24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/11/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3508:0513:1916:0018:2419:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. القيادات الموريتانية تتجاهل مسؤولي جبهة البوليساريو في نواكشوط (5.00)

  2. هذه تفاصيل تهم الإستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا‬ (5.00)

  3. كلية العلوم القانونية في سلا تنتخب ممثلي الأساتذة (5.00)

  4. العثماني يشارك في حملة تبرع بالدم لسدّ الخصاص (4.50)

  5. زعيم البوليساريو يخطب ود موريتانيا بعد تدخل المغرب في "الكركرات" (4.33)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | صوت وصورة | هزيمة الرجاء ضد الزمالك

هزيمة الرجاء ضد الزمالك

Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - الرجاء العالمي الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 01:04
رغم الامكانيات والمنشات الرياضية اثبتت المنافسات القارية ان الفرق المغربية ضعيفة وان بطولتنا الوطنية هاوية واللاعب المغربي بعقلية الهواة يركز على الاحتجاج على التحكيم عوض التركيز على الوصول الى المرمى . مع الاسف تبهدلنا .
2 - خدوج الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 01:27
بن شرقي بتسجيله لهدف الزمالك ضد فريق من بلده كتب سطرا مفاده : المهارة والعقل الذي يخلق لهما المسؤولون ظروفا خانقة تضطرهم للهجرة ، هي ذاتها المهارة والعقل الذي تهزمنا به الأمم الأخرى ، للأسف بتنا نتساءل هل سيكون للمغرب وجود ـ مجرد بلد هامشي كما هو اليوم - بعد ثلاثين أو أربعين سنة أم أنه سينهار ويوقع نهاية مأساوية ؟
3 - Rachid widadi الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 01:36
المباراة النهائية ستكون تاريخية بين الزمالك و الأهلي.
4 - رجاوي مغترب الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 01:58
لاعليكم يارجاء الكرة هي هادي ان شاء الله التاهل من مصر . لنكن متفائلين .
5 - بنادم الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 02:03
الرجاء إن شاء الله ستتأهل بشرط عدم إشراك أي محترف كلهم مستوى هابط ممكن فقط ملانكو بشرط اللعب على رأسه من طرف بنحليب ورحيمي.......جبرون والوردي ومكراز يجب أن يلعبوا من بداية المباراة ....الحافيظي ومتولي والعرجون للطوارئ فقط....الزنيتي يجب عليه أن يفيق من نومه .....الرجاء تحتاج لمدرب وأظنه الركراكي السلامي مستوى متواضع......الرجاء قادرة على هزم الزمالك التي غالبا ستلعب مفتوح و كذلك لن يكون هناك جمهور يمكن أن يؤثر يعني الحظوظ متساوية مع فرق أن الرجاء لا يكون عليها الضغط و ستعلب الكل في الكل نفس الشئ مع الوداد لكن ليس عندي ثقة في الوداد لا شئ يميز الوداد أمام الأهلي رغم أن كل شئ وارد
6 - رجاوي وافتخر في السراء والضراء الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 03:54
مع الاسف شوط في كازا دراماتيكي ولكن انشاء الله الرجاء فالله سبحانه فالعودة في النتيجة من القاهرة ادا لم يقهرنا التحكيم اللي كان النقطة السوداء فالتاتير على النتيجة ونفسية اللاعبين وحد اوفر فالاياب الرجاء انشاء الله
7 - ملاحظ الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 08:11
قدمنا التعازي للوداد ومن الاذب والأخلاق ان لا نقدمه اليوم للرجاء الله يصبركم ومن الواجب كذلك تقديم التهاني الحارة للفريقين المصريين الاهلي والزمالك ونشكرهم على الدروس القيمة جزاهم الله خير الجزاء.
8 - بيضاوي الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 08:29
بصراحة فارق شاسع بين الاندية المغربية والمصرية هما كيجلبو احسن الاعبين بافريقيا ونحن كنقلبو على (الشياطة) يجب على الاندية المغربية ان تعيد استراتجيتها في التسيير العشوائي ونتمنى ريمونتادا رغما انها صعيبة بالتوفيق للوداد والرجاء
9 - إلى بنادم الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 09:24
الاحلام الخاوية هي اللي مخليانا اللور اللور.....ما طفرناه حتى هنا باقي غير تماك..الرجاء و الوداد تقصاو.....هاذا هو الواقع.....
10 - مغربي الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 09:27
سؤال لماذا لا يستثمر بن شرقي الشكل الصحيح في الفريق المغربي ،هذا اللاعب في نظري يستحق ان يلعب أساسي مع البارشا أو الريال .
11 - الرجاء الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 13:43
الرجاء منكم التفكير في ما هو مفيد للمجتمع. الرجااء منكم ان تتواضعوا وتسموا الاشياء باسمائها. الرجاء العالمي، وداد الامة، اسود الاطلس... تسميات مبالغ فيها ولا تخلو من الغرور... التطبيل لفريق والصراخ في وجه آخر مضيعة للوقت والطاقة، ومجرد الاهتمام بالكرة وصداعها غباء في غباء.
12 - ben mbarek الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 14:05
Jamais trop tard, il faut pas oublier que les deux équipes marocaines viennent de finir le championnat en sortant trop fatigués alors que les équipes adversaires l'ont fini au moins un mois, ca d'une part, d'autres la programmation des matches par les responsables de la fédération marocaine est nulle ;ces derniers n'ont pas essayé de prendre en considération que les grands équipes marocaines comme le raja et le wac leur attendent des matches décisives au niveau continental.bref moi j'ai confiance aux équipes marocaines surtout elles ont rien a perdre et elles vont jouer en egypte sans spectateurs. On devra juste les encourager jusqu'à la dernière mn..les deux équipes sont grandes et le grand reste toujours grand et VIVE LE RAJA ET LE WAC,et j'en suis sur qu'on va trouver au final au moins une équipe marocaine pourquoi pas les DEUX.
13 - رحم الله الكبار الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 14:43
الدار البيضاء بكل أحيائها غير قادرة على إعطاء فريق شاوي محظ .رحم الله العربي الزاولي والاب جگو وعبد القادر الخمير واحمد الصويري والعماري ..... وغيرهم من الباحثين عن النجوم بين ازقة الحي المحمدي وروش نوار .. كل نجوم فرق البيضاء وباقي الفرق مستوردين من السينغال .
14 - سليمان الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 15:22
أحمل مسؤولية الاخفاقات إلى لقجع بالاساس و سياسته الكروية. اضن انه حان الوقت كدالك لتبديل رءيس الوداد و مدرب الرجاء...و آخرون. المشكل الواضح في المغرب هو لازلنا نفكر بطريقة المحلي ...و تتفاجأ بالتطور العالمي السريع ...يجب التاقلم مع هدا المعطى. 5 ملايين مغربي يقيمون في الخارج...يعني ان تقريبا ربع المغاربة و ضعوا رجلهم في التطور...و لم يقبلون بالمحلية!
15 - salam الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 17:50
فريق الرجاء يحتاج الى حارس في المستوى بدل الزينيتي فهناك فرق كبير بين حارس الزمالك والرجاء ويحتاج كدلك الرجاء للاعبين في الدفاع فدائما المدافعين لا ينضرون ورائهم فمهاجمي الخصوم ياتون وراء ضهورهم ويسجلون
16 - الحسن الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 18:27
لا تنافسية ولا احترام للخصم ربح المبارة قبل لعبها هاذا من الخيال .....وهادا مطبق للفريقين المغربين....اتمنئ ان يكون العكس في الاياب وحض للفريقين المغربيين.
17 - Yasmine RAJAA الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 18:38
quand je vois les joueurs ZAMALEK, à chaque instants : ils se prosternent devant le Créateur (ASSOUJOUD), j'ai les yeux en larmes, et quand je vois les rajaouis tous avec leurs Coupe de cheveux et leurs Tatouages, je commence à Rire comme un fou : c'est ça la différence, les gens cultivés vont comprendre les autres ne comprendront rien du tout
18 - toujours de l'espoir الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 23:09
Le jeu sans public (qui était toujours le jouer Numéro 12) à montrer le vrai visage de chaque des 04 équipes : Ahly, Zamalek, WAC et le Raja
Mais rien n’est perdu et tout reste ouvert dans le match retour (aussi sans public)
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.