24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0806:4313:3717:1520:2221:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | سوق الخميس للمواشي

سوق الخميس للمواشي

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - %%%% الأحد 05 يوليوز 2020 - 11:09
nous attendons une prime de l 3aide de l etat parsqu avec l argent de ramed et la cnss on achetera une poule fermière.
2 - Najia الأحد 05 يوليوز 2020 - 11:15
المواطن الفقير هو لكعيد في السنوات العادية ودب معند حت بش يشري نصف كيلو ديال اللحم ، بش ايشري الحولي ، ام يسرق ام يبع ما عند في الدار، الحماق هدا، كان لازم على الحكومة تلغي العيد هده السنة، كيف تيقول الكتاب "تخصصك يا العريان قالو الختم يامولاي. ☠☠☠☠☠☠
3 - abdou الأحد 05 يوليوز 2020 - 11:22
أتمنى أن يستفيدوا هؤلاء البسطاء قبل العيد من مبادرة الدعم التي علقت إلى الأن دون تعليل أو تفسير.
4 - Marocain du denmark الأحد 05 يوليوز 2020 - 11:23
Les pauvres animaux souffrent vraiment avec ces gents
Un traitement vraiment sauvages
Et après ils parlent du halal
Je préfère rester végétarien
5 - Daka الأحد 05 يوليوز 2020 - 11:43
الفلاح يجب ان يكون مدعما من الشعب. كيف يعقل ان خروف ١٥٠٠ درهم يباع ب ٦٥٠ درهم والمشتري مسرور وهو يعرف ان الفلاح وصل له السكين الى قلبه بكثرة المصاريف ليصل الخروف الى السوق. أين مساعدة المسلم لاخيه المسلم لم يبق في الدول الإسلامية الا: الله يجعل الغفلة بين البائع والشاري.
اللهم ارحمنا
6 - صوت المواطن الخر الأحد 05 يوليوز 2020 - 11:50
لماذا صمت المجلس العلمي الأعلى في موضوع الاضحية كما صمت في مسألة إعادة فتح المساجد. وترك الأسر معلقة ولم يبقى إلا اربع اسابيع تفصلنا عن العيد.. لماذا لا يصدر بلاغ اما بتبوت الاضحية أو اسقاطها
7 - هاد العام غير نساونا عليكم الأحد 05 يوليوز 2020 - 11:55
الاضحية هي سنة وليست فرضا
لقد أقنعت أولادي أن هذا العام لن نشتري الاضحية.
و أنا دبا مرتاح
8 - المنطق الأحد 05 يوليوز 2020 - 12:01
بالنسبة للفلاح فهو حر في عرض سلعته و لكن المستهلك بما انه غير قادر على الاقتماء فالله غالب على الطرفين و من وجهة نظري حتى لا تكون خسارة اضافية للفلاحين باضافة اعباء التنقل لعرض الاضاحي و ارجاع اذا ما كان الاقبال ضعيفا كما هو متوقع لان القدرة الشراءية عند عامة المواطنين قد تضررت بسبب الطاءحة و المفروض ان يكون اصحاب القرار على علم بهذا لان المشاكل ستتفاقم اذا ما كان هنالك بؤر مستقبلا في وسط الاسواق المخصصة لهذا الغرض و ما تعرفه و ثيرة التنقل .. ما قد يكون مسببا لانتشار اوسع للفيروس بالمملكة و نحن نلاحظ ارتفاع الحالات و عودة الوفايات في الظهور و لو انه قليل فحذاري من مغامرة غير محسوبة المخاطر و اخف ضرر هو تجنب اجواء عيد الاضحى لانه مطلب العدبد من الاسر
9 - كورونا و الكبش الأحد 05 يوليوز 2020 - 12:18
كورونا قد تنتقل كذالك من الكبش الى الانسان و من الانسان الى الكبش. اءذن حذارى يا اءخوان
10 - زين العابدين الأحد 05 يوليوز 2020 - 13:13
اللهم استرنا فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض ورزق الجميع رزقا حلالا مباركا فيه
11 - HALIMA الأحد 05 يوليوز 2020 - 16:11
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَلْ لَهُ عِوَجًا (1) قَيِّمًا لِيُنْذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِنْ لَدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا (2) مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا (3) وَيُنْذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا (4) مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلَا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِنْ يَقُولُونَ إِلَّا كَذِبًا (5) فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِنْ لَمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا (6) إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا (7) وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَيْهَا صَعِيدًا جُرُزًا (8) سورة الكهف
12 - aziz الاثنين 06 يوليوز 2020 - 12:43
يجب علينا تفعيل مبدأ التكافل و التضامن بيننا كمسلمين وهذه مناسبة لنبين فعلا أننا مسلمين. و متى و في أي ظرفية سنفعل هذا التضامن و التكافل إن فوتنا هذه الفرصة؟ أغلب الناس محتاجة و خصوصا مدة الحجر الصحي كانت طويلة و كانت ضرورية و لازمة .من وسعها الله عليه في الرزق فليتفت إلى أقاربه جيرانه من الفقراء و تقاسموا اضاحيكم مع جيرانكم و الدنيا إلى زوال و لن يكون إلا عملكم في آخرتكم.اللهم ألف بين قلوب المسلمين.
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.