24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3006:1813:3717:1720:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | كسابة وإلغاء العيد

كسابة وإلغاء العيد

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (85)

1 - مُــــــــواطنٌ مَغربِي الخميس 04 يونيو 2020 - 12:01
اخف الضررين هو إسقاط الأضحية لهذا العام. لأن الأسر أشد ضررا من الكساب.ثم لأن هذا الأخير قد لا يخسر شيئا فهناك المجازر التي ستنتعش عوض التوقف لشهر في حالة دبح الأضحية...
2 - مغربي الخميس 04 يونيو 2020 - 12:06
الكساب ما يفكر هي فراسو أما المواطن المقهور شكون يفكر فيه
3 - amine الخميس 04 يونيو 2020 - 12:06
ا لجميع يفكر في مصلحة الفلاح والكسابة ويطبل ويهلل بمجهودات الفلاح , ولا احد منكم فكر بعقله ان كان له عقل بمصلحة الفقراء ليس لهم سوى الله , كيف تسمح لك نفسك ان تشتري خروف العيد وجارك بدون خروف وله ابناء صغار
4 - ana الخميس 04 يونيو 2020 - 12:13
الجفاف زائد كرونا زائد الغاء العيد تساوي موسم كارثي للفلاح والكساب
5 - محمد الخميس 04 يونيو 2020 - 12:19
كان الله في عونهم مساكن الله يدير لي فيها الخير ليهم و لينا
6 - Mellali informatien الخميس 04 يونيو 2020 - 12:21
L'annulation de la f^te Al Adha est inconcevable. il faut supporter les agriculteurs. Ces gens méritent beaucoup. ils trvaillent jours et nuits pour approvisinner les souks. ce sont de vrais bataillants. Grace à eux, on a surmenter les conditions de confinnement et le ramadan. tous avec nos agriculteurs. tous avec le monde rural
7 - مهاجر بافريقيا الخميس 04 يونيو 2020 - 12:23
هذا كله نتيجة التشبت الغير عقلاني بالشعائر الدينية تجد الواحد لا يصلي ولا يزكي لكن لا تستطيع أن تقنعه ان يترك لحوم العيد. لدرجة انه ممكن أن يبيع اثاث منزله او شيء من ممتلكاته من أجل شراء الخروف.. لو كنا طبقنا ما تقوله الشريعة لما وصلنا إلى مانحن فيه الآن. الغني يشتري ويصدق والفقير سيرتاح ماديا والفلاح أيضا سيستفيد.. هذا رأيي والله اعلم
8 - Fouad الخميس 04 يونيو 2020 - 12:25
لله يحسن العون للجميع ولكن الملاحظة مكنش حمد
لله على كل حال اصحاب البادية بلا وباء ديما شكوى و الجفاف كل سنة ولكن القناعة و رضى بحكم لله والو مهم لله يرفع علينا هذا الوباء
9 - mario الخميس 04 يونيو 2020 - 12:25
يجب على وزارة الفﻻحة ان تقوم فورا باحصاء عدد اﻻضاحي التي سيتلبها السوق ...وفي حالة الوفرة فهؤﻻء الفﻻحة من حقهم جبر الضرر ااذي خلفه الجفاف وذاك بمناسبة عيد اﻻضحى .
10 - [email protected] الخميس 04 يونيو 2020 - 12:33
مجموعة من التناقضات نعيشها هذه الأيام ... الكل أصبح يفتي... بالنسبة لعيد الأضحى لهذا النوع ، هي لم يحن الوقت بعد لتنمية روح المسؤولية والمبادرة الذاتية، لماذا ننتظر أن يأخذ الآخرون القرار في مكاننا... عيد الأضحى " سنة عين" من أراد أن يضحي لله الاختيار ومن لم تسمح له ظروفه فلن يلزمه أحد... اما ان ننتظر قرارا ملزما في مسالة شخصية فهذا غير منطقي... اما الفلاحون الصغار الذين ينتظرون هذه المناسبة لتوفير ما ما يسد رمق عيشهم... فلهم الله وليس برلمانيا يفتي من برج عالي في قضايا اناس بعيدين عنه...
11 - هشام الخميس 04 يونيو 2020 - 12:35
أول حاجة والله هما عندنا باش نشريه.
وتانية كيف تكون فرحة العيد وسط وباء
قتل عدد كبير ولازال يفتك .أسواق مزدحمة
وعادتنا مغاربة في تقلاب وفحص كبش
عيد بأيادي. إدا توصل المغرب الى صفر حالة
وخلت مستشفيات المغرب من مصابين بالوباء
يمكن أن نحتفل بالعيد
12 - ولد لبلاد الخميس 04 يونيو 2020 - 12:38
انصح الفلاحة بان يبيعو كسيبتهم للجزارة و الإسفادة من صندوق الجائحة ، هل فكرتم في حالة المواطن الضعيف وهم كُثر هل فكرتم في العائلاة التي لم تجد قوت اليوم.؟
تتكلمو على الجفاف ،الضوء والما والكسيبة..راه الجايحة خرجات على جيوب الناس لاخدمة .انا معا الغاء شراء الأضخية .. العيد نعيدوه مع حبابنا في ديورنا بلا مزاحمة في السوق بلا فوضى و شويان الرؤوس في الدرب.. والله المعين.
13 - hasna الخميس 04 يونيو 2020 - 12:44
احسن حاجة ديروها إلغاء عيد الأضحى
14 - [email protected] الخميس 04 يونيو 2020 - 12:44
بيس هناك اي تخوفات . إدا لم تلغي الدولة الاحتفال بعيد الأضحى من لديه المال فسيشاري الأضحية ومن لم يكن لديه بسبب الأزمة لاداعي ان يكلف نفسه عناء شرائها فلا حرج عليه . الله لا يحب أن يشقى ويحمل عبده ما لاطاقة له فيه
15 - hajjou الخميس 04 يونيو 2020 - 12:44
ﻻحول ولا قوة إلا بالله.... أش من تخوفات الحسن الثاني كان لغى عيد الأضحى نظرا للجفاف في أواخر التسعينات والآن نحن في مواجهة جاءحة عالمية وكارثة أتت على الأخضر واليابس و مزال نتسائل ونتخوف من شعيرة عيد الأضحى ؟؟؟ إتقوا الله يا عباد الله
16 - said الخميس 04 يونيو 2020 - 12:45
اتمنى من الله سبحانه وتعالى أن يرفع عنا هذا الوباء و أن تلغي الدولة عيد الأضحى لأن الشعب مضغوط في حياته و اما من ناحية الفلاح دائما يشتكي لأنه غير قانع بما اعطاه ربنا
17 - MOUISSA الخميس 04 يونيو 2020 - 12:47
عيد الأضحى في المغرب يتلخص في تلاتة أمور أولا التوجه إلى البنك لإقتراض مبلغ من المال تانيا التوجه إلى رفقة الزوجة طبعا لتختار أغلى كبش و الأهم أن يكون دو قرنين كبيرين للتباهي أمام الجيران و تالتا و أخيرا عند حلول الموسم الدراسي تبدأ الشكوى من عيد الأضحى لقد أهلك ميزانيتنا و ما زلنا ندفع دين القرض الدي حصلنا عليه من أجل مصاريف العيد
18 - mourad الخميس 04 يونيو 2020 - 12:47
طبيعات الحل يجبو الغاء عيد الادحى لانا اغلبيات الشعب يعاني من خنقا ماليا وجب لكراء والماء والكهررباء لم تدفع من مارس ونحنو في يونيو من اينا سنءتي بتمن العيد ونحنو في هديه الضرفيا مكرهناش لكن غلب الاه
19 - عنطر الخميس 04 يونيو 2020 - 12:49
المواطين مقهور تلاتة أشهر هوا مخدامش كينين لي مستافدوش من الصندوق الجاءحة ؤ من القفة تجمع علينا الكراء+ الماء+ الضوء+ المصاريف الداخلية تلاتة اشهر بي سلامة هاد المواطين بشحال خدام في نهار خاص الحكومة دير حل اما تلغي العيد أو ترسل قيمة الشراء العيد نضريا تلغ
20 - حلزون الخميس 04 يونيو 2020 - 12:49
أنا اعجز عن فهم معادلة بسيطة ما يزيد عن 5 ملايين يتلقون الدعم 900او 800او 1200 أو cnss2000درهم هولاء القوم مطالبون بشراء كبش ثمنه 3000درهم في المتوسط وفي أسوء الأحوال ثمن خروفة أي حولية 1500الة 2000درهم أضف المصاريف الأخرى من لوازم العيد.يعني العيد كيطلع ب 4000 إلى 5000درهم .سيكون هذا في مصلحة الفلاح و الإبناك الفروض. ماذا لو الغي العيد ؟الفلاح لن يخسر شيئا اكباش عنده تباع الجزار دائما هو الرابح والمسكين يشتري الامم و بثمن مناسب ،الا تعلمون أن لحم اضحية العيد كيطلع بثمن 100الى 120درهم .لا يهم الثمن اذا كانت لله .ولكن الظروف تستوجب إلغاء الأضحية. ورفع الحرج عن الملايين من البسطاء.ولكم واسع النظر،
21 - البجعدي الخميس 04 يونيو 2020 - 12:50
1) في سنين الجفاف في ثمانينات ألغى الحسن الثاني عيد الأضحى 2) في نظركم لماذا يذبح الملك أضحيتين ؟؟؟ الأول لأسرته و الثاني لشعبه و هنا ممكن أن لا تضحي . كثير من الإخوان كنيبال سيرفضون هذا التعليق
22 - مواطن الخميس 04 يونيو 2020 - 12:51
المشكل ليس فالكساب أو المواطن، فالكساب الله إكون فعوانو والمواطن كذلك . المشكل فالشناقة والسماسرة المتدخلين ، إذا بغيتو العيد يجب ترك الكساب مباشرة مع المواطن ، الحولي غايكون بثمن مناسب في مستوى قدرة جل المواطنين والكساب لن يخسر سلعته سيحصل على هامش ربحه ... سمعتوه قال 30 إلى 35د !!
23 - عبدالرحيم الخميس 04 يونيو 2020 - 12:52
إسقاط الأضحية أصبح من الضروريات . كل سنة أغلب المواطنين يتخبطون في مصاريفه العامة التي لا تنزل عن 3000درهم وهو أكبر من المدخول الشهري لأكثر من 65% من المغاربة. الانسان يجب أن يفكر بعفله وليس بمعدته.
24 - ايوب الخميس 04 يونيو 2020 - 12:52
لنفكر بطريقة اجابية لحل مشكل الطرفين، الا و هو التعاون بين جميع فيئات المجتمع من اجل تخطي هذه الفترة، و ان كان ولابد من العيد، فعلى من لهم الصلاحيات التدخل بطريقة ذكية حتى لا يتاتر لا الكساب و لا الاسر المتضررة جراء جائحة كورونا. بديناها ملكا و شعبا او انشاء الله انتخطاو جميع الصعاب كيد واحدة ملك و شعب.
و السلام.
25 - محمد احمد الخميس 04 يونيو 2020 - 12:52
إن الله يفعل ما يريد هذا الناس نساو السنين الماضية اللكانو كيبعو الخروف باش ابغاو مكيدوهاش فالفقير اعيد اولا ميعيدش ويتكلمون على الجفاف والله تبارك وتعالى رزقنا من انعامه الكثيرة والمتنوعة ولا احد فيهم شكر الله ان الجفاف في القلوب
إن الله أمرنا بالصلاة و الزكاة و الصدقات فتقدم وكن من المتصدقين فإن الله يضاعفها اضعافا مضعفة ويجزيك خيرا من عنده
26 - X-Falah الخميس 04 يونيو 2020 - 12:54
حين ما تسمع لمعانات الفلاح تتاكد ان الفلاح فقير وسيبقى فقير طول حياته، سواء اشغل واتغب ام لم يفعل. اذا اشتغل واتعب فربحه هو الديون التي سوف تتراكم عليه وفي الاخير تاخذ الابناك ارضه في الديون. هل هذه سياسة وزارة الفلاحة؟ اذا كان هكذا فان هدف الوزارة هو تزويد الاسواق وليس تحسين وضعية الفلاح.
27 - [email protected] الخميس 04 يونيو 2020 - 12:55
السلام عليكم
انا والله مفهمة حثى كلمة الحمدوالله مقلوهاش كنعرف صحاب لعربية ولفلاحى غير تيبكيو ويشكيو وهما ناعسين على المال القهار الله يجيب سلامة قولو الحمد الله يكفيكم شر الفقر والجفاف ولا تشكي فير الله
28 - عمر الخميس 04 يونيو 2020 - 12:55
اخرجوا زكاة أموالكم واعطفوا على الفقراء وسوف ترون الخير في كل شبر من البلاد
29 - فاطمة الخميس 04 يونيو 2020 - 12:57
شكرا لك هسبرس على هذه الفرصة الجميلة التي فتحتيها للقراء للتعبير عن آرائهم
انا مواطنة عادية انظر إلى الواقع بنظرة بعيدة كل البعد عن الحسابات السياسية الضيقة
وأحاول من وجهة نظري النظر إلى الأحداث تستدعي بالدرجة الأولى واقع الأفراد ومراعاة مصالحهم ومن هنا اطرح السؤال واستغرب لحزب سياسي كبير هدفه المشاركة في الشأن العام وإيجاد حلول معقولة لمشاكل المواطن ولهذا استغرب كيف انهم يعرفون واقع الفلاح المغربي في هذه الظروف الصعبة وبالرغم من ذلك يتسابقون لإعطاء حلول بدون إعطاء فرصة للتفكير
الفلاح هذه هي فرصته لكي يتنفس الصعداء فكيف يمكن إقصاء فرصة بدون إيجاد حلول؟
اعتقد ان الجزم في اي حل يقتضي إيجاد حلول للمشاكل
لك رب رحيم يا أيها الفلاح المغربي فانت جندي الخفاء
30 - ملاحظ الخميس 04 يونيو 2020 - 12:58
الحج وعيد الأضحى من استطاع اليهما سبيلا....
31 - مواطن الخميس 04 يونيو 2020 - 13:01
الله يلطف بنا ويرفع عنا هاد الوباء ويكون فعون الجميع. مصلحة الأبدان أولى. ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها.
32 - hamid الخميس 04 يونيو 2020 - 13:02
نتمنى افاء المغاربة من تحمل مصاريف العيد باعتبارها ثقيلة جدا وليست في متناول الجميع
33 - ترجيح المصلحة الخميس 04 يونيو 2020 - 13:02
تقديم المصلحة في الشأن الديني اختصاص ملكي بعد استشارة المجلس العلمي
34 - مغربي الخميس 04 يونيو 2020 - 13:04
معندنا فلوس لغالب الاه يجبو الغاء العيد
35 - عبدالرحيم الخميس 04 يونيو 2020 - 13:06
بكورونا أو بدونها يجب أن نغير عقليتنا القديمة وفي نفس الوقت نحافظ على ديننا. نحن مبدعون فقط في المناسبات والأعياد .وحتى في لما يموت عزيز علينا نذبح الابقار والاكباش؟ نفكر غالبا بالمعدة وليس بما يتطلبه الزمن ؟ الغربيون مثلا يتزوجون بتبادل الورود ...يصرفون على العلم .
36 - مهتم الخميس 04 يونيو 2020 - 13:08
الجميع يفكر في مصلحة الفلاح.فمن يا ترى يفكر في الفقراء؟هذا الفلاح الذي نفكر له.هل يتنازل ويبيع بضاعته بثمن مناسب؟هل يفكر هو أيضا ويساعد إخوانه الفقراء.....
37 - غبدو1 الخميس 04 يونيو 2020 - 13:09
يجب إعادة النظر في بعض الأمور. وقبل أن ندخل في جدل حول إلغاء العبد او عدمه ونفكر في الكبش نتساؤل الاول من ااكبش؟
38 - تايكة غرماد الخميس 04 يونيو 2020 - 13:10
اغلبية الناس لا يعرفون انه لا علاقة بخراف العيد والفلاح فاأغنام العيد قطاع يسيطر عليه اصحاب راس المال ورموز الاقطاع اي الكسابة الكبار الذين لهم امكانيات للايواء والعلف وهو قطاع الاحتكار بامتياز وطغيان الشناقة والربح السريع !! اذا باركة من مغالطة الراي العام باللعب على وتر الفلاح وحالة الفلاح !! لان الفلاح لا علاقة له بالكساب لان مهنة الكساب والتسمين هي مهنة تجارية !
39 - موحا... الخميس 04 يونيو 2020 - 13:11
حتى لا يتضرر الكساب...ولا يتكلف من لا يستطيع اقتناء الأضحية...يترك الأمر للناس كما اقترح الكثير من المواطنين...من استطاع فلينحر ومن لم يستطع فلا عدوان عليه..."لا يكلف الله نفسا إلا وسعها"
40 - مواطن الخميس 04 يونيو 2020 - 13:11
يجب علينا ان نجد حلا وصطا فيه ارضاء الكسابة نسبيا واسعاد اطفال محرومين اظن لو أن بعض الكسابة الكبار تضامنو مع المحسنين وما اكثرهم في بلادنا والحمد للله واكون انا اول من يساهم علي قدر المستطاع
41 - aziz الخميس 04 يونيو 2020 - 13:12
حتى هنا في الجهة الشرقيه أغلبية الكسابة الصغار مزال مشدتش الحوالي للعيد لأنه هناك اشاعات بإلغاء عيد الأضحى
بالإضافة إلى ذالك غلاء الاعلاف والجفاف وتدهو الأسواق التي هي اصلا كانت مغلقة
نطلب من الوزارة المعنية تفند او توضح "عيد الأضحى" كاين ولا مكانش
42 - abdel الخميس 04 يونيو 2020 - 13:13
الطامة هي تلقى فلاح عندو 300 رأس غنم و200رأس بقر زيدعلى دالك الأراضي ويشتكي يريد العيد.فكرو في الإنسان المقهور وبلا عمل لم يجد ما يسدبه رمق جوع أطفاله وانتوما تفكروا فالربح الشخصي.لأن عيد الأضحى كتغشو فالأعلاف وتبيعو لناس بأثمن باهضة هدا هو سبب لهفتكم على العيد.اما الجزار هو حريفي مايعطيكش كتر ماتستحق ماكين كيف تصيدوا.
43 - زائر الخميس 04 يونيو 2020 - 13:21
المغاربة يستهلكون سنويا ازيد من 600000 طن من اللحوم الحمراء .
اليس هؤلاء الكسابة هم من ينتجون ويبيعون هذه الاطنان من اللحوم للجزارة .
فلماذا التخوف من الغاء العيد .
وحتى لو تم الغاء العين فان المغاربة سيشترون اللحوم بمناسبة العيد كما يشترونه طيلة السنة رغم غلاءه .
44 - عقلاني الخميس 04 يونيو 2020 - 13:21
كنشوف الموضوع واخد كثر من حقو اخلو الناس لي قادر يعيد شغلوا هداك ولي مقادر هنا فين غادي يبانو المحسنين. اصلا قبل كورونا نفس الحال يعني الدرويش قبل الكارثة هو نفسه بعدها
45 - مراقب الخميس 04 يونيو 2020 - 13:25
وما العيب إذا ألغي شعيرة عيد الأضحى في هاته الجائحة وما يمر بها المواطن من ظروف مادية قاهرة نحن رأينا بيوت الله اقفلت ولا حرج وجميع الصلاوات اقيمت في البيوت وحتى صلاة العيد ولا حرج ثم تبقى صلاحيات إقامة عيد الأضحى بيد السلطات الصحية ولهذا فلا ننزعج إن لم نضحي فرسول الله عليه السلام ضحى عن أمته فهي ليس بفريضة إلزامية على كل مسلم إلا من استطاع إليها وتقبل الله منا ومنكم
46 - إسقاط الأضحية الخميس 04 يونيو 2020 - 13:29
قد يكون مربوا الدواجن أكثر تضررا من الكسابة لكنهم استأنسوا بالوضع الحالي ولم يتوقفوا. أما تجارة المواشي والابقار فإنها قد لا تتضرر فهناك محلات الجزارة وهناك شركات تصدير اللحوم.. لكن المواطن اذا تضرر لن يعوض
47 - abdou الخميس 04 يونيو 2020 - 13:31
عيد الأضحى شعيرة دينية لمن ٱستطاع إليه سبيلا أما التكلف. لا يكلف الله نفسا. من أراد أن يكلف على نفسه فله ذلك و من ٱستطاع أن يضحي فله ذلك ومن لم يستطيع أن يضحي فلم يضحي فله ذلك.
ومن يدعو لألغاء العيد بحكم قد ألغي سابقا. كان ذلك بنقص الماشية وكذلك االجفاف. أما الٱن أرى من المستحب أن يتم العيد .أولا الوفرة فالماشية موجودة . ثانيا الإقتصاد قد تدور الدورة الإقتصادية وصخ سيولية مهمة في السوق وتدور عجلة التجارة والإقتصاد ويستفيد التجار والكسابة وكذا العامة على السواء.
48 - نرجس العالمي الخميس 04 يونيو 2020 - 13:38
حال وحيد يعطينا باش نشريو عيد ولا مفيش عيد واحد يعيد واحد ﻻ يمكن
49 - محمد الخميس 04 يونيو 2020 - 13:59
رد على ذك الناس ليقولوا أن عيد هذا العام يتلغا نظرا لهذه الجاءحة لدربة العالم انا قنقلكم حلو عليكم كلام الفارغ قالوا حنا مبغناشي العيد وراحوا نتوحد مفرض عليكم تضحو دخلوا في جواكم أما نحن بغينا نعيدو وتقيم السنة والحديث الشريف ويقول هي سنت مؤكدا بغتي يعمل بها انت حر معندكشي الاستطاعةالرسول ص ضحى عنكم والسلام
50 - مواطن بسيط الخميس 04 يونيو 2020 - 14:02
طبعا عيد الأضحى سنة مؤكدة، وذكرى دينية عظيمة للاعتبار من قصة سيدنا إبراهيم. لا جدال في ذلك والشعب المغربي يجلها ويفرح بها وحتى الضعفاء يتمنون التمكن من شراء الأحية وخلق جو من الفرح للعائلة والأطفال,,,,
لكن، إضافة للأزمة المادية التي شملت كثيرا من الفئات بسبب فقدان الشغل وبسبب تقلص الموارد لدى كثير من الفئات من صناع وتجار وحلاقين وأصحاب خدمات المقاهي والحمامات والمطاعم وتعطل عمال هذه المرافق والعديد من المدارس الخصوصية وأصحاب الطاكسيات ومنظمي الحفلات والعدول والكتاب العموميين وأصحاب الهوندات إلخ ...وتقلص مداخيل العائلات والبلاد من تحويلات المغاربة بالخارج ...
إضافة لهذا وذاك، هناك عامل نسيه العديد من المتدخلين وحتى أصحاب مطلب إلغاء عيد الأضحى هذه السنة. هذا الشي هو : الحالة الوبائية ومن يعتقد بأن الخطر سيكون قد انتهى في عيد الأحى فهو واهم، رغم ما قد تحققه بلادنا في الظاهر ضد كوفيد19، لأن الاحتمالات تبقى واردة، من قبيل بقايا الفروس وخذر موجات أخرى، هاصة وأن أسواق الغنم أنتم تعرفونها بالزحامات وقلة الاحتياط والنظافة وخطر تنقل الفروسات مع الغنم والنقل وحتى حين الذبح بسبب توافد ....
51 - simo الخميس 04 يونيو 2020 - 14:14
يا ربي يلغيو العيد ،لانه سيساهم في انتشار كورونا ،بالاضافة الى ضعف الامكانيات ،ما بغينا عيد
52 - [email protected] الخميس 04 يونيو 2020 - 14:18
مفهمتش انا واش تيبان ليهم حنا حاطين لفلوس فالخنشه كلشي باغي المدارس ممزاهقينش دبا العيد لكساب غيضيع الابناك ينتفو كريدياتهم ايوا لحماق هذا حنا بغينا نعيدو مكرهناش بالحق يكون الحولي فالمتناول ماشي حنا واحلين ويزيدونا و هد الكساب مغيكونش مضرر كتر من الموضف ولا طالب بنعاشو
53 - راشد الخميس 04 يونيو 2020 - 14:22
لا نملك ثمن الكراء و الماء و الكهرباء و الدقيق و الملابس فما بالك بالعيد .....
حتى في قنواتكم الاعلامية للصرف الصحي لا تظهرون للناس الا نخبكم من الفنانين و هم محجورين و في قلوبهم فزع من الموت...... صورو لنا المواطن الحقيقي واستمعو الا نداءاته و تمعنوا........
كفاكم كذب و بهتان و غرور فأغلبية الشعب فقراء لا يملكون عشاء ليلة
54 - مهتم الخميس 04 يونيو 2020 - 14:22
اضرار الطبقة الفقيرة والمواطن المسكين اقوى من اضرار الكساب. خلي اللحم يرخاص في السوق والدرويش يأكل اللحم العام كامل.
55 - معلق الخميس 04 يونيو 2020 - 14:35
المستفيد الكبير هو الجزار الدي لا زال يبيع اللحم ب 70د 65د يجب على الحكومة التدخل لتسعير اللحم من جهة اخرى على الوزارة المعنية ان تدعم الكسابة المتضررين اما عبد الاضحى فهو سنة مؤكدة ولا باس في الغائه مادامت المصلحة تقتضي دلك.
56 - abouyousra الخميس 04 يونيو 2020 - 14:39
الكساب باغي يستغل فرصة ديال العيد باش يضرب "الشوكة" المواطنين وخصوصا الطبقة المتوسطة والفقيرة،
راه مناسبة عيد الأضحى هاذ العام كتشكل خطر على صحة المواطنين وخصوصا حركة الاسواق والازدحام لشراء الأضحية ،ومن جهة أخرى راه فئات عريضة من الشعب متضررة من جراء انعدام أو قلة المدخول اليومي والبطالة.
أحسن هدية ستقدمها الحكومة للشعب المغربي هو إلغاء أضحية العيد حفاظا على سلامة وصحة المواطنين من جهة وعلى القدرة الشرائية المتضررة بفعل الجائحة
57 - مواطن مغربي الخميس 04 يونيو 2020 - 14:41
لكل واحد رأيه ولكن من ناحية العيد هذه السنة، ان توفر نشتري انشاء الله واذا لم يتوفر المبلغ، فلا يكلف الله نفسا الاوسعها.
58 - جمال الخميس 04 يونيو 2020 - 14:48
عيد الأضحى سُنَّة وليس فرضا وعليه ونظرا للجائحة التي فرضت واقع خاصا : ما يناهز 5 مليون أسرة دخلها يراوح بين 800 درهم و 2000 درهم و5 مليون أخرى لم تستفد من صندوق كورونا ولا من الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي كيف والحال أن يتمكن المواطن من شراء أضحية أقل ثمن لها هو 1500 درهم يجب على المجتمع قبل الدولة رفع الحرج عن الفرد الفقير.
59 - مواطن مغربي الخميس 04 يونيو 2020 - 14:51
الاضحية ليست قانوم سنه البرلمان ولا الدولة الاضحية عبادة لتقرب من الله وسنه موكدة ولكن الله رحيم بعباده من ليس لديه الاستطاعه تسقط عنه هذه اللسنه.وفي دينينا الحنيف الاضحية تقسم الى تلاتة والتلث يدهب الى الفقراء والمساكين لكي يتسنى للفقراء اجمعين تظوق لحم الاضحية وهنا سيكون الجميع سواسيا.ديننا دين رحمة وموذة وتعاطف لكن للاسف لم نقبط من الدين الا الارجل .فكفى افتراءا على الاضحية فمن سنها رحييم بعباده والغاها على من ليس له القدرة .تثركونا الخالق وترجونا المخلوق لم تتعلمو من درس الفيروس الذي لا يرى بالعين المجردة لكن اوقف العالم وااا عجباه!
60 - kaddour الخميس 04 يونيو 2020 - 15:03
الكساب باغي يكسب المال.... . كورونا و العيد والازمة المالية لكنعانيوا منها.....!!!اش باغي عندنا...كفانا الجزار ليكيجزر فينا ..
61 - غييور الخميس 04 يونيو 2020 - 15:10
الناس كتعيش بقفة التضامن الاجتماعي وبمساعدة الدولة والضمان الاجتماعي والناس واقفين عن العمل والاكثر يحملون الراميد فكيف يستطيع المساكين أن يواجهون عيد الأضحى فالحقيقة الظروف قاصية وصعبة جدا
62 - fahd الخميس 04 يونيو 2020 - 15:16
دائما نسمع الفلاح يشتكي في كل سنة ويبع لك الخروف بثمن من2500 3000 4000درهم زائد الجودة منعدمة تماما سنة 2018 جل الاضاحي كانت لحومها فاسدة لكن الله يمهل ولايهمل، المغاربة هده السنة معضمهم معطلين وليس لهم دخل يكفيهم ماهم فيه الان من فاتورةالماء والكهرباء لمدة اربعة اشهر يخلصها او يسحب منه العداد زائد الدخول المدرسي زائد القوت اليومي والغريب هو رب الاسرة موقوف من العمل ههههه
63 - immad الخميس 04 يونيو 2020 - 15:16
الحل بسيط للغاية ...عوض ان تفرق علينا الحكومة الاكياس يوم العيد تفرق علينا الكباش ....واكيد ستتال الاجر والثواب من الله ....ويمكن ذلك اعتباره مكافئة للمواطن الصالح الذي صبر ثلاثة اشهر في الحجر لصالح الوطن....وايضا احتفالا بجلاء كورونا ....ولنطلق العنان للشواء .. لنجعل السماء بيضاء بدخان الشواء.
64 - متدخل الخميس 04 يونيو 2020 - 15:33
أولا: يجب على الكساب التضحية مثل ما ضحى الموظفون وغيرهم من المواطنين.
ثانيا: المواطنة الحقة تكمن في التضامن مع جميع المتضررين بفقدان شغلهم و الفقراء و أصحاب القطاعات الغير المهيكلة.
ثالثا: كيف يعقل أن نحارب فيروس كورونا بالإلتزام بالوقاية الصحية من نظافة و......و .... ؛و هل ستجنبنا "روينت" العيد الوقاية من عدم خلق بؤر جديدة للجائحة.
كفى بكاءا أخي الكساب و حب الذات فيمكن لهذه الأضاحي أن تباع للمجازر على طول السنة ومنها تخسر القليل عوض أن تثقل كاهل إخوانك بمصاريف غير ضرورية و غير مفروضة دينيا.
65 - citoyenne الخميس 04 يونيو 2020 - 15:36
راه الناس مساكن تيتستاوهم فواتير الماء والكهرباء بأثر رجعي وناهيك على اللي ولادهم فمدارس حرة ومزال مخلصوش والناس اللي فقدو العمل وزيد وزيد.
الفلاح يقدر بيع للمجازر....وراه أغنى من ناس المدينة .
66 - مهندس متعاقد الخميس 04 يونيو 2020 - 15:51
من أين للأسر أن تدفع ثمن الخروف؟ أخف الضررين تعويض الكساب، و إلغاء العيد!
67 - مواطن غيور الخميس 04 يونيو 2020 - 15:51
بلى ميكدب عليكم شي حد ديما تيتشكاو الجفاف و غلاء العلف، انا اسكن فاكادير ديما انشوف فلاح و ليخدامين فهاد الدومين بسيارات فخمة و يمتلكون شقق و فيلات باكادير و ليالي حمراء تسرف فيها الالافات و الله العظيم.
الاضحية تتطلع عليهم ب 30درهم لكيلو و كلا عيد تتشري الاضحية ب 120 تال 150 درهم للكيلو مشي العبت هادا و ملي تسمع الكسابة ف تلفازة يكولو ليك لا العلف غالي و الجفاف.
68 - abdealatii الخميس 04 يونيو 2020 - 15:56
كنطلب لجلالة الملك حفظه الله بي ألغاء عيد الأضحى في هدا سنة أم الافلاح مكي يحمداش الله
69 - متدخل الخميس 04 يونيو 2020 - 16:01
أتعجب لكلام وزير الفلاحة لتدخله في مجلس النواب أو المستشارين في شأن توفير الأغنام و..... و....
ألا يحق له أن يخرج ب: بروتوكول كالذي وضعته وزارة التجارة و الصناعة و الإقتصاد الرقمي و تحديث الإدارة لاستئناف عمل الأجراء و الموظفين؟. بروتوكول يضع لنا فيه تصورا لوجيستيكيا احترازيا و وقائيا و صحيا حول عملية أماكن اقتناء الخروف و التدابير ما بعد الاقتناء منعا لتفشي موجة ثانية للجائحة و انعكاس ذلك على اقتصاد الشعب المغربي و صحته. فمن المتضرر؟ قطاع الفلاحة أم الشعب بأكمله؟
70 - البوهالي الخميس 04 يونيو 2020 - 16:34
رأسكم مثل الحجر وانتم مصرون على مصطلح إلغاء العيد والعييييييييد لا يلغى ولم يحدث ذلك ولو مرة في تاريخ هذه الأمة وكل ما يمكن أن يحصل هو إلغاء الأضحية التي هي سنة في حق القادر المستطيع وفرق كبيييييير بين إلغاء الأضحية وإلغاء العيد ولكن من ثقافته غير شرعية ويفكر في بطنه فقط فلا غرابة أن يصر على ذكر مصطلح إلغاء العيد
71 - حسن الخميس 04 يونيو 2020 - 18:10
نظرا لهذه الظروف الإستثنائية التي يعيشها المواطنون وجب إلغاء الأضحية، و إتخاد قرارارت لتصدير المواشي لبعض الدول للحفاظ على أثمان مناسبة لكي لا يتضرر الكساب كذلك.
72 - nawaf الخميس 04 يونيو 2020 - 19:08
أضحية العيد سنة مؤكدة و الدين يسر وليس عسرا.
من استطاع ان يضحي فليصحي ومن لم يستطع فلا حرج عليه.
وبالنسبة لمربي الماشية فلن يتضرروا ابدا والشناقة هم الضحية.
لمادا؟
ادا اخدنا وزن اللحم اللدي تستهلكه كل الاسرة من اضحية العيد سيتراوح عشر كيلو غرام الى اربعين حسب الاسر أي بمعدل سبعة وعشرون كيلو غرام للأسرة.
73 - [email protected] الخميس 04 يونيو 2020 - 19:19
هدو عندهم الكوارة تركتور البكوب الغنم الماعز البلاد اعندهم ما ياكلوا الخير موجود اباغين الدعم ،،،،، الفقراء اش خاصهم يديرو
74 - عقلية المغربي الرديئ الخميس 04 يونيو 2020 - 19:52
كثيرة هي التعليقات التي تدعو الى الغاء العيد,وهدا مرده الى غياب وعي ديني,فالبنادم عدنا كيفكر غا في للحم ,انها عقلية المغربي الرديئ الحسود ;الما عيدتش والله ما يعيدش شي واحد.اعلم يا ناقص الدين ان عيد الاضحى هو سنة مؤكدة لست ملزما بتطبيقها ادا وجد العدر.
75 - أبو بكر الخميس 04 يونيو 2020 - 20:53
الكساب يبيع للجزار ب 40 د للكيلو .
و صديق لي جزار ، كنت كل سنة اشتري أضحية العيد و كان قبل تقطيعها يقوم بوزنها .

و كان يقول لي دائما " اشتريت غاليا " . لان ثمن لحم الاضحية كان تقريبا ب 120 د للكيلو .

نعم هناك أجزاء أخرى في الكبش لا تظهر أثناء التقطيع، ( اليدورة الراس و الكرش) .

لكن هذه شعيرة و الكبش قربان لله و لا نتحاسب علىما قدمناه في سبيل الله. و هو سنة مؤكدة لمن استطاع أن يقوم بها ( ماديا ، نفسيا ، جسديا ) .

أمل في حالة عدم الاستطاعة فالله غني عن قرباننا لانه أرحم بنا و لا يكلفنا أبدا ما لا نطيق . سبحانه.
76 - Ahmed الخميس 04 يونيو 2020 - 21:17
أحسن حل هو إحداث صندوق خاص بعيد الأضحى يساهم فيه جميع المغاربة كل حسب إستطاعته ثم تشرى الأضاحي وتوزع على الفئات المحتاجة هكذا سيكون إنصاف للجميع وسنحتفل إنشاء الله بالعيد ونصلى صلاة العيد وصلاة الجنازة على فيروس كورونا بحول الله وقوته.
77 - مروان الخميس 04 يونيو 2020 - 21:20
مافيها باس ان خرجنا عن العادة ولم نشتري خروف العيد هذه السنة نظرا لضروف الاغلبية بسبب الجفاف فيروسو كورونا ،
78 - yassine الخميس 04 يونيو 2020 - 22:18
اظن ان على الحكومة ان لا تلغي عيد الاضحى رفقا بالكسابة وباعتبار العيد سنة فمن ليس له المقدرة لا حرج عليه اما من يقول بلي العيد خسو يكون على ود دراري فاصلا هداك ماديزليهش حيت مشي دكشي علاش سن الله هاد السنة اما بالنسبة لمن يطالب بإعفاء المغاربة من العيد هذه السنة بسبب الامكانيات فٱقول لك صديقي ان لم تكن لك الامكانيات هذه السنة فيوجد الكثيرون ليست لهم الامكانيات سنوات و سنوات فا الا كنا انلغيو العيد حيت واحد الفئة معندهاش إذن خسنا لغيوه نيهائيا لجميع سنوات باش تاوحد مايبقا فيه الحال
79 - عزالدين الخميس 04 يونيو 2020 - 22:24
الاسر المتضررة من هده الجائحة ماديا ومعنويا هي اكبر من عدد الكسابة وبهائمهم المرجو الغاء دبح الاضاحي هده السنة وشكرا
80 - جمال الخميس 04 يونيو 2020 - 22:30
مسألة العيد وبكل صراحة أصبحت شعيرة اجتماعية بامتياز ذلك أن الواحد منا لايمكنه أن لا يضحي وسط حي ومدينة ودولة الكل فيها يضحي وخصوصا إذا كان الواحد منا متزوجا وذو أبناء فالأمر يصبح جنون إن لم يضحي.أقول ذلك لأن الزكاة فرض وركن ومع ذلك ليس لها نفس وقع عيد الأضحى لأنها ليست إجتماعية .لذى كان لزاما أن يكون حلا موحدا المخولة بتطبيقه هي الدولة :إلغاء عيد الأضحى هذا العام مع تدخل الدولة لمساعدة الفلاح المحتاج صاحب راميد أو الفقير.
81 - marroqui الجمعة 05 يونيو 2020 - 00:50
ces moutons vont etre vendus au boucher et consommer par les marocains donc l'agriculteur n'a rien a perdre
les gens ont ete appauvri par cette corona qui mios des centaines de milliers au chomage et plusieurs d'entre eux vivent de l'aide de l'etat alors comment voulez vous que ces gens s'endettent pour que vous enrechissez
on a pas besoin de l’état pour faire ce qui est bien pour nous et nos familles
cette année pas de mouton pas de dépenses inutiles et au lieu d'acheter un mouton et dépenser en moyenne un 6000 ou 7000 dhs, prenez vos enfants et aller visitez nos villes, nos plages et nos campagnes car c'est le tourisme qui a pris un coup et non les éleveurs de moutons
82 - Yassine الجمعة 05 يونيو 2020 - 09:47
personne ne vous obligent a faire la fete, sauf si vous etes incapables de prendre la decision par vous meme comme des petits enfants de 3 ans

par contre moi je vais m'acheter un grand mouton et souhaiter moi bonne fete
83 - Ana الجمعة 05 يونيو 2020 - 15:59
مع الاسف هذا حال الفلاح في المغرب ربح بعض الدرهمات سنة ويخسها سنتين لادعم لاسوق مضمون .
84 - عبد المجيد الجمعة 05 يونيو 2020 - 18:56
بقات غير كلمة العيد لا البائع و لا الشاري كلاهما يبحثان عن الغفلة زد عليهما الشناق المعلم فيهم تيبقى ناعس حثى الاخر و يجمع الرباح , تعاليم الدين تقول أن المشترى مايتاواش باش ما قال ليه يشري و البائع الكساب لا يحق له أن يربح أكثر من الثلث و لا يغش لا يدخل للسوق الا الخروف الأملح , نحن بعيدون كل البعد عن الإسلام و العيد.
85 - MALCOM X الجمعة 05 يونيو 2020 - 20:50
ماشي شغلي ممعيدش صافي ضربو راسكم معا حيط مبقيتش كناكل اللحم الله يجعل البركة في لحم بيبي ديال كارفور نقي ورخيص والسردين لن انسى العيد لي فات قبل العيد بيوم مشيت نشري الحولي لقيت سوق خاوي تقريبا كيبعو بالثمن لي بغاو ديه ولا خليه وكيضحك سنانو صوفر بكازا سبور او الحولي في غي لعظام 2500درهم
المجموع: 85 | عرض: 1 - 85

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.