24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3206:1913:3717:1720:4622:18
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تقرير: المغرب بين أغلى الدول العربية في الكهرباء (5.00)

  2. فيدرالية تتضامن مع تلميذة مختطفة بضواحي وزان‎ (5.00)

  3. الملك يسأل وزير الصحة عن تطور وضعية جائحة كورونا بالمغرب (5.00)

  4. نشطاء يطالبون الرميد بتنوير حقوقي ويرفضون التضامن مع أمنستي (5.00)

  5. المغرب يُعيد حوالي 11 ألف عالق عبر أزيد من 74 رحلة جوية (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | أداء أقساط المدارس

أداء أقساط المدارس

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - كلام في الصميم الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 16:48
علاش الحكومة صامتة في هذا الملف وخلات أولياء الثلاميذ وحدهم في مواجهة لوبي دكاكين التعليم الخاص. رغم ان كل القوانين في صالح الآباء والأمهات بعدم دفع ولو درهم واحد
2 - كلام فارغ الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 16:48
في الحقيقة كان يجب على المدارس الخصوصية إيقاف الدراسة في شهر 3 -- و إرسال الاساثذة و العاملين جميعا إلى وزارة التربية الوطنية و وزارة المالية و وزارة الشغل للمطالبة بمستحقاتهم لأن المدرسة الخصوصية تابعة لوزارة التربية الوطنية و تؤدي ضرائب و واجبات الضمان الإجتماعي -- و كان يجب إعادة السنة الدراسية--
لأن الآباء يقولون بأنهم لم يستفيدوا من الدراسة عن بعد -- و لكن ليكن في علمكم أيها الآباء بأنه في المستقبل إذا لم تؤذوا عن الدراسة عن بعد فستغلق المدارس الخصوصية و سيضطر أبناءكم إلى إعادة السنة-
مع العلم أن المدارس الخصوصية أدت واجبها الكامل في ما يخص الدراسة عن بعد و أدت واجبات جميع العاميلن فيها.
3 - مُــــــــواطنٌ مَغربِي الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 16:52
الحل الوحيد لردع اولئك اللوبيات هو خروج مظاهرات ضدهم في كل مدن المملكة وحينها ستسارع الجهات الحكومية في اصدار بيان قاطع بعدم جواز دفع أجرة شهور الحجر الصحي
4 - ابراهيم الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 16:54
نحن في حالة الطواريء يا استاذ و قرار تعويض التعليم الحضوري بالتعليم عن بعد قرار سيادي للدولة. و المدارس الخصوصية نفذت قرار الوزارة و قامت بدورها حيث ضمنت الاطر التربوية الاستمرارية البيداغوجية و بالتالي تستحق أجورها علما بأن وزير التربية الوطنية أصدر قرارا يعتبر فيه هذه الاطر التربوية التي تمارس التعليم عن بعد في حالة عمل و بذلك تم حرمانها من تعويضات الضمان الاجتماعي.
5 - [email protected] الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 17:20
ce n'est pas de ta faute "assi l'avocat"c'est la faute des gens qui t'ont passé le microphone . tu cherches quoi avec tes propos.? du travail sûrement parce-que l'épidémie n'as pas frappé seulement les parents d'élèves mais toutes les personnes actives . Donc chacun cherche son gagne pain à sa façon. Et toi tu l'as dis franchement et tu attends que quelqu'un vient poser une plainte contre une école , c'est le début de la fête pour toi . Autre chose"assi l'avocat" tu dis que tu n'as jamais entendu del'enseignement à distance . Non monsieur ça existait il y a très longtemps .
6 - الدراسة عن بعد الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 17:21
لماذا الآباء كانوا يحتجون عندما كانت تعلق الدراسة عن بعد؟؟يأكلون الغلة و يسبون الملة --- و لكن ليكن في علمكم أيها الآباء الغير المضرورين أنكم تاكلون أموال الناس بالباطل-- و الله بما تعملون بصير
7 - حقيقة الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 17:22
لا أبالغ إن قلت هذا هو الموضوع الشاغل لكل المغاربة وخاصة لأولياء وآباء التلاميذ وعلى الدولة أن تنحاز ولو لمرة واحدة الى صف قضية هي شعبية بالأساس تهم آلاف المغاربة العالقين أمام لوبي المدارس الخاصة. لا نقول باعفاء تلك الشهور الثلاثة أبريل ماي ويونيو بل تسديد 70 في المائة عن هاته الشهور بقرار مشترك بين الدولة وتلك المدارس. أما من أدى مسبقا فيمكن خصم الباقي من مستحقات العام المقبل. هو حل ف٦ب صالح التعليم الخاص كذلك لأن أغلبيتنا سيذهب للعام السنة المقبلة
8 - متتبع الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 17:27
إن الحق في التعليم حق أممي، وحق دستوري، لذلك يجب على الدولة أن تضع يدها على المدارس الخاصة وتطبق مسطرة المنفعة العامة، لأن هذه المدارس اتضح أنها كانت تنفخ في النقط حتى تشتري رضى التلاميذ وأوليائهم، أما التلاميذ الذين يحصلون على رتب متقدمة في الامتحانات المحلية والجهوية والوطنية فلأنهم إما أتوا من التعليم العمومي وتم استقطابهم بالإعفاء من الأداء جزئيا أو كليا، وحتى إذا كانوا في المدارس الخصوصية فلأنها تنتقي سنويا الأجود، أما إذا كان التلميذ متوسط أو لا بأس به أو ضعيف فيتم إشعار والديه شفويا بضرورة تغيير المؤسسة تحت ذريعة مختلقة.
والأدهى، أن المدرسة الخاصة تلزم التلميذ في التعليم الأولي باجتياز اختبار معين قبل السماح بتسجيله، ويؤدي الأب مقابل هذا الاختبار اللاتربوي واللاقانوني.
مع العلم أن جل الآباء يعيدون مع أبنائهم الدروس في المنازل وينجزون مع أبائهم تمارين يومية، في حين البيداغوجيا الحديثة تجعل المدرسة ورشا مفتوحا على المهارات التي تغني التلميذ في المراحل الأولى عن إنجاز كثير من هذه الأشغال الشاقة.
أما التعليم عن بعد فتلك قصة أخرى؛ فهل يعقل أن الطفل يجلس أمام الحاسوب أكثر من 3ساعات؟.
9 - الإنتهازيون الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 17:28
كل هذا ليوفر الأباء ما بين 500 درهم و 3000 درهم حسب ثمن المدرسة .
عملية حسابية المدرسة التي تتوفر عاى 1000 تلميذ و ثمنها 1000 درهم في الشهر. يعني الآباء سيوفرون 1000 درهم و المدرسة ستخسر مليون درهم في الشهر. اغلبية المدارس تربح 20% و الباقي 80% مصاريف و ضرائب - هذا إذا كانت الأقسام ممتلئة ستربح المدرسة 20 % و إذا كانت الأقسام نصف ممتلئة فهناك خسران كبير للمدرسة-.خلاصة القول تريدون ان توفروا 1000 درهم في الشهر و المدرسة تؤدي 800 ألف درهم في الشهر لمدة 5 اشهر . شهر ابريل ماي يونيو و يوليوز وغشت .الحماق هذا .
من يضمن للمدرسة أن تكون الأقسام ممتلئة كل سنة؟؟ فهذا هو المشكل سنة تكون بيضاء و سنة صفراء و سنة سوداء . هناك اساثذة و عاملبن لا يمكن أن تستغنى عنهم فهم مسجلين في الضمان الإجتماعي و المدرسة ملزمة بأداء المصارف سواء كانت الأقسام ممتلئة أو فارغة.فالمدرسة كجميع المقاولات سنين خضراء و سنين سوداء.د.إن لم تستحيي فافعل ما شئت
10 - ابوسعد الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 17:31
التعليم عن بعد فرضته الحالة الوبائية التي بموجبها اغلقت المدارس. الدولة اختارت استمرار التعليم. المدارس الخصوصية خاضعة لكل التوجيهات التي تصدر عن الوزارة الوصية. الذي كان يجب أن يمتنع هو الأب منذ الوهلة الأولى ماش حتى انخرط الجميع في العملية و دازت مدة بدون مشاكل عاد بدات مشاكل عدم الأداء. التعليم الحضوري لا يمكن تعويضه لكن الوزارة قررت ذلك و طالبت المدارس الخصوصية بالاستمرار في التعليم عن بعد. أشنو بغاو الأولياء ، مع العلم أن 90 في المائة منهم غير متضررين لأن أغلبهم أساتذة أو أطباء أو مهندسين أو تجار ... المغاربة عزيز عليه الهرفة ...
11 - المدارس الخصوصية مسامحة الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 17:58
الله يكون فى عون المدارس الخصوصية و ما تقاسيه مع التلاميذ و اولياءهم-- الرجاء من ليس له القدرة على المدارس الخصوصية أن يتركها --- فالمدارس الخصوصية للميسورين ---- و يجب على المعوزين و الفقراء أن لا يشتموا المدارس الخصوصية و لكن يطلبوا بإصلاح القطاع العمومي-- فالمدارس الخصوصية ليس ملك الدولة فهي تساعد الدولة و ليس من الأخلاق شتم الناس.
إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا.
12 - مغربي الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 18:31
اين هو التعليم من الأصل في المغرب لا خصوصي و لا حكومي
13 - مهني الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 18:52
ما يسمى بالتعليم عن بعد كان عذابا و تعذيبا سواء بالنسبة للاطفال او الاباء
لا بمكن بتاتا للتعليم عن بعد ان بعوض التعليم الحضوري لان الطفل القاصر بحتاج مراقبة من بالغ مهني محترف و هو امر غير متوفر في المنزل كما ان التفاعل المباشر و مختلف اسكال التواصل سواء اللفظي او الجسدي يغيب تماما
على المدارس التفاوض مع الاباء و احترامهم و الاستماع الى مساكلهم عوض سياسة ابتزاز الدولة المغربية و الاسر المغربية التي تبنتها غالبيتهم على اعتبار ان الدولة تشجع التعليم الخصوصي
سلوك غالبية المدارس الخصوصية بعيد كل البعد عن الوطنية و التضامن عدا عن كونه خرقا و اضحا للقانون (دفع شبكات كانت موضوعة لديها لاستخلاص مقابل اشهر الحر الصحي بمكن اعتباره نصبا لكن على المتضررين من الشبكات عدم التصريح باها صمانة بل تسبيق حتى لا يقعوا في المحظور لان القانون المغربي يمنع اعطاء شيك ضمانة
14 - الدراسة عن بعد الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 18:52
علمنا الزمن و علمتنا الظروف و علمتنا التجاريب
إذا قدر الله و كانت المدارس مجبرة على التعليم عن بعد. فستضطر المدارس الخصوصية أن تطلب أداء واجبات سنة كاملة و إلا ستلغي السنة الدراسية. فانصحكم أيها الإنتهازيون ان تأخذوا أبناءكم إلى المدارس العمومية.
و لا تنتظروا فرصة ثانية. اللي عضو الحنش كايخاف من الحبل.
15 - سعيد الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 18:52
في نظري المتواضع يجب على الآباء تأدية من 30 الى 45/ من الواجبات ويكون تضامنا مع المدرسة ولكن بما ان تلمدارس الخثوصية برهنو على جشع دون تغاوض رضائي فيجب تطبيق القانون معهم تحت شعار الخدمة مقابل المال لان المدارس جعلت الامر تجاري محض والتجارة فيها الاخد والعطاء
تحياتي
16 - خالد من فاس الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 19:29
انا أقول اذا استمر هذا التعنت من الطرفين لا بئس أن تكون السنة بيضاء .أو تنطلق السنة القادمة من حيث انتهت .و في الاخير من سيكون الخاسر، نحن الآباء و الامهات
17 - ملاحظ الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 19:31
ان وعي الاباء والامهات بعدم تادية الاقساط الشهرية كاملة لانها غير مستحقة تماما كفيل بتركيع اصحاب المدارس الخصوصية الذين يسعون جاهدين الى الكسب غير المشروع وبدون خجل
18 - م بوهوش الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 19:52
من سيؤدي مستحقات الجيش العرمرم من الاساتدة في الخصوصي هل الجائحة ضائقة تقهر اصحاب المؤسسات الخصوصية فقط ما ذنب صاحب المؤسسة لمادا لا تامر الدولة بعدم دفع مستحقات موظفيها لانهم لازموا بيوتهم طيلة هده الجائحة ولم يدهبوا للعمل اليس استنتاجك يا استاد مجانبا للصواب وداتيا وينتج عنه ضررا لطرف اخر والقانون يجب ان يستحضر و ينصف الطرفين لقد استفاد تلاميد التعليم الخصوصي من الدروس عن بعد شانهم شان العمومي او افضل وتوصل معظم الاساتدة برواتبهم عن الشهور المعنية هل صاحب المؤسسة الخصوصية وحدها التى يجب ان تؤدى الضريبة
19 - hamidd34 الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 19:56
في 16 مارس صدر عن وزارة التعليم بلاغ للمؤسسات العمومية و الخصوصية بتوقيف الدراسة، إثر ذلك أحجم الاباء عن إرسال أبنائهم، و كان ذلك تحت وطأة الجائحة التي لا تتحمل المؤسسات المسؤولية فيها، فلولا الجائحة لاستمرت المدرس في تقديم الدروس الحضورية. كما جاء في بلاغ الوزارة أنه " لا يتعلق الأمر بتاتا بإقرار عطلة مدرسية استثنائية، فإن الدروس الحضورية ستعوض بدروس عن بعد تسمح للتلاميذ والطلبة والمتدربين بالمكوث في منازلهم ومتابعة دراستهم عن بعد" أي أن قرار التعليم عن بعد لم يكن من عنديات أصحاب المدارس بل هو قرار حكومي و هي ملزمة بتنفيده... أضف لذلك أن أغلب تلاميذ هذه المدارس تابعوه و انخرطوا فيه بتشجيع من ابائهم بما فيهم أولئك المحتجون.
ما يمكن التحجج بشأنه هو عدم استفادة التلاميذ من جودة الخدمة كما جرت به العادة في الظروف العادية، و تدني جودة الخدمة لا يعطي الحق في الامتناع المطلق عن الاداء، و إنما يمنحك حق التفاوض حول مقدار الاداء
20 - شهيد الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 20:30
تاميم كل القطاعات الخصوصية .. التعليمية والمصحات .. والشركات والمصانع... ونزع الأراضي الفلاحية من أصحابها... وغلق حتى دكاكين البقالة ... الكل ملك للدولة ... لا وجود لاعمال خاصة ... هذا هو الحل الجذري .... وبعدها نسلم أدق تفاصيل حياتنا اليومية للدولة لتصبح الأداة الوحيدة المسيرة ... ويصبح الكل عموميا ... انتهى الكلام.
21 - تلاميذ المدارس الخصوصية الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 20:34
كل من سجل إبنه في مدرسة خصوصية فهو يعتبر من الميسورين و يجب ان تمنع عنه بطاقة رميد. و المدارس الخصوصية ساعدت كل من توقف عن العمل. يجب على كل الموظفين أن يؤدوا واجبات المدرسة. كيف يعقل اسثاذ أو معلم في المدرسة العمومبة و يطلب تخفيظ بحجة ان التعلبم عن بعد ليس بتعليم مع العلم أنه استعمل التعليم عن بعد مع تلاميذه.هههههههه.
التعليم الخصوصي في المغرب للناس الذين يستحقونه و يعرفونه قيمته. أما المتطفلين عليه فيجب عليهم المغادرة.
22 - Elbassity Lahoussine الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 21:09
دليل عدم أحقية المدارس الخصوصية في المطالبة بالأداء هو القانون كما تشرف السيد المحامي و كثير من زملائه، و الدليل الفعلي هو أن أصحاب المدارس لم يتجرئوا على طرح مشكل الأداء على القضاء، لأن لهم الإمكانيات لرفع القضايا الفردية على كل ولي تلميذ. و عوض ذلك لجأ بعض تجار التعليم الخصوصي إلى استعمال أسلوب الإرهاب و الضغط و الشطط على الآباء لسبب بسيط هو أن 99% من المدارس الخصوصية منع فيها تأسيس جمعيات الآباء منذ 2003. و لجأوا أيضا إلى التطاول على مؤسسات الدولة كأننا في بلد السيبة. اتمنى أن تتدخل الدولة بهيبتها و تجعل حد إلى عبث من ربحه يساوي أكثر من 50% و تسمعه يدعي الإفلاس أو مشاكل مادية. و اتمنى أن تخرج وزارة التربية قوانين رادعة و تقنين صارم يلزم المدارس الخصوصية بأداء مهمة التعليم التكميلية للتعليم الخصوصي و يلزمها باحترام قوانين البلاد، و يفرض هيئة مراقبة صارمة. هذا كله في انتظار يوم ما يرجع التعليم العمومي إلى مكانته الطبيعية كقاطرة المجتمع نحو الرقي و العلم و الإزدهار. يكفي أن نقارن مراتبنا بين الدول وقت لم يوجد تعليم خصوصي و الآن لندرك المشكل و حلوله.
لنا جميعا فرصة الإصلاح فلا نضيعها
23 - ANAS الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 22:26
بغينا المدرسة خصوصية ولاكن فابور، اما العمومية مامزياناش، هل تساؤل احدكم علاش، لاننا شعب اناني، و وصولي، لو قام اطر المدرسة العمومية الذين هم مغاربة و يدرسون ابناؤهم بالخصوصي، لو قامو بدورهم لما احتجنا للاداء، لو الاباء قامو بدورهم في جمعية الاباء، لو لو لو ، ولكن اش دير مع شعب كل واحد كيبغي راسو و كيكره الاخر ،!!!! انظر الى الماء ان البذل شيمته ياتي الحقول فيسقيها ، و انظر الى النار ان الفتك عادتها لجهلها ان ما تفنيه يفنيها،
موضوع عقيم لا يهمنا الاداء ولا 50 و لا 70٪ ، المهم ما ينتظرنا مستقبلا
24 - محمد الثلاثاء 23 يونيو 2020 - 22:55
حان الوقت لرد الاعتبار للمدرسة العمومية والاهتمام بها وبأطرها
25 - [email protected] الأربعاء 24 يونيو 2020 - 00:18
استغرب كون هذا الاستاذ المحترم يريد تكيف القانون بشكل تعسفي حسب قناعاته. فإن كان لديه نموذج لعقد واحد ينص على ضرور ة تقديم الدروس حضوريا دون اعتماد على اي وسيلة اخرى فليقدمه فقانون الإطار موضوع التعاقد يلزم المؤسسات الخصوصية باتمام المقرارات كما هو الحال بالنسبة للتعليم العمومي. كما كان من المفروض ان يقدم لنا الدلائل و الاسس البداغوجية التي اعتمد عليها حتى يحكم على نجاعة التعليم عن بعد من عدمها الله هم اذا كان لدية الخبرة والكفاءة العلمية لتقيم هذه التجربة.
26 - tous contre le MEN الأربعاء 24 يونيو 2020 - 00:47
De quelle « force majeure » parlez-vous ? ça fait plus de 40 ans que les écoles amassent des fortunes ; et aujourd’hui, ils nous parlent de crise, RAH HNA LI T’AZAMNA, en plus, on a été sidéré par le niveau insatisfaisant de nos enfants. Ou est le fameux rapport qualité /prix ?
Quant à l’option de porter plainte, il faut savoir que les écoles ont déjà établi des listes noires lors des settings organisés, de manière civique, par des parents « indésirables » pour réclamer la baisse voire l’annulation des redevances non méritées. Donc, l’option du tribunal devrait demeurer le dernier recours à adopter par TOUS les parents.
A mon sens, il faut que parents et écoles unissent leurs efforts, et se retournent contre le gouvernement qui a évincé le privé de la caisse COVID à laquelle les parents ont contribué obligatoirement, sans formuler aucune mesure en leur faveur ;
sans parler de la qualité inqualifiable du soi-disant apprentissage à distance.
27 - deterte الأربعاء 24 يونيو 2020 - 04:01
انا لي طفل له ثلاثة سنوات أي يلعب في الروض ووضعه في هذا السن المبكر في الروض هو لاشتغال الزوج والزوجة معا بالدوام الكامل مع العلم أنني اديت واجبات الروض كاملة مع ابتداء السنة الدراسية أي من شهر سبتمبر إلى متم شهر يونيو وهذا هو شرط قبوله في الروض بحيث يفرضون عليك أداء 1500 DH عن كل شهر وتادية مستحقات السنة كاملة مع مصاريف التامين والاكل عن السنة الدراسية كاملة وفي شهر شتنمبر وما دام طفلي لم يلتحق بالروض منذ شهر مارس ووضعته لدى جدته رغم كبر سنها ولم يتلقى أي تعليم عن بعد لأنه اصلا لا يدرس في الروض بل يلعب هل كانت المدرسة والمربية تلعب مع ابني عن بعد وتغير له الحفاضات عن بعد وترضعه عن بعد الكل كتابتهم باسترجاع مستحقات الاربعة أشهر رفضوا بدعوى أنهم فرض عليهم الإغلاق بالقوة القاهرة ولا دهب عليهم مع العلم أنني اتصلت بالمربية فصرخت لي أنها لم تتلقى أي أجر عن شهور التوقف اليس هذا غبنا في حقي وحقوق أمثالي من الأمهات والآباء الذين يشتغلون ومضطرون لوضع أبنائهم لدى روض الأطفال اما مشكل الآباء فهو الشواهد المدرسية للانتقال فهي وسيلة ضغط الوحيدة لدى أرباب المدارس
28 - اب لتلميذ الأربعاء 24 يونيو 2020 - 08:17
بنتي مسجلة في اعدادية خاصة والادارة قمت بطرد تسعة أساتذة قدماء واكفاء من الاعدادي لظروف لم اعرفها في عهد الحجر الصحي. كانت الدراسة معهم ممتازة والتلاميذ يتابعون الدروس عن بعد باستعمال تطبيقات محترمة كالزوم مثلا. وتم تعويض الأساتذة القدماء باساتذة جدد ليتقاضوا الاجر مقابل عدد الساعت التي يدرسونها. ونعرف جيدا انه تم تقليص عدد الحصص من 27 ساعة في الاسبوع الى 11 ساعة في الاسبوع. ولهذا بعملية حسابية بسيطة وبالطريقة الثلاثية ان اولياء التلاميذ ادوا الواجب الشهري كاملا فارباح المؤسسة سيكون تقريبا 3 مرات يفوق الارباح في الآيات العادية أي ما قبل الحجر الصحي. دون الخوض في الكلام أن استهلاك الماء والضوء تقلص بكثير ايضا وقوف حافلات النقل دون ان ننسى الملايين التي جنوها في بداية السنة تحت ذريعة التأمين والتسجيلبالاضافة الى الأوراق les rames التي يأتي بها التلاميذ في بداية السنة ومنادل النظافة للاطفال الصغار......كيف نتقبل أن تؤدي الواجب الشهري كاملا؟
29 - دايز زربان الأربعاء 24 يونيو 2020 - 10:10
الحل الوحيد لقطع الطريق أمام جشع وتسلط أرباب المجازر عفوا المدارس الخصوصية هو اللجوء إلى القضاء وسحب أولياء الأمور لأبنائهم من هذه المدارس التي ليس لديها أي حس وطني ولاأي وازع أخلاقي في تدبير فترة لاتشكل بالنسبة إليهم ضررا كبيرا كما يزعمون بالمقارنة مع ما يجنونه من أرباح طائلة في المواسم الماضية ومن شهر شتنبر إلى شهر مارس من الموسم الدراسي الحالي 2019/2020 وتسجيلهم بالمدارس العمومية التي يجب إعادة هيكلتها واستعادة أمجادها ودورها الفعال في تكوين أجيال الغد .
30 - deterte الأربعاء 24 يونيو 2020 - 11:09
مشكل أولياء الآباء مع المدارس الحرة هو في تسلم الشواهد المدرسية وشواهد الانتقال بحيث ان التلميذ لا يستطيع الحصول على شهادة الانتقال قبل تأدية كافة المستحقات والادكى من دلك ان المدارس الخصوصية الأخرى لا تقبل تسجيل أي تلميذ دون أن يدلي بشهادة الانتقال والشهادة المدرسية في اتفاق محكم بين المؤسسات الخاصة تضامنا بينها لتفادي التهرب من أداء المستحقات اما روض الأطفال فلها نظام خاص بها بحيث يفرضون على ولي الأمر أدان مستحقات السنة كاملة لمعرفتهم ان الأطفال الصغار غير معنيين بالمستوى الدراسي عند الانتقال من مؤسسة إلى أخرى كما يفرضون على الأب أن يوقع التزام بعدم المطالبة باسترجاع واسترداد المدفوعات
31 - med الأربعاء 24 يونيو 2020 - 11:32
بغض النظر عن النقاش الدائر حاليا عن التعليم الخصوصي بالمغرب ومدى نجاعته ومواطنته ...
وبغض النظر كذلك عن تصنيف مؤسسات التعليم الخصوصي المتأرجحة بين الريادة من حيث عدد زبنائها وأثمنة أداء خدماتها وتعاملها مع مستخدميها في هذه الظروف،
وبين الهشاشة؛لأن هناك مؤسسات حديثة وفتية ما زالت في طور بناء ذاتها،في ظل إكراهات كثيرة...
بغض النظر عن كل هذا أسأل صاحب المقالة أعلاه وبكل براءة:كم زبون مغلوب على أمره أعفي من أداء أتعاب قضيته؟وأظن بأن المحاكم هي الأخرى لجات إلى التقاضي عن بعد،إن صح التعبير.فهل أتعاب المرافعة عن بعد هي دون أتعاب المرافعة حضوريا بالمحكمة؟
ما أريد أن أقول هو كفى من صب الزيت على النار .. وليحاول الجميع إيجاد حلول توفيقية لا تضر بأي أحد،مع الأخذ بعين الاعتبار الحالات التي انهكتها الجائحة ولم يعد في مقدورها الأداء...وليتضامن الجميع...ولا ضررولا ضرار..
في تقديري هذه هي المواطنة الحقة،التي يجب أن نعبر عنها جميعا.
32 - Marocain الأربعاء 24 يونيو 2020 - 12:07
Private schools are optional and are for those who can afford to pay for their services. If you are just looking for an excuse not to pay go to public scools and they are for free.
33 - said faras الأربعاء 24 يونيو 2020 - 13:21
La formation à distance existe depuis longtemps
34 - العمراني الأربعاء 24 يونيو 2020 - 14:19
ce que tu dois savoir, mr l'avocat, c'est que le travail pendant le confinement a été dicté et imposé par l'Etat wa ma adraka ma l'Etat. Les ingénieurs et les professeurs dans les pays du monde, qui ont travaillé à distance, ont perçu l'intégralité de leurs salaires et en conséquence, leurs prestations étaient jugées satisfaisantes. Mais l'enseignement privé , à ton avis, était insatisfaisant. Au cas où les professeurs oeuvrant dans le privé auraient refusé de dispenser des cours, et au cas où ces écoles privées auraient fermés leurs portes, quelle aurait été la réaction de la société et celles des parents?
35 - مواطن الأربعاء 24 يونيو 2020 - 16:47
صحيح بل أكثر من ذلك أن المدارس الخصوصية في تونس قامت بالتعليم عن بعد لكن وزارة التربية الوطنية في تونس حذرت كل مدرسة تطالب الآباء بالأداء بسحب الترخيص . فلماذا لا تقوم وزارتنا بنفس الشيء؟
36 - Good الخميس 25 يونيو 2020 - 01:31
الله يعطيك الصحة الله يعطيك الصحة الله يعطيك الصحة الله يعطيك الصحة الله يعطيك الصحة الله يعطيك الصحة الله يعطيك الصحة الله يعطيك الصحة...
37 - Good- الخميس 25 يونيو 2020 - 01:56
الشواهد المدرسية ليست مشكلة للاباء وهي غيرمرتبطة بالاداء للانتقال إلى مدرسة أخرى فهي ليست وسيلة ضغط لدى أرباب المدارس لان مصلحة التلميد هي الاولى. ردوا بالكم أيها الآباء لكي لا يبتزوكم
38 - عادل الخميس 25 يونيو 2020 - 10:03
بعض التدخلات لأساتذة و إداريي و ربما حتى أصحاب التعليم الخاص تثير الضحك، قاليك لي ماقادش يمشي و يبقى لي عارف بقيمة التعليم الخصوصي هههه اودي هي بشوية عليكم واش كاتخرجو لينا رواد الفضاء ثم أنتم من يتبجح بالتعليم الخاص أين درستم؟ أليس في المدرسة العمومية! عجيب أمركم ! أما واحد السي الانتهازيون بدل الأسطوانة و ولا كايعطي أرقام من وحي خياله.
39 - Oum Yasmine الخميس 25 يونيو 2020 - 10:57
السلام عليكم ورحمة الله،
أرجو من أصحاب المدارس الخصوصية الأخذ بعين الإعتبار المصاريف التي نقصت عليهم منها : نقل التلاميذ (المزوط + الميكانيسيان) - المطعم - الماء والكهرباء - مواد التنظيف - الخ ...... لذا نتمنى أن يتنازلو من جانبهم ويأخذو 50% فقط، ولا ينسوا أننا في ظروف استثنائية .
40 - أسامة حميد الأحد 28 يونيو 2020 - 15:53
Au numéro 26 "tous contre le men"
Je trouve qu'il y a une contradiction dans vos propos ou alors j'ai mal compris. Je m'explique :
d'une part vous soutenez que les écoles privées ont
amassé des fortunes depuis 40 ans et d'autre part
"vous demandez qu'elles ne soient pas "évincées"
de la caisse dédiée à la crise.
41 - ملاحظ عابر سبيل الاثنين 29 يونيو 2020 - 22:24
النقاش من جميع الجوانب: اجتماعية، اقتصادية، تربوية، قانونية يفيدنا بخلاصة:
المدارس الخصوصية ليس لها الحق في استخلاص اموال عن خدمات لم تقدمها.
مشكلة اصحاب المدارس الخصوصية أنهم آلفوا امتصاص الجيوب دون حسيب او رقيب مستغلين حاجة الآباء الى فضاءات يطمئنون فيها على اولادهم فقط.
هنا يظهر جشع و استغلال و انتهازية اصحاب الدكاكين التعليمية.
النقاش الآن يجب ان لا يتجاوز نقطتين:
النقطة الأولى تخص ظروف العمل و القوانين التي يجب أن تأطر عمل مؤسسات التعليم الخصوصي. يجب إلزامها باحترام قوانين الشغل و تسجيل مستخدميها في الضمان الاجتماعي و يجب على هذه المقاولات ان تدفع الضرائب و تمسك دفاتر محاسباتية تكون رهن مفتشي المالية و يجب إعادة النظر في مبالغ التأمين التي تفرض بداية كل سنة كما يجب وقف استغلال الأساتذة و الأستاذات و المربيات و المرافقين من طرف أصحاب المؤسسات الخصوصية.
النقطة الثانية تخص إعادة الاعتبار للتعليم العمومي فلا بديل عن الخدمة العمومية ذات الجودة. تأهيل الفضاءات و تجهيز المؤسسات و الاهتمام بالعنصر البشري ليكون معطاء و كذلك الحد من الاكتضاض بالأقسام سيساهم في تجويد
المدرسة العمومية.
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.