24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3405:1712:2916:0919:3221:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

3.67

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | جهاز مغربي لتعقيم المداخل

جهاز مغربي لتعقيم المداخل

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (57)

1 - OUSSAMA الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:20
هذا ليس بجديد شاهدنا هذا الجهاز في تركيا و رغم دلك تحية لهده الشركة
2 - مراقب من طنجة الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:20
لماذا أعطي المكروفون للمستجوب خصوصا أنه لا يحمل القفازات الوقائية. أرجو الإنتباه !!!
3 - ptex الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:21
أريد إجابة من المختصين.
لنفرض جدلا أن شخصا مصاب بكورونا دون أن يدري، هل يمنع هذا التعقيم أن يُعدي هذا الشخص أشخاصا يلتقي بهم مهما هم كذلك مروا من جهاز التعقيم؟؟
موووحآآآال.
4 - Adil mek الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:23
المغرب خاصو يراجع الاولويات ديالو ميزانية البحث العلمي خاصها تتضاعف على حساب بعض النفقات الاقل اهميه
5 - fouad de Berkane الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:25
Bonjour tout le monde
Bravo Bravo Bravo
6 - maymkanch الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:26
اختراع مغربي سبحان الله شفت بحاله فيديو فتركيا و خدامين بيه في الشارع
7 - rachid الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:36
فكرة رائعة يجب تشجيع الشباب المغربي على الابتكار والمنتوج المغربي المغرب اولا
8 - اشتقت لصلاة في المسجد الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:38
هل هو كاف حتى لا تنتقل العدوى ان كان هناك حامل للفيروس؟ وهل بمقدور وزارة الاوقاف والشؤن الاسلامية استخدامه في بيوت الله حتى تفتح لقد ضاقت صدورنا . الله ارفع البلاء حتى تفتح بيوتك
9 - boohmood الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:54
ا زمة كرونا ستفرض على الدولة مراجعة بعض سياساتها خاصة ما يتعلق بميزانية البحث العلمي...المخرج الوحيد الوحيد للرفع من مستوى التنمية...ولو نقلناها فهذه بادرة ترفع لها القبعة ..كل العلوم التي وصلت الها البشرية كانت نقلا عن حضارات سابقة : بابلية اغريقية رومانية هندية اسلامية اندلسية....
10 - يوسف الدراز الجمعة 03 أبريل 2020 - 12:59
بادرة طيبة،المرجو الإهتمام بالشباب الطموح للمزيد من العطاء.
11 - ملاحظات الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:01
فكرة كانت الصين هيا السباقة لها ... تم تبعتها الدول الاخري من بينها تركيا والمغرب .. الخ.
12 - أبو مارية الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:04
هههههه، الله المستعان على الدولة أن تعطي أهمية للمخترعيين الحقيقيين والمبتكريين الحقيقين،، أما لعب الدراري واشهار الخوى الخاوي راه غير تضحكوا علينا الشعوب...
كاينين مخترعيين مغاربة مجهدين بزاف خصهم الامكانيات باش يخدموا لكن لأسف كاقنوات الصرف الصحي تعطي الاهتمام فقط لطراكس والتنك وتسونامي ووووووو
13 - [email protected] الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:04
المهم نصنعو هنا في المغرب.تكون فكرة ديلنا اولا لا لا يهم
14 - مغربي وافتخر في اي بلد الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:11
شكرا ايل ربي كرونة لانا لولا كرونا مشفنا بحل هدالناس مخترعين يجب على الناس مساولين يعطيو أهمي ولد هد البلد الحبيب ولحر بي الغمزة
15 - مصطفى الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:13
بحال هاد المبادرات مايمكن إلا نشجعوها واخا على البساطة ديالها ولكن الرمزية ديالها كبيرة حيت فبلدان أخرى متعودين على هادشي أما حنايا للأسف عندنا غير صناعة التفاهة اللي متفوقين فيها وبالتالي مايمكن نقولو إلا الله يكثر من أمثال هاد الشباب اللي هما المستقبل ديال البلاد
16 - simo الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:19
جهاز مغربي تعني أنه صنع مغربي 100/100 .. أما الفكرة فمن ابتكار الآسيويين وقد انتشر بكثرة في بعض الدول الآسيوية كتركيا.
ورغم أنه عمل لا باس به ، ولكن التاريخ سيتذكر فقط من يكتشف دواء أو لقاح للفيروس . أما التعقيم فليس اكتشافا خارقا وليس جديدا ..
17 - نظام استعملوه قبلنا الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:22
رأيت مثله في فيديو من ادونيسيا استعمل اثناء دخول المصلين إلى المسجد، المهم أن المغاربة استعملوه، لا يهم هل لهم السبق ام لغيرهمن المهم ان يستعمل ويعطي نتيجة...شكرا لكل من اجتهد في صالح هذه الأمة سواء اصاب أو لم يصب... الفعل هو الأهم...وكفانا من العبارات الطنانة التي لا تسمن ولاتغني من جوع: السبق، الاستثناء...الذكاء..الكرم...الخ.. كل الشعوب لديها ما يكفي من الكفاءة والذكاء ولديها من الإيجابيات ما يمكنها لتغيير مصيرها ..ونحن كشعب لا نخرج عن القاعدة...و لا نشكل استثناء سواء في المليح أو القبيح....
18 - nabil الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:32
واش هدا هو الجهاز.تدحكو علنا و الله. compressor .
19 - 10secondes الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:35
a corriger pour le 3eme intervenat 10 secondes c'est pas 10 minutes. 10 seconde pour être steriliser
20 - إبن سوس المغربي، تعليق1 الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:43
خويا ماشي مشكل شفناه في تركيا وغير يبداو ديالنا ويكملو يتعلمو و يصنعو راه حتى واحد متزاد معلم، الأهم هو إستثمار في العنصر البشري تعليم صحة بناء معاهد التكوين جامعات وكليات ومعاهد مراكز البحث العلمي صناعة علاش مكاينش إستثمار في العنصر البشري لماذا لا نصنع حتى بريكا اعباد الله ال40 مليون مغريي نصفهم شباب علاش ضايع فين هذا الخطط لبناء مجتمع المعرفة شعب متعلم واعي منتج يصنع يبدع؟
21 - عبد الله الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:44
للذين يقولون أن الجهاز لا يكفي من الحد من العدوى إذا ما التقى الشخص المصاب بآخرين.. الجهاز خاص بتعقيم الجزء الخارجي فقط للشخص المصاب، أي تعقيم الثياب وحتى الأيدي والرأس. بمعنى آخر يمنع انتقال العدوى عن طريق لمس جزء من أجزاء الشخص المصاب، والله أعلم.
22 - oubrisd الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:46
نثمن هذه المجهودات وننوه بها. تبقى ملاحظة تقنية بسيطة : تتجسد في أن تكون الأرضية على شكل اناء مملوء على مستوى 2 سم بالمعقم لتعقيم قعر الأحادية.واكم جزيلا الشكر.
23 - زياد الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:48
جزاكم الله خيرا... مبادرة طيبة نتمنى لكم التوفيق والنجاح...
درهم وقاية خير من قنطار علاج
24 - حسن الجمعة 03 أبريل 2020 - 13:54
المشكل هتا لا يوجد حاليا مادة في المغرب تعقم جسم الانسان من غير الكحول ونعرف جميعا ان الكحول فابل للاشتعال ولا يستعمل للتعقيم الكلي ادن سوف يستعملون معقمات الواجهة والتي اما تسبب حروق او بها مواد مسرطنة
خبير معقمات
25 - خولاني الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:01
فكرة مستحسنة. يجب تعميمها في المؤسسات العمومية والمدارس. مع تحذير الأشخاص الذين يعانون من الحساسية المفرطة وضيق التنفس.
26 - محمد الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:06
اولا يجب تصحيح التعقيم بالتطهير انا فيما يخص عدم انتقال العدوى بعد تطهير الشخص فهنا نتكلم عن تطهير ثيابه وشعره فقط اما اذا كان حاملا للفيروس في رءته فسيبقى معديا عند العطس او السعال عن طريق الرذاذ
27 - اعمل الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:09
مغاربة يسارعون الزمن لايجاد وسيلة لمحاربة الجائحة وبعضهم يركب على الدين لدفع ابنه لينتقد ويصف الدولة بالارهاب. غريب :ما يخدمو ما يخليو لي يخدم. نحن الآن جميعا في خندق واحد نبحث فيه عن النجاة والسلامة للكل.
28 - مولاي الطيب سعدون الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:34
فكرة ما شاء اللّٰه ولكن نسيتو المساجد والتوكل على اللّٰه
29 - maroc 2020 الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:34
السلام عليكم،
لمن قال: فكرة قديمة جاءت من تركيا، قم ياأخي و يأختي اخترع لنا شيئا لم يكن له وجود تستفيد منه الأمة .
قوموا من فراشكم، شمروا على السواعد وآتونا بالاختراع الواعد يحتفي بكم الشعب الماجد.
والسلام
30 - زكريا الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:34
يا إخوان للتصحيح فقط فكاتب المقال كتب :شركة مغربية تصنع ولم يقل تخترع أو تبتكر وحتى المتدخل قال أن الفكرة مأخوذة من تركيا
31 - Hassna الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:36
الى أصحاب التعليقات السلبية، لقد أشار المهندس في الوهلة الأولى الى أن الفكرة مستوحاة من تركيا. ولكن الجديد هو إمكانية التصنيع في المغرب مع ضعف الإمكانيات. تحية لكل من لديه ذرة إبتكار وروح التفاعل من أجل الصالح العام.
32 - Redouane الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:36
هذا الجهاز صمم تقريبا 10أيام من طرف تقني ومهندسي المكتب الشريف الفوسفاط OCP في جميع المداخل الخاصة بالعمل وحتى السيارات والشاحنات والمسرات والكيران وهو ليس بجديد يقوم بضخ البوخار لتعقيم على العموم فكرة رائعة
33 - عبد الله ابن مسعود الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:38
الله يجازيك ويحفظك ويزيدك من فضله هاذه
بداية ظهور المبتكرين المغاربة وكل التشجيع لهم
اعانكم الله ووفقكم
34 - مواطن الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:39
مبادرة جميلة ...و حبذا لو يتم استعمالها في المساجد خصوصا و اننا مقبلون على شهر رمضان
35 - Amina casa الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:42
راه قال في التصريح بانه اخده عن تركيا يعني ليس اختراع ولكن انتاج مغربي وباذرة مشكوريين عليها وننشجع مثل هذه المباذرة .لاذاعي لبعض المعلقين من الاستهزاء
36 - abdo الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:45
فكرة جيدة،وهذه رسالة لجميع المسؤلين لي خاصهوم يديرو الثقة فالشباب المغربي ،وأؤكد لكم انكم ستبهرون بالنتائج.
بالتوفيق اخواني
37 - المعلق الصغير الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:53
إلى صاحب التعليق رقم 8 اشتقت للصلاة في المسجد
اقول صدقت والله انا قد ضاقت قلوبنا واشتقنا لبيوت الله فاسأل الله ان لا يكون حرماننا من المساجد عقابا لنا لعدم تقديرنا اقدرها ولما نحدثه فيها من المحدثات والبدع
واظن ان شاء الله ان توفرت هذه الآلة مع الكمامات وان يأتي كل واحد منا بسجادة يضع عليها يديه ووجهه فإنه ان شاء الله تتوقف العدوى ويمكننا ان نصلي جماعة
فنسأل الله ان يرفع عنا البلاء وعن المسلمين ويوحد كلمتنا ويصلحنا ويصلح ولي أمرنا المفدى ويصلح ولي عهده ويرزقه بطانة صالحة تدله على الخير ويبعد عنه البطانة السيئة
امين
38 - عبدو السلاوي الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:56
فكرة ممتازة رغم أنها مستوحات من الإخوة الأتراك فتحية عرفان و تقدير واحترام و تشجيع للمبدعين المغاربة يجب توزيعها على جميع النقط الحدودية و المراكز التجارية كذلك
39 - boustata hammou الجمعة 03 أبريل 2020 - 14:57
التعقيم يتم في ١٠ ثواني و ليس ١٠‏دقائق كما جاء على لسان اخر المتدخلين
تشجيعاتي للمبدعين المغاربة
40 - توكوا على الله الجمعة 03 أبريل 2020 - 15:00
قبل تركيا رايناه في مدخل المساجد بماليزيا ،هو ليس تركيا مائة بالمائة هو أسهل ما يمكن فعله ولا يتطلب براءة الاختراع لو كان كذلك لا تتركك تركيا تصنعه اذن هو سهل ولم يتطلب براءة الاختراخ مسجلة باي كان، ارجو ان يستعمل للمساجد في رمضان وكذلك اخد حرارة الأشخاص والكمامات كي نستطيع فتح المساجد في رمضان
41 - مغربي الجمعة 03 أبريل 2020 - 15:16
الاخوان المرجو الإنتباه مكتوب في العنوان جهاز مغربي ماشي اختراع مغربي والفرق كبير بين الاتنين عرفنا انكم شفتوها فتركيا مزيان تبارك الله على دقة الملاحظة ولاكن جهاز مغربي يعني صنع مغربي بيد عاملة مغربية بتكلفة اقل بكثير من استيراد الجهاز من الخارج والسماح لليد العاملة بالشغل في هذه الظروف الصعبة
42 - adil الجمعة 03 أبريل 2020 - 15:17
نعم نصفق الايادي الساهرة على متل هته الابتكارات الطفيفة ولكن يلزمها شئ من الوعي المهني........لان كل مايتبخر يجب عليه مادة عضوية تتأقلم وتتفاعل من حيت المادة الاولية وهي. (aluminium alimentaire ref..467l) ولكم الاجر
43 - marwan الجمعة 03 أبريل 2020 - 15:17
بادرة طيبة من شباب مدينة الجديدة عاصمة دكالة
44 - chihab الجمعة 03 أبريل 2020 - 15:24
تحية خالصة من القلب لهذا الشاب الذي ابتكر وأعطى لوطنه إضافة كبيرة والله العضيم إن شبابنا فيه الخير الكثير لو اعطي اعطيناه الإمكانات ليبدع ولو فعلنا ذلك لاصبحنا في مصاف الدول الكبرى يجب أن نتعلم من هاته الأزمة ونعتمد فقط على انفسنا
45 - مهندس اشرف من المانيا الجمعة 03 أبريل 2020 - 15:34
شيء جميل، ولو ان مثله في تركيا فلا مانع من رؤيته وصناعة مثله محليا.
لكن ياريت ان نصنع كذلك اجهزة ذات أهمية اكبر مثلما راينا اليوم في الاخبار الالمانية بأنهم صنعو جهاز يكشف عن المضادات الطبيعية في الجسم وكشف الأشخاص اللذين اصيبو ولم يتأثرون بالمرض. جهاز واعد يستطيع كشف مائة حالة في الساعة فقط عبر ظهور لون معين يبين ذلك. هذا شيء مهم للغاية لأنهم سوف يتمكنون من كشف مئات الآلاف من الأشخاص اللذين يمكنهم العمل والتنقل دون حجر صحي لاستمرار العجلة الاقتصادية ة، بل يمكنهم كذلك المساعدة في التطبيب دون خوف عليهم. كما ان هدا سيمكن من معرفة نسبة تطور مناعة القطيع وقد يمكن استخراج أمصال من هاؤلاء الأشخاص لحقنها للمرضى.
أتمنى ان يستلهم مخترعونا المغاربة من هذه الفكرة واختراع جهاز مماثل، ولو ان مثل هذا ليس بالأمر الهين.
بالتوفيق
46 - متطوع في المسيرة الخضراء الجمعة 03 أبريل 2020 - 16:00
يقول المثل الشعبي مصائب قوم عند قوم فوائد نعم هذا صحيح لعل هذا الوباء سيعجل بفتح صفحة جديدة أمام المسؤولين بالتفكير في مصلحة الوطن والمواطن البريئ بالدرجة الأولى والاهتمام والاعتناء بالتعليم وتشجيع البحث العلمي والاعتناء بالصحة بدل الاعتناء بالسياسيين الدين يستحقون الدعم والعناية هم أصحاب الأفكار والابتكار الضرفية الصعبة ربما اجتازها المغرب بنجاح بفضل الله تعالى أولا وقبل كل شيء وحكمة وبعد نظر العاهل الكريم التي بادر مبادرة حميدة تستحق الثناء والتنويه
47 - Bouchra الجمعة 03 أبريل 2020 - 16:04
على ما أظن انك سمعته وهو يقول انه استوحى الفكرة من تركيا. ولا خصنا دائما نهرسو بعضياتنا. وإلى عندكم شي اختراع فيدونا هذا هو وقت المبادرة الايجابية
48 - محمد طان الجمعة 03 أبريل 2020 - 17:00
خطوة جيدة نتمنى تعميمها على باقي التراب الوطني بالتوفيق للجميع
49 - رأي شخصي الجمعة 03 أبريل 2020 - 17:06
يجب على الدولة ان تتعلم درسا من خلال ما يجري من أحداث بسبب كرونا فايروس بأن تخصص مزانية الحفلات و السهرات الغير مهمة أبدا و التي لا ترجع على العباد و البلاد بالنفع ك سهرات موازين و غيرها التي تقام في باقي المدن المغربية ان تخصص كما قلت مزانيتهم للبحث العلمي و تشجيع الشباب الباحث على البقاء في البلاد و الحد من ظاهرة هجرة العقول للبلدان الاخرى نرجو ان توفروا لهم الامكانيات هنا حتى لا يسافرو و يهاجروا لبلدان اخرى توفر لهم الامكانيات نحن لم نصل الى مقام السهرات و الحفلات و مستشفياتنا فارغة من المعدات و الأسرة و الأطر الاخرى التي بدورها لا تقوم بعملها على أحسن وجه ف بعض الاطر لا تقوم يواجباتها الا بعد تقديم الرشوة لها نرجو من دولتنا ان تتعلم مما يحدث الآن
لأن فعلا المغرب ينتج عقولا ليست ذكية فقط بل انها نابغة لكن لا تتوفر لهم ظروف البحث العلمي
50 - nizar الجمعة 03 أبريل 2020 - 19:45
c'est une bonne initiative mais le problème c'est que les virus on les voit pas par conséquent beaucoup de choses restent non certifiées, donc non sûres. Néanmoins cet appareil va aider à réduire d'un pourcentage X des infections.
51 - المعلق الصغير الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:26
إلى صاحب التعليق رقم 8 اشتقت للصلاة في المسجد
اقول صدقت والله انا قد ضاقت قلوبنا واشتقنا لبيوت الله فاسأل الله ان لا يكون حرماننا من المساجد عقابا لنا لعدم تقديرنا اقدرها ولما نحدثه فيها من المحدثات والبدع
واظن ان شاء الله ان توفرت هذه الآلة مع الكمامات وان يأتي كل واحد منا بسجادة يضع عليها يديه ووجهه فإنه ان شاء الله تتوقف العدوى ويمكننا ان نصلي جماعة
فنسأل الله ان يرفع عنا البلاء وعن المسلمين ويوحد كلمتنا ويصلحنا ويصلح ولي أمرنا المفدى ويصلح ولي عهده ويرزقه بطانة صالحة تدله على الخير ويبعد عنه البطانة السيئة
امين
52 - هند الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:45
الناس اللي كايقولو شفنا هاذا الجهاز فتركيا واش تفرجتو فالفيديو ولا كيف العادة التسرع للإنتقاذ فقط من أجل الانتقاد، السيد رآه قال شافوا فتركيا ومن تما استوحى الفكرة، الله يهديكموعلى راسكم عقليات محدووودة بزاف، وشنو بغيتو نستوردوه من تركيا باش تكونو نتوما مرتاحين؟ السيد دار مجهود وانتما غير كاتنتاقدو، يلاه ختارعو لينا غير ورق المرحاظ ألنوابغ، والله شيء يحز في النفس أن ترى المجتمع عامر بناس سلبيين فحال هكا
53 - مالك الجمعة 03 أبريل 2020 - 21:28
الافكار واحدة والاختلا في بعض التفاصيل، تركيا ايضا تنقل وتحاكي وتسرق الافكار كما تقعل كل الدول النهيمنة, المرجو التشجيع وليس التبخيس.
54 - SAKHI السبت 04 أبريل 2020 - 13:58
مبادرة طيبة،
لكن، هل المسؤولون بالادارات العمومية والتقنيون المكلفون بتزويد الالة بالمعقم سيضعون الكمية المطلوبة ام مع الوقت سيملؤونها فقط بالماء (وزغاريد) ليؤثروا على معنوبات المواطنين؟؟؟
55 - محمد بن ابراهيم السبت 04 أبريل 2020 - 15:39
شكرا جزيلا لمن عمل على تصنيع و إخراج هذا الجهاز للوجود...
يرجى تشجيع مثل هذه المبادرات و تخصيص ميزانية محترمة للبحث العلمي و المواطنين المهتمين بالابتكارات...
56 - hygièniste الأحد 05 أبريل 2020 - 09:59
De mon avis il faut doter les hôpitaux par des masques et des solutions hydrocarbures alcoolique et en matériel de désinfection et
produits désinfectants
Et avant de propager cette technique de désinfection humaine il faut avoir une autorisation
livrée par DELM directiod'épidémiologie et de lutte contre les maladies que dr. Elyoupi le préside tout en étudiant l'impact de cette technique sur l'environnement en général et sur la santé humaine en particulier
57 - salama الأحد 05 أبريل 2020 - 16:41
الفكرة قديمة جدا ،حيث استثمرت في غسل السيارات وتجفيفها،إبينما هنا يكون الرش بالمعقم مع استعمال محركات تعمل أوتوماتكيا للضخ عنذ ذخول الشخص من البوابة حتى خروجه،والعكس،كما أن المختبرات الفيروسية تستعمله عند الذخول إلى مخزن الفيروسات..أين الجديد؟
المجموع: 57 | عرض: 1 - 57

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.