24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

04/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:5906:3813:3917:1720:3021:55
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | تريبورتور لغسل السيارات

تريبورتور لغسل السيارات

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - عمر الاثنين 13 يوليوز 2020 - 15:55
بأفكارهم وروح المبادرة لديهم هؤلاء من يستحقون الدعم المادي و المعنوي اللامشروط من الدولة والمصالح المحلية.
2 - محمد الاثنين 13 يوليوز 2020 - 15:59
تحركوا ترزقوا الله يجعل البركة ف الحركة. عمل شريف وفكرة حسنة بالتوفيق إن شاء الله
3 - Marocain du denmark الاثنين 13 يوليوز 2020 - 16:01
Netoyer les vehicules et rendre la terre sale ???
si tu fais ca au danemark tu aura au prison certainement
Il faut que vous trouver une solution pour ca s'il vous plais
merci hespress
4 - ملاحظ الاثنين 13 يوليوز 2020 - 16:24
بغض النظر على انعدام فرص الشغل في هذه المنطقة أو حتى مناطق اخرى من المغرب ، فهي فكرة جميلة تستحق التشجيع، نتمنى من جميع الشباب العاطلين عن العمل ابتكار حلول تساعدهم على على العيش الكريم بدلا من تضيع الوقت في المقاهيي، ولكل مجتهد نصيب.
5 - عبد القادر الاثنين 13 يوليوز 2020 - 16:31
تبارك الله عليك أسي لطفي، أنا عبد القادر من هولندا كانهنيك على هذه الفكرة الرائعة حقا، الله يعاونك و يسهل عليك اخويا نتا و الصديق ديالك
6 - الصراحة الاثنين 13 يوليوز 2020 - 17:55
التريبورتور لمحاربة البطالة ولكن هو يحارب مراكز غسل السيارات الذين يدفعون أجرة للعمال ويدفعون الضريبة التي ربما يتملص منها هو
7 - Moroccan الاثنين 13 يوليوز 2020 - 18:06
AU DANEMARK LA TERRE EST PLUS PROPRE QUE LA VOITURE ELLE MEME
8 - على الله الاثنين 13 يوليوز 2020 - 18:24
ما شاء الله اللهم بارك يا رب بالتوفيق والنجاح مسيرة موفقة تحية للشباب الطموح
9 - أدربال الاثنين 13 يوليوز 2020 - 18:56
إلي مغربي من الدانمارك ...

ربما غسل السيارات في الشوارع ممنوع في الدانمارك .
لكن في المقابل نجد أن هناك محطات غسيل السيارات تتوفر على قنوات صرف صحي خاص لكي لا تدهب زيوت المحرك و اؤساخ السيارات في مجاري المياه العادية
وهدا يدخل في إطار المحافظة عي البيئة .

أما في المغرب مكايناش قوادس خاصة بمحطات غسيل الطموبيلات كلشي مشروك
يعني البيئة ستتلوث في كل الأحوال سواء غسلها فالدار و لا فسطاسيون ....
10 - marocain الاثنين 13 يوليوز 2020 - 20:31
super,je vous encourage infiniment,et j éspére ke mr le ministre Alalami pense a vous.bon chance.
11 - lavavo.ma الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 09:48
فكرة مزيانة لي بغا يتفادى الانتظار أمام محطات غسل السيارات.
وفي نفس الوقت كاين تطبيق مغربي لي خصنا نشجعوه لي تيسهل الخدمة على صحاب هاد النوع من الدراجات.
12 - يحيى الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 19:51
الى 3 - Marocain du denmark

الناس تشم الريحة ديال الصابون احسن من الريحة ديال الفادوس اوهوا خاوي
وبازززززز
13 - zak canada الثلاثاء 14 يوليوز 2020 - 23:14
pour ceux qui compare le Maroc au Danemark et avant de faire des commentaires negatifs a ce sujet il faut etre realiste....on n a pas les infrastuctures du Danemark ou d un autres pays developpes..l initiative est bonne et il faut encourager les jeunes pour trouver des idees pour avoir un revenu stable pour subvenir a leur besoins et ceux de leur famille......... et au lieu de critiquer pour critiquer (et on est fort la dessus au Maroc)essayer d encourager ces jeunes qui ne sont pas traites a leur juste valeur comme ca se fait au Danemark Canada USA et tous les autres pays si vous voulez...courage et bonne continuation...je vous suggere meme de ne pas vous limiter uniquement au lavage de vehicules et essayer d aller chercher une nouvelle clientele pour le cirage de voiture comme ca le deplacement va valloir la peine ...mais evidement ca prend une petite formation de produits a appliquer...
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.