24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1006:4513:3717:1420:2021:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | احتجاج محامين بالرباط

احتجاج محامين بالرباط

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - سيدي النقبي الجمعة 10 يوليوز 2020 - 20:44
واحد صادر في حقه التوقيف لمدة سنة ولازال يخرق القانون لانه وزير سابق ونقيب سابق لو ان الامر يتعلق بمزاوگ صغير لأُلبس تهمة انتحال صفة وزج به في السجن
2 - سباتة الجمعة 10 يوليوز 2020 - 21:00
على مديرية الضرائب أن تقوم بمراجعة حسابات بنكية و ممتلكات المحامين بالمغرب.
ماذا يقصدون بلافتة عليها طغيان نيابة العامة. هل نيابة العامة ليست بأيادي آمنة. بها طغاة.؟
3 - bonjour الجمعة 10 يوليوز 2020 - 21:37
اوا هاكا خاص اكونوا المحامون تحية نضالية لابناء الشعب
4 - Chaiba net الجمعة 10 يوليوز 2020 - 22:03
تعاليق الغيض و الحقد لا تجدي نفعا. على المعلق ان يكون على علم بمبادىء المهنة و ما تقتضيه من حرية في الكلام و الدفاع بجرءة و صرامة و كلام المحامي لا ياتي من فراغ المخ الفارغ هو من يوجب الردع. مهنة المحاماة مهنة نبيلة و مستوى عال و ليس علينا أن نعمم سلوك واحد او اثنين او حتى عشرين و نصدر حكما قطعيا. انما المحامي هو ايضا قاضي يمارس مهامه واقفا و لا تأتي هذه الصفة من فراغ. يعمل واقفا لانه يدافع عن موكله و القضاء الجالس يصوب الضربة حسب معياره. عار علينا أن نهجو اطارا مثقفا بسبب علة يمكن اصلاحها. مالي ارى الكل متحمس بعقوبة المحامين وكل من كان موضوع أي بحث يبحث عن محامي. عيب اما فيما يتعلق بالاستاذ زيان فهو استاذ محنك شجاع و صريح و وزير سابقا و نقيب سابقا احب من احب و كره من كره لا يجب ان نكن البغضاء بيننا يا صديقي. و اعلم حبيبي المعلق انني مجرد جندي سابق و لا علاقة لي بالمهمة لكن الحق يعلو. و لا يعلى عليه و شكرا.
5 - الوطنية الجمعة 10 يوليوز 2020 - 22:05
اختراق سافر للقانون من أصحاب القانون أين المسؤولية أين الضمير الذي يدعو إلى التباعد ومسافة الأمان أين الكمامات إلتي تحمي الأشخاص المحامي ضد النيابة أليسه تناقض
6 - توحشناكم الجمعة 10 يوليوز 2020 - 23:30
شي وجوه ديال العدل و الإحسان. قربو الإنتخابات بديتوا. مزيان منين بديتوها من المحامين.
7 - ennasri الجمعة 10 يوليوز 2020 - 23:52
والله العظيم هزلت مهنة القانون اصبحت في مهب الريح
8 - مواطن مغربي السبت 11 يوليوز 2020 - 00:05
رجال القضاء القدوة يخترقون القانون وقفة احتجاجية بدون كمامة ولامسافة التباعد ماهدا يا اصحاب البدلات السوداء
9 - Houcine السبت 11 يوليوز 2020 - 03:45
c'est une preuve de plus en faveur de Amnesty International
conclusion, le droit de défense en porte aujourd'hui la preuve matérielle la plus réelle et la plus crédible soit-elle qui confirme l'absence des droits humains au pays des merveilles
10 - ali tayane السبت 11 يوليوز 2020 - 07:51
وجدتني مطالب بشهادة سألقى الله بها إن أنا كذبت، بقدر ما أحترم الكفاءات في أي مجال وجدوا، فإني مع ذلك أمقت الأشرار الخونة ومضيعوا الأمانات بسبب عرض من الدنيا قليل، زيان لا أعرفه ولا يعرفني، لكني عرفت محامين ثلاثة غدروا بأمي في رحلتها عن نشود العدل وسيحاسبون عند قاضي القضاة على كل الأموال الطائلة في نظري التي ضيعونا فيها ولن أسامحهم فليطمئنوا، وأقول لكل محام رغم أنهم يعرفون هذا حسابكم عسييييييييييير، وتذكروا قول الله تعالى رغم قول البعض هذا خطاب الضعاف، فأقول اللهم لك الحمد على الضعف في جنبك يا رب: سورة المطففين (ألا يظن أولائك أنهم مبعوثون ليوم عظيم، يوم يقوم الناس لرب العالمين)
11 - abou youssef السبت 11 يوليوز 2020 - 08:57
انهم يريدون خلق فئات فوق القانون .القاون يجب ان يبطبق على الجميع .والمحامي بمعرفته للقانون هو الدي يجب عليه ان يطبقه قبل ان يطبق عليه .كان على الدولة ان ترفع مستوى الترشح لمهنة المحامات الحصول على الماستر.
12 - سعد السبت 11 يوليوز 2020 - 11:52
هزلت اين ما وليت الله يحد البأس.
13 - مواطن السبت 11 يوليوز 2020 - 21:21
الى سباتة
يجب مراجعة ممتلكات جميع الموظفين ......والفاهم يفهم
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.