24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:0613:4616:4919:1820:33
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

الرئيسية | صوت وصورة | قردة الأطلس وخطر الإنقراض

قردة الأطلس وخطر الإنقراض

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - B.Prod الاثنين 13 فبراير 2012 - 02:41
ربورتاج جا فالوحد وقت فشكل زامبيا كاس افريقيا علام هاد الاولى
2 - hicham taliani الاثنين 13 فبراير 2012 - 04:45
il n'y a pas de souci à se faire pour eux,on les voit encore dans les matchs de foot.en plus ils ont un bon entraîneur en la personne de guerrets qui est payé une fortune pour assurer leur perrénité
3 - واحد من الناس الاثنين 13 فبراير 2012 - 04:58
إنسان الأطلس هو المعرض لخطر الأنقراض
4 - hmida la feraille الاثنين 13 فبراير 2012 - 05:20
سلامة يا ربي اسد الاطلس اندثر, الفهد اختفى, الضبع كيسحرو به. دبا زعطوط كيشطحوه في جامع الفنا. او قاليك باغين ديمقراطية. بنو قنفر خاصكم سنوات ضوئية على الحضارة
5 - chahrazad الاثنين 13 فبراير 2012 - 05:26
il faut juger et punir cet homme qui fait coincer ce pauvre chien dans un petit cage pendant des heures et des heures et il dit qu'il le gel avec une picure pour 24h en plus.
6 - USA Cheb SheickChabib الاثنين 13 فبراير 2012 - 05:38
Proteger les Singes de L`Atlas est notre responsabilite tous les Marocaines alors
il faux interdir les singes aux HLAQUI
de Jamaa Lafna et tous le Maroc car
ces gens de HALQUA fait punir le Singe
pour qu`il travail pour eux alors que ses
gens la peuvent faire le HALQUA sans
singes ci`est a dire il peuvent faire
du sport , de Comedy ou raconte des histoires
alors que Les responsables du Maroc peuvent
interdire completement ces gens d`abuser
les petits singes qui n`auront jamais la chance
de revenir a la foret pour vivre avec leurs
couples , families alors c`est un abuse
des Marocains sur les singes de l`Atlas
et je suis sur que ALLAH vas nous punir si on
a rien fait alors il faux respecter notre
tresors de L~ATLAS , les forets , les animaux
aussi il faux construirs des ecoles ,
des parks pour les enfants et il faux educer
tous les maroccains a respecter le MAROC

Cheb SheickChabib USA MUSLIM MOROCCO
Rap HipHop Recoding Artist USA 2012
7 - hicham الاثنين 13 فبراير 2012 - 05:44
extraordinaire et magnifique dcumentaire , merci hespress
8 - abdoulah الاثنين 13 فبراير 2012 - 07:16
إن بشاعة وهنجعية الرأس مالية ووحشيتها ، تجعل الطبيعة والحيوانات ، الضحية الأولى للزحف العمراني . وخصوصا في بلد مثل المغرب والجزائر ، حيث تشهد هاتين الدولتين المغاربيتين ، خروقات أمنيتا وتعسفات إدارية وضعفا في تطبيق القوانين وتسامحا مع المجرمين .
فبالتأكيد سيكون مصير هذه الحيوانات كسابقها من الحيوانات الأخرى التي واجهت مصير الإنقراض . بسبب غياب أية حركة لإنقادها من أيادي الشر .
9 - BOUNAB الاثنين 13 فبراير 2012 - 10:35
LE SEUL PAYS JE CROIS AU MONDE OU LES SINGES DE L'ATLAS PENDANT L'HIVER SORTENT DE LEURS CACHE POUR DEMANDER DE QUOI MANGER AUX PASSANTS OU AUX VOITURES QUI PASSENT , JE CROIS QU'IL FAUT AIDER POUR QUE CETTE RICHESSE QUE NOUS POSSEDONS NE S'EXTINDENT PAS ET DEMAIN ON REGRETTERA QUE NOUS AVONS RIEN FAIT POUR CET ESPECE
10 - اناروز الاثنين 13 فبراير 2012 - 14:45
صافي غادي ننظموا قافلة تضامن مع قرود الاطلس و غادي نفرقوا عليهم (5 لترو ديال الزيت , خنشة ديال الدقيق , باكية ديال اتاي ومانطا و بانانا ).

غير وكان خاص دوزيم تجي معانا باش يجيبو لينا داك العجب الي كيحيد الثلج من الطريق .
11 - ابقـــــــــار عـــــــــلال الاثنين 13 فبراير 2012 - 16:46
اخاف على انسان الاطلس من الانقراض نتيجة ديناصورات ركبوا على الامازيغية كما ركب البعض على الدين.كونوا امبراطورياتهم الخاصة ولا يعرفون الامازيغ الا وقت الانتخابات للضحك على ادقون القرد الحقيقي الا وهو الانسان المهمش....
الهم اكثر من الزعاطيط.وهل الخشب الذي استحود عليه الاباطرة ليس في طير الاندثار؟؟؟
12 - هدهد سليمان الاثنين 13 فبراير 2012 - 16:55
ما أقواهم في تقليدهم للغرب! لكن بكلام فارغ أجوف! أفكلما ظهر تطور أو إهتمام أو تفوق غربي في ميدان من الميادين إلا و لكان المغرب الأول من يدعي بأن له نفس الإهتمامات، إن لم يؤكد بأنه كان هو السباق لها؟
و كما يقال: "كل من يدعي بما ليس فيه، كذبته شواهد الإمتحان". إذ هنا يمكننا التدقيق جيدا فيما يقال رسميا عن حمايتهم للطبيعة، ثم لنقارنه بما يفعلونه بها في نفس الوقت:
ـ المغاربة يشربون المياه الملوثة. حتى المعبأة منها في قوارير فهي مغشوشة.
ـ المغرب يستورد النفايات المشعة والتي إرتأت الدول الصناعية على التخلص منها بسرعة؛ لخطورتها على الطبيعة و على صحة مواطنيها، فدفنت بأرض المغرب بالمقابل المادي، لفائدة شخصيات متنفذة في تسيير الشأن العام للبلاد.(و هذه فضيحة بكل المقاييس، وجريمة لا تغتفر للطرفين؛ المتخلص من نفاياته السامة، و المستورد لها على حد سواء).
ـ طائرات التدريب العسكري لحلف الناتو لوثت أجواء الجنوب المغربي(خيانة كبرى بحق الأمة)
ـ إدعاؤهم حماية قرد ينقرض له ما يكذبه. إنه التناقض الصارخ. إذن فماذا عن حيوانات أخرى إجثثها المشروع السياحي الفاشل بالسعيدية؟
أكتفي بهذا التعليق وأرجو نشره!
13 - zinzin الثلاثاء 14 فبراير 2012 - 02:43
لا لانقراض قردة الاطلس بل لاسود الاطلس
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

التعليقات مغلقة على هذا المقال