24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0906:4413:3717:1420:2121:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | فواتير ليديك

فواتير ليديك

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - محمد الاثنين 06 يوليوز 2020 - 19:24
يجب اعادة النظر في كل الفواتير لان ما حصل هو ان شركات الماء و الكهرباء قدرت الاستهلاك الخاص بشهري مارس و ابريل و ربما ختى ماي و عمدا قدرت الاستهلاك باقل ما يمكن لترتفع الفاتورة في الشهر الموالي كتيرا من جراء المرور الى الاشطر الغالية في التمن
2 - البيضاوي الاثنين 06 يوليوز 2020 - 19:33
كنظن أن المشكل هو ملي قدروا استهلاك ديال شهرين لي فاتت كان التقدير أقل من الإستهلاك الطبيعي (عن قصد على ما أظن)
فإذا بالإستهاك ديال الشهر الأخير لي تم المعاينة ديال العداد فيه ولا كيبان كبير، و تم ملي بداو كيحسبوا طلع الإستهلاك حتال الشطر الرابع وما إلى ذلك، لي فيه التسعيرة ديال الواط ولا ديال اللتر مكعب غالية.
هادشي لي كيبان ليا ، حيت حتى أنا جاتني 400 درهم مع العلم مولف نخلص 120 درهم.
لنا حساب آخر أمام الله، أما في دولتنا العزيزة لا حق فيها.
3 - البلولي الاثنين 06 يوليوز 2020 - 19:44
لرفع كل التباس.. على ليديك أن تنصف المواطنين .. تعمدت تخفيض قدر استهلاك الأشهر الاولى، والشهر الاخير كان استهلاكه اكبر لتمرير الزيادة في الأسعار العليا... على مجلس المدينة التدخل لانصاف المواطنين... حل بسيط تجاهلته شركة ليديك ... هي أن تأخذ قدر الاستهلاك الإجمالي لأربعة أشهر ، وتقسمه على أربعة...معدل 1/4 للشهر .. وبهذا تنصف المواطنين ... ولا مجال للمزايدة على المواطنين ....
4 - ليديك ظلمتني الاثنين 06 يوليوز 2020 - 19:47
اللهم انا هذا منكر انا جاتني 5634.59. اللهم عليك بالظلماء، اللهم ارنا فيهم عجائب قدرتك ، اللهم عليك بكل من ساهم في ظلم الضعفاء يارب يارب يارب
5 - مظلوم الاثنين 06 يوليوز 2020 - 19:54
يجب على جميع البيضاويين عدم اداء ما لم يستهلكون وما تم تقديره من طرف الشركة الظالمة فهم يصعدون مباشرة الى الشطر الخامس لانهم لم يقوموا بقراءة العداد في اوانه وهذه سياستهم في الاغتناء الفاحش
6 - Sambo الاثنين 06 يوليوز 2020 - 19:59
ياناس انتم فقراء وتشتاكون داءيما ليس عندكم مال ولكن، يمكنكم ان تعملوا اشياء كثيرة حتى تكونوا مرتاحين في حياتكم. مثلا انقصوت من ولادة الاطفال وربوهم احسن تربية. غيروا في معيشتكم. اي نقصو من اكل المرميطة يوميا. كولوا الزيت، الشاي، الخضر، الطماطم، الخيار، نقصوا من لقصارة في الليل و نوموا باكرا. فكروا في الطاقة المتجددة. الشمسية، الرياحية .... الخ. واخيرا. تعلموا المهن. الخياطة. الطبخ. السدور. الميكانيك. صناعة فنية. واخيرا كونوا صادقين وعلموا ابناءيكم الصدق، مهما كان الضع صعب.
7 - ولد البلاد الاثنين 06 يوليوز 2020 - 20:26
لاحول ولا قوة إلا بالله. الناس بقات فيا. كيطلبوا ليديك تعاونهم بحال الا كيطلبوا الصدقة. هاديك الزيادة من حقكم تطالبوا بارجاعها. انا جاتني 400 درهم زيادة ديال 3 شهور. ماغديش نخلصها. غادي نخلص متوسط استهلاك على هذه الشهور. ايجيو احيدوا المكانة.....
8 - بيضاوي الاثنين 06 يوليوز 2020 - 21:14
ليديك مترجعش الناس حمير حيث تعمدت خفض للاستهلاك في شهر ابريل وماي وقامت بالمراجعة في شهر يونيو وبالتالي المرور الى الاشطر الغالية الثمن ( فرق الاستهلاك لشهر ابريل + ماي + استهلاك يونيو في فانورة واحدة )( تجار المآسي ). المستهلكون لم يامروا ليديك بهذا الفعل بل هي من اختارته وبالتالي عليها تسوية الوضعية قبل فوات الاوان.
9 - ضاق الحال الاثنين 06 يوليوز 2020 - 21:44
كان لزاما على الدولة ان تتدخل في هذه الظروف الاستثنائية وتلغي نظام الفوترة على اساس الشطر الثاني. والثالث والاقتصار على تسعيرة الشطر الاول فقط حتى نتجاوز هذه المحنة حيث الناس جالسين نهار وماطال غير في الدار لا حمام لا دوش خدامين راه نظام التسعيرة بالاشطر الذي اتى به بنكيران هو السبب في هذه الفواجع. الله ياخد فيهم الحق
10 - drg الاثنين 06 يوليوز 2020 - 22:10
إن ما وقع أثناء وبعد فترة الحجر ما هو إلا انتهاز الشركات فالفواتير الخيالية ارتجالية بحيت لا علاقة بأرقام العداد مع ما هو مدون في الفواتير فمثلا كيف يعقل ان تؤدي 400درهم ماء وكهرباء في شهر لم تسكن فيه قط غريب امر الشركات فالحكومة بقيادة الملك تعين المحتاحين في أمور قد تكون ثانوية خاصة في هذه الضرفية فكيف تسكت عن أمر أرهق هؤلاء الضعفاء ______ملاحظة الناس شركاء في ثلات في الماء و الكلء والنار
11 - larbi الاثنين 06 يوليوز 2020 - 22:45
il faut s'attendre au pire avec ces opérateurs , le défaut est dû à la manière dont la LYDEC et tous les fournisseurs au Maroc calculent nos consommations . il faut rejeter le calcul par tranche ,, c'est escroquerie;
ILS FONT LA LOI , et en plus ils ont des techniciens et opérateurs non confirmés
12 - عبد الغفور الاثنين 06 يوليوز 2020 - 22:51
انتم الذين تدعون الشركات الاجنبية لتأكلكم ( ليديك . ريضال ..) اين الوطن فرنسا تاكلكم انتبهوا
13 - رباطي الاثنين 06 يوليوز 2020 - 23:44
زيدونا عليكم نحن الخاضعون لشركة ريدال كل من باع نفسه لفرنسا فهذا مصيره
14 - خالد الاثنين 06 يوليوز 2020 - 23:44
منذ, عامين وأنا آخذ بيانات العداد بكاميرا الهاتف أول كل شهر وأرسله عبر البريد الإلكتروني إلى ليدك lydec فأصبحت أتجنب المفاجآت. أما من قبل فكنت كمن يلعب القمار، أنت وحظك[email protected]
Cela fait deux ans que j'envoie le relevé de mes compteurs d'eau et d'électricité chaque début de mois à Lydec par mail. J'ai pu éviter les surprises. Avant, c'était la loterie chaque mois...
15 - المواطن الاثنين 06 يوليوز 2020 - 23:58
"هذه الشركة عندها (المنوبول) في البيضاء، ما عندهاش المنافسين لذالك تفعل ما تريد كون عندها المنافس، الناس لما عجبتهاش الخدمة ديال هذه الشركة على الاقل عندها الاختيار"
16 - مغربي الثلاثاء 07 يوليوز 2020 - 00:20
بكل بساطة يجب إلغاء العمل بالاشطر و العودة الى ما كانت عليه الامور قبل خصخصة القطاع ارحموا المواطن المغربي البسيط. كيف تبقا عندو غيرة على بلادو و فين ما دور وجهو ياكل التصرفيق
17 - cazawi1964 الثلاثاء 07 يوليوز 2020 - 00:52
ليديك و نضال شركات ربحية تجارية والتسعيرة جد مرتفعة لا يهمهم وضع الطبقة الكادحة المهلوكة ماديا و نفسيا خلال مراحل هذا الفيروسcovid-19 اغلب هؤلاء الساكنة كانت عاطلة واستهلكت كل مدخراتها وبالتالي المفروض من الدولة حماية مواطنيها المنكوبين و دعمهم....
18 - Karim de canada الثلاثاء 07 يوليوز 2020 - 09:09
هدا اسمه كريساج للمواطن المشكل ان الدولة لن تحرك ساكنا حتي يقع ماوقع في طنجة على الدولة والوزير المكلف ان يتدخل في هده المهزلة
19 - متفاءل الثلاثاء 07 يوليوز 2020 - 17:05
انا بالنسبة لليديك، ريضال...فهي تعتبر كسوق تنعدم فيها وجود للمنافسة، فمن طبيعة الحال نهج سياسة الاحتكار المطلق تؤثر سلبيا على القدرة الشرائية للمستهلكين خصوصا دوي الدخل الضعيف والمحدود.
فعلى سبيل المثال نضام تسعيرة الفوترة كان خياليا حتى في عهد اتصالات المغرب حين كانت تشكل المونوبول اي الاحتكار المطلق اي لاوجود لمنافسين ،فحين ضهور شركة ميديتيل ،اورانج ،اينوي و باين ..... أصبحت المنافسة لصالح المستهلك على أمره جراء سياسة الاحتكار المطلق والكامل والتي تتمثل مع كامل الاسف في انفراد المحتكر على مشروع واحد أو عارض سلعة أو خدمة ما ليس لها بديل، وتكون النتيجة هو اختفاء المنافسة تماماً من السوق .
ونهج سياسة مساعدة الدولة تبقى كأحد الحلول الناجعة عبر صندوق المقاصة مع الأدلاء ببطاقة الرميد التي أصبحت احدى السياسات الناجحة والتي تشكل إحدى الحلول الناجعة لضمان امن وسلامة المستهلك دو الدخل المحدود او المنعدم وكدالك الشريحة للطبقة الشغيلة في القطاعات العشوائية والغير المهيكلة للحد نسبيا من هاده الصراعات والاحتجاجات التي تعتبر او تشكل عبئا على الدولة التي هي في غنى عنها.
20 - Nadia AITELKOB الأربعاء 08 يوليوز 2020 - 09:42
on a recu une facture de 900 dhs d'habitude on paye 220dhs
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.