24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3907:0713:3517:0519:5521:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | جبهة اجتماعية تحتج بالبيضاء

جبهة اجتماعية تحتج بالبيضاء

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (10)

1 - منار الأحد 23 فبراير 2020 - 16:50
نطالب الدولة بالقطيعة مع اسلوب التخويف والترهيب والاعتقالات السياسية العشوائية ،كنصيحة،فاستمرار اسلوب الدولة البوليسية وقمع حريات التعبير وتهميش القطاعات الحيوية كالتعليم والصحة سيؤدي لا محالة الى مزيد من الضغط وستنفجر الاوضاع ومع انحباس المطر ستكون كارثة والله اعلم
2 - مغربي الأحد 23 فبراير 2020 - 17:13
كيف سنثق في الدولة والمؤسسات وهي لم تحم صندوق تقاعدنا ولا صحتنا ولا تعليمنا.
لقد خرج الشعب لمحاربة الفساد لكنهم دافعوا عن الفساد وتركونا وجها لوجه مع المفسدين.
أرجو أن يعود المسؤولون إلى جادتهم ويصلحوا التعليم والصحة قبل أن يتفاجؤوا بربيع آخر لا ينفع معه شيء كما يقع في الجزائر.
3 - الاول عالميا الأحد 23 فبراير 2020 - 17:57
مبرك للمغرب الاول عالميا من حيث عدد الجمعيات الحقوقية والوقفات الاحتجاجية لكن دائما الاخير من حيث المبادرات الانسانية لدى من البديهي ان يجد الفرنسي او البلجيكي منطقيا ان يتم خصم 37 في المائة من دخله الشهري كضريبة * التضامن الاجتماعي * ويحتج المغربي على 200 درهم في السنة لتعويض سكان المغرب المنسي عن الكوارث الطبيعية التي تذهب بممتلكاتهم .بل اكثر من ذلك المغربي يبخل على اخيه المغربي حتى بقطرة دم لا تكلفه اكثر من 20 دقيقة فلا عجب ان تصنفنا منظمة الصحة العالمية كابخل الشعوب من حيث التبرع بالدم وهذا مخجل وان كنا الاول عالميا في ما لا يفيد .
4 - باحث جامعي الأحد 23 فبراير 2020 - 18:11
انا طالب حاصل على شهادة الدكتوراة اتكلم خمس لغات و لدي شواهد و دورات كثيرة ولكنني معطل عن العمل مند خمس سنوات ادا مادور الاحزاب و الحكومة و البرلمان و السلطة العليا ادا لم توفر لي شغل يحفظ كرامتي
5 - فيقوا الأحد 23 فبراير 2020 - 18:12
حراك الريف كان هو الفرصة الوحيدة للقضاء على على الفساد والحكرة و سياسة التفقير والقمع التي ينهجها النظام منذ الإستقلال لكن للأسف الشعب اتهم مناضلين حراك الريف بالخونة وها نحن في سنة 2020 ولم يتغير شئ بالعكس وصلت ديون المغرب 143 مليار دولار اي حولي اكتر من 65%,من ناتج الوطني الخام واصبحنا لقمة صائغة للبنك الدولي.
6 - Saad الأحد 23 فبراير 2020 - 18:43
دوالة فاشلة بجميع المقاييس. تعرف فقط نهب المال العام و سوء تدبيير صناديق التقاعد و زج الصحافيين بالسجن. دولة لم تقدر على توظيف اساتذة لمدة 4 سنوات في الوظيفة العمومية نظرا لطيش و سرقة مسؤوليها و بذخهم الطفولي. و شفنا تا شبعنا فالدول و هذه حتى الشفارة دياولها ما كيستاثمروش فيها ما كاين غا خوي صنادق و كدس الفلوس برا المغرب. يدفعون عموم الشعب و الطبقة العمالية الى الانفجار بسياستهم الخاطئة.
7 - simo الأحد 23 فبراير 2020 - 19:10
المغرب على أبواب أزمة اقتصادية واجتماعية .
8 - البلولي الأحد 23 فبراير 2020 - 20:00
كلنا تقهرنا ..كطبقة وسطى .. ذكرى فبراير كانت للم شمل اليسار.. اليسار يريد أن يستجمع قوته كباقي الأحزاب للانتخابات القادمة ...لكن ما حد في نفسي هو غياب العلم الوطني المغربي رمز المملكة المغربية... لم أشاهد العلم الوطني المغربي مرفوعا في المسيرة ...هل الأمر مقصود أو نسيان ...رفعت اعلام التيارات اليسارية ... خوذوا العبرة من الشعب الجزائري الشقيق الذي منذ سنة وهو يرفع ويلتحف العلم الوطني للجزاءر في كل حراكه وكل يوم جمعة .......
9 - LE POSSIBLE الاثنين 24 فبراير 2020 - 08:52
كيفما كان الحال ففشل النموذج التنموي هو الذي ادى لجملة من الحراكات من بينها حراك الريف ، وبالتالي كانت تلك الإعتقالات ، إذن فدولة المغرب هي المسؤولة عن تلك الإعتقالات ، بهذا المنطق أفهم الاشياء ؛ غير أن المثقف الجدي يجب إن تكون له مقاربته الخاصة تفاديا للشعبوية مفرطة ، إذا كان صناع القرار هم أنفسهم يعترفون بالفشل ، فالنزاهة تقتضي بالعمل معا من أجل الخروج من المأزق ...لا أن نكرر ذكر أخطاء هم اعترفوا بها تشفيا فيهم . وإذا لمس القارئ دقة في فهمي ، فلي أن أشير إلى شيء مهم يخص العدالة الضريبية ، هناك رقم رهيب يجب أن نجد له حلا ، يجب الإنكباب على موضوع الشركات المتهربة من الضرائب ، ثم يجب أن تكون لنا الجرأة لنضع تحت المجهر الهولدينغ الملكي ومستحقاته الضريبية .
10 - الجيلالي الاثنين 24 فبراير 2020 - 10:38
اغناء الغني وافقار الفقير هدا هو شعار الحكومة والباجدة الملايير متوفرت بدون صرفها على الموظفين المقهورين والحكومة تسوي جميع الملفات المتواجدة على طاولة الحوار ومن بينها ملف المساعدين التقنيين والاداريين هده الفئة ضحت بالغالي والنفيس من اجل حماية المدرسة العمومية لدا حان الوقت لانصاف هده الفئة وتحسين أوضاعها المادية والادارية
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.