24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1513:3717:0419:5021:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | آخر مدارس سلا العتيقة

آخر مدارس سلا العتيقة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - فاطمة لحرش الأربعاء 19 فبراير 2020 - 16:32
حقيقة يتداولها المهتمين بالشان التعليمي ومنذ سنين وهي ان حزب العدالة والتنمية من اهدافه هي شن حرب على المدرسة العمومية منذ ان كان في المعارضة حيث غالبية اغنياء الحزب كانوا يتاجرون ويبيضون اموالهم في تشييد المدارس الخاصة وهذا ليس بغريب على المواطنين المتابعين لمسار هذا الحزب وعند توليه الحكم سنة 2011 اصبحت حرب معلنة وتهديم لمدارس عتيقة وجميلة ورائعة وشاسعة بمدننا لتتحول اما لمنذوبية لوزارة التعليم او لما يسمى مركب ثقافي . والهدف من كل هذا هو قتل المدرسة العمومية
2 - صابر الأربعاء 19 فبراير 2020 - 16:34
حرام ان تهدم هذه المعلمة فاساساتها اصح من ما بني في وقتنا هذا . لك الله ايها التعليم و حسبنا الله و نعم الوكيل.
3 - Amin الأربعاء 19 فبراير 2020 - 16:39
إذا مات القلب ذهبت الرحمة
وإذا مات العقل ذهبت الحكمة
وإذا مات الضمير ذهب كل شي
_ المشكلة أننا أمام بعض المسؤولين الذين لا ضمير لهم!!
فى المستقبل . ثقافتنا ستكون الموسيقى والراقصين ومشاهدة كرة القدم.
4 - متتبع الأربعاء 19 فبراير 2020 - 17:07
مجرد رأي : فليكن في العلم عدد التلاميذ في تراجع مستمر . وهذا ما يبرر إقدام الدولة على هدم العديد من المدارس خاصة منها القابعة بالأوساط الحضرية . ضف على ذلك تبني سياسة التعاقد مع أساتذة . لأنها تعرف حق المعرفة أن المدرسة العمومية في طريق الزوال .
5 - جواد الأربعاء 19 فبراير 2020 - 17:18
يهدمون المدارس العمومية حتى يقوم أرباب المدارس الخاصة بإمتصاص دماء المغاربة
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.