24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0806:4313:3717:1520:2221:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | مطلب إعادة فتح المساجد

مطلب إعادة فتح المساجد

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (33)

1 - صوت الحكمة الأحد 05 يوليوز 2020 - 20:44
إعادة فتح المساجد مضاره أكثر من منافعه واعمالا لمبدأ أخف الضررين صلوا في منازلكم
2 - Mouatene الأحد 05 يوليوز 2020 - 20:46
il ne faut pas confondre la science avec la religion si on veut aller loin. si non on va rester dans le même point
3 - مروان الأحد 05 يوليوز 2020 - 20:48
سيكون الأمر كارثيا، لا تعولوا على السماء في حمايتكم بذريعة الدين مادام الاخصائيون يحثون على التباعد المكاني، ولا تضربوا المثل بالمقاهي فهي أماكن عيش وتدر أموالا في حزينة الدولة، مهنيو المساجد يتوصلون براتبهم....
4 - استاذة قديمة الأحد 05 يوليوز 2020 - 20:51
اه راه لازم يتفتحوا المساجد
المسابح والمطاعم خالية من كورونا والمساجد فيها
لا لازم يتفتحوا المساجد

ويا ربي ترفع علينا هاذ الوباء
ابقاو فديوركم
5 - عادل الأحد 05 يوليوز 2020 - 20:57
المخزن يخاف عن الصالحين المؤمنين، فهم عماد الوطن، وبهم تستقيم الحياة...أما المقاهي والملاهي فلا حرج على روادها ...
6 - ايت الاجر حميد الأحد 05 يوليوز 2020 - 21:10
مبرر الإبقاء على المساجد مغلقة يتناقض مع منطق فتح المقاهي والملاهي والحمامات وقاعات الافراح هاتوا مبرر منطقي لإغلاق المساجد الى الابد وسأكون من المصفقين لهكذا قرار .
7 - ZakariaJ الأحد 05 يوليوز 2020 - 21:15
صلو جماعات صغيرة في ساحات خارج المساجد، أتركو مسافة 2 أمتار بينكم، توضؤ في بيوتكم، كل واحد يحمل معه سجادته، قبل و بعد الصلاة تفرقو و لا تتجمعو، كل حي خالف هاته الإجراءات يمنعون من إقامة الصلاة جاعة مرة أخرى.
8 - وجدي الأحد 05 يوليوز 2020 - 21:25
يكفي التمعن في التعاليق أعلاه لتعرف أن الدين الإسلامي الحنيف وشعائره لم تعد تهم عدد كبير من المغاربة.لقد صرنا بلدا علمانيا آخر ما يهم مواطنيه هو الدين إلا من ربك بطبيعة الحال. في حين يستميتون من أجل الأمور الدنيوية الفانية.هل الشواطئ والمقاهي والحانات والساحات العمومية والأسواق لا تشكل خطورة.إذا كنا سنتعايش مع الفيروس فلنفتح المساجد أيضا واتركوا من بقي من الصادقين يتللذون ويستمتعون ويهنئون بالتواصل مع ربهم.اشتقنا إلى الخشوع والتهجد.انشري تعليقي هسبريس العزيزة
9 - Nomade الأحد 05 يوليوز 2020 - 21:27
لا تقارنوا المساجد مع المسابح والمقاهي والمطاعم. المساجد لها خصوصيتها وفتحها بيد العلماء استنادا إلى معطيات صادرة من أطباء مختصين. لا داعي لانتقادات للمسؤولين الذين يحرصون على سلامة الجميع. واعلموا أننا كلنا مسلمون.
10 - رأي حر الأحد 05 يوليوز 2020 - 21:46
كل ما أطلبه من الله الآن ألا يتم اعتقال و محاكمة من تكلم في الفيديو بتهمة التحريض على مخالفة أوامر السلطات و الامتناع و البقية تعرفونها إن لم بكونوا في ضيافة الشرطة، حقيقة الأمور لا تبشر بالخير أبدا مع كل هذا القمع المخزني.
11 - فلالي الأحد 05 يوليوز 2020 - 21:59
للتعليق الثالث.نحن لا نعول على السماء.بل نعول على خالق السماوات والأرض .خالق العلماء والزعماء.هذا الوباء من عند الله تعالى وهو الذي سيرفعه عنا.الحمد لله على نعمة الدين.نحن نأتي الذنوب ولكننا نتذلل للمولى عز وجل ونحتاج إليه في كل حياتنا.ألا تحتاج لخالقك
12 - ابو البراء الأحد 05 يوليوز 2020 - 22:09
كيف لا ونحن نرى المقاهي مكتظة والاسواق والاماكن العامة العادة الحياة لطبعيتها الا المساجد لا تزال مغلقة حتى اشعار اخر لماذا هذا التناقض القاصي
13 - مواطن غيور1/ إلى3 الأحد 05 يوليوز 2020 - 22:10
السلام عليكم
المغاربة يعولون على الله و لا يعولون على السماء.
السماء مخلوق من مخلوقات الله.
راجع مصطلحاتك !
14 - محمدين الأحد 05 يوليوز 2020 - 22:20
كلما تأخر فتح المساجد يتوسع الغضب من ذلك خاصة وأن الكل يتفرج في اكتظاظ الأسواق والشواطىء والمقاهي بالناس دون وجود احترام للتباعد الاجتماعي بينما تبقي المساجد مغلقة خاصة أن الصلاة لا تأخذ من الوقت أكثر من عشرين دقيقة.. نتمنى فتح بيوت الله لتعم البركة
15 - م المصطفى الأحد 05 يوليوز 2020 - 22:25
من الصعب إبداء الرأي في هذا الموضوع، بمنتهى الصراحة.
إلا أنني أحكم على نفسي بأنني أفضل الصلاة في بيتي ، وأؤدي صلاتي يخشوع واطمئنان ، وأرجو الله تعالى القبول، كما أرجوه سبحانه أن يرفع عن عباده هذا البلاء.
إنه القادر على ذلك سبحانه.
16 - عطيه العصير الأحد 05 يوليوز 2020 - 22:59
اوا فتحو مطاعم و صالونات و مقاهي ليلية اسواق ازدحام او خليو مساجد مغلوقة هادوك اصحاب التعليق صليو في بيوتكم راه مساجد فيه مخاطر في عقلهم فيروس جرثومي ما كا يصليوش او زايدنها بالتعليق نتما صليو فديوركم فتحو لينا نحن نصليو في مساجد حسبي الله ونعم الوكيل يا بني علمان
17 - علاء الأحد 05 يوليوز 2020 - 23:09
الدين أصبح اخر شيء وهم. الصحابة والسلف عانوا من الطاعون والاوبىة ولم تكن مثل هذه الاكتشافات والدراسات ونسبة الشفاء ومع ذلك ما عطلو جماعة ولا جمعة ولا بيوت الله.
ولكن انت الان الكل إلا من رحم الله اصبح همه الدرهم والبكم والحياة اخر شيء في حسبانه شرع الله. والله حتى انا متأكد هاد الجحود المغرب غادي مشاهدة كارثة بحجة التباعد اي تباعد هههههه الاسواق والمقاهي والشواطئ .
18 - المعلق الصغير الاثنين 06 يوليوز 2020 - 00:09
سمعنا واطعنا
لي قالتها الحكومة مرحبا
توحشنا الجامع لكن الله غالب
الحكومة مسؤولة علينا وعلى المساجد أمام الله ونحن الأجر ديالنا كامل لي مولف يمشي للجامع
الحمد لله عليهم ما حملوا وعلينا ما حملنا سمعنا واطعنا
شتي هاد سمعنا واطعنا مع القناعة والله العظيم الا هي السعادة والهنا وراحة البال
19 - mountin الاثنين 06 يوليوز 2020 - 01:41
السلام عليكم ورحمة
يجب على السلطات فتح المساجد في القريب العاجل وإلا سنبدأ بإقامة الصلاة في ساحات المساجد مع إحترام التباعد بين المصلين وبين الصفوف وأقترح أن تقام الصلاة داخل المساجد مع فرض التباعد بين المصلين وهدا دور الإمام اللدي ستكون له السلطة على ترتيب الصفوف وفرض إرتداء الكمامات وإحضار كل واحد سجادة وعدم المصافحة بعد الصلاة ويجب على الخطباء الجمعة ان يقوموا بدور التوعية الصحية من هدا الوباء .اللهم ردنا إلى بيوتك ردا جميلا.
20 - مواطن الاثنين 06 يوليوز 2020 - 02:33
الدين والتعبد والايمان هي فردية ولا تعني الجماعة فالصلات والخشوع للله عز وجل يكون في مكان ما يسوده الهدوء فاما المراؤون هم من يريدون فتح المساجد في هذه الظروف الصعبة ان المساجد مفروشة بالزرابي يصعب تعقيمها والتقارب بين المصلين واجب مما يمكن من انتقال العدوى بسهوله فدرءا للضرر يجب التريث في فتح المساجد
21 - البوهالي الاثنين 06 يوليوز 2020 - 08:18
هناك في المغرب اناس الفوا الكسل والمال الريعي وربح التجارة بالدين واصبح شغلهم الشاغل هو تتبع حركات النساء او اصحاب الفكر التنويري او احراج الدولة عبر تحريض الناس في الاحياء والمناقشات على حثها على فتح المساجد ويعطون مقاربات ومقارنات حتى يقبلها العامة كمثلا لماذا تفتح المعامل والمطاعم والفنادق والاصطياف والمنتزهات ولا تفتح المساجد . لهؤلاء اقول ان القوت اليومي للمغاربة والاقتصاد حتى لا ينهار رغم ان الجائحة لم يتم القضاء عليها نهائيا هي التي دفعت الدولة لتخفيف الحضر على قطاعات حيوية لحياة البلاد والعباد واما المساجد فلا تمثل اي مشكلة ان تم اغلاقها لانها لا تنتج اي شيء واغلاقها هو تفكير عميق وماذا لو تم فتحها وانفجر الوباء ونحن نعرف كيف تكون الصلاة والركض الى الصفوف الامامية والازدحامات والتلاسنات حتى داخل المسجد حول كيفية الجلوس وكيف يترك اصحاب العربات عرباتهم في باب المسجد ويركضون عند سماعهم الاذان وكانهم في "رالي" دون احترام اي نظام او هدوء لاداء الصلاة والعودة بسرعة احيانا قبل انتهاء الصلاة لبيع خضرهم وفواكههم . حسنا فعلت الدولة باستمرارها في اغلاق المساجد
22 - AAA الاثنين 06 يوليوز 2020 - 08:24
المواطن محجور عليه ولا حول ولا قوة له والله اعلم بما في نفوس عباده ان يعلم الله فيكم خيرا يؤتيكم خيرا
اللهم لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك ولا يرحمنا يا أرحم الراحمين، اللهم يا حنان يا منان، يا قديم الإحسان، يا رحمان الدنيا والآخرة ورحيمها، يا أرحم الراحمين، ويا ظهر اللاجئين، ويا جار المستجيرين، يا أمان الخائفين، يا غياث المستغيثين، يا كاشف الضر، ويا دافع البلوى، نسألك أن تكشف عنا من البلاء ما نعلم، وما لا نعلم، وما أنت به أعلم، إنك أنت الأعز الأكرم.
23 - rme1974 الاثنين 06 يوليوز 2020 - 08:48
on ferme les mosquées pour demander pardon à Allah pour nos péchés énormes et on ouvre les plages avec des jeunes à moitié dénudées et les cafés plein à craquer pauvre pays sois disant musulman
24 - malika الاثنين 06 يوليوز 2020 - 11:02
انا لو كنت مسؤولة لكنت طلبت توقيع كل من يطلب فتح المساجد لكي يتحمل النتائج بمعنى ان يوقع على دخوله السجن مدى الحياة لو فتحنا الماجد ووقعت الكارثة لان كبارالسن والشيوخ والكهول عندنا لايفهمون لاالتباعد ولا التعقيم ولاهم يحزنون وكفانا من اللغو والقر
25 - lotfi الاثنين 06 يوليوز 2020 - 11:24
افتتاح المساجد ممكن غير يوم الجمعة مع جمع صلاة الظهر والعصر وجمع صلاة المغرب والعشاء. إحترام جميع التدابير الوقائية الكمامات التباعد الجسدي المعقمات. وكل مصلي يستعمل زربيته الخاصة و كيس للاحدية.
26 - الحر محمد جواد الاثنين 06 يوليوز 2020 - 12:19
أصلا الصلاة لا تجوز بالتباعد، و الأصل في قيامها و أدائها هو تسوية الصفوف و سد الفجوات. وعكس ذالك يجب أن يؤديها المصلي بمفرذه والله أعلم.
27 - Abou Morad الاثنين 06 يوليوز 2020 - 12:47
Pourquoi les pays non musulman ont autorisé l'ouverture des lieux de culte et pas le Maroc ?
28 - م.ع الاثنين 06 يوليوز 2020 - 12:52
فتح المساجد يجب أن يكون على مراحل، المرحلة الأولى تكون الصلاة في مساحات خارج المسجد مع إحترام مسافة التباعد وضع الكمامة ضروري فإن إحترمنا الشروط لحمايتنا وحماية غيرنا سننتقل إلى المرحلة التالية بإذن الله.
29 - سعيد الاثنين 06 يوليوز 2020 - 13:16
نرجوا من الله العلي القدير أن ييسر لنا فتح المساجد ويرفع عنا هذا الوباء .
30 - وضع غير طبيعي الاثنين 06 يوليوز 2020 - 13:38
لا بد من إعادة فتح المساجد و هذا أمر ضروري. المصلون سيحترمون كل الإجراءات وعدم الاكتضاض. واش القهاوي حالين والمساجد لا. هذا وضع غير طبيعي.
31 - Laila الاثنين 06 يوليوز 2020 - 13:40
Allah est partout. Patience, avec une bonne foi. Pariez chez vous par précaution. Dieu nous a conseillé de nous protéger.
32 - فاعل الاثنين 06 يوليوز 2020 - 14:06
الدولة تخاف على الشيوخ الركع لي هوما اساس الأمن والاطمئنان والناس لا يحترمون بيوت الله من غير كورونا فما بالك بكورونا والذين يقارنون المساجد بشيئ آخر فالجهل يعشش في عقولهم
33 - الى التعليق 3 الاثنين 06 يوليوز 2020 - 16:19
نحن شعب مسلم ولا نعول على السماء بل نعول على الله خالق السماء وخالق كل شيء نعول عليه ونتوكل عليه في جميع امورنا الى أن نلقاه
أما تعليقك فهو فقط لاستفزاز ولا علاقة له بالموضوع
الله يرد بيك
المجموع: 33 | عرض: 1 - 33

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.