهم. وتاتي الان عندما ارادت الامة ان تستيقظ ترغمنا على البقاء في سباتنا الذي الفته مازالت تنظيمات لم تحكم وترتيبات لم تفهم الى حد الان ..لكي يبق المعلم محوره التعليم فقط وليس الامور الادارية والتسلط والسلطة
21 - كريم البريطاني الثلاثاء 28 يناير 2020 - 07:39
يجب حبس الاستاذة التي تصرخ و تصف التلاميذ بالأعداء, كما أنها لا تصلح للتدريس, المدرس يجب أن يكون خلوقا مؤدبا وحنونا الشيء الذي لا ينطبق على هذه المخلوقة
22 - َآلاسكا خوفو الثلاثاء 28 يناير 2020 - 10:36
على هاد لحساب، المعلمين اللي قراونا حنا جيل الخمسينات و الستينات، كون راهم حكمو عليهم بالإعدام
كان على المحكمة تحكم عليه ب 10 شهور سورسي و الغرامة وأنا متيقن أنو ما عمرو يعاود
دابا المعلم غادية تطيح ليه الكرامة ديالو و كلشي غادي يبدا يقلب على التوريط ديالو عوض السهر على التربية ديال لولاد
المعلم راه غير موجه و الباقي على الآباء
حتا هو خلا فيها ماكانش يضرب و اللي بغا يقرا يقرا واللي ما بغاش لهلا يقريه ليه
23 - حسن الريفي الثلاثاء 28 يناير 2020 - 11:00
السلام عليكم،
حسب معلوماتي المتواضحة وانا والحمد لله باحث في الشأن التربوي و ديداكتيك المواد، أقول أن بعض الأساتذة هداهم الله ،وأكرمهم بعمل يحسده اخرون عليه، يستعملون العنف ضد التلاميذ الصغار. فاقد الشيء لا يعطيه. تكوين الأستاذ في المغرب أصلا يجب النظر فيه، ناهيك على عدك إكراهات إجتماعية و تنظيمية مثل بعد الأستاذ عن مقر سكناه و الحالة التي توجد فيها الصفوف و اللوازم المدرسية و غيرها. أنا لا أبرئ الأستاذ ولكن أقول ان الضغط عليه من شتى النواحي يولد إنفجاريتمثل في تعنيف لأضعف انسان قريب منه ألا و هو الطفل. سامح الله هذا الأستاذ إن كان مذنب و شفى تلك البنت الضعيفة. والعلم لله يعلم ما تخفي الأنفس.
24 - محمد الثلاثاء 28 يناير 2020 - 12:21
العنف بنوعيه الجسدي والنفسي مرفوض دينا وعقلا وقانونا إلا أنه موجود سائد في كثير من الأسر والمدارس والشارع و... والأسباب معروفة تلوكه الألسن ، فلو تمت معالجتها من قبل المختصين في التربية والقانون وعلم النفس منذ سنين لما آلت مدارسنا إلى ما إليه اليوم من إحباط وترد أخلاقي ونفسي و... ندين بعضنا بعضا ، لا نقاش هادف ولا حوار رصين .
آن الأوان لإعادة النظر في منظومتنا الفكرية والتربوية والزجرية ، فسجن الأستاذ أو التلميذ لن يحد من ظاهرة العنف المستشري في الوسط المدرسي .
قضى القاضي بما ثبت لديه من أدلة ونطق بالحكم ، فلماذا لم يتكلم رجل التربية والتعليم وعلماء النفس والاجتماع والاقتصاد ومن بيدهم الحل والعقد ؟.
التربية لاتكون مجدية إلا إذا اقترنت بالحكمة والموعظة الحسنة والجدال بالتي هي أحسن . لا للعنف لا للتطاول على حرمة الأستاذ .
25 - مجهول المصير الثلاثاء 28 يناير 2020 - 13:13
حتى ديك المسمى استادة ظاهر عليها كتعنف التلاميد وخاصها تمشي الحبس الاخوان الي كيعرفها اديكلاري بها
26 - باحث جامعي الثلاثاء 28 يناير 2020 - 15:39
انا ارى انه حكم قليل في حق هدا الدي يسمي نفسه معلم لان الاتار البليغة التي الحقها بالتلميدة التي لا يتجاوز سنها 9 سنوات هي بليغة جدا لا على المستوى النفسي ولا الجسدي و عليهم يجب معاقبة كل من سولت له نفسه ان يعتدي على ابناء المغاربة الدين هم عماد هدا الوطن
27 - نرجس الثلاثاء 28 يناير 2020 - 16:08
المعلم أعطيت له شهادة طبية تبين أن سواد أعين البنت ليس بالضرب لأن الضرب يترك آثارا على الأنسجة الداخلية. القاضي لم يأخذ بعين الاعتبار هذه الشهادة لأن المغرب معروف بالشهادات المزورة.. ولكن في هذه الحالة كان عليه أن يلجأ الى الخبرة الطبية.. والمرض معروف يسمى بداء الأركون وليعود القاضي الى البحث عن هذا المرض ليتأكد أكثر. أما شهادة الأطفال فهي تعتمد عاى عادة المعلم الذي يستعمل الأنبوب البلاستيكي(التييو) في تحفيزه للتلاميذ(ومن سوء حظ الأستاذ أنه يستعمل التييو غالب الأوقات ولذلك التلاميذ شهدوا بالضرب)
28 - غيور على التعليم لي ضاع الثلاثاء 28 يناير 2020 - 17:20
كيفاش حكمو على الاستاد المسكين بهتد السرعة و علاش ماكايطبقوش هاد شي مع المجريمين الاخرين مثل جريمة حنان شمهاروش وناس لي كيتشرملو ليل نهار فالاخير كيحكمو عليهم ب 30 يوم و الاستاد لي ربانا و علمنا الاخلاق عطاوه 10 شهور ةالله هادشي كيضحك ز الابناء مابقاوش مربيين حيت الاباء ممربيينش مع احترامي للبعض و لي تحداني يدوز حصة وحدة وي جرب الحصول السلام عليكم
29 - أستاذ الثلاثاء 28 يناير 2020 - 17:29
جميع المغاربة كلاو الهرمكة من عند المعلم في الماضي عندما كانت الحاجة للأطر لبناء الدولة و الكل ساكت , أما الان تغير المشهد فالاطر التي ستتكلف يالمناصب العليا تتكون في الخارج ن أو في المدارس الخاصة الغالية الثمن لهذا لا داعي لاستعمال الهرمكة مع من لن يصل الى هذه المناصب ,
أدعوا جميع الاساتدة الكرام بدون استثناء أن يلتزموا الحيطة و الحذر مع التلاميذ , لي بغا يقرا يقرا أو لي مبغاش يقرا شغلوا هذاك , مالنا على هاذ القرع نمشطولو راسو . و السلام
30 - أكرام الثلاثاء 28 يناير 2020 - 17:59
يجب على المربي أن يأخذ بعين الاعتبار من يربي و فصيلة من يربي
في المجتمعات الهمجية تنقلب الفضيلة إلى فضيحة و المنحة إلى محنة
تماما كمروض الحيوان المفترس هكذاحال الأستاذ
31 - Rrhimou الثلاثاء 28 يناير 2020 - 18:33
لسنا ضد المعلم ولكن الصغيره ربما لم تفهم الدرس او خائفه هنا المعلم دوره ان يعطي الوقت الكافي لها ويحاول ان يلعب دور الاب ومهما كان الطفل صعبا او لديه نقص في الفهم فالمعلم هنا يجب ان لا يغضب بل يبقى في اعلى مستوى هكذا يطلب دائما من المعلمين الصبر ولا للغضب فغضب الجاهل يعرف في يومه ولا ننسى عقوبه لبضعة ثوان فقط لانك امام طفل وهل ينحني المعلم ارضا ليكلم الطفل بكل هدوء نعم لكي يسمع لك.الرقي في التعامل مع اطفالنا.
32 - mido الثلاثاء 28 يناير 2020 - 21:24
نعقل واحد النهار قلت لواليد راها الأستاذة ضربتني فكانت ردة فعله أن طقطق فوق رأسي قائلا " باينة درت علاش" ، هاكذا يكون الرجال ، من داك النهار دخلت سوق راسي.
33 - عبد الحق ابو المجد الثلاثاء 28 يناير 2020 - 23:03
الجهل مصيبة وانصاف المتعلمين مصيبة ...
وتعليمنا يعج بانصاف المتعلمين بل الاميين يكتفون بتدريس مقرر طوال حياتهم المهني وهم لايقرؤون من توظيفهم وهذه هي الامية بعينها .
رحم الله تعليم الستيناتت والسبعينات .
34 - الافريقي الثلاثاء 28 يناير 2020 - 23:38
الحل يكمن في الاستقالة الجماعية لجميع المعلمين من الروض.الاتدائي.الاعدادي .التاهيلي و الجاميعي...الفساد استفحل في المجتمع بشكل كبير جدا.
35 - soumya zidi الأربعاء 29 يناير 2020 - 07:28
Les écoles pour certains élèves sont des prisons et les instituteurs et les institutrices sont comme des bourreaux. l'éducation nationale doit faire des contrôles en permanence pour lutter contre cette violence. il m'est arrivé de visiter quelqu'un dans une école à salé il y a quelques années. Le directeur avait un morceau de tuyau à la main, il fouettait chaque les enfant à la sortie de l'école, ces élèves fouettés était ceux qui venaient de l'orphelinat. Dans cette école, les enseignants passaient 1h dans la salle des profs à manger et faisaient garder leurs élèves par d'autres élèves et au retour ils passaient encore du temps à punir les élèves qui ont bavardé pendant leurs absences. Ces institutrices étaient là pour un salaire et surtout pas pour l''instruction. Ces maîtresses voilées qui remplacent lefqih. Je mie fais des souci pour mon pays et de l'avenir de nos enfants mis entre les mains des ignorants.
36 - مجرب الأربعاء 29 يناير 2020 - 09:32
الى كال العصيدة باردة ادير ايده فها
في قسم من 46 تلميد من الصعيب ضبط التلاميد للاستماع اليك بالاحر فهم ماتقول لهم , الدراري ديال الوقت داسرين بدون عقوبة لن ينضبطو و بالتالي لن نصل لا معهم ولا مع من يشاركهم القسم لا الي تربية ولا تعليم
الا ما ربتي متقدر تعلم مع العلم ان الاسرة لم تعد تربي
37 - ملاجظة الثلاثاء 04 فبراير 2020 - 20:10
القسم فيةاربعة اطفال فقط والتيو ليس من ادوات الاستاد ممنوع انتبه يا معلم فكثرة الضرب قد تؤدي الى موت تلميد او اعاقته
38 - ملاحضة الثلاثاء 04 فبراير 2020 - 20:30
الضرب ممنوع حسب المدكرات الوزارية الخاصة بمجال التربية و التعليم و وضيفة الاستاد احتواء تلاميدته و الرفق بالصغار لخلق جيل ينبد العنف فلمادا استعمال التييو فلا علاقة له بمجال التربية كما ان المعلم مسؤول عن حماية تلاميدته من نفسه حتى
المجموع: 38 | عرض: 1 - 38

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.