24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3405:1712:2916:0919:3221:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | صرف الإعانات المالية

صرف الإعانات المالية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - صوت اسفي الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 01:41
يبدو ان هاته الخطوة غير مضبوطة لا من المواطن ولا من الادارة التأخر سبب في الاكتضاد يجب اعادة النضر في طريقة تسليم المبلغ المالي لو كان عن طريقة وحدة متنقلة بمساعدة اعوان السلطة وتسلم المبلغ على ابواب المنازل يكون خيار احسن من الاكتضاد امام الوكالات البنكية
2 - جميل الأمزون الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 02:43
التوصل بهذه الطريقة فيه خطورة. استعمال شباك مشترك،الناس مكتظة، الحارس ملتسق بالاشخاص. كارثة لا قدر الله سنسقط فيها. من فضلكم ابقوا بعيدين وكلفوا الحارس بالسحب كثرة الايادي ستأدي لا محال.
3 - نظرة عين الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 05:22
الحمد لله جاء كوفيد 19 واجبر المسؤولين على إعطاء ولو شيء من الحقوق للمحتاجين. والمناسبة يجب تغيير منضومات كثيرة في بلادي المحبوبة ما بعد هذه الدروس التي تلقيناها من ابن الطبيعة كوفيد 19.
4 - الغريب الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 06:42
انا ساكن مع الام ديالي عندي محال كاريه ساد 20 يوم هادي معندنا راميد المحل يالله كانعيشو به اومضاربين مع الوقت لم لتزوج للظروف القاسية والمالية المزرية
كيف سنستفيد
انا بعدا بدات اعراض المزيرة كاتبان فيا بالصح الله احدر سلامة
واحد 4 اشخاص كارين واحد الدار حديا كايتفارضو على الكراء والماء والضوا خدامين في السوق الفرشا راهم واقفين كيفاش غادي يستفدو ماهي الاجرات ليتخدات الدولة مع هده الفئة في المجتمع
هناك الاف الشباب مامزوجين هما هازين العائلات ديالهم منهم فراش منهم حمال منهم غير خدام مع شي مول القهوى او مع شي مول المحال كاينين حاصلين في مدن غير مدنهم اوكاينين التحقو بعائلتهم كيف سيتم مساعدتهم في اجتياز هده المحنة .
هناك شباب يتالم في صمت هما خدامين على روسهم دبا واقفين لمادا لم تضع الدولة اجرات تساعد هده الفئة ولو ب 400 درهم او 500 .
الدولة تقول دعم الاسر والزوافريا ماشي مواطنين ؟؟؟؟ والمقدمين فكل شبر عارفينهم
5 - مواطن الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 07:06
دابا داك السيكيرتي إلى كان حامل للفيروس، أي واحد جا للشباك غادي اعاديه. و حتى إلى مكانش مريض و جا شي واحد بغى يسحب الفلوس و هو حامل الفيروس غادي اعادي رجل الأمن لي هو بدورو غادي يعادي أي واحد جا إعاونو في سحب النقود.
6 - الغريب الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 07:52
عرام الباريرات والامن فيناهما الكواد بعدا اغلبية ماعندو الراميد اصلا اواصلا فيه العظم الزوافريا شكون اساعدهم الفراشا+اغلبية سادسن المحلاتن ماعندهم لا رميد لا cnss شكون داها فيهم كيف ستدعمهم الدولة هادشي غاير كافي اصلا اغلبية مجاه الجواب 1212 في المغرب كامل مغايشدو صحاب الراميد هاديه المساعدة هده الا شدو كولشي ايتخلطو بهم ليماعندهم راميد الفوضى شي اشد شي مايشد
الفتنة ليغاديرو بهده الاجرات ان لم تشمل كل المحتجين. والموقوفين عن العمل
هناك محلات تجارية رغم انها اقفلت ليست بحاجة لهده المساعدة بسبب مدخولها الكبير وراسمالها الضخم سيتدبرون امورهم لعدة شهور . هنالك محلات تجارية اقفلت واصحبها الان ضاقت بهم الامور وانا منهم قد اصبر شهر لكن الشهر الثاني والثالث لا استطيع
وهناك الملاين مني سيصبر شهر مادا بعد الشهر والشهرين عندما نضيفهم على اصحاب الرميد وبدون الرميد كيف سيتدبرون امورهم ؟؟
هدا الشهر ساتدبره لاحتاج اية مساعدة
الشهر الثاني ساتدبره بالكريدي
الشهر الثاني مادا اسرق
على الدولة ان تستفيق هناك اسر واشخاص صامتون ويتدبرون امورهم بدون الضغط على الدولة لكن الى متى
الله افاجيها علينا
7 - يوسف الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 09:34
لا حولة ولا قوة الا بالله العظيم، واش هاد الناس مكيعرفوش باللي هاد الشيء اللي كيديرو فيه راه خطار عليهم و على عاءلتهم،
8 - مواطن مغربي الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 10:14
الصحة قبل المال
اناشدكم الله اخوان ان تهتموا بالصحة اولا لان الصحة تاتي بالمال وامكن من الاستمتاع به لكن المال مهمة كثر لن ياتي بالصحة خصوصا مع جاءحة كرونا اذن حافظوا على مسافة الامام و راقبوا وسائل الوقاية حتى تنعموا بالمساعدة
9 - مواطن وفي الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 11:34
ارجوا ان لا يعكس المفهوم القاتل بان الصحة تاتي بالمال والمال لا ياتي بها حافظوا على انفسكم قبل أن يأخذها المرض ولا ينفع حينها مال ولا بنون
10 - مواطن وفي الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 11:34
ارجوا ان لا يعكس المفهوم القاتل بان الصحة تاتي بالمال والمال لا ياتي بها حافظوا على انفسكم قبل أن يأخذها المرض ولا ينفع حينها مال ولا بنون
11 - rahimoun الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 13:04
قولو لنا واش تخلصتو فشهر مارس اي ابتداء من15 او لا ، او شحال عطاوكوم ، نريد الحقيقة عاجلا، وشكرا
12 - تحليل مواطن الثلاثاء 07 أبريل 2020 - 19:35
الحمد لله جاءت هذه الجاءحة جاءحة كوفيد19 الذي نو الطاعون الأسود فجعلت المسؤولين يعطون هذه الدريهمات للفقراء المغاربة التي لا تكفي حتى رضاعة طفل صغير خلال شهر واحد لاحظوا معي 800/1000/1200 درهم لكل رب أسرة = ثمن عمل ساعتين في يوم واحد بالنسبة للوزير و البرلماني حسبنا الله و نعم الوكيل فيكم و لن نسامحكم أمام الله عز و جل و نسأل الله العلي القدير أن يرفع عنا البلاء و هذا الوباء
13 - محمد الأربعاء 08 أبريل 2020 - 20:05
هداك حقك اختي لا مجاملة وهديك 1000 درهم راه خصا تعطا كل شهر للاسر الضعيفة وبالعز وبي الكرامة ماشي صدقة .
الحمد لله اللدي ارسل جنديه كي يربي الدولة والصوص الحمد لله اللدي ارسل جنديه
يساوي بين الغني والفقير ومردا وبوليسي الكل في الهوا سوا يعني لا مكان للهروب بي الامول والاحتماء ... الحل هو ارجاع اموال الناس والاعتناء بي التعليم والتطبيب وتوشيح كل الاطباء نساء ورجال والممرضات والممرضين وسائق سيارات الاسعاف وعمال النضافة هولاء هم اللدي يجب ان نعتز بهم ونوشحهم وننشر فديواتهم وتعريفهم للناس واحترامهم وتوقيرهم وليس المغنيات والمغنينن... ولاعبي كرة القدم هولاء لا ينفعو الدولة ويجب ان لا نتعطيهم اكتر من مستواهم...
والان على الدولة والمرود والبوليس ان يعرفو جيدا ان تلك الزروطة اللتي كانت تضرب وتسيل دماء الاطباء والطبيبات والممرضات والممرضين الان هولاء الجنود هم من يسهرون على حمايتكم انت يا مردا ويا بوليسي تتضرب طبيب وطبيبة هاهوما الان ينقدون ارواح اهلك بادن الله طبعا
اللهم ارفع البلاء والوباء واهدي الامة جميعا واصلح حالنا جميعا
وصل الله وسلم على سيدنا محمد وعلى ال بيته وصحبه اجمعين
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.