24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0606:4213:3817:1620:2421:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تمديد حالة الطوارئ الصحيّة يدفع "لارام" إلى إلغاء رحلات جويّة (5.00)

  2. "مجلس المنافسة" يستعد لإصدار رأي حول أسعار المدارس الخاصة (5.00)

  3. المؤرخ الأمريكي ألان ليكتمان: ترامب سيخسر الانتخابات الرئاسية (3.00)

  4. سحب المملكة من لائحة "الدّول الآمنة‬" يضاعف قلق مغاربة أوروبا (2.00)

  5. موجة ثانية محتملة لـ"كورونا" تتحدى الإمكانات الصحية في المغرب (1.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | إغلاق سوق بتمارة

إغلاق سوق بتمارة

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - forever and ever الخميس 02 يوليوز 2020 - 17:25
ممكن شي حد يفهمني الله يرحم الوالدين. كيفاش واحد فقير ماخدمش و عندو 7 درازي؟ و أصلا علاش مزوج؟ بقاو تابعين الهدرة الخاوية فحال دراري كاي جيو برزقهم
2 - ملاحظ الخميس 02 يوليوز 2020 - 17:27
الحلول سهلة وموجودة، لماذا لا يتم ترحيلهم مؤقت الى سوق البلدي المتواجد قرب باشوية تمارة ،على ان يهدم السوق وينجز سوق نمودجي بالاسمنت المصنع في ضرف شهر...
3 - ربي معاكم الخميس 02 يوليوز 2020 - 17:29
بقيتو فيا ولكن هاد الناس المسؤولين اللي مكيراعيوش لدرويش ربي معاكم الناس الدراوش
4 - حسنة الخميس 02 يوليوز 2020 - 17:59
اه الله يحسن لعوان ويرفع علينا الوباء
5 - رحمان علي الخميس 02 يوليوز 2020 - 18:04
يالطيف !!اين ما وليت وجهك تجد في هذا البلد الباراريك والاوساخ والفقر وتكدس الفقراء في احياء تفتقر لادنى شروط الحياة !!
السوال هو كيف وصل البلد الى هذه الوضعية الماساوية وكيف تم تدمير البلد بهذه الكيفية ؟؟
واين هي ثروات هذا البلد !!؟ وكيف سيكون البلد في المستقبل ؟؟ خصوصا وان الانهيار يتعمق يوم بعد يوم !! انهيار البادية تفشي الهجرة تفشي احزمة الفقر !! هذه صفات البلد في 2020 فكيف سيكون عليه الحال بعد سنوات
6 - lahbil الخميس 02 يوليوز 2020 - 18:34
كلشي تايبكي كلشي تهرب الكاريانات باش يستفد من السكن ومن التعويض لو قامت السلطة بتشخيص للحالة الإجتماعية لهؤلاء لوجدناهم يملكون منازل أخرى في أسماء أبنائهم ولهم رصيد بالبنك المنازل التي بنيت بالمسيرة 2 بتمارة قرب الجوطية كانو يملكون دور الصفيح ولقد استفادو دوار صحراوة استافدو لازلت أتدكر عندما جاء عامل الإقليم خرجوليه بالزراوط يهددون بالإنتحار نفس الشيء على باقي الأحياء في المغرب الناس تتهرب لبرارك باش تستافد من سكن ومحل
7 - mimoun الخميس 02 يوليوز 2020 - 18:53
راه المشكل في المنتخبين والمسؤولين ديال اتمارة
خليني انقول كل قري ولا مدينة تشوف فيها الفقر والبني التتية مهترئة الا وكان وراء ذالك مسؤول ذالك المكان
الدولة كتخرج ميزاية كبيرا بزاف لاكن فلوس اللبن كلاهم زعطوط
8 - Hassan temara الخميس 02 يوليوز 2020 - 19:02
أحياء الصفيح في تمارة وصمة عار على جبين المسؤولين عن الشأن المحلي الجهوي والعام. هل يعقل أن تكون ثاني أكبر مدينة بعد سلا محادية لعاصمة البلاد بهذا العبث الصفيح في كل أرجاء المدينة روث الأحصنة والبغال تفوح في كل مكان ...مواطنون يبكون ويشكون من ضيق الحال... رجال هرموا مع اولادهم في بيوت قصديرية لا تصلح لإصطبل البغال .. البؤس بادي على محيّا الجميع ... شباب ضائع .. سلع معروضة على رفوف متقادمة... وبعد كل هذا هل يأتي للمسؤولين النوم في أفرشة ناعمة ورعايا جلالة الملك لا يزورهم أي مسؤول قادر على تغيير الوضع ... اللهم أولئك المنتخبون الذين يعجبهم هذا المنظر للركوب على ظهر المواطنين أيام الانتخابات واستغلال مأساتهم للتمتع بالحياة على حسابهم.. فبأي وجه ستأتون يا منتخبون؟؟
9 - و ما خفي ابشع الخميس 02 يوليوز 2020 - 19:08
سكنت مدة 30 سنة بحي المسيرة قرب هذه الجوطية التي تباع فيها الخضر و الفواكه و اللحوم و السمك و الألبسة و الأواني و الافرشة و ... بأثمنة مناسبة. لطالما التقيت فيها رجالا و نساءا يأتون إليها للتسوق من كل أحياء تمارة و الرباط المجاورة مثل حي الرياض و حي جيش لودايا و الوفاق ... أجزم أن ساكنة هذه الجوطية و ساكنة الأحياء الصفيحية المجاورة، مثل دوار بلمكي الشهير ببؤرته الفيروسية الاخيرة، أجزم أن مجمع هذه الساكنة تستعمل كذلك لترهيب المواطنين لكي يقروا بالالتجاء إلى السلطات الامنية و تُستعمل في الحملات الانتخابية لأغراض سياسية خسيسة و كذلك لتبرير صفقات مالية مليارية من أجل انشودة مكافحة الصفيح التي سمعناها مرات متعددة منذ أواخر الثمانينات. حتى مسجد التقوى المجاور لم يسلم من التلاعبات في الهبات الإماراتية التي خصصت له... المشكل أعظم من تدبير مدينة!
10 - ج مصطفى الخميس 02 يوليوز 2020 - 19:33
الدولة هي المسؤول الأول والأخير لهذا الوضع المأساوي.
هناك ما يزيد على ثمانمائة محل عشوائي.
سؤال من أعطى لهؤلاء تشييد هذه المحلاة ؟
السلطة بطبيعة الحال.
العامل والقائد والشيخ والمقدم كلهم متورطين.
على الدولة الآن أن تجد حلا منصفا وعادلا لهؤلاء البسطاء الذين لا حول و لا قوة لهم.
اتقوا الله في خلقه فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته.
إنتهى الكلام ...
11 - يونس تمارة جاميكة الخميس 02 يوليوز 2020 - 19:49
صراحة إلتفاة تحسب لهسبريس التي عودنتا دائما على أن تكون صباقة للتطرق لمعاناة الفئة الهشة من الشعب في إنتظار الكشف عن مصير ساكنة أكبر حي صفيحي في المغرب ألا وهو دوار بالمكي الذي عمر أكثر من خمسين سنة."تمارة الحبيبة."
12 - مواطنة الخميس 02 يوليوز 2020 - 19:54
مدبنة تمارة كلها تعيش في الفوضى سواء مثل هذا السوق أو قرب المساجد. فوضى عارمة..التجار يتجمعون قرب المساجد وحين يتم طردهم يتجمعون بجانب بيوت المواطنين القريبة من تلك المساجد.. زد عليها الضجيح وتراكم الأزبال وخنق الشوارع وإرباك حركة المرور .يجب خلق أسواق نموذجية منظمة وإلزام التجار بالبيع داخلها وتنظيم المدينة وتنظيفها . التجار شريحة كبيرة ويجب الإعتناء بها وتأطيرها
13 - سوسي كاعي الخميس 02 يوليوز 2020 - 20:02
بالله عليكم يا حكومة المملكة المغربية الإسلامية أن تقوموا بخلق صندوق لتجميع زكوات المحسنين والميسورين في المحتمع قصد منح مساعدات مالية وغذائية ودوائية لأمثال هذه الفئات المحرومة في مغربنا الحبيب.
وإذا ما نجحت التجربة وتمكن مسؤولو الصندوق من تسيير وتوجيه الصندوق توجيها صحيحا قإن هناك زكوات كثيرة اخرى قد ترد عليه من خارج المملكة ومن دول إسلامية وصديقة غنية.
فالله يهديكم لم نعد نقدر ان نشاهد مثل هذه المآسي التي تحز في النفس وما خفي من الحرمان أعظم. ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
14 - جبيلو الصحراوي الخميس 02 يوليوز 2020 - 20:13
نريد ان نعرف كم أعطى كل واحد من هؤلاء للمسؤول لكي يبني براكة في الجوطية ؟؟؟؟؟
يجب محاسبة من أعطى الاذن لبناء سوق عشوائي بهذه الطريقة .
عار عار عار عار عار !!!!!!! لم نعد اداميين
15 - ZakariaJ الخميس 02 يوليوز 2020 - 20:18
مخلفات الذين كانوا يشتارون الاصوات للنجاح في الإنتخابات.
قل يقول البعظ مما ستعيشو هاته الأسر و العائلات.
لكن لا ننسى أن هاؤلاء لم يؤدوا أي ظريبة لسنين طويلة فمن كان يظن أن الدولة ملزمة لتوفير محل له فل يدفع ظرائب 10 او 20 سنة وليسجل نفسه بإحدى الأئحات و لينتظر حتى تخلل المدينة سوقا نموذجيا.
ام ذاك الجاهل الذي يهدد بحرق نفسه فماذا ينتظر
16 - محمد الجمعة 03 يوليوز 2020 - 00:43
جوابا على صاحب المقال1 - forever and ever انت مغرور ومتكبر ولا احساس لك بمعانات الفقراء والمساكين ولا احد طلب منك اعانتهم
17 - simo الجمعة 03 يوليوز 2020 - 00:44
يا اصحاب القرار عطيو لناس الارض ارد الله واسعة ما تبنيو ليهم عطوهم ارض عارية ياك ارض الله وارضهم فين كاين المشكيل كاين الي ساكن 5هكتار يسكنو فيها امة هدو راهوم خوتنا وحبابنة راه الدوام لله وحد باس
18 - [email protected] الجمعة 03 يوليوز 2020 - 02:23
على وزارة الصحة أن تجري لهم التحليلات حول كورونا.ثانيا إعطاء كل عائلة محلا تجاريا واحدا مشتركا بالكراء ومراقبة التجار الغشاشين لأن البراكة فرخ منها خمس او ست براريك متر لولده ومتر لزوجته ومتر لابنته ونصف متر لأخيه.حرام التحايل على الدولة ،كان المتر في البراكة يباع ب6مليون ليتحول المتر إلى براكة جديدة.وبراكة للسكن جانب السبالة تحولت إلى عشر براريك وكل واحد يريد بقعة وهناك مهاجرون لهم براريك مكتراة.يلزم الحزم والصرامة لحل مشكلة البراريك والقضاء على التلاعبات والمتلاعبين فيها .
19 - ilyas الجمعة 03 يوليوز 2020 - 09:43
الله يحسن العون للجميع ... بقاو فين هاد الناس لكن كاين شي ناس في هاد الفيديو تايكبرو الامور ... الجوطية لا بد لها من اصلاحات ... انا ساكن في ثماره لا داعي لتمرير المغالطات ... قاليك 3 ميليون ديال السلعه و هو واخد محل كاريه حدا السوق ... طبيعة الانسان المغربي الشكا و الشكا ... بالنسبة لدوك السيدات صراحة مضررين اما الرجال لي بانو في الفيديو نقدر نقول ليك نصفهم كراو محلات جانب الجوطيه ... و كلهم ما تايئديوش الضرائب ... تانتكمل على الناس لي عندهم مداخيل تستحق الضرائب ... كيفاش انت بغيتي الدولة ضمن ليك الحقوق و انت لا تؤدي ما عليك ... نعطي مثال بسيط في فرنسا لو وجدت عمل كونطا ... الدوله تضمن ليك الجنسيه خلال 5 سنوات
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.