24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/08/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0906:4413:3717:1420:2121:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | ترميم مقهى الأوداية

ترميم مقهى الأوداية

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - سعيد الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 19:28
نحن مع الحفاض على الثراث.اكثرو من المراحيض .اغلى مرحاض واعلى مشروب .أفواج السياح تعاني من غياب المراحيض مرحاض واحد لايكفي للافواج الكبيرة.لمادا في المغرب نعاني من انعدام المراحيض في المآثر التاريخيه عيب مشكل كبير انا مرشد سياحي الأفواج تعاني نضطر الى طلب السكان عيب والله المباني تساوي الملايير واخر ما يفكر فيه المهندس المرحاض كانك في قفص.
2 - Joseph الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 19:36
قرار إعادة الهيكلة والإصلاح قرار صائب وفي محله يستحق التحية والتنويه . من وجهة نظري سيلقى هذا الفضاء الخارجي للقصبة إقبالا كبيرا فور نهاية هيكلته لانني مؤمن أن الحلة الجديدة التي ستطرأ على هذه المقهى المطلة بزواياها المتعددة على البحر ستجلب عددا هائلا من السياح كانوا محليون أو سياح أجانب . هنيئا لنا بهذه المعلمة التاريخية المغربية الأندلسية . وشكرا لهسبريس التي اتحفتنا بهذه المفاجئة الرائعة .
3 - المكرط الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 19:43
يُذكر الترميم ثارة ثم إعادة البناء ثارة اخرى بينما نشاهذ عبر الربورتاج او مباشرة في عين المكان أنها عملية إعادة بناء ... الله يهديكم
4 - med الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 19:45
هي مقهى قديمة فعلا ،ولكن يجيب هدمها وتعود بحلة جديدة تتناسب مع الموقع والآثار لجلب الزوار أكثر والتمتع بالمنظر الجميل ،أما من يقول إنها تاريخية يجب الحفاظ عليها كما كانت هذا هراء تريدون أن تسقط على رؤوس الزبناء كونوا واعون ولا تنطقون لكي تتكلمون فقط فالرباط تستحق كل شئ جميل
5 - كلام في الصميم الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 20:57
نعم للحفاظ على المعالم التاريخية للبلاد غير ان الكثير من المواطنين يغفلون عن قوانين المنظمة المكلفة بتنظيم التعليم والعلوم والثقافة (البونيسكو) ولاسيما المجلس الدولي للمعالم والمواقع (ICOMOS) والمركز الدولي لدراسة صون وترميم الممتلكات الثقافية (ICCROM) والتي تفرض على وزارات الثقافة العالمية توصيات قانونية صارمة ومنظمة للمعالم الأثرية وذلك بعدم تشييد أو السماح بتشييد أو تغيير أي جانب من جوانب المعالم التاريخية والتراثية
وبالفعل ومنذ امد بعيد ووزارة الثقافة تحاول استرداد هذا الجانب من موقع الأودابة إلى مجالها والذي يتموقع أساسا ضمن مجال جهة الرباط لكن دون جدوى حيث لم بكن القانون القديم "للحماية الفرنسية" المنظم للعقارات القديمة يساعدها إلا أن مسألة إعلدة هيكلة ضفة واد أبي رقراق سوف ينهي الشنئان بين جهة الرباط ووزارة الثقافة بعدما تم هدم هذا المقهى الذي كان يشوه المكان حسب الوزارة حيث كانت تسعى إلى إقفاله للإستجابة لقوانين منظمة اليونيسكو كما هو الحال لكثير من الدكاكين الصغرى التي كانت مقتوحة داخل فضاء الأوداية
6 - السلاوي الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 23:28
الطريقة السريعة للهدم او الترميم وبدون لوحات تظهر التصميم الجديد لما ستكون عليه المقهى اوحى للناس وهم على حق بان هناك هدم . ثانيا والسؤال موجه الى جمعيات المحافظة على عمران الاوداية "لماذا لم تتحرك هذه الجمعيات لايقاف هدم مطعم la caravelle فوق برج بالقصبة الذي هدم منذ 13 سنة وقيل وقتها انه ايضا للترميم والملاحظ ان مكانه فارغ وممسوح ولا روح فيه منذ 2007 ومع الوقت تبين انه هدم . لماذا لم تتحرك جمعيات الاوداية لايقاف او لعرقلة هدم المطعم علما انه مطعم مصنف عالميا وكان ياتيه السياح من كل القارات وخصوصا عندما يحلون على مدينة الرباط وايضا هو له تاريخ . حبذا لو اعيد تشييد فوق نفس البرج مطعم بنفس مواصفات المطعم الذي عايشه الرباطيين والسلاويين والسياح والذي تم هدمه رغم انه كان بالنسبة للبعض احسن واجمل مكان لتناول السمك بالمغرب . مع تحياتي
7 - مجيهدي الأربعاء 15 يوليوز 2020 - 23:53
كل اصلاح له مناهضين او بالاحرى له معاكسين ..... قرار اعادة الهيكلة والترميم قرار صائب
8 - لطيفة لحرش الخميس 16 يوليوز 2020 - 08:17
اذا كان سيكون الترميم شبيه بما قاموا به لمدة شهور بكل القصبة .فلا داعي منه . لشهور وقصبة الاوداية مغلقة وتم وضع لوحات للاشغال ولكيف ستكون عليه الاوداية بعد الترميم .في النهاية اكتشفنا ان كل ما هو في الصور ليس هو الحقيقة . اشغال عشوائية ولا شيء تغير في محيط القصبة ولون القصبة تم طلاؤه بلون باهت مخالف للون الاصلي الذي يجذب المار او الزائر وحتى تحت القصبة هناك شبيه بالقصر مازال مغلقا ولم يتم اتمامه ورمم بطريقة بشعة . وكجميع الرباطيات والرباطيين اصرخ كما اشار له رقم 6 السلاوي "اين مطعم (لا كارافيل) بقصبة لوداية الذي كان يطل على المحيط الاطلسي وشاطئي الرباط وسلا" معلمة تم دكها وما زالت اثار مكان فارغا يشهد على تدميرها . اما كان من الاحرى اعادة هذا المطعم لمكانه والاعتذار على هدم مطعم كان معروف على الصعيد العالمي
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.